Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية جوهرة يوسف نصار الجزء الثاني كامل بقلم صافي

 


رواية جوهرة يوسف نصار الجزء الثاني البارت الاول

بعد مرور شهر
تجلس تعلم الاطفال الصغيرة القراءة والكتابة
بعد فترة تقف بتعب شديد وبطنها منتفخه بشده..يلا
ياحبايبي كفايه كدا النهارده اشوفكم يوم الخميس مع السلامه
ليخرج الأطفال من الغرفة المخصصه لهم بشقتها
لتفتح لهم الباب وتجد عبير تخرج من شقتها


عبير ..انت لسه ياجنه خلصي معاد الدكتوره ويروح علينا الحجز
جنه ..هلبس طرحه واجي بسرعة
دقيقه وخرجت لها ليذهبو للطبيبه التي تسكن باخر الشارع
كانو بانتظاره دورهم
عبير ..اخدتي دواكي بانتظام
جنه ..أه اخدته متنسيش ان اتاخرت قوي باخدانه بسببه
عبير .صحيح نسيت اقولك عمر هيروح شرم الشيخ
يعمل صيانه هناك هيروح الصبح ويرجع اخر النهار


لو حابه تروحي تصرفي الفلوس الي فالفيزا
جنه ..كويس خالص هروح معاه
عبير ..الي ليه عاوزه تصرفي الفلوس دي من بعيد
جنه ..لأن أكيد يوسف مش هيسيبني في حالي
وهيدور ويشوف مكان السحب منين
عبير.. احم اسفه في السؤال هو كدا مش حرام
جنه ..يوسف مقتدر مش فقير وأنا مراته مهما حصل
والي في بطني دا يبقا ابنه دا حقي وحقه أنا مش
عاوزه غير الفلوس دي علشان محتجش لحد
ومصريف الولاده كنت مفكره ان المصريف قليلة
والفلوس الي اخدتها معايا كان يوسف بيسيبهالي
احطياطي كنت مفكره انها هتعيشني كتير مكنتش


اعرف ان اجار الشقه والعلاج هيخلصهم مني
مكنتش حاسه بأي مصريف ياعيني علي الناس
الغلابه انتو عايشين ازاي ياعبير
عبير ..هههه بكره تتعودي في الأول بتتصدمي وبعد
كدا عادي احنا الي جاي علي قد الي رايح عمر
بيفضل طول الشهر من هنا لهنا وفي الآخر كله
بيروح اجار الشقه وايصال المايه والكهرباء غير
مصاريف المدرسة والحضانه واكل وشرب ولو عيل
تعب يبقا العوض علي الله بس سبحان الله بنقول
ازاي هنعدي الي بعده يجي عوض ربنا الواسع صدق
الي قال البلد دي ماشيه ببركة ربنا
جنه ..ربنا يقوي علي الي جاي


عبير ..يارب يلا دورنا
عند الطبيبه
جنه ..كويس يادكتوره ووزنه حلو وطوله وو
الدكتوره بضحك ..انتي قلقانه كدا ليه بسم الله
ماشاء الله الطفل الوزن طبيعي جدا والطول مقاس
الرجل طويله ودا معناه انه هيكون طويل باذن الله
ومقاس الرأس طبيعي جدا وادي الايدين أن شاء
الله معادنا الشهر الجاي
شكرو الطبيبه وخرجو وذهبا للبيت
بشقه جنه
عبير ..مالك خايفه كدا ليه
جنه ..خايفه من كل حاجه حوليا خايفه يوسف
يوصلي خايفه يعرف اني لسه حامل خايفه يأخد
ابني مني وو وخايفه أموت واسيبه وحيد خايفه
الناس تقول عليه ابن حرام خايفه من كل حاجه واي


حاجه لتنفجر بالبكاء ..كان نفسي يكون معايا
وراضي عنه فرحان بيه ينام جنبي يطمني بوجوده معايا يكون معايا لم اولده وأشوف الفرحه في عينه ياخده في حضنه ويروح يكتبه باسمه بس الظاهر ان ابني هيكون زيي
عبير ..بس اهدي للدرجه دي بتحبيه
جنه ..واكتر أنا عشقته كنت بخاف منه قوي بس كنت بحس بالامان لما بعدت عنه خايفه بس بردو منه اعمل اي يوسف زي الكابوس بالنسبة ليا
عبير ..طب اهدي بقا علشان ابنك نسيت اقولك مش أنا قابلت شذا
جنه بتفكير وهي تمسح دموعها ..شذا شذا الي كانت في الملجا ولا واحدة تانيه
عبير ..لا هي شذا ياختي
جنه ..يااااه ودي اي فكرها بيكي
عبير ..جت قابلك باربع أو خمس شهور لما عرفت مكاني وكانت اي ابهه خالص قالت انها بتدور علي كل الي كانو في الملجا والي محتاج مساعده أو محتاجه جواز بتساعده
جنه بزهول ..دي شذا
عبير بضحك ..أه والله هي وسالت عليكي وقالت لو قابلتك في يوم تسمحيها ودا عنوانها
جنه ..دا أي التغيير دا
عبير ..معرفش ياختي بس شكلها وقعت واقفه


جنه بسخريه ..متحسديش الواحده الي متجوزه واحد غني اعرفي انها عايشه في جحيم وفرق الطبقات دا عمره مبيتغير وبياسر علينا ااقل حاجه بتحصل حتي لو من غير قصد بتحسسنا أنهم كتير علينا واننا رخاص مبيبقاش لينا رأي هيبقا لينا ازاي واحنا اتزرعنا في مكان مش مكانا ولا نفهمه عامل زي الاطرش في الزفه كدا وحاجات كتير قوي صدقيني خدوهم فقره يغنيكم ربنا لما يكون من نفس المستوي وافهمه ويفهمني أفضل من واحد غني وغامض بالنسبة ليا حاسه اني ولا حاجة جنبه


بعد مرور شهرين اضافين الآن بالشهر الثامن
تتحسس بطنها بسعاده ..اخير ياقلبي ياااه متعرفش انت وحشني ازاي نفسي اشوفك بقا واخدك في حضني
بمكان آخر
يقف بجمود وقوه خارج هذه المشفي
يوسف ...وحيات ايامنا سوا لترجعي ليا خلال ايام

تعليقات