Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مملكة مهران الجزء الثاني من(فرحة الصعيد)الفصل الثالث



رواية مملكة مهران الجزء الثاني من(فرحة الصعيد)الفصل الثالث

عند رهف
قد جاء الطبيب لها واخبرهم انها اصيبت بصدمه عصبيه كبيره ويجب عليها الراحه التامه
يوسف بقلق: طب هي هتفوق امتي؟
الطبيب: شويه مش كتير بس لازم تاكل علشان واضح انها بزلت مجهود كبير
يوسف: طب اتفضل معايا
ساره ببكاء: انا خايفه عليها اوي


استووووب///#
(ساره ويوسف هم ابناء مراد وورد ويشبهون والديهم كثيرا في المظهر والطباع... إلا ان ساره رقيقة القلب للغايه وتحب الجميع... وايضاً فإنها تعشق سيف بطريقه مفرطه...... ويوسف منعزل للغايه..)
مهران بجمود: اهدي يا ساره الدكتور قال انها كويسه الموضوع مش مستاهل يعني
يوسف بغضب:اي يا عم.... مالك يا مهران انت مكنتش كده
مهران ببرود: روح كلم المأذون استعجله.... انا عاوز اكتب رسمي علشان نشوف موضوع الفرح دا؟


ساره ببكاء: بلاش يا مهران.... مش لازم تتجوزوا ما احنا عايشين مع اهو طلقها يا مهران... هي لو بتحبك هتجيلك لوحدها
مهران بلامبلاه: اعمل اللي قلت عليه
يوسف بإستسلام: طيب... واي موضوع الفرح مش، فاهم؟
مهران ببرود: انا عاوز حفله صغيره ومش عايز حد يجي غير امي وابويا وانتو ولو في حد مهم في الشغل
يوسف: ازاي يعني مش هتعمل فرح.....هو هيبقى غصب وكمان مش هتعملها فرح لي؟! ملهاش اهل؟


مهران بتحذير: بلاش تتدخل انت يا يوسف خليك بعيد
يوسف:ايوه بس.........
قاطعهم سيف وهو يركض بشده لمكان رهف: رهف... مالها في اي؟!
استووووب////###
(سيف معتز.... وطبعا كلنا عرفنا ان دا ابن معتز وسالي... فقد ورث منهم كل شيء تقريبا فقد كان طويل القامه قمحي البشره وذا عيونه عسليه وروموش سوداء وشعر كثيف.... وايضا كان مرح للغايه...وكان يحب رهف كثيراً ولكن كأخت له وكان يخاف عليها بشده)


مهران بغيره: كويسه يا سيف... كويسه
ركض سيف وبدأ يتحسس على وجهها: رهف.... حبيبتي
رهف بتأوه: ااااه.... بابا... ماما... متسبنيش يا مهران...... مهران لااااااا
سيف بخوف: في اي اهدي... اهدي.
رهف ببكاء: اااه يا سيف...... انا خايفه
كان سأخذها بين احضانه حتى قاطع الوجود مهران:لو سمحتوا اخرجوا بره وسيبوني مع مراتي


سيف بغضب:انت....
يوسف بمقاطعه: يلا يا سيف... يلا يا ساره
ساره ببكاء:هجيلك تاني
جرجوا من الغرفه وتركوهم وحدهم وظل الصمت مستمر بين نظارتهم لبعض فكانت رهق داخل هذا الفيلم السيمائي التي تعيشه وهو حب ادهم اللعين.... وكان مهران يحاول الا يضغف امام دموعها وبرائتها هذه
(فكانت رهف تشبه امها كثيرا فكانت ذات الشعر الاحمر الناعم الطويل وبيضاء للغايه وقصيرة القامه ومرحه للغايه فطالما كان يسمع ضحكاتها معهم جميعاً الا هو.......)


(مهران شبل الريان ......... كان طويل للغايه ذات شغر اسود كثيف وليحه خفيفه وورث من ابيه العيون التي لونها مثل الفضه الامعه .... لم يكن قاسي ابدا... ولكن هو لايريد ان يتخذها اعدائه وسليه لأيذائه او فعل مكروه بها...).
مهران بتنهيد: هتفضلي تعيطي كده كتير
رهف ببكاء وهي تمسح عينيها مثل الاطفال: مش بعيط
مهران بأبستامه: بجد.....اممم طيب ممكن اعرف انت زعلانه لي؟!.... دا على اساس انك مش عارفة انك كده كده كنتي هتكوني ليا!!


رهف: انا مش عاوزه اتجوزك يا مهران.... انا مش عاوزه اكون مراتك... انت فاهم!
مهران بغموض: لي مش عاوزه تتجوزي مثلا؟!.
رهف بخوف: اه اه.... مش عاوزه اتجوز
مهران بغموض:اممم طيب.... انت كده كده مراتي وانا مش، فارقلي انك تواقفي يا رهف فهمتي؟
رهف: انا مش مراتك... انت بتكذب عليا
مهران: لا مش كذاب وانا هقلك


Flash Back:
منذ اربع سنوات
كانوا الشباب في زياره للصعيد لبيت العائله هناك
شبل بهدوء: مهران يا بني.... حان الوقت دلوقتي....
مهران بصدمه: دلوقتي ازاي يا بابا..... دي عندها خمسة عشر سنه بس.... لسه لما تكمل السن
شبل: مهران مش انت بتحبها؟
مهران بحرج: اصل يا بابا... يعني


شبل بضحك: خلاص خلاص.... انا عارف انك بتحبها..... وانا بصراحه خايف عليها ودي وصيه يا بني ولازم تتنفز....
مهران: ايوه بس هي مش ممكن توافق..... دماغها في التعليم ولو عرفت هتزعل
شبل: ومين قلك اننا هنعرفها..... انا الواصي عليها هنكتب دلوقتي العقد عن مأذون معرفه ولما تكمل السن يبقى نكتب رسمي ونشهر بالجواز فهمت!
مهران بتوتر:طب افرض بعد كده مرضتش!


شبل: واي اللي هيخليها مترضاش
مهران في نفسه:يمكن علشان بقالي سنين ببعدها عني وبكرهها فيا.... بس غصب عني انا لازم ابعدها عن الاذيه من اي حد...
مهران:حاضر يا بابا
بعد القليل من الوقت جاء المأذون وعقد القران وكان مهران خائف من ردة فعلها ولكنه لم يلق سوا هذه الحل.... فهو يعشقها من الطفوله... لطالما ارادها له....


Back:
رهف ببكاء: عمو شبل؟!!.... مستحيل هو بيحبني اكيد مش هيعمل كده
مهران بنفاذ صبر:جرا اي يا بت انتِ.... مالك كده.... مفكره نفسك مين..... دي وصية ابوكي ليا وانا هنفذها يا رهف انت فاهمه.... مهما حصل هتتنفذ اغسلي وشك علشان تنزلي تمضي.... فاااااهمه
رهف بخوف: حاااضر.....
تركها وذهب للأسفل وكان يلعن نفسه في كل لحظه لأنها قسى عليها للغايه.........


**************************
في غرفة رهف
رهف وهي تمسح دموعها: انا عمري ما هتكسر يا مهران..... ادهم هينقذني منك ولحد ما دا يحصل انا هعرفك انا مين كويس..... والله لأخليك تحلم بيا..... ثم اكملت بمرح: دا انا حلوه ومزه وزي القمر.... هوريك...
**************************
في الاسفل
نزل مهران على السلم بشموخ كبير.... ولكن في داخلها كان يتحطم لعدم موافقتها به.....


سيف بركض: ها... عامله ايه؟
مهران بغيظ: كويسه يا سيف... هتنزل دلوقتي
ساره: ما تراجع نفسك يا مهر.....
مهران بمقاطعه: خلاص دا قرار غصب عن الكل.... دي وصيه ولازم تتنفذ.... يوسف المأذون فين؟
يوسف بأنتباه: في اوضة المكتب جوه.....ثم اكمل وهو يهمس له: انت متأكد ان دا الصح
مهران بتنهيد: لو في حل تاني اكيد مكنتش عملت كده ولا اي


يوسف بحزن: بتحبها؟
مهران: بلاش نتكلم في الموضوع دا
قاطعهم نزول تلك الجميله عبى درجات السلم
رهف بمرح وصوت عالي:انا جيت يا قااااااااااوم
سيف بذهول وصفير: اوعاااااااا اي القمر دا....
ساره: كيوت اوي (ايوه هي دي ساره صحبتي🙂)


مهران بغضب: اي اللي انت مهبباه دا
فكان ردها صادم للجميع.......
عن ادهم
كان يجلس على مكتبه وشارد الذهن وكان ينتظر خبر ما....... واخيرا بعد ما طال الوقت دق هذا الهاتف اللعين....
...... : ايوه يا باشا كلو تمام... نقطة مهران باشا وصلتله دلوقتي وعليها بوسه كمان
ادهم بضحك: برافوا عليك.... هبعتلك الفلوس دلوقتي.....


استوووووب////#
(ادهم شمس..... من عائله ليست بالمشهوره ولكن معروف عنهم انهم خبثاء للغايه ويعشقون المال.. بكره...... لديه اخت وحيده وليس له اي اسره (هنعرفها بعدين🙂😂).... فقد بدأ في تمثيل دور العاشف على هذه الفاتنه رهف... فقط لكي يكسر قلب مهران.... فهو الوحيد تقريبا الذي يعرف انه يحبها للغايه.... وايضا من اجل هدم مهران... لكي تخلوا الاجواء له في مجال العمل..)


ادهم في نفسه:كده هدية الشغل..... فاضل هديتي انا بس مش دلوقتي.... هصبر شويه....... ثم اكمل بخبث: بس خساره البت مزه مزه... وتكه.... يلا مش مشكله .........
ليقاطعه صوت احدى العاهرات التي جائت للتو
..... : ادهم حبيبي.... وحشتني اوي
ادهم بضحك: فلوسي وحشتك صح...... اممم انت عارفه كل ما تبسطيني كل ما الفلوس تزيد
الفتاه بدلال: امممم طيب.... يلا بقا علشان فلوسي كلها خلصت.
ادهم وهو ينقض عليها: ايوه كده بحب الصراحه............
ليفعل ما حرمه الله (مش بيضيع وقت

تعليقات