Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه تحدتني فأحببتها الفصل التاسع عشر





🧡🚶‍♀️


الفصل التاسع عشر
تحدتني فاحببتها


فريد بحده مخلوطه بخوف بس ايه
الطبيبه بس هوا ظاهر ان في محاوله اعتداء عليها لان في خربشات وجروح كتير علي رجلها 
فريد بسرعه قصدك ايه هيا كويسه
ايمان اه اه هيا كويسه بس الي عوزه اوصله لحضرتك انها يعني بسبب الاعتداء انجرحت جرح طفيف هيا سليمه وكل حاجه بس بسبب الجرح دا ممكن انها تحس ان حصلها حاجه او انها مش بنت بسبب الوجع الي هتحس بيه والالم لان واضح ان التعامل معاها كان بعنف ومش طبيعي احم حضرتك فاهم
فريد بتفهم وقد وضحت له الصوره كامله اه تمام 
ايمان انا كتبتلها علي كريمات للجروح الي في جسمها ومضاد حيوي وغسول 
فريد سريعا مفهوم مفهوم طب هيا دلوقتي كويسه اقصد يعني هتفوق امتي
ايمان لو سبناها نايمه اكيد مش عارفه بصراحه هتصحي امتي لكن ممكن نفوقها دلوقتي ولو اني ارجح انكم تسبوها براحتها ومن الافضل كمان تستشيرو طبيب نفسي
فريد باذن الله بس انا احب حضرتك انتي الي تفوقيها دلوقتي وتفهميها حالتها كويس وطبعا مش محتاج اقول لحضرتك ان مفيش اي حد يعرف بحالتها ولا حتي دكتور مصطفي تمام 
ايمان تمام 



ثم دلف فريد لغرفته مره اخري واغلق الباب اما ايمان فتوجهت لرنا النائمه في فراشها لتخبرها بحالتها كما اخبرها فريد
بعد محاوله ايمان لافاقه رنا فتحت رنا عيونها بفزع وابتعدت سريعا لتتكور في جنب بعيد من الفراش
ايمان باشفاق علي حالتها ازيك يا رنا 
رنا بخوف انتي مين
ايمان بابتسام انا يستي دكتوره ايمان فريد جابني عشان اطمن عليكي واطمنت واحب اقلك انك زي الفل
رنا بتردد بجد انا كويسه بس انا حاسه


ايمان مقاطعه ايوه بجد انتي كويسه الالم الي انتي حاسه بيه نتيجه جرح سطحي جدا محصلكيش اي حاجه وانا كتبتلك غسول وملطفات هتعالج الموضوع دا علطول متقلقيش ثم اضافت وهي تتحضر للذهاب يارب اكون طمنتك يا رنا احسن فريد يولع فيا انا ومصطفي شكلو بيعزك خالص ثم تركتها وخرجت من الغرفه 
حنان بخوف خير يا دكتوره 
ايمان بابتسامه خير يا جماعه هيا كويسه مفيش داعي للقلق دا ثم اضافت وهي تنظر لمصطفي الذي لم تبتعد عينه عن رهف منذ حضوره 



ايمان مصطفي يلي عشان توصلني
مصطفي بارتباك هه اه يلي يا ايمان 
رهف بصوت خفيض ممزوج ببعض الغيره الهي يفرمك قطر دكتور فلاتي صحيح ثم عضت علي شفتيها عندما وجدت مصطفي يقف فجاءه ويلتفت لها ينظر لها بتفحص ولم يكن الوحيد الذي سمعها فقد سمعتها ايمان كذلك اما رهف فقد ذهبت سريعا من امامه 
ايمان وهي تجذب يد مصطفي وبصوت خفيض يلي يفلاتي يلا



مصطفي هه
ايمان بضحك هه ايه بس يلي يا خويا يلا انا غلطانه اني سبت جوزي وعيالي وجيت معاك ثم ذهبت هيا ومصطفي
اما سناء وحنان فدخلو غرفه رنا للاطمئنان ومعهم راندا ولحقتهم رهف بعد ذهاب مصطفي
Adskeeper



HERBEAUTY
10 Easy Tips To Help You Reset Your Sleep Schedule
LEARN MORE→
اما عز فقد ذهب لغرفه شقيقه فريد الذي كان يقف في شرفه غرفته 
حنان وهي تجلس بجانب رنا وتمسد علي راسها عامله ايه يا رنا



رنا بضعف الحمد لله يماما
سناء معلشي يا رنا حقك عليا بس والله لو شفتي فريد عمل ايه فيهم خدلك حقك تالت ومتلت.
رهف اه والله يا رنا دا ابيه فريد بهدلهم خالص وطردهم كمان ولم تكمل حتي قاطعتها والداتها.
سناء بمكر بس يا ام لسانين وقوليلي يختي مصطفي كان هنا النهارده مشفنكيش يعني استخبيتي فاوضتك ولا حاجه 



رهف بارتباك وهي تخرج من الغرفه هه لا منا خفيت خلاص. وابيه فريد قالي مخفش من حد وانا بطبق كلامه
سناء لا والله 
رهف اه والله ثم خرجت من غرفه رنا بعد الاطمئنان عليها الي غرفتها
سناء روحي يا راندا نادي علي فريد وعز يطمنو علي رنا 



رنا بخوف لا 
حنان محاوله طمئنتها لا ليه يا رنا هما عوزين يطمنو عليكي
سناء بطيبه معلش يا حنان خلاص يا رنا براحتك يا حبيبتي المهم انتي كويسه
رنا ماما تعالي نمشي من هنا 
سناء مسرعه ليه كدا يا رنا عاوزه تسبينا ليه
رنا برجاء الله يخليكي يماما خلينا نمشي من هنا ونعيش في اي مكان تاني عشان خاطري يا راندا قولي لماما


راندا مؤيده فقد سئمت هيا الاخري من ذلك الوضع فهي تشعر ان عز قد استغل ضعفها وكذلك شقيقتها فهي تشعر بالم شقيقتها فقد مرت بنفس الموقف ايوه يا ماما تعالي نسافر تاني امريكا اصحبنا كلهم هناك او حتي نأجر شقه صغيره علي ادنا 
حنان بارتباك وهي تنظر لبناتها فهي تشعر بالمهن ولكن كيف تحقق لهم ما يريدون بدون اي اموال معها فحالتهم الماديه صفر فهي تقع بين نارين
رنا ببكاء عندما شعرت بعجز والدتها ازالت حلق ذهبي من اذنيها وقلاده من رقبتها وضعتهم في يدها ماما الله يخليكي نمشي بصي احنا هنبيع السلسله والحلق دا وراندا كمان هتبيع حاجتها ونمشي من هنا 
رندا ببكاء هيا الاخري اه يماما الله يخليكي نمشي وانا كمان معايا الخاتم والسلسله بتوعي والحلق نبيعهم يماما ونمشي وانا هشتغل 



رنا ببكاء شديد ورجاء وانا كمان هشتغل يماما 
حنان ببكاء وهي تضم ابنتيها لاحضانها فقد اجبرتهم علي المكوث قبل ذلك ولن تفعل ذلك مره اخري خلاص يا رنا هنمشي امسحي دموعك بقي هنمشي يا راندا اهدي
سناء انتي بتقولي ايه يا حنان في ايه يا بنات هوا ايه الي تشتغلو وتمشو مفيش كلام من دا هيحصل ثم تركتهم وخرجت من الغرفه لتدخل غرفه فريد ابنها 
فريد ها يماما رنا كويسه 
سناء كويسه ايه بس وزفت ايه دي مموته نفسها من العياط هيا وراندا 


عز بقلق ليه بس في ايه
Adskeeper

HERBEAUTY
10 Easy Tips To Help You Reset Your Sleep Schedule
LEARN MORE→
فريد ليه يا امي حد ضيقهم في ايه
سناء رنا مصممه تمشي وتسيب البيت وراندا كمان وبيقولو هيدورو علي شغل و خالتك يعيني بين نارين مش عارفه تعمل ايه 



عز ازاي يعني يمشو يروحو فين وشغل ايه لا طبعا مفيش كلام من دا
سناء والله انا غلبت فيهم شفهم يا فريد
اما فريد فبدون ان ينطق باي شي فتح الباب الفاصل بين الغرفتين ودخل غرفه رنا
فريد بثبات وهو يعتصر قبضته بغضب من فضلك يا خالتو انتي وراندا عاوز اكلم رنا شويه
سناء بقلق براحه يا فريد متكلمها واحنا موجودين 
فريد بصوت عالي نسبيا اثار فزع رنا لا انا عاوز رنا لوحدها 



حنان. طب يبني ثم همت بالخروج ولكن رنا تمسكت بيديها لا يماما مش عاوزه اكلم حد 
راندا محاوله طمئنتها فهي تثق بفريد فهو من ساعدها وتعلم انه سيساعد شقيقتها متخفيش يا رنا احنا برا ثم تركها الجميع مع فريد وخرجو ذهب كلا منهم لغرفته 
فريد وهو يجلس علي طرف فراش رنا انتي كويسه يا رنا
رنا بخوف وهي تضم قدميها الي صدرها بقوه اه الحمد لله
فريد بحنيه طب انتي خايفه كدا ليه اقعدي براحتك مش هاكلك متخفيش
لم تنطق رنا فاكمل فريد





فريد احم الدكتوره طمنتك
رنا بخجل شديد وقد تلون وجهها بالاحمر القاني اه شكرا
فريد فرقه وهو ينظر لها فهو يعشقها عندما يتلون وجهها بالخجل موجوعه
لم تتكلم رنا وانما ذاد خجلها وظلت تفرك يديها ببعضهما بشده
فريد بضحك من هيئتها خلاص متكسفيش اوي كدا المهم قوليلي بقي عاوزه تمشي من البيت هنا ليه 
رنا بضعف مش عاوزه اعيش هنا ثم اضافت برجاء الله يخليك سبيبنا نمشي من هنا 
فريد بقول لا 
رنا ببعض الغضب لا ايه عاوزه امشي وراندا كمان واصلا ماما وافقت
فريد بثبان وانا موفقتش 
رنا بغضب اشد من كلامه مش مهم همشي من هنا بردو ثم قامت من جلستها سريعا تجري حتي تخرج من الغرفه ولكن فريد كان الاسرع وقبض علي يديها ثم ادارها اليه لتلتصق باحضانه 



شهقت رنا بخوف لتبتعد عنه بسرعه حتي التصقت بالحائط واصبح فريد يقف امامها يحاصرها
فريد بضحك ايه يبت انتي هوا انا كل ما المسك تكسفي كدا دنتي غلبتيني وانتي صغيره بتهربي ليه يا رنا 
Adskeeper

HERBEAUTY
10 Easy Tips To Help You Reset Your Sleep Schedule
LEARN MORE→
رنا بصوت متقطع فقد اصبحت تتنفس بصعوبه بسبب قربه الذائد منها مش بهرب انا عاوزه امشي
فريد وهو يشير علي قلبها طب هدي دا الاول وبعدين اتكلمي 
رنا بخوف وقد تقطع نفسها اكثر مما اقلق فريد 
فريد برقه بس اتنفسي يا رنا براحه يا رنا اهدي اتنفسي بهدوء وعندما انتظم تنفسها 
فريد برقه احسن
رنا بخجل اه



فريد طب تمام عاوزه تمشي ليه بقي
رنا بخجل كدا مش عاوزخ اعيش هنا 
فريد بمكر ليه خايفه مني مثلا لتجوزك
رنا بارتباك اه لا
فريد بابتسام اه ولا لا وضحي ثم اضاف بمكر متخفيش دنا حتي طيب والله ثم اقترب من اذنيها وقبل ان يتكلم وجدها تنتفض بشده 
رنا ببكاء وخوف وجسدها ينتفض وهي تتذكر قرب ذلك المعتدي منها لا ابعد عني متعمليش حاجه 
وعندما راي فريد حالتها وذعرها اخذها باحضانه سريعا 



فريد هههششش متخفيش اهدي محدش هيقدر ياذيكي حتي انا اهدي يا رنا انا بس بهزر معاكي مش اكتر اجمدي كدا فين رنا العنديه ام لسانين ولكن تلك المره لم تهدا ككل مره وانما زاد انتفاضها بقوه وبكائها مما اقلق فريد
فريد بقلق رنا مفيش حاجه خلاص اهدي 
رنا ببكاء وصوت متقطع الله يخليك مش عاوزه اتجوز 
فريد هشش رنا خلاص مفيش جواز صدقيني 
وبمجرد ان تفوه بتلك الكلمه حتي توقف بكاؤها 
رنا وهي تكفف دموعها بجد
فريد بحزن داخلي حاول مدراته اه بجد يا رنا بصي يستي مفيش جواز ولا حتي هجبرك علي اي حاجه والباب الي بيفصل بين اوضتي واوضتك هقفله ومش هدخل اوضتك تاني ابدا وهبعد عنك كمان بس تفضلي هنا ها ايه رايك


رنا بعدم تصديق حضرتك بتتكلم بجد 
فريد اه يا رنا بتكلم بجد ها اتفقنا
رنا بسعاده لم تستطع مدارتها اه اتفقنا
فريد بحزن تمام بس ممكن اسالك سؤال 
رنا بخجل اتفضل


فريد هوا طلبي منك للزواج كان عاملك ازمه اوي كدا انتي شيفاني وحش اوي كدا يا رنا وقبل ام تنطق اضاف اقلك خلاص مش مهم يا رنا بس قبل مبعد عنك احب اقلك اني هفضل موجود لو احتجتي مني اي حاجه واياكي تخافي من ايةحاجه طول منا جنبك محدش هيقدر يازيكي تصبحي علي خير ثم تركها وذهب لغرفته


فريد وهو يحدث نفسه ادفع عمري كله واعرف فيكي ايه مني يا رنا 
اما خارج غرفه رنا.... 

تعليقات