Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه ادم ولانا الفصل الرابع❤🔥





الفصل الرابع🌹




آدم : جودي ؟ .. جودي بضعف وصوت واطي وحشتني أوي يا آدم .. آدم قالها بصوت واطي وارتباك بتعملي ايه هنا .. قالتله جيت أنا وصاحبتي سارة عشات



 نباركلكم .. سارة قالتله إزيك يا آدم مبرووك . راح آدم قالها بس .. سارة قالتله بس إيه إنت مش هتدخلنا ولا إيه .. جودي بزعل خلاص يا سارة يلا نمشي .. راح آدم قالهم لا تعالوا إتفضلوا إدخلوا .. سارة قالت بصوت



 عالي أومال العروسة فين .. أنا كنت قاعدة ف الأوضة بعيط وحاضنة قميصه أول ما سمعت الصوت إتصدمت والدم وقف ف عروقي .. آدم بص لجودي وقالها



 إتفضلي إقعدي قالتله بصوت رقيق تسلملي .. أنا جريت فتحت باب الأوضة وقربت م الريسبشن واول ما سمعت صوت جودي انتفضت وجريت ع الأوضة


 ولبست بيجامة ضيقة أوي وسيبت شعري وفتحت سوستة البيجامة وكنت لابسة تحتها تيشرت رقيق أنثوي وحمالات البرا كانت باينة ع كتفي ولونهم احمر وحطيت روچ وتقلته أوي وميكب خفيف وبصيت ف


 المراية وأنا الشر بيطلع م عيوني إزاي جاتلها الجرأة تيجي هنا .. آدم قالهم بصرامة إزيكم يا بنات عاملين إيه .. جودي قالت برقة الحمد لله تمام إنت اخبارك إيه طمني عليك .. دخلت وقلت بصوت صارم كويس وكنت بتمخطر وبتدلع عروسة بقي .. آدم فتح بؤه أول ما



 شافني ووشه أحمر وجودي وسارة إتصدموا م منظري ومكنوش متوقعين انهم يشوفوني بس إزاي .. رحت قلتلهم بدلع إزيكم يا بنات عقبالكم متزعلوش القطر مش هيفوتكم .. آدم قالي لانا ! رحت قلتله نعم يا

 بطتي وقربت منه وبوسته م خده لدرجة إن الروج طبع رسمة شفايفه ع خده .. وهو إتصدم وإتكسف م اللي عملته .. سارة إتغاظت أوي وجودي هي كمان بس حافظت ع هدوئها وقالتلي بحقد مش هتعزمينا ع حاجة ولا إيه .. رحت قعدت جنب آدم ولفيت إيدي الاتنين حوالين إيده وسندت علي وقلت بسهوكة إنتم هتطولوا ف القعدة ولا إيه ورحت ماسكة خدود آدن


 وقلت ده إحنا حتي لسة عرسان جداد ومشغولين .. راح آدم قالي لانا ؟ قلتله بدلع نعم يا مانجتي قالي إحم إحم يلا قومي قدميلهم حاجة قلتله بسهوكة ودلع وأنوثة آدم بجد مش قادرة قوم قدملهم إنت أنا




 ملحقتش اقعد معاهم .. آدم قالي بإستغراب م تصرفاتي ماشي .. جودي أول ما مشي قالتلي بغيظ وكره إنتي مفكرة إنه هيحبك لا يا عنيه ده بيعشقني أنا راحت سارة قالت سبيها يا جودي هي متعرفش إنها مجرد ليلة هيضيها معاها وهيرجعلك تاني عشقه


 الوحيد ... آدم جه وقالهم إتفضلوا يا جماعة جريت عليه ومسكته م إيده وقلتله إخس عليك يا دومي

 إتأخرت كدة ليه هما خلاص هيمشوا عشان مشغولين سارة وجودي قالوا بغيظ اه احنا هنمشي بقي نجيلكم وقت تاني قلتلهم بسهوكة وعدم إهتمام ماشي ..


 ومشيت وراهم وقفلت الباب بسرعة أول ما خرحوا لدرجة إنهم إتخضوا وجودي عيطت م الغيظ ومشيت ........😉🔥 


تعليقات