Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية فرحة الصعيد الفصل الرابع والعشرون


  رواية فرحة الصعيد الفصل الرابع والعشرون

في صباح يوم جديد وفي قصر شبل بالتحديد
كان الجميع متجمع على مائدة الفطور


شبل: انا عندي شغل يا أمي ولازم اني اسافر بعد بكره مع سالي ومعتز تركيا.... هنفتح مصنع جديد هناك ولازم اكون موجود
فرح بسعاده: الله هنروح تركيا
شبل: تؤتؤ.... هرووح تركيا انتً مش هتروحي في حته هتفضلي هنا
فرح بغضب: يعني اي يعني.... هتسبني هنا... هو انا هفضل محبوسه هنا يا شبل
شبل بغضب: فرح
فيروز: اهدوا يا اولاد وبعدين تروحي فين يا فرح ببطنك دي يا بنتي
سالي: طنط معاها حق يا فرح انت في السابع تقريبا يعني خطر عليكي
معتز بأبتسامه:انت بس هاتي البيبي القمر دي لينا واحنا هنعملك بروجرام تلفي العالم لو عاوزه.....
نظرت فرح بعتاب لشبل كثيرا فهي لا تحب هذه الطريقه معها فهو
امانها الوحيد وحبها فكيف ان يتركها ويذهب وهي في امس الحاجه الليه..... انتهى الطعام وذهب الرجال للعمل وفيروز للمطبخ وظلت فرح مع سالي
سالي بضحك: يا شيخه دا انتِ قموصه اوي.... تروحي فين بالكرش دا يا ام كرش انتِ
فرح بغضب: اسكتي يا سالي انا على اخري اصلا
سالي: طب خلاص هسكت.... بس متزعليش اوي كده البت هتطلع خلقها ضيق مش كده
فرح بضحك:والله انا خايفه تطلع شبهك
سالي بصدمه: الاااه الاااه.... دا انا قمر
فرح: واضح..... قليلي وبعدين معاكي انت ومعتز
سالي بتمثيل عدم الفهم: مش فاهمه وبعدين في اي؟!
فرح بهدوء: سالي متخبيش عليا انا عارفه كويس ان علاقتك بمعتز وحشه جدا ودا واضح اوي
سالي بحزن:والمطلوب
فرح بتريقه: تفردي وشك دا... وتبطلي تعامليه كده هو ملهوش اي زنب وكمان بيحبك اوي
سالي بضحك:بيحبني؟!!.... والله انت طيبه
فرح: انت حره بس اقلك امسكي فيه وبلاش تخسريه هتخسري كل حاجه لو خسرتيه...
**************************
عند معتز وشبل
كانوا يتجولون حول الأراضي ليتفقدوا العمال وهم يعملون وقد بدى على معتز الضيق الكبير الذي يحاول اخفاؤه
شبل: في اي يا صاحبي
معتز بحزن: تعبت يا شبل..... انا عملت كل حاجه علشان اقرب منها ومفيش نتيجه... تعبت منها بقت بتقلي في وشي بكرهك عنيها بتجرحني اوي يا شبل تعبت
شبل بتفهم: بص انا عارف انك بتحبها... بس بالهداوه... وعلى فكره هي بتحبك اوي
معتز بأقضاب: كان نفسي احس منها بس لو اي حاجه اي اشاره.... دي حتى مش عاوزه تخلف مني
شبل بأبتسامة مكر: بص احنا نعملها اختبار وبعدين نشوف
معتز: ازاي؟!... فهمني
شبل:انا اقلك...........
**************************
عن شهد وماهر
كان يجلس في مكتبه يفكر ويبحث في بعض الاوراق وكان غاضب للغايه
ماهر وهو يتحدث في الهاتف: يعني اي؟!.... يعني اي يا بطه انت واللي معاك مش عارف تجيبلي شويه عيال حراميه وهربانين... دا انت تقعد في البيت احسن
..... : يا فندم انا حاولت.... كل اللي عرفته ان في واحد مجمع مطاريد الجبل كلهم وهو اللي هجم على المخزن دا... دول المطاريد يا فندم يعني دا مش في ايدي
ماهر بغل: اقفل يا حيوان
شهد بخضه: ماهر مالك بتزعق لي؟
ماهر وهو يحاول الهدوء: مفيش حاجه يا حبيبتي مشاكل في الشغل عادي
شهد: طب تحب تاكل حاجه
ماهر بغضب: لا واقفلي الباب وراكي بسرعه
اغلقت شهد الباب ونزلت دموعها رغما عنها وشاهدها راغب وصفيه
صفيه بخضه: في اي يا حبيبتي.... اي اللي حصل؟
راغب بطفوله: ماما مالك
شهد وهي تحضن امها: انا تعبت يا ماما.... بقا طول الوقت عصبي وبيزعق انا مش بستحمل الصوت العالي منتي عارفه
صفيه: يا حبيبتي منتي عارفه شغل جوزك صعب وبعدين احنا اهنيه في الصعيد يعني شغل التار والمطاريد والدم كتير يا بتي
شهد: انا عارفه بس مش كده.... دا انا مراته
راغب: لو هو مش بيحبك انا بحبك
شهد بأبتسامه: يا روحي انت
....
**************************
في قصر شبل
كانت تجلس فيروز وفرح وسالي في حديقة القصر يتحدثون ويشربون الشاي
فيروز: ها قلتي اي يا بتي
سالي: مش عارفة انا مش مرتاحه
فرح: بطلي بقا هو احنا بنقلك موتي نفسك احنا بنقلك افتحي صفحه جديده بس
سالي: بس انا
فيروز: ابااااه يبقى متستغربيش لما تلاقيه اتجوز عليكي... ولا حتى بيخونك
Flash Back:
كانت فرح قد كلت من اقناع سالي ان تغير حالها مع معتز ولكن من دون جدوى فسمعتهم فيروز وهي قادمه الليهم
فيروز: فيكي اي يا بت انتِ... الواد وبيعملك كل شي علشان يرضيكي وزي القمر البنات تتهبل عليه....وبيحبك وانت كمان بتحبيه مالك
سالي: لما قرب مني اول مره حسيت اني رخيصه اوي يا طنط حسيت اني عاوزه اولع في نفسي بجد كان احساس وحش
فرح بتفهم:انا حاسه بيكي... بس خلاص دا كان زمان عدى عليه وقت كفايا بقا
سالي: طب وانا المفروض اعمل اي؟
فيروز بخبث:ادلعي شويه عدلي من نفسك... اتكلمي معاه
Back:
سالي: حاضر حاضر خلاص هحاول
فرح بأبتسام: ايوه بقا يا سالي يا جامده
دخل عليهم شبل من دون معتز وهذا غريب!!!.....
شبل: السلام عليكم
فيروز: وعليكم يا ولدي
فرح: حمد الله على السلامة يا حبيبي.... امال فين معتز
شبل بتوتر: اصله.... اصل
سالي: في اي؟!
شبل: لا ابدا هو راح يسهر شويه
سالي بتعجب: هو في الصعيد... اماكن ومطاعم وكده
شبل: لا دا راح يسهر مع واحده كده
سالي بصدمه: اييي؟!..... بتقول اي انت؟
شبل ببرود:دي الحقيقه
سالي بغضب: تعالى قدامي وديني ليه دلوقتي
شبل بصدمه: اوديكي فين؟!.... هي ملاهي مينفعش
سالي: انت هتوديني ولا اروح لوحدي؟!!.....
شبل بأستسلام: تمام تعالي
ركبت معه السياره وكانت غاضبه للغايه وكأنها في نار من حولها... مر الوقت كأنه قرن بالنسبه لها... وعندما وصلت للمكان وجدت منظر لم تستطع كتمان دمعتها...
معتز بصدمه: سالي....
سالي:.......
**************************


عند عثمان
كان قد انتهى من عمله ويجلس في احدى المطاعم لتناول العشاء وقررالاتصال بفرح
عثمان: فرحة قلبي... عامله اي يا حبيبة بابا
فرح: الحمد لله يا بابا بس قلقانه سويه على سالي
عثمان بقلق: خير في اي؟!
قصت فرح هلى والدها كل ما حدث مع سالي وايضا عن موضوع سفر شبل
عثمان بتفهم: فاهم يا حبيبتي موضوع سالي دا متقلقيش منه خالص عادي... بالنسبه لموضوع السفر بتاع الشبل.... الفتره اللي هيسافر فيها تيجي عندي
فرح: وازاي بس اسيب ماما فيروز
عثمان بتفكير: اه صح طب خلاص انا هجيلك على طول واخدكوا تقضوا يومين هنا اي رأيك
فرح: هيييه موافقه طبعا.... بس هقول لشبل
عثمان بضحك: شبل ماشي مهي راحت عليا
فرح بضحك : عمرك دا انت حبيبي
عثمان: ماشي روحي انت بقا باي
فرح: باي
**************************
عند صابر
كان يجلس مسطح على السرير بعدما قام بالأعتاء على تلك الصغيره المدعوه زوجته... فكيف تكوت زوجته ويفعل بها هذا فكان يضربها ويقسوا عليها بشده
صالحه ببكاء: حرام عليك انا جسمي بيوجعني اوي
صابر بضحك: بجد... طب كويس والله
صالحه:انت لي بتعمل كده.... انا عملت اي
صابر: ولا عملتي حاجه بس اهلك باعوكي بس... دي كل الحكايه.... وغوري من وشي عاوز اطلع للرجاله
غادر الغرفه وتركها تبكي وتتألم هذه الصغيره المسكينه.... وتوجه خارج المنزل فكان محسن ينتظره امام الباب
محسن: اوامرك يا بيه
صابر: هااا عملت اي؟!
محسن: شبل بيه هيسافر كمان يومين.... بس في مشكله!
صابر:هاااا؟! اخلص
محسن: في حراسه شديده اوي على البيت وكمان احتماال عثمان يقعد معاها.... والظابط اللي اسمه ماهر مش راضي يتهد
صابر:طب وجبت معلومات عن رجل الاعمال اللي معادي عثمان
محسن: دا عيل اكده عنده خمسه وعشرين سنه......بس اي دماغه سم وماله وجاهه ميتحكاش عنه
صابر:رنلي عليه... جبت رقمه طبعا
محسن بثقه: وه اكيد
**************************
عند مراد
كان يجلس عاري الصدر بعدما فعل ما حرمه الله وكانت الفتاه نائمه بجواره
مراد وهو يدق احد الاجراس فدخلت عليه السكرتيره خاصته
السكرتيره بخوف: امرك يا فندم
مراد: جبتي صور البت دي
السكرتيره: اه اتفضل اهو
مراد: ابعتي حد كمان ربع ساعة ياخد الزباله اللي جمبي دي
السكرتيره: امرك
ذهبت من امامه وظل يتفحص الصور بدقه كبيره
مراد بضحك:لا الصراحه... مزه مزه يعني طلقه والله تستاهل
قاطعه رنين الهاتف
مراد: انا ناقص رقم غريب..... الوو مين؟!
........ : انا اللي هجبلك اللي نفسك فيه
مراد بضحك: اي التهريج دا... هتجبلي شوكولاتة يعني مش فاهم عايز اي
...... : فرح..... فرح يا بيه عجبتك
مراد بضحك هستيري: اوي الصراحه
....... : يبقى تيجي في العنوان اللي هبعتهولك دلوقتي.........
**************************
عند حنين
كان رامي يعمل بجد لتسليم هذا البحث لعلاج موت بعض النباتات النادره
حنين: مش كفايا يا ورق العنب ولا اي؟!
رامي بضحك: ورق العنب.... طب روحي هاتيلي اكل
حنين: عنيا يا عنيا
رامي بمرح: اموت انا في البلدي يا بلدي

تعليقات