Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت عاجزا الفصل الثاني


 

البارت الثاني

( أحببت عاجزا ) 

بقلم اسراء صلاح

خرج الدكتور من عند اسر وعلي  وجهه علامات الاسف وينظر الى الجميع وتكلم الدكتور وقال للاسف احنا ما قدرناش نلحقه هو مات ٠٠٠٠٠٠٠ صدمه  احتلت الجميع الكل في حاله من الذعر  والخوف الام هدى انهارت و فقدت وعيها في الحال 

هنا : لا انت اكيد بتكذب اسر  ممتش  

احمد ابن عم اسر وصديقه المقرب  صرخ وقال أسر فوق علشان خاطري

كل هذا يحدث ويارا لا تبالي 


  فلاش باك 

قبل كل ده بنصف ساعه

مريم صاحبه عائشه

تتحدث مع عائشه في الفون 

مريم: يا عائشه في حادثه كبيره و فعلا محتاجينلك 

عائشه:  خلاص خمس دقائق بالكثير وهاكون عندك

باااك

 خرجت عائشه من غرفه العمليات وقالت الحق يا دكتور المريض فاق 

دخل الدكتور بسرعه لغرفه  العمليات وخرج بعد اكثر من ساعه الدكتور بجديه هو الحمد لله ما متش وقلبه بينبض من  ثاني بس مع الاسف بقى عاجز مش هيقدر يمشي على رجله ثاني 

صدمه احتلت الجميع

ما لك: يعني ايه مش هيمشي على رجلي ثاني ازاي اللي انته بتقوله ده 

حسام:  احنا نقدر نسفره   اكبر مستشفي في العالم بس اهم حاجه يبقى كويس

الدكتور  اهم حاجه فاف  و يقى كويس و نشوف موضوع  رجله ده بعد الاشاعات 


في غرفه العمليات 

اسر فتح عينه كانت  عائشة واقفه جنبه ومتوصل باجهزه كثيره قال لعائشه انا فين 

عائشه: حمد لله على سلامتك انت في المستشفي  كنت عامل حادثه والحمد لله فقت 


اسر: يارا فين يارا عائشه: اهدي طيب اهدي عشان العصبيه غلط عليك  هنده الدكتور يشوفك

الدكتور دخل شافه وطمنهم عليه وقاللهم انهم  ينفع يدخلوا

في غرفه العمليات كلهم حوالين اسر ابراهيم والد اسر: حمد لله على سلامتك يا اسر بعد الشر عليك هدى مامه اسر: تنهار ايه اللي حصل لك يا ابني ايه اللي حصل لك يا حبيبي اسر طمنهم عليهم الحمد لله انا كويس فين يارا يارا: انا هنا اسر سلامتك يا حبيبي ايه اللي حصل لك فيك ايه وعماله تعيط اسر جاي يحرك رجله متحركتش صدمه  احتلته اسر في انا  رجلي ما بتتحركش ليه احمد: اهداء اسر بس اهدي و استهدي بالله ما لك: عشان خاطري يا اسر اهدا ان شاء الله فتره وهتعدي حسام: ان شاء الله يا اسر هتسافر بره بتعمل عمليه و تبقى كويس اسر في  صدمه او مش مستوعب اللي حصل ما بيتكلمش وفجاه جاله انهيار عصبي  


دخلت عائشه فجاه واديته حقنه مهدئه وقالت لهم يطلعوا بره ويسبوه يرتاح

عائشه روحت بيتها ومن كثر التعب نامت 

يارا مع مامتها بتكلمها وبتقول لها انا لا يمكن اكمل معاه 

سعاد مامتها:

يا حبيبتي كده عيب ازاي تسيبيه في الظروف دي انتي كنتي بتحبي اسر جدا 

يارا: احب مين يا ماما انا كنت مخطوبه الاسر عشان فلوسه  بس مش اكثر بس انا دلوقتي مش هتجوز واحد عاجز

الام ربنا يهديكي 

والد يارا عادل : خلاص يا حبيبتي اللي تشوفيه دي حياتك وانتي حره فيها

يارا ثاني يوم راحت المستشفى لا سر وقالت مش هكمل معاك  وسبته ومشيت وهو نهار جدا على فراقها 

مر اليوم سريعا بدون احداث تذكر 

ثاني يوم عائشه ما كانش عندها كليه وراحت المستشفى كان ده اخر يوم لاسر في المستشفى عائشه عنده بتقول له سلامتك قال لها اطلعي بره وزعق لها جامد 


عائشه خرجت وبتكلم مريم صاحبتها بتقول لها ان هو زعق لها مريم قالت لها ان هم عاوزين ممرضه تروح  على البيت تبقي معاه  انتي ايه رايك تروحي قالتلها سيبيني افكر

عائشه روحت البيت وقالت لي مامتها ايه رايك في الموضوع ده مامتها قالت لها والله يا بنتي مش عارفه اقول لك ايه بس اظن باباكي  مش هيوافق عائشه:  اقنعيه يا ماما وبعد اقناع والد عائشه وافق ان هي تشتغل عندها سر في البيت ممرضه علي الجانب الاخر

هنا ايوه يا حسام وحشتيني وانت كمان وحشتني مالك يا حبيبتي زعلانه جدا عشان اسر حبيبتي ما تقلقيش ان شاء الله يبقى كويس يا رب يا حسام يا رب انا هاروح طيب اشوف اسر براحتك

بعد مرور أسبوع بدون احداث تذكر 

خرج اسر من المستشفى راح البيت

عائشه كلمت باباها وافق ان هتروح عند اسر بيته ممرضه


احمد وساره الاحوال بينهم تمام وهنا وحسام تمام وهل يا ترى مالك هيحس با علياء أن هيا بتحبه  

في صباح يوم جديد مازن بيتكلم في التليفون مازن: الو يا حياتي عامله ايه ساره: كويسه يا مازن وانت اخبارك ايه مازن بخير اسف اني متجاهلك الايام اللي فاتت بس صدقيني غصب عني  ساره: عادي ولا يهمك ما بتجيش  الكليه لي مازن :  باذن الله هاجي بكره عشان اسر اخويا تعبان جدا سلامته مازن كنت عايزه اقول لك على حاجه قولي يا حبيبتي اصل انا متقدملى عريس وبابا وافق مازن :  نعم انتي بتقولي اي ٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠ 


توضيح بسيط بس عشان الناس اللي بتطلغبط مالك وساره اخوات اولاد عم اسر حسام وعلياء اخوات ولاد عمهم واحمد ابن عمه بس


 في الجامعه واحد بيوقف هنا لو سمحتي هنا : ايوه

الشخص: ممكن كشكول المحاضرات الاسبوع اللي فات الدكتور قال اخذ من حضرتك اتفضل هرجعه حضرتك لما اخلصوا هنا  ما حصلش حاجه 


احمد : وحشتيني يا ساره ساره انا بكلمكش اصلا ليه حبيبتي انا عملت حاجه يا سلام مش عارف عملت ايه ماشي انا غلطان يا حبيبتي وانت ليه كده ليه كده انا عملت ايه ما عملتش حاجه يا سيد انا كده تشكر يا احمد تشكر


في صباح يوم جديد استيقظت عائشه من نومها وادت فرضها وودعك اسرتها وذهبت الى فيلا اسر لبدء العمل اول يوم

عائشه راحت الفيلا و مامت اسر قبلتها مامه اسر: خلي بالك منه وما تزعليش لو زعلتك او ضايقك هو عصبي شويه يا حبيبتي  عائشه ولا يهم حضرتك ما حصلش حاجه 

دخلت عائشه واول ما شافته قاعد على الكرسي عاجز تاملت في ملامحه وقداي  هو وسيم وجميل فضلت واقفه سرحانه شويه 

اسر :عجبوك

عائشه: هما اي دول اسر' عيوني عائشه ارتبكت وفضلت واقفه

اسر: هتفضلي واقفه كثير عائشه: انا  اسر اطلعي بره اطلعي بره عائشه فضلت واقف اسر صرخ  فيها وقلها اطلعي برا عائشه طلعت

        الفصل الثالث من هنا

تعليقات