Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية شهد الفهد الحلقه العاشرة


 
الطبيب : عندها انهيار عصبي ودا ممكن يأدي لإنها متقدرش تتكلم لفترة 
الجد : ايه طب طب نعمل ايه ي دكتور والفترة دي هتكون قد ايه
الطبيب : لو حالتها النفسية بقت حلوة هتتحسن بسرعة وممكن تقدر تتكلم بعد اسبوع بالكتير وحمدالله ع السلامة 
الجد بحسرة : الله يسلمك 
دلف الجميع لغرفة شهد وكانت تتساقط من عيناها الدموع وهي تجلس ع السرير 
مروان بدموع : شهد انا اسف والله سامحيني عارف ان كلامي جرحك بس والله مكنتش اقصد انا كنت متضايق ومصدوم ساعتها 
شهد : ........
جاسر بدموع ايضا: انا اسف اني شكيت فيكي وخليت دموعك دي تنزل سامحيني انتِ غالية عندنا اوي 
سما : ايوة والله وبنعتبرك اكتر من اختنا 
مايا بدموع : شهد انتِ مبترديش علينا ليه 
مروان : انتِ زعلانة مننا جامد صح طب ردي ومعدناش هنزعلك تاني 





الجد : اطلعوا برا 
مروان بدموع : بس.....
الجد بزعيق: قولت كله برا 
بعد مغادرة الجميع 
الجد : طب مش هتردي عليا ي شهد دا انا جدو انا اسف ي بنتي اسف اني شكيت فيكي بس سامحيني وال....
شهد : ليه 
الجد بصدمة : انتِ بتتكلمي 
شهد : ايوة بتكلم وانا ال قولت للدكتور يقولكوا كدا ع كلهم يحسوا بالذنب ويعرفوا انهم غلطوا وجرحوني 
الجد : كلهم عرفوا انهم غلطوا سامحيهم بقا وانا هروح افرحهم واقولهم 
شهد : لا ي جدو لا مش عاوزة حد يعرف 
الجد : ليه ي بنتي 
شهد : كدا ي جدو ومتخلينيش اندم اني اتكلمت قدامك 
الجد : خلاص ع راحتك بس هتفضلي كدا لحد امتى 
شهد : لما ال في دماغي يحصل بس انا عاوزة اعرف حاجة واحدة بس ليه فهد بيعمل معايا كدا
الجد بتنهيدة : هتعرفي في الوقت المناسب 
شهد : وهيجي امتى الوقت المناسب دا 
الجد وهو يتحرك من مكانه : قريب ....انا هسيبك بقا ع ترتاحي تصبحي ع خير وذهب بعد ان قبَّل رأسها وغطت شهد في سبات عميق من شدة التعب 

________________________

مالك : في ايه ي فهد مش ع بعضك من ساعة ما قعدت ليه 
فهد : خايف 
مالك : من ايه 
فهد : خايف تكون مشت 
مالك : هي مين 
فهد : شهد 
مالك : شهد مين ي بني ما تتكلم عدل انت هتنقطني ايه الحوار 
فهد : شهد بنت عمي ال مات 
مالك : الله يحرقه ما كان ما راح وبعدين ما تمشي انت مزعل نفسك ليه 
فهد : ع انا السبب انا جرحتها اوي وهي ملهاش ذنب في حاجة 
مالك : ولما انت عارف انها ملهاش ذنب جرحتها ليه 
فهد : انا لما لقيتها مع اسر في العربية كنت هتجنن ومقدرتش امسك نفسي وقولت ال قولته بقا 
مالك : طب هي ايه ال ركبها العربية مع اسر وانت قولتلها ايه
فهد : مالك انا مش قادر اتكلم لو سمحت 
مالك : تمام ع راحتك 
فهد : عرفتلي مين البت ال اديتك اسمها دي 
مالك : ايوة عرفت ومراقبها بقالي فترة انها بتكلم واحد ع طول
فهد بشك : مين دا اسمه ايه 
مالك : سليم الرفاعي 
فهد : ي ابن *****
مالك : انت تعرفه 
فهد : سليم الرفاعي المنافس بتاع شركتنا وواحد من اكبر اعداءنا
مالك : طب هتعمل ايه 
فهد : هبقى اشوف الموضوع دا بس مش وقته انا هروح بقا سلام 
مالك : فهد انت شكلك حبتها
ذهب فهد ولم يرد عليه 

_________________________

*_في الڤيلا*_

فهد : مالكم قاعدين كدا ليه 
ولم يلقى رد من احد منهم 
فهد : مبتردوش ليه بقول في ايه 
جاسر : وعاوزنا نرد ليه مش انت السبب في كل ال حصل 
فهد ببرود : وهو ايه ال حصل 
مروان : ال حصل ي استاذ ان بعد ما مشيت شهد اغم عليها والدكتور قال انها عندها انهيار عصبي خلاها فقدت النطق 
فهد بصدمة : ايه 
سما : زي ما سمعت كدا 
مايا بعياط: حرام عليك والله فهمتهم الموضوع غلط وخلتهم يجرحوا فيها انت السبب منك لله 
صعد فهد الى الطابق العلوي متجها الى غرفة جده طرق الباب واذن له الجد بالدخول 
الجد : عاوز ايه 
فهد : شهد مالها 
الجد : وانت مالك مش انت السبب 
فهد : مش وقته الكلام دا هي بجد فقدت النطق 
الجد بتأنيب : ايوة وبسببك 
فهد : طب هو انا ممكن ادخلها 
الجد : لا طبعا زمانها مش طايقاك والدكتور قال لازم نفسيتها تتحسن ع ترجع تتكلم 
فهد : هي زمانها نايمة هدخل اطمن عليها بس واطلع ع طول 
الجد : قولتلك لأ مش هعرضها للخطر ع خاطرك 
وذهب فهد دون انت يتفوه بكلمة متجها الى غرفة شهد نعم فإنه عنيد ويحقق نا يقوله ولا يسطيع احد ان يوقفه 
فهد : انا اسف يارب بس انا عاوز اطمن عليها سامحني وفتح الباب ودخل الى الغرفة وكانت شهد نائمة 
فهد وهو ينظر اليها ويتأمل ملامحها : اول مرة اشوفك من قريب كدا انتِ طلعتي حلوة اوي بجد عارف انك مش هتردي عليا طبعا مش لإنك نايمة ع انتِ اكيد زعلانة مني وكمان مش هتعرفي تتكلمي بسببي برضو بس انتِ برضو ال ضايقتيني ايه ال يخليكي تركبي معاه في وقت زي دا لوحدك بس انا انا انا اوف انا اسف عارفه انا اول مرة اعتذر لحد بس انا شكلي كدا حبيتك بجد زي ما مالك قال واكمل حديثه بتنهيدة تصبحي ع خير ي ملاكي 
واخذ ينسحب من الغرفة بهدوء حتى لا تستيقظ او يراه احد  ولكن حدث ما كان لا يتوقعه واوقع الفاظة التي توجد في غرفة شهد 
اخذت شهد تتحرك في السرير ولكن لم تستيقظ فهي نومها ثقيل 
فحمد فهد ربه وذهب مسرعا من الغرفة ولكن رأته سما وهو خارج من الغرفة 
سما : انت كنت بتعمل ايه جوا 
فهد : ملكيش دعوة واتجه الى غرفته بسرعة 
سما في نفسها : يالهوي لا يكون عمل فيها حاجة انا لازم ادخل اطمن عليها 






ودلفت سما الى الغرفة ولكن 
سما : ااااااااااه 
وهذه المرة استيقظت شهد من شدة الفزع ولكن لم تنطق واتجهت سريعا اليها واجتمع الجميع في غرفة شهد ما عدا فهد 
الجد : ايه ال حصل 
سما ببكاء : معرفش انا دخلت الاوضة لقيت الفاظة دي واقعة ومأخدتش بالي ودوست عليها 
اخذت شهد تتفحصها ببكاء دون ان تتفوه بحرف 
سما بدموعة وهي تتألم : خلاص خلاص انا كويسة يلا نطلع من هنا شهد مينفعش تعيط كدا ع صحتها ونفسيتها 
الجد : اسندوها وتعالوا يلا ع نعقم الجرح دا 
جاسر : حاولي تقومي معايا 
سما بوجع : مش عارفه مما جعل شهد تزداد في البكاء 
جاسر : طب انا اسف معلش ي جدو بس انا لازم اشيلها 
سما : ايه ال انا بتقوله دا مينفعش وقبل ان تكمل حديثها كان قد حملها جاسر وذهب بقا 
مايا وبعد ان ذهب الجميع : خلاص ي شهد اهدي هي كويسة و يلا كملي نوم وقبلتها من وجنتها وذهبت 
في الخارج 
سما : اااااااه 
جاسر : اهدي بقا ع نطهر الجرح 
سما : بتوجع اوي 
مروان : غريبة بس ايه ال وقع الفاظة دي 
سما : فهد 
مايا : فهد ازاي يعني 
سما : شوفته خارج من اوضة شهد ع كدا دخلت اطمن عليها
الجد بعصبية : يعني كسر كلمتي 
مروان : يعني انت كنت عارف ي جدو وسبته يدخلها الاوضة افرض كانت صحت وشافته 
الجد بحدة: طلب مني يدخلها يطمن عليها بس انا رفضت بس كسر كلامي ودخلها برضو 
جاسر : انت قولت ايه يطمن عليها 
سما : طبيعي اكيد حس بالذنب ودخل يطمن لما عرف انها فقدت النطق بسببه 
مايا : معقولة فهد دخل يطمن عليها 
الجد : ما خلاص بقا خليكوا في ال انتوا فيه 
سما : حاسب ي زفت ايدك بتوجع 
جاسر : وانا اعملك ايه يعني مش بطهرلك الجرح كمان مش عاجبك وبعدين خلاص انا خلصت 
سما : شكرا 
جاسر : العفو و يلا نطلع ننام قطعتينا الخلف ي شيخة كل دا صوت 
سما : حاضر بعد كدا هصوت بالراحة ع حضرتك تخلف 
جاسر : يلا ي باردة 
سما : مش اكتر منك 
وكان يقف مروان ومايا الذين كانوا يضحكون بسبب توم وچيري الذان يشاغبان في بعض امامهما 
مايا : ياريت لو خلصتوا تهزيق في بعض نطلع يلا 
سما : يلا تعالي اسنديني 
جاسر بغمز : طب ما تيجي اشيلك انا
سما : اوعى ي حيوان 
جاسر : مش عاوز اشيلك اصلا لنا صعبان عليا مايا ال ضهرها هيتكسر وهي بتطلعك دي 
سما : ملكش دعوة 
فضحك الجميع وذهب كل منهم الى غرفته 
يا ترى ما الذي سيحدث في الصباح هذا ما سنعرفه في البارت القادم😂
_________________________
________________________
بقلم الكاتبة 🖊️ شهد احمد 

#شهد_الفهد💜☁️

#البارت_العاشر

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق