Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية محبوبتي الصغيره الفصل الرابع والعشرون

 


_مسك تحاول منع بلال عن ضربه..سيبه يبلال سيبه
=ازاي الحيوان ده يقربلك
_سيبه يبلال احمد يبقي اخويااااااا
=توقف بلال عن ضربه والجميع في صدمة..
تركه بلال والتفت الي مسك.. بتقولي اي
_مسك وهي تنظر علي أحمد المُلقىٰ في الارض. بقولك أخويا وجريت عليه.. أحمد انت كويس
~ابتسم لها.. ايوه كويسه


_طب قوم يلا هات ايدك
وبلال واقف في صدمته ثم شد مسك.. انت اتجنني ده كان بيحاول يعتدي عليكي
_محصلش،، حنان اللي قلتله يعمل كده عشان تبعتلك الصور
إستغلت حنان فرصة صدمتهم بمسك وأحمد ووطت في لارض جابت المسدس وكادت أن تصوب مسك لكن أحمد وقف أمامها وصوبت عليه..
مسك وبلال ينظرون عليه وهو غارق في دمه.
مسك بصريخ.. أحممممممممممممممدددد، ونزلت إلي الارض ووضعت رأسه علي رجليها: أحمد عشان عشان خاطري قوم
إبتسم لها بتعب وندم: سمحيني ي مسك أنا آسف ثم غاب عن الوعي
_بلال انت هدنك واقف تبص علينا: اطلب الاسعاف بسرعه
=قام بلال بحمله ووضعه في السيارة واتجهوا الي المستشفي ومسك تنظر له وتبكي حتي وصلوا الي المستشفىٰ
_بلال.. دكتوووووووور
=جاءت الممرضه وقالت: هاتوا سرير بسرعه
وجاء الدكتور ووجه كلامه للمرضه: جهزوا اوضة العمليات
ثم أخذوه ودخلوا به إلي العمليات ومسك تبكي وبلال يحاول يواسيها ولكنه ما زال في صدمته ويريد أن يفهم ولكن ليس هذا الوقت المناسب..
اتصل بلال علي أسامه: ايوه ي أسامه لقتوها
_ايوه كانت بتحاول تهرب


=ارتاح بلال ثم غلق معه
وظلوا ينتظرون خروج الدكتور كثيرًا..
_بلال هو الدكتور اتأخر كده لي أنا خايفه علي أحمد أوي
=ضم يده علي كتفها وقال: متخفيش يمسك هو هيبقي كويس
ثم خرج الدكتور فهرول إليه كُلا من مسك وبلال..
_بلال: اي يدكتور هو عامل اي
الحمدلله جات سليمة الرصاصه مجتش في منطقه حيويه وهو عدي مرحلة الخطر وهينقلوه دلوقتي أوضه عاديه
_شكرا يدكتور
مسك وهي تحمد ربها وإبتسامه ترتسم علي وجها إقترب منها بلال: مسك انا عايز افهم اي اللي بيحصل، ومين احمد ده
_تنهدت مسك وقصت عليه كل ما دار بينهم؛ إتصدم بلال وظل صامتا لفترة ثم قال: طب واتأكدي منين انو اخوكي لازم نعملDNA عشان نتأكد
_أكيد هنعمل بس الظروف مش هتسمح دلوقتي
-قال بغيرة: من دلوقتي لحد منعرف هو اخوكي فعلا ولا اي متكلمهوش، ولا تلمسيه فاهمه
_ضحكت مسك عليه: حاضر
وبعد فترة انتقل أحمد الي غرفة عادية وكانت مسك وبلال بجانبه..
إستعاد وعيه ووجد مسك وبلال ينظرون له بإبتسامه وضع يده علي جرحه ويتآلم..
_قامت مسك بخوف إليه واستوقفها صوت بلال: مسسسسك
~ابتعلت ريقها ووقفت مكانها
_راحة فين
استدارت له: هعدل أحمد
_اصطنع الابتسامه: لا خليكي انا هعدله


وكان يضحك عليهم أحمد وعلي غيرة بلال..
ــــــــــــــــــــ..
دخل الدكتور كي يتفحصه
_لو سمحت يدكتور نقدر ناخده امتي
=بكرة ان شاء الله لو اتحسن تقدروا تخدوه
_تمام
ثم غادر الدكتور ومعه بلال
اما مسك ظلت ملازمة أحمد..
_يلا ي أستاذ أحمد عشان تاكل
=لا مش قادر الجرح بيوجعني اوي
_لمعت عين مسك: كل اللي حصلك ده بسببي المفروض الرصاصه دي كانت جات فيا انا مش فيك انت أنا آسفه
=مسح دموعها: انتي معملتيش حاجه ولو علي الآسف فأنا اللي لازم أتأسف، بلاش تعيطي تاني
دخل عليهم بلال: الله أجبلكم اتنين لمون
_احمد بغيظ: ياريت هههههههه
ضحكت مسك عليه رغم بكائها وظلوا يضحكوا...
ــــــــــــــــــــــــــــ..
مر يومين ومسك لا تفارق أحمد وتعتني به جيدا
_الدكتور: ممكن اطمن عليك يبطل
=اتفضل يدكتور
_فحصه وقال: لااا دا احنا بقينا عال العال
=مسك: يعني اقدر اخده معايا يدكتور
_ايوه طبعاً


فرحت مسك واتصلت علي بلال كي يأتي اليها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ..
بعد فتره كان بلال في المستشفى
_اي يمسك
=الدكتور قال ان نقدر ناخد احمد النهارده
_تمام هروح بقي ادفع واجيلك
=ماشي، ثم دخلت الي احمد: انت لسه قاعد مكانك
_نظر لها وضحك علي طفولتها
=هدنك تبص كتير قوم يلا عشان هتيجي معانا البيت
_بيت اي؟
=بيتنا
_لا يمسك انا هرجع مكان ما جيت وانسي اللي حصل بينا ده
=انسي اي، لا طبعا انت هتيجي معانا
دخل عليهم بلال وقال: ايوه هتيجي معانا ي أحمد ودخلت ممرضه
-مسك بإستغراب: في اي يبلال.
هنعمل التحليل الاول عشان نتأكد انه أخوكي
_هزت رأسها
ذهب أحمد ومسك مع الممرضة وظلوا متتظرين النتيجه...
وبعد فتره خرج الدكتور ووجه كلامه لبلال: التحليل اثبت انهم فعلا إخوات
_نظر أحمد ومسك والدموع بعيونهم وقام احمد بحضن مسك رغم جرحه الذي مازال يؤلمه
بلال يبعده عنها: حيلك حيلك دي مراتي
ابتسم له احمد: اختي ووحشاني يسيدي


ضحكوا الثلاثه ثم قال بلال: كده نقدر نروح
مال أحمد علي أذن بلال دون ان تسمعه مسك: احمم ممكن أسالك علي حاجه
_استغرب بلال من صوته المنخفض: اتفضل
=هو يعني الممرضه اسمها اي
ضحك بلال وضربه في كتفه بهزار: يعم انت في ولا في اي
_خلاص يعم انا هسألها
~ههههههه إسمها شهد
=سرح أحمد وقال: شهد، اسم علي مسمي
-اممممم هي الصنارة غمزت ولا اي
=ها لا ابدا متعرفش هي مرتبطه ولا اي
_هههههه لا والله معرفش،اختك لو كلمت غيرها ممكن تقتلني فيها ههههههه
=هههههههههههه
-مسك:انتو عمالين تضحكوا ع اي
~بلال:احم مفيش ده كان...قاطعه أحمد بتمثيل:آه مش قادر الجرح بيوجعني اوي
-مسك بخوف:يلا يبلال نروح عشان يرتاح شويه
-بلال وفاهم أحمد:يلا ثم نظر له:طلعت بتعرف تمثل هههههه
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ..
وصلوا الي البيت ووجدوا والدهم في الانتظار..
_ازيك ي حاج،وحشتني والله
=انتو عاملين اي يبني وبرن عليك مبتردش،ثم نظر الي احمد:ومين ده يبني
_هحكيلك علي كل حاجه بعدين المهم دلوقتي انت عامل اي
=الحمدلله،ازيك يمسك
_الحمدلله يبابا،ثم نظرت لاحمد:ده والد بلال وزي والدي
القي عليه التحيه وقال انا مش قادر وعايز انام
-مسك:وضعت يده حول رأسها واليد الأخري عند خصره:٠تعالي يلا اطلعك اوضتك
_نظر لها بلال بغضب:راحه فين استني،انا اللي هطلعوا


=طب اساعدك!
_ لا انا مسكه حلو ملكيش دعوه انتي
انزعجت مسك من صوته..
فمال عليها أحمد وقال بإبتسامه:متزعليش دي الغيرة وسننيها ثم غمز لها
ضحكت مسك بصوت عالي علي طريقته
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ..
مر يومين وبدأ احمد في التحسن وكان يجلس في الصاله فرن جرس الباب..
فتح الباب وظل واقف لا يتحرك
_شهد وهي تنظر في الارض:احم مالك ي استاذ احمد انا جيت في وقت مش مناسب ولا اي
=ها لا دا انتي تيجي في اي وقت تعالي هندهلك مسك
دخلت معه ونده مسك
_مسك:ازيك ي شهد معلش تعبينك معانا انا عارفة
-ولا تعب ولا حاجه اهم حاجه الاستاذ احمد يبقي كويس
=احمد وهو ينظر لها بشرود:انا بقيت كويس لما شفتك
_كتمت شهد ضحكتها وحاولت ان تظل محتفظه يثباتها
لاحظت مسك شرود أحمد وقالت:اقفل بوقك ل الدبان يخش هههههههههههه
_تصدقي انك رخمه فعلا زي ما جوزك قال
=هههههههه طب هروح اجبلك حاجه تشربيها علي ما تغيريره علي الجرح
_هزت رأسها بالموافقه
أستاذ أحمد ممكن اغيرلك علي الجرح
_اكيد
وكانت بتطهر الجرح وخايفه يكون بيتآلم:احم هو حضرتك موجوع
_نظر بعيونها وقال: خايفه عليا!
=.......


_شهد أنا بحبك ومش هقدر أدني ساكت كل ده،تقبلي تتجوزيني
=قامت شهد وهي في غاية الكثوف:.....
_قلتي اي يشهد
=المفروض تكلم بابا مش انا
_هكلمه بس اعرف رأئيك
=تفرك بيديها وقالت..موافقه
_بلال:بجد موافقه،يعني انتي بتحبيني
=نظرت الي الارض وجهها أحمر وهزت رأسها
_خوديلي معاد من بباكي وهاجيلكم بكره
=حاضر
وكانت مسك تستمع لحديثهم حتي خرجت وظلت تزغرط
فإتكثفت شهد وأخذت حقيبتها وخرجت مسرعه
_احمد:شهد استني
ثم نظر لاخته:منك لله مشيت وملحقتش اشبع منها،وبعدين في حد يدخل الدخله دي دا انا قطعت الخلف يشيخه
_هههههههه فرحنالك ي ابو حميد
جلس أحمد واسند رأسه:تفتكري ابوها هيوافق بيا يمسك
_وميوافقش لي بقي،هو في ف طيابتك وجدعنتك،انت لو مكتتش اخويا كنت اتجوزتك ههههههه
دخل بلال عليها ومسكها من قفاها:الله الله،هو مين ده اللي تتجوزيه
_هفهمك يبلال هفهمك
=تفهميني اي دا انتي ليلتك مش معديه
قام احمد ومسك ايد بلال وقال:عيب بس ونزل ايدك مش قدامي يعني،ثم أكمل بغرور:وبعدين مهي مغلطتش،انا قمر الصراحه
_قمر اربعتاشر يخويا


اطلعي يمسك ذاكري عشان قسم بالله لو مجبتي المجموع اللي انا عايزه لهتشوفي الوش التاني
_بمزح:التاني ولا التالت هقهقهقهق
=مسسسسسك
_احم بهزر يعم انا طالعه ثم قبلته من خده وجريت
=احمد:طب امشي انا بقي ولا اي هههههه
_زقه بلال علي الكرسي:يعم اترزع،ها قولت لشهد انك بتحبها
_سرح احمد وهو يتذكر خجولها:اه وهنروح بكره اتقدم لها
=مبروك يخويا،انا هطلع اريح شويه وهاجي معاك بكره
_اشطا
وأثناء طلوع بلال علي السلم نده أحمد...بلال
=نعم
_مسك لو مكنتش اختي كنت اتجوزتها بدالك
نزل بلال مهرولا وأحمد يجري ويصيح:الحقيني يمسك جوزك المجنون هيقتلنييييييييي

تعليقات