Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية المصحة الحلقه الثامنه


 

المصحة ❤️ (8)

وبعدين يحيي فك لمياء وكل حاجة رجعت زي الاول.

وتاني يوم فريدة وزين قاعدين بيتكلموا 

وفجأة فريدة حالها تليفون.

فريدة: الو ازيك يا مراد 

مراد:ازيك يا فريدة عاملة ايه انا بكلمك عشان عايزك تحددي معاد مع عمك عشان اجيي اتقدملك 

فريدة حست بالزعل لأنها بدأت تتعلق بزين ولكن قالتله

فريدة :ماشي هكلم عمي وهرد عليك





وجه يحيي :صباح الخير يا ولاد .

فريدة:صباح النور يا عمو عايزة اكلم حضرتك في موضوع.

يحيي :قولي يا فريدة.

فريدة :مراد عايز معاد من حضرتك عشان يجيي يتقدملي 

يحيي:خلاص انا معنديش مانع اقبله الساعة ٩بالليل 

وبعد ما يحيي مشي 

زين :انتي بجد هتوافقي علي مراد .

فريدة :امال اعمل ايه احنا كنا هنتخطب من زمان بس انشغلنا في موضوعك .

زين :انا ماشي.

في نفس اليوم الساعة ٩بالليل.

مراد راح يتقدم لفريدة هو وأخوه عمر ووالدته.

ودخلوا اوضة الضيوف. 

ونزلتلهم لمياء وزين يسلموا عليهم .

فريدة نزلت والكل اتفاجئ بجمالها.

فريدة :امال فين عمو يا مراد 

مراد:تعبان شوية بس هيحضر الخطوبة علطول.

ونزل يحيي

يحيي :اهلا بيكم 

واتكلموا في كل حاجة 

يحيي :وافق واخد رأي فريدة .

فريدة قبل ما تقول رايها بصت لزين وحسن أنه بيقولها لا متوافقيش 

فريدة :انا موافقة يا عمو.

يحيي : خلاص الخطوبة الخميس الجاي

مراد فرح وحس أنه هيحقق حلمه أنه بأنه يتجوز فريدة اللي اتربت معاه وهما صغيرين .

وطول الفترة قبل الخطوبة 

زين مش بيتكلم مع فريدة خالص وفريدة ملاحظة.

وجه يوم الخميس معاد الخطوبة 

نزل يحيي الحفلة واتصدم 

لمياء ايه يا يحيي مالك واقف عندك ليه انزل اتعرف علي والد مراد .

وعشان نلبس الدبل يلا الناس مستنية 

يحيي مش قادر يتكلم ونزل وسلم علي الضيوف وسلم علي والد مراد .

والد مراد :بتوتر ازيك يا يحيي بيه 

يحيي :ممكن نتكلم انا وانت علي جنب 

لمياء :ليه يا يحيي مش احنا اتفقنا علي كل حاجة 

يحيي :اه بس عايز اتكلم مع والد مراد شوية .

لمياء استغربت وراحت وراهم من غير ما حد ياخد باله.

ودخل يحيي ووالد مراد المكتب .

واتفقوا ان الخطوبة دي مش لازم تتم .

يحيي :السر اللي بينا مش لازم حد يعرفه .

ودخلت لمياء فجأة

لمياء :سر ايه اللي بتتكلموا عنه يا يحيي وليه الخطوبه مش لازم تتم ....يتبع

بقلم صوفى محمد ونادية محمد ❤️

                   الحلقه التاسعه من هنا

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات