Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه مراهقتي الصغيره البارت العاشر❤✨





# رواية مراهقتي الصغيرة. 
# الفصل العاشر.




- * رهف طلعت ولسا هتخبط لقت مامتها فتحت الباب.
- سارة :- اي أتاخرتي كدا لي و كنتي واقفه مع مين تحت.



- رهف برعب :- دي ااااا دي صاحبتي الي كنت عندها قالتلي انها هتتمشا معايا لحد هنا انتي مشوفتيهاش ولا اي.
- سارة :- لا شوفتك انتي بس مشوفتهاش اصلها كانت واقفه ورا الحيطه.
- رهف براحه:- اهاا.




- سارة :- ادخلي بقا يا حبيبتي يلا عشان ناكل .
- رهف :- لا شبعانه.
- سارة :- لي انتي كلتي ولا اي.
- رهف بتهتهه:- اه اشتريت سندويتشات قبل ما اروح عند صاحبتي وكلتهم.



- سارة :- ماشي بس متشتريش اكل من برة تاني.
- رهف :- حاضر يا ماما .
** رهف دخلت أوضتها ضميرها بيقتلها ولا عارفه تتماشي مع عمر في اي حاجه ولا بتعرف تتكلم معاه حتي ومن ناحية تانيه انها مش عارفه تقول لمامتها



 ومعندهاش الجرئة انها تعمل كدا بس بتفكر مع نفسها طب اي الي فيها انها تتعامل معاه او تكلمه لي مينفعش مش من حقها انها تصاحب أو تحب !! فضلت تتكلم في الحكاية دي لحد بليل وطلعت اتعشت معي مامتها وبعدين دخلت ذاكرت شوية ونامت ..

############################################## ؛
بعد العشا#
- ملك :- عمر ماما تعبانة تعالي البيت بسرعه .
- عمر:- طيب ماشي جاي علطول اهو.

- عمر :- الف سلامه عليكي يا ست الكل.
- منال:- اخص عليك يا عمر يعني مشوفكش الا وانا تعبانه كدا .




- عمر ميل وباس ايدها:- حقك عليا يا ماما .
- منال :- عمر انا عمري بيخلص وعاوزة اشبع منك .
- عمر :- انا جنبك علطول اهو.
- منال:- لا مش جنبي يا عمر ومزعلني علطول ومش مريحني ولا راضي تتجوز ولا راضي تمسك الشركة .
- عمر :- يووووه مفيش الي السيرة الزفت دي.
- رأفت :- اي في إي بتزعق لي يا عمر منال انتي كويسه ملك قالتي انك تعبانه.




- منال :- تعالي شوف يا رأفت عمر مش راضي يسمع كلامي برضو.
 - رأفت :- كلام اي.
- عمر :- نفس السيرة الزفت يا ماما يا حبيبتي أنا مش شغلتي في الشركات ابدا وحكاية الجواز انا في الوقت المناسب هبقا اتجوز.
- رأفت :- تاني السيرة دي يا منال! .
- منال:- وفيها اي لما يعملي كدا.
- رأفت :- فيها انه هو مش مرتاح فقولنا نسيبه براحته ابنك كبير وعاقل وعارف هو بيعمل إي.




* في الجملة دي عمر افتكر رهف بس طلع تاني الموضوع من دماغه وبص للناحيه التانيه.
- عمر:- علي العموم الف سلامة عليكي عاوز حاجة يا بابا.
- رأفت :- اقعد اتعشا معانا .
- عمر :- لا أنا مش جعان.
* عمر وهو نازل علي السلم لقا تلفون ملك علي التربيزة وبيرن وملك مش موجوده راح ناحية التلفون وبص لقاه رقم غريب فتح الخط ولسا بيقول الو الطرف التاني قال معاه بالظبط واتخيله انه سمع صوت محمود بس كدب نفسه وفضل يتكلم بس محدش رد فراح قافل يدوب قفل وبيتدير لقا ملك طالعه من المطبخ .
- ملك :- اذيك يا عمر. 






- عمر:- اذيك يا روحي عامله اي .
- ملك :- الحمد لله رايح فين كدا.
- عمر:- ماشي بقا هروح علي شقتي.
- ملك :- لي اقعد معايا شوية.
- عمر :- لا مش قادر هروح انام بقا اه وفي رقم غريب بيرن عليكي لو رن تاني مترديش و اعمليه حظر .
- ملك :- حاضر ماشي .
- عمر:- عاوزة حاجة مني قبل ما امشي .
- ملك:- لا سلمتك.

########################### ؛
# يوم الحد استنا رهف بعد المدرسه عشان تطلعله ولقاها واقفه بعيد ومسهمه في حاجة فراح ناحيتها.

## رهف طلعت من المدرسه وكانت بتبص حواليها مستنيا عمر بس فتحت عنيها علي وسعها لما شافت



 واحدة صاحبتها من نفس فصلها راحة علي واحد كبير شاب وبتشاورله من بعيد واول ما راحت عليه حضنته وراحت رافعه نفسها وباسته من خده .
- عمر :- اي يا رهف واقفه كدا لي!  
* عمر مكملش كلمته لما شاف الموقف برضو علي رهف وتنح هو كمان..





# رواية مراهقتي الصغيرة. 
# الفصل العاشر.
@ Glass Hearts Alive. 
# تفاعلوا واعملوا منشن لصحابكوا عشان بحب كدا جدااااااااا وبحب كومنتاتكوا الحلوة واللطيفة زيكوا❤❤❤

تعليقات