Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية محبوبتي الصغيره الفصل الثاني عشر

 


ف الصباح استيقظ بلال مبكرا وخرج بهدوء تام حتي لا تشعر بيه مسك ثم ركب سيارته واتصل ع زينه...
~آلو..
_انت اتأخرت لي انا مستنياك بقالي نص ساعه
=انا جاي اهو متمشيش.. وغادر..
وصل بلال..
..


زينه..
نظرت له وقالت.. اي التأخير ده كله
_معلش كنت خايف مسك تشوفني وانا خارج
=طيب.. كنت عيزني ف اي
_تعالي نقعد وهفهمك..
««
-ف اي
=انا حصلت بيني وبين مسك مشكله ومديت ايدي عليها قاطعته زينه.. انت يتقول اي يبلال ازاي تمد ايدك ع مسك انت اتجننت خلاص
_قال بخنقه.. زينه سيبيني اكمل.. فصمتت زينه بخوف.. ثم اكمل كلامه... وهي مكلمتش حد بقلها كام يوم وانا قلقت فاتصلت ع ادهم صحبي دكتور امراض نفسيه وبعتلي دكتوره ايمان عشان تصاحب مسك ومتعرفش ان هي دكتوره ودلوقتي هي مش راضيه تكلمني بردو.. وقافله ع نفسها وانا خايف اوي عليها
_تنهدت زينه ثم قالت.. خلينا متفقين انك غلطان لما مديت ايدك عليها ومكنش ينفع بردو انا قلتلك مسك بتحب المسايسه كلمها بالراحه هتاخد عينيها..
=طب اعمل اي!؟


_انت هتعمل حاجه مسك تكون بتحبها علشان تقدر ترجع زي الاول معاك
. ومسك بتحب الحفلات الصغيره
_يعني اعمل حفله واعزم فيها اصحابها!
=لا.. انت هتعمل حفله صغيره جدا ع قدكو انتو الاتنين بس عشان مسك مبتحبش الزحمه..
_اه تمام
=تمام قوم بقي روحني عشان ورايا درس وهتأخر عليه وابقي قولي عملت اي
_تعالي..
..
يلا انزلي..
_مع السلامه
=سلام
وغادر بلال ولكن لم يذهب الي المنزل وذهب الي محل ..
لو سمحت
_اتفضل ي استاذ
عايز احجز تورته وعليها صورتي انا ومراتي بس تكون عندي باليل
=لا بالليل مش هينفع دي بتاخد وقت
_بس انا عيزها باليل ضروري
=يبقي هتاخدها بسعر اكتر
_مش مشكله المهم تكون عندي ف البيت بالليل
=تمم يفندم اكتب عنوان حضرتك وهنوصلهالك ف الميعاد
_اهو بلاش تأخير لو سمحت
=حاضر
_السلام عليكم


=وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ثم غادر...
..
ودخل الي محل ملابس.. وظل يبحث علي فستان يليق بمسك..
_اي مساعده
=ها لا لا انا بس عايز اشتري فستان هادي لزوجتي
_طب اتفضل معايا هوريك فساتين لسه نازله
=ماشي اتفضلي
..
_اي راي حضرتك ف دا
=بقول لحضرتك لزوجتي مش لبنتي
_مهو ده لزوجتك يفندم
=ده قصير جدا وضيق
_دي موضه السنادي
=بلال ف نفسه.. الحمد لله يارب ان مسك تكون زوجتي بالعفه والطهاره اللي هيا فيها دي ثم قال لا شكرا انا هشوف بعد اذنك
وظل يبحث عن فستان.. حتي راي فستان لونه اسود داكن ومخرز بالاسود وعليه حزام رفيع ابيض فتخيل مسك فيه.. وقرر انه يشتري لها..
_انا هاخد ده
=ده!؟
_اه مالو ده
=لا مش اقصد بس ده مش الموضه خالص غير انه واسع كده ومش اوي
_بس مراتي مبتحبش الموضات والكلام الفارغ ده وبعدين مش حضرتك اللي هتلبسيه ياريت تشوفي شغلك
=حاضر.. اتفضل اهو
ثم دفع لها وغادر..
حتي وصل المنزل ودخل غرفته بنفس الهدوء..


واتصل ع ام محمد..
_آلو ي ام محمد
=ازيك يبني ومسك عامله اي
_الحمدلله محتاجك ف خدمه
=اتفضل يحبيبي
_عايزك تيجي تقعدي مع مسك النهارده وتقترحي عليها انكم تخرجوا وتيجوا ع الساعه تمنيه كده
=طب لي
_عايز اعملها مفاجأه
=حاضر هجيلها دلوقتي
_هستناكي مع السلامه..
عدي حوالي ربع ساعه وام محمد رنت ع بلال.. انا تحت يبني..
_حاضر هنزل افتحلك اهو
=بصوت واطي ازيك ي ام محمد..
_الحمدلله يبني هي فين مسك
=بتنهيده.. فوق قفله ع نفسها.. اطلعلها
_حاضر
..
ثم طلعت.. وخبطت خبطه صغيره.
_لم ترد مسك لانها كانت تعتقد انه بلال
=مسك يبنتي افتحي انا ام محمد
_مسك بفرحه شديده... وفتحت بسرعه الباب وعانقتها بشده وبلال مبتسم لمسك فخلجت مسك وقالت.. تعالي ي امي ادخلي وغلقت الباب..
ونظرت لها نظره اشتياق وعانقتها مره اخري وبكت ف حضنها..


_مالك يبنتي
=مفيش ي امي انتي وحشاني اوي
_وانتي اكتر يحببتي انا جيالك النهارده عشان نخرج مع بعض شويه
=بجد..
_اه بجد.. يلا قومي البسي
= بضحكه.. حالا
وقامت ترتدي ملابسها الفضفاضه فستان لونه احمر مخرز باللون الابيض وعليه خمار ابيض.. يلا ي امي
_بسم الله ماشاء الله قمر اربعتاشر
=مسك تضحك وكأنها دبت فيها الحياه مره اخري وتقول.. احم احم ع فكره انا بتكسف ههههههههه
_ف حد يتكثف من امه بردوا
=دا انتي ست الكل يلا بقي عشان انا عايزة اخرج وهنتأخر
_هههههه يلا يحببتي
نزلو الي الصاله وكان بلال ينظر الي مسك ثم قال.. رايحين فين
_لم تنظر له مسك ولم ترد عليه فردت ام محمد.. هخرجها شويه يبني..
=ماشي.. مسك اطلعي غيري الفستان ده والبسي حاجه تانيه
_يلا بينا ي امي عشان هنتأخر وكأنها لم تسمعه
=مسسسسسككك انا قلت اطلعي غيري
_نظرت له بحده وقالت.. لا مش هغير وملكش دعوه بيا تاني لحد مطلقني..
فحاولت ام محمد ان تلطف الجو وقالت.. اي هتتخانقوا قدامي ولا اي.. هو انا شفافه..
=مسك.. انا اسفه ي امي بس يلا بينا عشان انا مخنوقه اوي
_يلا يحببتي
غادروا وبلال ناظر اليها ولم ينطق..


..
مسك ماشيه مع ام محمد وكأنها ف عالم تاني وساكته طول الطريق..اي يمسك هدنك ساكته كده يبنتي
_ابتسمت لها وقالت..عارفه ي امي ع الرغم كل اللي بلال بيعملوا فيا ده بس انا مش قادره اكرهه مش عارفه ده اي حاسه اني عديمه الكرامه اوي
=وضعت يديها ع كتفها..لا مش قله كرامه يحببتي ولا حاجه ده جوزك وانتي عارفه انه بيتعصب بسرعه لاكن هو بيحبك والله وبيغير عليكي ومدنكيش تقوليله عايزه اطلق عشان هو عايز يكمل حياته معاكي ومش عارف يقلك كده
_بضحكه سخريه..يكمل حياته مع مين بس هو بيحب واحده تانيه وعمره ما فكر فيا
=لا يبتي ده سابها عشانك والله
_نظرت مسك لها بإستغراب..وانتي عرفتي منين
=توترت ام محمد..ها..لا معرفش
_حتي انتي ي امي
=مسكتها من يديها وقالت..يبنتي انا بقلك اللي انا عرفاه واللي متأكده منه... بلال بيحبك اديله فرصه يصلح غلطه
_لا معدش عندي طاقه خلاص احنا نطلق وكل واحد يروح لحاله
=يعني اي
_هيحححح يعني انا هطلق من بلال وهسافر عند بابا ومش هرجع البلد تاني
=طب اديله فرصه واحده بس عشان خاطري لو ليا خاطر عندك هتسمعيه ولو مره..
_مسك بحزن شديد..حاضر ي امي بس هي فرصه واحده لو مستغلهاش يبقي خسرني للابد كزوجه وكصديقه..
=طب يلا يبنتي عشان نروح..
_يلا..
وصلا عند باب الشقه قالت ام محمد..انا هروح انا ومش هوصيكي ع بلال بقي واديله فرصه
=حاضر ي امي
_يلا مع السلامه يحببتي
=مع السلامه..
..
فتحت مسك الباب..وجدت الانوار مطفيه وكأن بلال ليس بالبيت..


ففتحت كشاف تلفونها حتي طلعت الي الغرفه
وفتحت الباب وجدت بلالين تنزل عليها من فوق..
مسك بخضه..بسم الله الرحمن الرحيم..لا والنبي انا بخاف عاااااااااااااا..بلاللللللللللل الحقنننننييي..
لم يرد عليها احد..
وماشيه ع الارض داست ع بلونه..يختااااااااااي هو ف اي..ثم ظلت تقرا آيه الكرسي..« الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السموات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديھم وما خلفھم ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء وسع ڪرسيه السموات والأرض ولا يؤوده حفظھما وهو العلي العظيم'»صدق الله العظيم
ثم بدأ يشتعل نور طفيف..مسك يلهوووي كان مستخبيلك فين ده يمسك دا انتي لسه صغيره يحببتي..
وفجاه ظهر صوت منخفض لبلال..
مسك..يلهوي دا شبح بلال يعني قرفني وهو عايش وهيقرفني وهو ميت كمان..
حتي عانقها بلال من عند خصرها...

تعليقات