Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صعيدي خطف قلبي الفصل الخامس


  رواية صعيدي خطف قلبي الفصل الخامس

ميرا: ايه ده مش مصدقة مهران......
(ميرا كانت مفكرة ان خلاص الكل نايم..... بس شافت مهران وهو بيرسم ومندمج مع الالوان والرسمة)
ميرا : مش مصدقة.... يعني معقول الاوضة اللي احنا كنا فيها وكلها رسومات دي معقول....
يكون هو اللي راسمها......


معقول الإنسان العصبي القوي ده اللي عمري ما شفته بيضحك......
يكون فنان وبيرسم ومرهف الحس كدة......
يا ميرا وانتي مالك اصلا...... ادخلي نامي.......
بقلم حنين محمد عبدالرحيم (حنون)
ميرا حطت دماغها على المخدة ولسه برضه بتفكر في مهران واللي هي مش فاهمة شخصيته ولا فاهمة تفكيره ازاي؟!......... ده انسان غامض جدا..... وفضلت تفكر لحد ما نامت.......
علي الجانب الأخر.........
مهران قاعد بيرسم كعادته ومندمج جدا


( مندمج اوي في الالوان والتفاصيل الصغيرة...... وفي الاخر جاي يشوف الرسمة لقي نفسه رسم منظر طبيعي.......
رسمة بسيطة بس باين فيها الابداع الشديد....... وكالعادة خد اللوحة ودخلها اوضته المفضلة الاوضة اللي لما يبقي زعلان او مضايق او فرحان......
بيروح عليها بيحس بالراحة النفسية وسط رسوماته.....
المهم خرج وقفل الاوضة وراح يبات في سكن في المشروع........ )
المهم كل ابطالنا الحلوين خلاص ناموا 💛💛


وجاء الصباح بقي ☀️☀️
صحيت ميرا علشان كانت ظابطة المنبه وكالعادة بتبدا يومها بضحكتها......اللي بتاخد العقل.....
وقامت واخدت شاور
وكانت هتلبس جينز وتيشرت كات بس افتكرت انها لازم تلبس محتشم سيكا
قررت انها تلبس بدلة فورمال
(بنطلون اسود مش ضيق اوي
وشميز ابيض


و بليزر اسود
ورفعت شعرها ديل حصان واخدت ادواتها والشنطة بتاعتها ونزلت.... )
بقلم حنين محمد عبدالرحيم (حنون)
وهي نازلة كان محمود كمان نازل......
محمود : اوباااا........ايه الجمدان ده يا ميرو......
سيدة اعمال في نفسك كدة.....
ميرا: عارفة بس مبحبش التكبر يا برو...... بس ايه رأيك يا حودة هاخد رايك طبعا بما انك اخويا
محتشم شوية صح؟!


محمود : ايوة انا من رأيي الخلجات دي احسن من المفتوحة....... معتيش تلبسيه عاد......
كدة شكلك احلي يا ميرو........
ميرا: ميرسي..... ميرسي...... يا حودة......يلا بقي نفطر علشان نمشي يا برو...
محمود : يلا يا زميلي......
نزلوا لقوا الكل قاعد على السفرة.....
ميرا : صباح الفل على اجمل عايلة في مجرة درب التبانة.....

.
جدو : صباح النور يا بنيتي......
حسام : وسعت منك اوي حكاية درب التبانة دي......
ميرا : علشان تعرف بس يا حسام اني مثقفة.....
احم..... احم..... ولا ايه يا محمود......
محمود : احم.... احم.... اكيد طبعا هو انا اجدر اتكلم ممكن اتضرب........
الكل ضحك 😂😂😂


الجد : والله يا بنيتي..... من يوم ما جيتي هنا والضحكة ماعتفرجناش (مفرقتناش) واصل.......
ميرا بابتسامة : أساسا البيت منور وفيه البركة بوجودك يا جدي....... يلا انا خلصت......
محمود : يلا وانا كمان خلصت.....
المهم مشيوا ووصلوا الموقع
وميرا بدأت شغلها علشان تخلص اللي عليها وكدة واخدت الصور وعملت اخر اللقاءات وكدة......
ميرا : oh my God .....اخيراااااا.....كدة خلصت شغلي.....


اتصلت بمحمود : حودة..... انا خلصت..... ها انت خلصت ولا.......
محمود : والله يا ميرو مش خابر..... هخلص ميتا..... لان لسه احتمال اتأخر.....
ميرا : طب خلاص انا هحاول اروح لوحدي.......
محمود : اباي..... انتي كيف هتعاودي لوحدك يا ميرو.... اخاف عليكي يا بت عمي.......
ميرا : متخافش يا محمود...... انا حفظت الطريق وعادي اقدر ارجع لوحدي متخافش......
جاء من وراها صوت وقال :


انا هعاود معاكي عشان مينفعش تعاودي لوحدك يا بت عمي......
ميرا : مهران......
مهران شد الموبايل من ايد ميرا...... وكلم محمود
مهران : متخافش يا ابن عمي.... انا هعاود معاها وأنت كمل تدريبك......
محمود : ماشي يا اخوي..... سلام
مهران : سلام......


مهران : يلا يا ميرا......
ميرا : لأ شكرا..... انا اعرف ارجع لوحدي يا استاذ مهران........
مهران : جري ايه عاد!...... شكلك مش هتجيبيها لبر يا بت عمي......يلا اركبي علشان اوصلك عاد......
ميرا : ولومركبتش......
بقلم : حنين محمد عبدالرحيم
(حنون)
مهران : شكلي هضطر استعمل اسلوبي يا بت عمي.....


ميرا ببرود : استعمله يا برو...... احنا مبنخافش.....
مهران: انتي حرمة انتي...... اللي اعرفه ان البنت بتكون رقيقة وبتتكسف يعني..... المفروض البنات بطبعهم رقاق.....
ميرا : لا يا برو.... الرقاق ده اللي بتاكله وانت جعان.....
اسكت مش دلوقتي الزمن اتغير......
مهران : طب يلا اركبي يا بت عمي......
ميرا: قولت لأ......
مهران : انتي عاد اللي جبتيه لنفسك......


مهران شال ميرا وركبها العربية وركب هو كمان.. .....
ميرا: انت مجنون..... ازاي تعمل كدة......
مهران : جولتلك من الاول اركبي يا اما هستخدم طريقتي......
ميرا بعصبية : انسان مستفز......
مهران لما شافها متعصبة ضحك.....
بقلم : حنين محمد عبدالرحيم
(حنون)


ميرا ولاول مرة تشوف مهران بيضحك......
سرحت في ضحكته
ميرا في نفسها :
ما انت ضحكتك حلوة اهو اما مكشر ليه من ساعة ما شوفتك يا ساتر يا رب.......
ما الصعيد فيها ناس حلوة واجانب اهي.......امال في ايه بقي......
مهران : هو انا ضحكتي حلوة وجمر لدرجة انك مش عارفة تشيلي عينك من عليا......
ميرا وبدات تفكر بصوت عالي :


يخربيت عيونك الخضرة يا شيخ..... امال انا معنديش
العيون الخضرا دي ليه...... مع اني من العيلة..... ولا انت طلعت حاجة مختلفة كدة..... اشمعني يعني.....
مهران : ما انا العيون الخضرا مش واخدها منيكم.....
ميرا : احم.... احم..... معلش فكرت بصوت عالي شوية... امال واخدها منين يا استاذ عصبي....
مهران : جولتلتك مليون مرة اسمي مهران.... معدتيش تجولي استاذ عصبي دي عاد.....
ميرا : متأسفة..... مقولتليش جايب العيون دي من مين؟!
مهران: مش مهم تعرفي يا بت عمي....
وفجأة موبايل ميرا رن


طلع مستر احمد
ميرا : هالو مستر احمد
للكاتبة : حنين محمد عبدالرحيم (حنون)
احمد : هالو يا ميرا ايه الاخبار؟!
ميرا :الحمد لله تمام..... حضرتك عامل ايه ؟!
احمد : الحمد لله.... ها خلصتي الشغل....


ميرا : ايوة يا افندم خلصت كل حاجة ....
وساعة بالظبط وهبعت لحضرتك كل حاجة يا افندم.....
احمد : ماشي يا ميرو...... ها عجبتك الصعيد ؟!
ميرا : يعني حلوة..... والمشروع الجديد تحفة يا افندم....
احمد : ماشي هستني تبعتيلي المقالات والصور


وسلميلي على والدك.....
ميرا: حاضر يا مستر احمد يوصل..... سلام
احمد : سلام......
مهران : يلا يا بت عمي ادينا وصلنا..... انزلي بجي......لاني ورايا شغل.......
ميرا : بس مقولتليش انت.........
مهران: يلا من فضلك......
ميرا : OK.... شكرا.....


مهران : بالعفو يا بت عمي....... ده واجبي أساسا.......
ميرا نزلت من العربية وفي دماغها اسئلة كثير عن الانسان اللي شخصيته غامضة ده........
وهي ماشية
مهران ناده عليها
مهران : ميرا......
ميرا : نعم يا مهران......

تعليقات