Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صاحب الشركة الفصل الثاني


 رواية صاحب الشركة الفصل الثاني

: يا دعااااااء... يا دعااااااء
-: ايوه يا ماما بتنادي ليه ؟
-: قومي يلا روقي البيت ده عشان جايلك عريس...


-: عريس ايه بقى ان شاء الله
-: هو ايه الي عريس ايه. ،،،،،،،، عريس وخلاص واعملي حسابك انا زهقت منك ومن افكارك السودا دي
-: يا ماما انا نفسي اتجوز عن حب ، يعني الاقي الي يحبني من اول نظره وانا كمان احبه هيييييح
(لكذتها الام بكتفها )
دعاء : اااه اااه حرام عليكي يا ماما ايدك تقيله...


الام : عوض عليه عوض الصابرين يارب
-: هو في ايه انا عملت حاجه ؟
-: لا معملتيش يا ختي بس الروايات والقصص الي بتقريها بوظتلك مخك...
-: ماهو على يدك ملقتش ولا ظباط ولا رجال اعمال نافعين ، مبقاش فاضل غير بتوع المافيا...
-: يالاهوي... المافيا عاوزه تتجوزي واحد ويرجعك جثه تاني يوم. .


-: لا ما هو هيحبني...
-: بصي يا بنت انتي كل الروايات والقصص الي بتقريها دي ترميهاولا تولعي فيها ، وحسك عينك تقولي للعريس الي جاي النهارده انك بتقري روايات ، كفاياكي جنان بقى...
-: يوووه يا ماما انا مش هتجوز بالطريقه دي
-:بنت انتي العريس جاي باليل الشقه دي لو ماتشلتش ونضفتيها في خلال ساعه بالكتير ، ولله ما هتلاقي غير شبشبي نازل عليكي...


-: يا ماما بقى
-: ياتك ماو لما ينفخ جنابك ، امشي من وشي وخلصي قبل ما الراجل يجي....
في المساء
اصبح المنزل على اتم الاستعداد لأستقبال الضيوف ، كما ان اهتمت والده دعاء بتجهيزها ، حتى لا تقوم ابنتها بتخريب هذا اليوم..


بعد مجئ العريس ووالدته ، دخلت دعاء تحمل صينيه المشروبات وهي تمشي على استحياء ، لتتعثر عند دخولها غرفه الضيوف ، تطايرت صينيه المشروبات لتسقط فوق العريس ، بينما دعاء كانت ممدده على الارض ، وقفت بحرج لتحاول ان تتأسف عن فعلتها ، بينما الاخر ينظر لها بغضب لترفع رأسها وترى وجهه وكانت الصدمه حليفتها حينما وجدته هو.. من ظنت انه صاحب الشركه....

تعليقات