Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صقر المخابرات الحلقه الثامنه


 


البارت (٨)


همس ل الشباب 


همس : احنا هننزل مصر اصل خلاص خلصت كل حاجة هنا 


ليقفز فهد بمرح : واخيرا دانا وحشني اسد كتير 


وعند هاد النقطة وقد تذكرو اسد وعلامات الذعر بدات تبان ع وجوههم 


ادهم : ده هيقطعنا ربنا يسترنا 


ليث بثقة ضعيفة: ع ايه خايفين الله


ليقفز مالك الي همس ويقول 


مالك: ما تخلينا في حميتك ي صقر


لتضحك همس بسخرية : ي خسرة الرجالة دول ماتو في الحرب


عند اسد ليدخل إليه احد حراسه ويقول


الحارس: احم ي بيه هم هينزلو مصر اليوم ي باشا 


اسد بضحكة خبيثة : عارف يلا الله معاك روح من هنا 


ذهب الحارس





ليقول اسد : والله واخيرا شرفو دول هيشوفو مني ايام سوده 


بعد ساعات عند مطار القاهرة ينزلو ذالك الاربع شبان وفتاة من وجههم يبان عليهم الشده و الوقار وهم همس و فهد و ليث و ادهم و مالك


تذهب همس وإياهم الي الفيلة التي قام في جعل مليكة شرائها لها

 


فلاش بالك 


همس : مرحبا مليكة ازيك ي قلبي 


مليكة: وحشتيني ي روحي انتي فين انتي وحشاني جامد


همس : وانتي كمان ي قلبي المهم انا بعد كام يوم هنزل مصر


مليكة بفرحة: بجد الله بس اه كملي اعمل ايه


همس: انا شفت فيلة معروضة للبيع والي عرضها واحد اسمه اسد وهوه مدير شركات عايزك تروحي تشتريها لي انا


مليكة بذهول : ومنن هتجيبي تمنها 


همس: شيء خاص المهم اليوم ببعت ليكي تمنها 


مليكة : خلاص ع راحتك الي عاوزاة ي عمري


باك


عند الشباب عندما رأو الفيلة قد انصدمو بشده ليقول فهد


فهد : الله يخرب بيتك  انتى جيبنا ع الموت برجلينا ده اسد لو شفنا هيفترسنا واحد واحد


همس : ماتغور ياظ دي انا شريتها من كام يوم 


وذهبت وفتحت الباب وهم ورائها مصدمين 


لتذهب وناخد شنطتها وتقول 


همس : كل واحد ع غرفتة وتكمل بخبث وانا هتكون غرفتي غرفت اسد لتدهب الي الغرفة وتكون كلها اسود بسود لتتفقد كل شيء في الغرفة لتنظر خلفها وتلقى لوحه عليها وحش وعندما رئتها تحولت نظرتها لخبث وهي تقول


همس : ايوه صورة وحش ههه


عند الشباب ذهب كل واحد منهم الي غرفتة وابدل ثيابة ونام ام همس فبقت تتفقد الفيلة من جميع الجهات 

حتى وصلت الي جدار بعيد عن الفيلة لتنظر اليها وتضحك بخبث وتقول : انتا غبي فعلا ي وحش هههه مش عصقر الكلام ده


بعد ساعات فاق الشباب وذهبو الي المطبخ ليأكلو فهم لم يأكلو شي من الصباح وذهبو ليجدو الطعام ع السفرة 

وهمس تنتظرهم وبدأو في الطعام 


وبعد أن انهو الطعام

ليقول ليث بجدية


ليث : احنا لزم نروح ع البيت لنه اسد هيشك فينا اكتر


ليوافقة الرئي ادهم : فعلا بس همس هتفضل هنا ل حالها 


فهد : ايوه وانا خايف عليها 


مالك : خلاص انا ببقى هنا معاها


لتقول همس: لا مش عايزة حد عندي هنا يلا من هنا منك ليه 


ليضحكو ويضموها اليهم وذهبو وبعد أن ذهبو لتتحول نظرتها من همس الي الصقر لتنظر حولها بخبث ف الان حان الوقت لفعل ماتريد وتكتشف البيت وتعرف كل صغيرة وكبيره 


لتصعد الي أعلى الفيلة وتبدأ في تفحص اماكن الضعيفة في الفيلة وتخطط وترسم وتعمل مخططات 


ام عند الشباب ليدخلو الي الفيلة بعد أن عرفو عنونها عن صفحات النت ليدخلو الي الداخل وعندما تخطو الباب من الداخل 


لينصدمو جميعهم لما حصل وتتشجنج اعصابهم مما شاهدو


هااا شو ممكن يكونو  شاهدوه وشو هيحصل 


وهل همس ستجد الشيء الذيالذي تبحث عنه ام لا


                  الحلقه التاسعه من هنا

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات