Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بيجان الفصل الارابعون


 رواية بيجان الفصل الارابعون

صفيه . هو انتوا بتضحكوا علي اي ي ايه
ايه . ولا حاجه ي صفيه متخديش في بالك
صقر . ي بنتي اتكلمي انتي سرحتي كده ليه
جريئه . مينفعش ي صقر اصل لو هي صغيره كنت قلتلك لكن دلوقتي مينفعش......المهم بدل لما انت قاعد قوم شوف الحراسه بتاعت الفيلا......مش دول بردوا من شركتك


صقر . لإ بعد اذنك أنا جاي ضيف مش شغل
توفيق . ايوه قوم ي صقر....مينفعش تقعد كده قوم
صقر . بصراحه ي بابا أنا تعبان شوي فمش هقدر اقوم
جريئه . انت تعبان .....شوي......ااااه ي صحتي الي راحت......أنا هقوم احسن....ايوه هقوم علشان مرارتي هتفرقع
نهضت جريئه من علي كرسيها وهم يضحكون بشده عليها
بعد فتره كان المأذون قد اتي ليكتبوا الكتاب
جلس كلاً من خالد ووالد سالي ايمن مقابل بعضهم و عاصم و عناني و كان الجميع متجمع حول الترابيزة التي سوف يكتبوا عليها كتب الكتاب
فقال المأذون


المأذون . أمسكوا أيدي بعضكم
فوضع خالد يده في يد والد سالي
ووضع بعدها المأذون المنديل
ولكن قبل أن يبداء المأذون
سمعت جريئه اصوات همهمات مستنكره خلفها فنظرت الي الخلف
فوجدت الناس ينظرون في اتجاه شاشه العرض

جاري كتابه الفصل الارابعون اترك تعليق ليصلك الفصل الجديد فور الانتهاء من كتابته ونشره او عاود زيارتنا علي روايات سكيرهوم

تعليقات