Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقت داعيه الفصل الحادي عشر


 

عشقت داعيه 🧡
البارت الحادي عشر 🙈
بقلمي نورهان احمد 💞
.......................................................
ايمان:كانت تعبانه خالص ي يوسف اول مره اشوفها كده ابن خالتها بيقولوا مات قدامها
يوسف:بتقولي ايه نور تعبانه
ايمان:اه
يوسف: طيب هي دالوقتي عامله ايه او اي اخبارها
ايمان:ب استغراب مالك ي يوسف مهتم اوي كده
يوسف:ب ارتباك ولا مهتم ولا حاجه عادي يعني
ايمان: يوسف مش عليا أنا في اي
يوسف:مش عارف بس شكلي حبيتها


ايمان:انت بتهزر
يوسف:لا مش بهزر مش عارف مع اني ما سمعتش غير صوتها بس وحبيتها من كلمك عنها
ايمان: طيب ما تروح تتقدملها
يوسف:مش دالوقتي لسا الوقت المناسب ما جاش
ايمان:وهيكون امتا ده
يوسف:مش عارف بس والله بدعي بيها في كل صلاه انها تكون ليا في الحلال إيمان اوعي تقولي ليها حاجه
ايمان:ما تقلقش مش هقول
يوسف: مع اني شاكك فيكي بس يلا
ايمان:بكره هروح الحلقه
يوسف:يبقا اطمني عليها ماشي
ايمان: حاضر ي عم شكلي هتعب معاكوا
يوسف:خشي نامي يا بت قومي
ايمان: حاضر ي عم وسابته ودخلت اوضتها
يوسف:الف سلامه عليكي يا نوري بس مين ابن خالتها ده اي ده معقول تكون بتحبه ي الله وبعد تفكير طويل تعب وقام اتوضي وصلي
عند نور عدي الوقت وهي لسا في البلكونه دخل حسام
حسام:نوري ي بت
نور:نعم
حسام:بقولك ايه ما تيجي معايااا
نور:ماليش نفس اخرج
حسام: خلاص مش طالع هااا
نور: بصتله وقالت هتخرج فين
حسام:هروح البحر وكمان هعدي اكل ايس كريم ومش عارف لسا هروح فين
نور:بتعشق البحر قالت طيب استني هغير واجي معاك اغير جو
حسام:اشطا أنا هستناكي
نور:تمام وقامت علشان تغير
حسام: طلع وعلى وشه ابتسامه انتصار


على:هتخرج
حسام:بفخر طبعا هو أنا اي حد ولا اي
فاطمه:بطل النفخه اللي انت فيها دي
حسام: حاضر ي بطه وقعدوا يهزروا
بعد شويه وقت نور طلعت وقالت يلا
على: رايحه فين يا نوري
نور: حسام قال طالع يتمشي هياخدني معاه
على: طيب ي روحي خلي بالك من نفسك
نور: حاضر ي بابا
حسام:يلا ي هانم ولا اي
نور:يلا ي استاذ
خرجوا الاتنين وصلوا البحر بعد شويه وقت
نور:كانت قاعده سرحانه في البحر والنجوم بليل
حسام: عارفه ي نور اول مره احس انك مش راضيه على قضاء ربنا
نور:انت بتقول اي لا طبعا والله العظيم راضيه والحمد لله
حسام:لو راضيه ما كنتيش تعملي في نفسك كده انتي مواقفه حياتك ي نور ولا بتخرجي حتي دعوتك لناس اتخليتي عنها تقدري تقولي فين الرضاء في ده
نور: أنا ما اتخلتش أنا بس اخدت وقت اجمع فيه روحي من تاني
حسام: نور خليكي واثقه انو مالكوش نصيب في بعض حتي لو كان عاش بردو
نور:بصتله والدموع في عينيها
حسام:دي حقيقه مش انتي اللي علمتيني كده انك لو ليك نصيب في حاجه هتاخدها مهما حصل ولو مافيش نصيب لو كل الامور متسهله بردو مش هتكون من نصيبك


نور:اه قولت كده
حسام:اي بقا عيشي وانسي وأنا واثق ومتأكد انو عوض ربنا ليكي هيكون جبر لخاطرك
نور: عارفه والله وواثقة في ربنا
حسام:اه صح وبعدين خدي هنا انتي بتخبي عليا ي هانم وأنا لما كنت احب واحده او كده كنت اجي اجري اقولك
نور: علشان ما كنش ينفع يعرف اني بحبه
حسام: عارف بس والله لو خبيتي عليا حاجه تاني هزعل بجد
نور:خلاص ي اسطااا
حسام:ايوه كده ي كبير
نور: الله يسامحك علمتني كلامك ده
حسام:ي بت انتي تطولي
نور:خلاص ي ابني وضحكت
حسام:هتعيشي بقا
نور:خلاص الماضي ودعته ربنا يرحمه ويغفر له ويسكنه الفردوس الاعلى
حسام:هو ده الكلام
نور:قوم بقا هاتلي ايس كريم
حسام:عارف أنا عارف انو الخروجه دي بخساره عليا
نور: ايوه يلا بقا
حسام:طيب ي نور هانم
نور:بدات تكلم نفسها تقول اخوكي معاه حق انتي معقول مش راضيه بقضاء ربك ازاي ي نور ازاي انتي مؤامنه لازم ارجع زي الاول واحسن كمان وقتي كله هضيعه في الدعوه والقرب من ربنا وبس وسرحت في البحر
حسام:خدي ي ست هانم
نور:اخدتها وبعدين نامت على كتفه


حسام:بحبك اووووي والله
نور: أنا اكتر
حسام:مش متخيل انك ممكن تتجوزي وتبعدي عني
نور:ضحكت وقالت والله اهبل حتي لو اتجوزت هكون قاعدة على قلبك ومش بعيد اخدك تقعد معايااا
حسام:اذا كان كده ماشي
نور:لازقه بس بحبك وفضلوا يتكلموا ويهزروا
وعدي الوقت وروحوا
نور:دخلت اوضتها اتوضت وصلت وقعدت ف البلكونه وشغلت قران وفضلت تسمع لحد ما نامت مكانها
دخل على علشان يطمن عليها لقيها نايمه مكانها شالها وحطها على السرير
نور:بابا
على:نعم ي روحي
نور:بحبك اووووي
على:قرب منها وحضنها وقال وأنا مش بحبك أنا ما اقدرش اعيش من غيرك
نور: ربي مايحرمني من وجودكم كلكم في حياتي بجد أنا محظوظه بيكم والله
على:انتي اللي منوره دنيتنا والله وبعدين باسها من راسها وقال يلا ي هانم كملي نوم علشان نلحق الفجر
نور: حاضر ي بابا ونامت
فاطمه: كانت نايمه ولا اي
على:اه كانت نايمه ف البلكونه نيمتها على السرير
فاطمه:مش عارفه لي حاسه انو في تغير
على:هتفوق هي الصدمه كانت صعبه عليها بس
فاطمه: يارب
على:يلا علشان ننام
فاطمه:يلا


وناموا كلهم وصحيوا على الفجر وبعدين ناموا تاني
تاني يوم في حيات نور
نور:صحيت داخلت اخدت شور واتوضت وطلعت لبست الاسدال بتاعها وفرشت السجاده علشان تبداء صلاه الضحى خلصت صلاه وقامت لبست أدناه موف ونيقاب ابيض وكانت قمر خالص كانت حاسه انها بروح جديده طلعت كانوا قاعدين بيفطروا
حسام:ايوه بقا اي القمر ده ي بت بقيتي مزه
على: اتلم يلا مافيش حد يعاكس بنتي أنا بس اللي اعاكس
نور: الله الله وأنا المفروض ارد على مين فيكوا بقا
على: هو أنا قولت حاجه


فاطمه:لا أبدا ي اخويا انت ملاك
على:قصدك اي ي فاطمه
فاطمه:مش عارفه
نور:هو ده بدأنا بقا
فاطمه:بضحك افطري ي بنتي وسيبك منهم
نور: حاضر ي بطتي قعدوا كلهم يضحكوا وبعدين نور خلصت ونزلت ركبت تاكس
وراحت على المسجد بس قبل ما تدخل شافت حاجه وقفتها مكان

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق