Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بنات نعمة الحلقه الثالثه


 


الحلقة الثالثة من رواية ( بنات نعمة )


شرف الست الحرة مش سهل⁦☝️⁩ وإنها تدافع عنه في زمن إنعدم فيه الأمان أصعب ✊ عشان كده ممكن الست تخسر حياتها عشان شرفها أما نعمة فكان ليها رأي تاني ، تعالو نشوف عملت إيه👌

_____________


نعمة .. إيه يادكتور مالو الباب معيفتحش


ومالك كده عاد عتبصلى كده ليه !! وطالع من هدومك ليه!!


الدكتور .. جننتيني يانعمة ومخلتيش فيا عقل ومحدش 


في الدنيا هيقدر يمنعني عنك


نعمة .. لا يادكتور في 


الدكتور .. الباب مقفول علينا 


نعمة .. ربنا شايف ، وعمرها الأبواب ما تمنع نظرته ليك وأنت 


ملط كده


الدكتور .. أسكتي


نعمة .. بص لفوق يادكتور ، وأتأمل نظرته ليك 


الدكتور .. قولتلك اسكتي 


نعمة .. إوعاك يادكتور تكون بتفكر تأذيني ، أنا ولية غلبانة


والزمن مرمطني بزيادة ، ليه عايز تزيد حملى وأنا حملي 


لوحده متحملوش الجبال ، بص لربك يادكتور وأفتكر إنك كما 


تدين تدان يادكتور


الدكتور نزل على ركبه وعيط زي الأطفال


مشيت عليه نعمة وقالتله قوم يادكتور قوم واستغفر ربك


الدكتور .. انا مش عارف انا عملت كده إزاي ده انا عمري 


ما عاكست بنت ، أنا إزاي في لحظة بقيت إنسان حقير كده


نعمة .. كفياك عياط وقوم استر نفسك عاد ، وبعدين انت 


مش وحش ولا حاجة ، وكفاية إنك بتخاف ربك وقلبك 


فيه رحمة 


الدكتور .. أنتي إزاي طيبة كده !


نعمة .. كلنا طيبين يادكتور والدنيا لسه بخير ، وخليني بقا


أمشي عشان عيالي معيقلقوش علي


__________

مشيت نعمة من العيادة ورجعت على البيت ،


قعدو على الأكل ونعمة دماغها سرحانة في حتة بعيدة 


هدي .. ياأمي ،،! ياأمي ! ياأميييييي


الأم .. هه؛ إيه ياهدى في إيه ؟


هدي .. مالك ياأمي بنكلمك وانتي مش معانا خالص !


الأم .. معلش يابناتي سرحت شوية


تغريد .. والجميل سرحان في إيه ؟


الأم .. مفيش ياتغريد تعبانة شوية


الساعة جت 8 والبنات نامو ونعمة صلت العشاء و قعدت في 


الصالة كعادتها وبعد شوية لقيت هدى واقفة على دماغها


الأم .. مالك منمتيش ليه ؟


هدى .. وانام إزاي وانا شايفاكي كده


الام .. وأنا مالي يابت ما أنا كويسة أهو روحي نامي يالا


هدى .. ياماما انا مش صغيرة احكيلي قوليلي مالك 


الأم .. بتتعصبي عليا ليه يابنت صابر ، ولا عشان انا رفعت 


إيدي عنك هتفكري نفسك كبرتي على الضرب وهتسوقي فيها


هدى .. ويهون عليكي برضو يانعمة تضربيني ، انا بس


 ياحبيبتي عايزاكي تحكي معايا وتفضفضي بدل ما تكتمي


 في نفسك ، هو مش انا بنتك حبيبتك برضو 


الأم .. طب قومي أعمليلنا كوبيتين شاي وتعالى ، وبطلى


تقوليلي يانعمة يابنت نعمة 


هدي .. ماشي يانعمة هههههه


الأم .. والله وكبرتي وطلعلك صوت وبقيتي بتعرفي تجاريني 


في الكلام ههههه


----------------

وصل الشاي


هدى .. أحلى كوباية شاي لأحلى أم في الدنيا


الأم .. بطلي رغي خليني احكيلك اقعدي


هدي .. احكي ياست الكل


الام .. أنا هسيب الشغل


هدى .. يالهوى !! ليه؟!


الأم .. زهقت من الشغلانة وبعدين معادتش مجازية معانا


هدى .. طب وهنعيش إزاي !!؟


الأم .. قومي أفتحي الدولاب ال جوة هتلاقي علبة تحت 


الهدوم هاتيها


هدى .. أديني جبتها


الام .. أفتحيها وعدي الفلوس ال فيها


هدي .. دول 1800ج


الأم .. دول ال قدرت أوفرهم في ال3شهور ال اشتغلتهم






هدى .. ناوية على إيه !!


الأم .. ناوية أرجع أتاجر في الخضار


هدى .. تااااني ياأمي


الأم .. أنا اتعلمت من المرة الأولانية والمرادي واخدة بالي


 كويس


هدى .. خايفة ياأمي نخسر ، وإحنا مش حمل خسارة


الأم .. اتفألي بالخير تلاقيه يابنتي وبعدين أنا 


هدخل على قدي ب500ج واخلى ال 1300 ورانا


هدى .. طب هتبدأي من إيمتا 


الأم .. من بكرة هنزل أشتري بضاعتي من الشادر وأفرش في 


السوق وربنا يرزقني برزقكم


هدى .. طب انا هنزل معاكي أساعدك 


الأم .. إياكي تنطقيها تاني ، ركزي في تعليمك عشان أحس إن 


تعبي جه بفايدة 


هدى .. حاضر حاضر متعصبيش نفسك


الأم .. قومي رجعي الفلوس مكانها وروحي نامي عشان


تقدري تصحي بدري 


هدى .. حاضر تصبحي على خير ياست الكل


_____________


في الفجرية طلعت نعمة على الشادر اشترت بضاعتها ونزلت


فرشت في السوق وظبطت أسعارها على 50ج مكسب فقط


كان هدفها إنها متطمعش وتكسب زباين في أقل من ساعتين


باعت كل بضاعتها ورجعت بيتها ، بس ده طبعا هيزعج


التجار الكبار في السوق


المهم إن نعمة عجبها الحال وبعد يومين فكرت في إنها


تزود بضاعتها الضعف يعني تخلي رأس مالها 1000ج


وفعلا ربنا كرمها وبقا مكسبها 100ج في اليوم


وفي نفس اليوم ده نعمة وهي بتلم فرشتها


إتفاجئت بالدكتور واقف قدامها


الدكتور .. إزيك يانعمة


نعمة .. بخير الحمدلله يادكتور 


الدكتور .. سيبتي الشغل في العيادة ليه ؟


نعمة .. مفيش يادكتور ، الموضوع وما فيه إني قررت أرجع


لتجارة الخضارة 


الدكتور .. أنتي لسه زعلانة مني يانعمة


نعمة .. عيب يادكتور ازعل كيف منك وانت خيرك علي 


ومأذتنيش في حاجة


الدكتور .. لو كانت مشكلتك مادية أنا ممكن ازودك 


حددي الفلوس ال انتي عايزاها


نعمة .. معرفت الناس كنوز يادكتور وأنت شخصية محترمة 


والشغل معاك ميتقدرش بمال بس زي ما أنا قولتلك 


أنا رجعت لتجارة الخضار عشان بفهم فيها وعحبها


وياريت متزعلش منى 


الدكتور .. ماشي يانعمة على العموم لو حبيتي ترجعي


باب الشغل مفتوح ليكي في أي وقت ومن بعدك مفيش 


حد هيشتغل مكانك تاني


نعمة .. كتر خيرك يادكتور ، أستئذنك أنا بقا عشان الم حالي


وارجع البيت 


_____


بعد يومين 


كانت نعمة واقفة على بضاعتها في السوق 


وواحد من كبار التجار أسمه المعلم حامد وده شخصية


ليها مكانتها في السوق ، وقف قدام نعمة وقال






حامد .. وبعدين معاكي يابت أنتي ، كل يوم اقول هتتهد 


وتفهم السوق وانتي سايقة فيها وعمالة تضربي في السعر


نعمة .. يابت دي تقولها لمراتك او بنتك في البيت بس أنا


أسمي أم هدى وعشان سنك كبير وفي مقام ابويا ممكن 


تقولى يانعمة بس غير كده مش هيحصلك كويس فهمت؟


حامد .. نهار أبوكي أسود أنتي متعرفيش بتكلمي مين ؟!


نعمة .. هتكون إيه يعني ! واحد مخلوق من طين زيي


حامد .. لااااااااا دي لازم تتربي ( وحامد رفع إيده ولسه


 هيضربها وفجأة مسك دراعه عيل من صبيانه أسمه رياض


 وقاله عيب يامعلم هتمد إيدك على واحدة ست !!!؟)


حامد .. نهارك اسود ، انت بتمسك إيدي يااااض


رياض .. معلش يامعلم ماهو ال هتعمله ده مش صح 


حامد .. أنت هتعلمني إيه هو الصح 😡 تعال ياض انت وهو


ربو الواد ده


وفعلا صبيان المعلم حامد إتلمو على رياض وضربوه 


ونعمة والناس لحقته من إيديهم بالعافية


حامد .. من هنا ورايح ملكش عندي شغل غور في داهية


نعمة حست إنها إتسببت في ورطة لرياض ال ساب المكان


وراح قعد على رصيف وحزنه على خسارة شغله باين على 


وشه


نعمة مشيت عليه وقالت


نعمة .. اسمع ياولدي من هنا ورايح انت هتشتغل معاي


رياض .. هههه هشتغل معاكي إيه بس ياست نعمة أنتي


 يادوب مكفيه نفسك بالعافية ولا أكونش صعبت عليكي


نعمة .. ياواد انا مش بشفق عليك أنا عايزة حد يساعدني 


لأني معنديش ولاد شباب زيك ربنا يحميك ، ولا أنت مش 


عايز تساعدني


رياض .. بس ياست نعمة ..


نعمة .. مفيش بس ، من بكرة هتقف معايا على الفرشة


ورزقي ورزقك على الله


رياض .. حاضر ياست نعمة


مفاجأت بالجملة وتغيير شامل في حياة نعمة وبناتها 


ولابد إن الحق يرجع لصحابه ، أما صابر هيدفع تمن غلطة 


كبيرة عملها زمان ، والمستور هيجيله وقت ويخرج للنور


ترقبو الحلقة الرابعة 👌

بقلم #احمدحسن

                   الحلقه الرابعه من هنا

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات