Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت منحرفا الفصل الثامن

 

#أحببت_منحرف

وفجأة غرام سمعت صوت آدم عالي وبيزعق مع حد 


جرت عشان تشوف في ايه لقت آدم بيزعق لواحدة


عمرها م شافتها قبل كدا وبيقولها اطلعي برا ومش


عايز أشوفك تاني 


علا : أرجوك يا آدم اسمعني وحاول وسامحني


آدم : أسمعك !! وهو أنت كنت موجودة عشان تسمعيني!!


وأسامحك علي ايه ولا ايه اطلعي برا وانسيني خالص


زي م نستيني زمان ومشيتي من غير م تفتكري ان ليكي


ابن وحيد ومحتاجك زي م فكرتي ف نفسك زمان أنا 


كمان دلوقت بفكر ف نفسي وبس 


علا بعييط : صدقني يا آدم أنا ندمت واتغيرت ونفسي 


أخدك ف حضني ونعيش سوا 


آدم : تاخديني ف حضنك !! وكان فين حضنك لما كنت 


في أشد الحاجة ليه أنت اختارتي نفسك ومشيتي 


فكملي مع نفسك وانسيني خالص


علا لسه هتتكلم آدم بزعيق وغضب نده للحراس وقال :


طلعوا الست دي برا وممنوع تدخل من باب الفيلا تاني


ولو دخلت حسابكم هيكون عسير معايا و هيكون آخر 


يوم ليكم هنا 


خرجت علا مع الحراس وسط ذهول غرام مما سمعت 


وشاهدت 


وآدم اتعصب جامد وفضل يكسر ف أي حاجة قدامه 


ذهبت غرام لآدم كي تهدئه وتفهم منه وقالت : اهدي 


يا آدم اهدي ياحبيبي 


مسكها آدم من ذراعها وقال : متقوليليش اهدي وابعدي 


عني أنا مش حبيب حد وزقها وقعها ع الأرض وقال 


كلكم زي بعض كلكم خاينين ومش بتحبوا غير نفسكم


وسابها وخرج برا الفيلا 


فضلت غرام ف مكانها تعيط ومندهشة من اللي حصل 


ومش فاهمة حاجة 


نزل والد آدم بعد م صحي من النوم لقي غرام ع الأرض


جري عليها وقال في ايه وايه اللي حصل وقيمها من ع 


الأرض 


غرام : هيا مامت آدم موجودة يا عمي 


محمد : ايه اللي أنت بتقوليه دا يا بنتي 


غرام : لو سمحت يا عمي ملوش لزوم انك تخبي عليا 


أكتر من كدا مامت آدم كانت هنا وآدم عاملها بطريقة 


وحشة جدا وطردها ليه كل دا يا عمي 


محمد : علا كانت هنا !! وكل دا من غير علمي !!


غرام : أرجوك يا عمي فهمني أنا تعبت من كتر التفكير


وأكيد دا السبب في تغيير آدم بالشكل دا 


محمد : دا موضوع قديم أوي وكنت قربت أنساه ليه


يا علا كدا مكفكيش كل اللي حصل زمان واللي ابنك 


وصل ليه بعد عمايلك جاية تاني تظهري وتبوظي حياتنا


تاني 


غرام احكيلي يا عمي أرجوك يمكن لما أفهم الحقيقة أقدر


أساعد آدم


عند آدم ف الشركه ♡♤♡♤♡♤♡♤♡♤


آدم دخل مكتبه وقعد يكسر في الحاجات اللي ع 


المكتب دخل وراه مراد وقال : مالك يا آدم ايه اللي 


حصل


آدم قعد وحط ايده علي رأسه وقال : راجعه دلوقت بعد 


م كسرتني من جوا وموتت كل حاجة حلوة جوايا تقول 


سامحني ليه ليه !!


مراد : مين دي يا آدم !!


آدم قام وقف وقال : الغي كل حاجة أنا مش قادر أشوف


ولا اتكلم مع حد 


مراد : حاضر يا آدم بس اهدي واقعد 


آدم بعصبيه : محدش يقولي اهدي وقام وقف وقال أنا 


ماشي 


مراد : رايح فين بس يا آدم استني هخلص كام حاجة 


ونمشي سوا


آدم : لاء خليك أنت مينفعش نسيب الشركه احنا الاتنين 


ف الوقت دا وسابه و مشي 


في الفيلا ♡♤♡♤♡♤♡♤♡♤


محمد : دي قصة قديمة وكنت فاكر انها خلصت ومش


هتتفتح تاني 


غرام : أنا سمعاك يا عمي وأرجوك متخبيش عليا حاجة


محمد : شوفي يابنتي ...


ودخل آدم الفيلا لقي محمد وغرام قاعدين يتكلموا


آدم : مش أنا قولت متخرجيش برا الأوضة


غرام : وفيها ايه يعني أنا قاعدة بتكلم مع عمي بدل م 


كل واحد فينا قاعد لوحده


آدم : يالا علي فوق 


غرام : هو أنت نسيت عملت فيا ايه من شوية ولا ايه


آدم : أنا قولت يالا علي فوق ومش عايز كلام كتير


غرام : لاء مش هطلع 


آدم : اسمعي الكلام بالزوق احسنلك 


غرام : ولو مسمعتوش هتعمل ايه يعني 


محمد : استهدوا بالله ياولاد وأنت يابنتي اطلعي مع 


جوزك


غرام : لو سمحت يا عمي أنا مش هطلع


آدم : يبقي أنت اللي اخترتي وقرب عليها وهيا ترجع لورا


غرام : هتعمل ايه يا آدم لو سمحت ابعد وسيبني


آدم من غير م يرد قرب عليها وهمس في ودنها وقال : 


أنت اللي اخترتي وراح شايلها وطلع علي أوضته 


غرام بتحاول تخليه يسيبها وبتقوله : نزلني ابعد عني


آدم شايل غرام وطالع الأوضة من غير م يتكلم ولا يرد


عليها ودخل وقفل الباب .....


يتبع ...............

                        الفصل التاسع من هنا 

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا عليا التليجرام من هنا

   

تعليقات