Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الملتزمة الصغيرة الحلقه العاشرة


 

#البارت العاشر 

#الملتزمة الصغيرة 

في مكان غريب بين الحقيقة والخيال نفس و معاها صحبه القرآن والمعلمة اللي نفس مش شافتها لحد دلوقتي بس كانت جميلة وعيونها زرقة ومش لابسه نقاب خليكم فكرينها دي ماشين في خضره والنيل والطبيعة والمناظر ولا في الخيال  


نفس:- أنتي وخدنا على فين يا معلمتي وايه المكان الغريب دا إحنا في الواقع ولا لا

 أنا حاسه أننا طايرين مش بنمشي 


سالي:- على الرفيق الأعلى تعالي تعالي ي جميل احنا رايحين نزور شخص قلبك مشتاقة ليه من زمان اوي


نفس مشيت معها في عالم الخيال دا بدأت تظهر بيوت بالطين وكلها مكونه من واوضة وحده صغيرة وكانت في الصحراء 


سالي فتحت باب من البيوت دي وفجأة داخل الباب دا باب تاني كبير يشبه باب قصر كبير وخرج منه نور غطى عيونهم كلهم مش قادرة تفتح عيونها من شدة النور اللي طالع منه شدة النور خفت وحده وحده بدأوا يتعودوا عليه وفجأة النبي ظهر قدامهم وكان قاعد على كرسي وشه كله نور 


نفس شافت مامتها خلف النبي ابتسمت ليها وهي فرحانه وبتضحك أنها شافت بنتها ولمحتها نفس


بس كانت مشغولة نسيت مامتها ونفسها وكل حاجة كانت مشغولة بحبيبها النبي مش قادرة تشيل عينيها من عليه ودموعها بتنزل زي المطر


نفس فضلت تحكي ليه عن حالها وهي بتبكي وبتضحك في نفس الوقت والنبي مبتسم ليها إبتسامة بشوشة وفرحان بيها:- شفت حالي يا رسول الله أنا محافظة على السنن الرواتب و الأذكار عشان أكون معاك في الجنة مش زي اي بت والله كل يوم أقرأ سيرتك وأخيراً شفتك "بتبكي من الفرحة وبتحكي الرسول وهو مبتسم ليها لفرحتها ولهفتها لخوفها أنه يختفي من قدامها 


كانت بـ تحكي وهي فخورة أنها سابت كل المعاصي لأجل خاطر اليوم اللي تشوفه فيه وخاطر يوم العرض على الرحمن كلمة لو استوعبنها عمرنا ما نفكر نعصيه شوفت حبيبك النبي بالدنيا كلها كانت مش قادرة تستوعب من الفرحة 


النبي قام و أبتسم ليها ومسك أيدها وفضل يصعد بيها للسماء لفوق ونفس شافت زوجاته وبناته اللي مبسوطين بيها هي عرفتهم دي السيدة خديجة بتضحك ليها والسيدة عائشة بتشاور ليها تشجيع وبتضحك الكل بيبص ليها وهي صاعدة لفوق اوي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم مع النبي محمد عقلها مش مستوعب الفرحة مش سيعاها ودموع مغرقة عيونها ومش عارفة تعبر عن اللي جواها بالكلام 


نفس:- هو أنا هكون معاك في الجنة ي رسول الله 


النبي أبتسم ليها وفضل يصعد لفوق 


نفس صحيت من النوم وهي حاسه نفسها بتطلع لفوق كان الفجر بيأذن صلت وفضلت ساجده بين ايدين ربنا للصبح وبتفكر في صعودها مع النبي ايه معناه وأن أمها سعيدة وزوجات النبي هي شافتهم كلهم هما وبناته مع أن الوقت كان قليل اوي بس استوعبت كل حاجة شافتها 


"وما ضاقت إلا لتفرج أن مع العسر يسر بلاش تقنط وكل ما تضيق بيك اوي أعرف أن الفرج قرب وربنا مش بينسى حد كل ما تضيق بيك وهو يبعتلك حاجة تقويك وتثبتك"  





تاني يوم نفس اتحولت وحده تاني فضلت تضحك واتصلت على وحده من المعلمات وسالت عن تفسير الحلم وكان تفسيره أنها هتكون حاجة كبيرة اوي في الدنيا وكل ما ليها هتطلع لفوق وترتقي ودا معنى الصعود في الحلم بس خبت الرؤية دي في قلبها وامنيتها أنها تشوفه تاني اللي دق حلاوة الحاجة بيتمنها اكتر من اللي مشفهاش ربنا ما يحرم حد من شوفت وجه نبيه الكريم 


نفس:- يا عالم يلي هنا اصحو بقى 


أسد خرج من اوضته:- صباح الخير 


نفس:- صباح الفل اذيك ي مطرود ههههه


أسد:- تمام 


نفس:- ايه البرود دا ي عم على فكرة أنا مسماحك عشان كنت هتضربني مش زعلانه منك خالص 


أسد:- والله وايه كمان 


نفس:- وبس لكن لو عايز تصالحني ممكن تجيب شكولاتة اعتذار وأنا اقبلها ولا أقولك بلاش دي أنت سيبك من البت أم لبس ديق دي مكنتش اتوقع زوقك كدا ي أبو الأسود  


أسد:- لتكوني غيرانه منها عشان أنا خطبتها 


نفس:- من أنت أنت مين؟


أسد:- احم طيب يلا نفطر عندي شغل 


نفس:- أسد لو سمحت بلاش ترجع تتعامل معيا وحش تاني أنا بعتبرك اكتر من أخ لأن أخويا أتخلى عني بس أنتم لا أرجوك بلاش تكون أنت والزمن عليا مش عايزة حد منكم يكرهني وأن كان على فرح اعتذار منها عشان تصالحني 


أسد:- تمثيلك حلو صعبتي عليا لا ي ستي أنتي مش غلطانه هي اللي بدأت 


نفس:- احم طيب صافي ي لبن بقى


أسد:- حليب ي قشطه 


نفس:- شكراً ي أسد وأنا من انهاردة أتنازل واتواضع واعتبرك أخويا الكبير وخلاص بس سيب البت أم بنطلون مقطوع وشوفلك وحده تليق بأبو الأسود 


أسد:- تبا لتواضعك وأن شاء الله خير 


مصطفى خرج وهو وأويس:- وأنا مليش من الحب جانب 


أويس:- هو في ايه ما تقولوا ي صبح وقفين مع بعض ليه ها خير 


نفس:- كلام للكبار فقط يلا ي بابا ألعب بعيد  


مصطفى وأسد:- اوباااااااااااا 🤙🤙


أويس:- أنتي قد الكلام دا 


نفس:- لا طبعاً بعدين أنا بقوله إنه أخويا وكلكم بعتبركم أخواتي ارتحت كدا 


أويس:- أنا مش اخوكي شكراً مش عايز أخوات بنات تاني


نفس:- أنت بأبي مش أخويا سنك لا يسمح تكون أخويا وبعدين سلك نيتك دي ي محترم عيب ها فاهمة أنا 


الكل ضحك وهو:- نعم يختي ابوكي ي شيخة قولي حاجة تتصدق 


نفس:- أن كان عاجبك يلا بقى نفطر  


الكل بيفطر ونفس بتبتسم وبعدها افتكرت أن المدارس خلاص هتبدأ بعد بكرة وهي مش حابه المدرسة الجديدة بتحب مدرستها القديمة 


،،،،،،،،،،،،، سمر إبراهيم 


في اوضة نفس 


منال:- عامله ايه ي جميل 


نفس:- الحمد لله 


منال:- أنا ملاحظة أنك انهاردة مبسوطة هو في حاجة ولا ايه 


نفس:- لا عادي بس خلاص قررت أرجع لطبيعتي كفاية زعل بقى 


منال:- اجمل قرار كنت جايه أقولك كدا بصي ي نفس أنت بنت والعالم دا شرير ولازم تكوني قوية عشان تعيشي فيه 


نفس:- قصدك ايه 


منال:- قصدي تلعبي رياضة وتتعلمي كويس وتبقي دكتورة زيي كدا ايه رأيك أعلمك فنون القتال ورياضيات كتير أنا واخده مدليات كتير 


نفس:- بجد ويبقى عندي عضلات ذي أويس 


منال:- ايوه البسي اللبس دا وتعالي صالة الجيم 


نفس:- هي فين دي معرفش مكانها 


منال:- اللي بيتدرب فيه أويس والشباب تعالي معايا ادربك 


نفس راحت معها مكان رهيب كله أجهزة فضلت منال تدرب فيها ونفس من أول ساعة فرهدت بس كملت للآخر 


نفس:- ااااه متعبه اوي فين العضلات بقى 


منال:- لا مشوارك لسه طويل اوي كل يوم تيجي نتدرب ساعتين بعد ما ارجع من المستشفى 


نفس:- اوك يلا سلام بقى 


ومشيت الجد شافها وهي داخلة 


الجد:- كنتي فين بقى


نفس:- كنت بلعب رياضة شوفت أيدي فيها عضلات شايف شايف 


الجد:- ههههه لا مش شايف حاجة 


نفس:- يكسوفي طيب جاملني حتى .


،،،،،،،،،،،،،،سمر إبراهيم   


بعد مرور يومين بلا احداث تذكر غير أن نفس ملت البيت ضحك وبهجة ولعب هي وتفاؤل وتفاؤل بتعمل رياضة معها 


أول يوم في المدرسة أويس خبط على اوضة نفس بس مش موجودة فتح الباب مش موجوده لف عليها كل البيت واوضة تفاؤل مش موجوده 


ويا تري راحت فين؟


بقلم سمر إبراهيم 


أويس:- أطلع أشوفها في اوضتها تاني وأنت دور في الفيلا من الأول 


الحارس:- تمام ي فندم 





أويس طلع الاوضة بس مش موجوده وقبل ما يخرج سمع نفس بتتاوب بصوت عالي ركز على مصدر الصوت لقي أيدها طالعة من فوق الدولاب 


أويس:- نفس ي مجنونة ايه طلعك هنا 


نفس أول ما سمعت صوته خبت أيدها لأنها لابسه حملات :- أنت ي أستاذ ي محترم ايه دخلك اوضة آنسه من غير استأذن 


أويس:- نعم يختي آنسه انزلي ي بت من عندك ويلا اتاخرتي على المدرسة 


نفس:- طيب أخرج بره عشان أنزل 


وبعد ما خرج بصت لنفسها بخجل:- يختي لو شافني كدا بالهوت شورت والحملات ي كسوفي كله منك ومن اختيارك ي تفاؤل أنا اربيكي 


بدأت تلبس لبس المدرسة وهي زعلانه 


تفاؤل:- بخ خلصتي 


نفس:- أيوه بس تعالي اربطي شريط المريول دا  


تفاؤل:- قمر ضبطي الحجاب بقى أويس عايز يروح الكلية بعد ما يوصلنا 


نفس:- طيب يلا 


في العربية نفس ساكته 


أويس:- حد ينام فوق الدولاب ي هبله 


نفس:- عادي زهقت قولت أغير مكان نومي


أويس:- طلعتي اذاي المسافة بعيدة اوي


نفس:- أنا معايا شهادة تسلق مرتفعات 


أويس أبتسم بفخر هو بيفخر بيها هي ليه ها:- بجد مين أداها ليكي 


نفس:- العيال في المدرسة كنت بتسلق أعلى شجرة منجا منه لله المدير قطعها لما العيال فضلت تتخانق عليها 


أويس ضحك :- جميل ولقبك ايه بقى القرد المتسلق 


نفس:- على الأقل القرد ذكي مش ذي حاجة كدا تتصف بالغباء


تفاؤل:- اوباااااااااااا 🤙🤙 


أويس ضرب تفاؤل بعلبة المناديل


تفاؤل:- الله وأنا مالي أنت مش قادر على الحمار بتتحالى على البردعة 


نفس:- أحترمي نفسك ي بت أنا حمار أنااا 


تفاؤل:- يعني هو أنا البردعة دا مثال يعني مش قادر عليكي بيتشطر عليا أنا 


أويس:- يلا ي تفاؤل ادخلي وصلنا وأنتي ي نفس لحظة عايزك 


نفس بعد ما مشيت تفاؤل:- نعم 


أويس:- نفس عيب كدا ماشي أنا عارف أنه هزار بس آخر مرة تهزري بالشتيمة اوك 


نفس:- ماشي أسفه مكنش قصدي اضايقك 


أويس:- طيب مش عايز مشاكل في المدرسة مفهوم وأنا مش مضايق بس بلاش هزار زيادة معايا أو مع غيري مفهوم عشان تتعودي لما تكبري كلامك مع الكل بحدود ومن غير إهانات لأنها بتخلي الشخص يخد عليكي اكتر من اللزوم فاهمة وكما الشتيمة دي حرام صح 


نفس:- صح شكراً 


نفس بتحب النصيحة واحترمت أنه قالها لوحدها وهو عايز يعودها على الحدود في الكلام مع الرجالة حتى لو هزار يكون بحدود الاحترام 


بدأ اليوم المدرسي ملل وزهق طول الحصص شرح في شرح مفيش راحة حتى حصة الألعاب كانت بنظام وممله 


نفس:- هو دا اوي يوم كدا آمال باقي الأيام ازاي يرحم ايام لما كنا أول أسبوعين دراسة مش بتاخد فيهم حاجة بنتعرف على بعض بس 


تفاؤل:- يلا نأكل الفسحة جات 


نفس ببلطجة:- لاااااا نأكل ايه إحنا لازم نسيطر على المدرسة دي


تفاؤل بتفكير:- اذاي يعني 


نفس مشيت نافشه ريشها ونافخه عضلاتها مشيت البلطجية بالضبط:- اعملي زي ما بعمل كدا بالضبط 


تفاؤل قلدتها في المشية نفس شافت بت ماشية بتضحك مع صحبتها ضربت فيها بالقصد 


البت:- أنتي غبية ي بتاعه أنتي 


نفس بشهقه:- هي قالت ليا أنا ي غبيه 


تفاؤل:- اه ي كبير و بتاعه كمان 





نفس:- وبتاعه يومك عسل ومسكت في شعر البت وعينك ما تشوف اللي النور


بعد ساعة نفس وتفاؤل قاعدين في استراحة المكتب والبت وأبوها والمديرة في المكتب 


نفس:- فكري معايا نعمل ايه أويس قرب يوصل 


تفاؤل:- مخي وقف مش عارفه افكر 


نفس:- من يومك ذكية ي ربي طيب بصي أنتي يغمي عليكي  


تفاؤل:- لا ممكن يعرف إني بمثل 


نفس:- طيب أول ما يوصل نفضل نعيط نعيط نعيط ومش نقدر نتكلم 


تفاؤل:- ولو اتفاعل معانا نشكي ليه 


أويس وصل نفس كانت بتبكي من غير دموع وتفاؤل بتسكت فيها وأول ما وصل انفجروا هما الاتنين في البكاء .


أويس:- مالك في ايه حصل ايه ي تفاؤل ولاحظ خربوش صغير في وش نفس 


أويس بقلق عليهم ها عليهم الاتنين😂:- نفس جاوبي ايه دا حد ضربك 


تفاؤل:- ضربونا يخويا اتكاتروا علينا 


نفس:- إهي إهي إهي أويس أنا عايزة حقي ضربونا وأحنا ولايا ملناش حد غير ربنا 


تفاؤل:- شايف وشها شايف ااااه ي حبيبتي ي صغيرة وشك اتشوه مين يتجوزك دلوقتي 


أويس كشف تمثيلهم ونفس غمزت لتفاؤل بمعنى أسكتي كفاية كدا زودنها 


أويس:- طيب الناس اللي اتكاتروا عليكم وبهدلوا شكلكم كدا وأنتم غلابه وولايا فين بقى


نفس وتفاؤل شاوروا على مكتب المديرة 


أويس دخل وأول ما شاف شكل البت اتخض 😲:- ولايا وغلابه كمان حسبي الله ونعم الوكيل 


أبو البت أول ما شاف أويس فضل يزعق بصوت عالي:- لااااا أنا مستحيل أسكت أنا لازم أشتكي عليهم 


المديرة:- أهدى ي فندم وأن شاء الله تتحل ودي 


الراجل:- أبداً أنا عايز حق بنتي ومش هاخده غير بالحكومة 


أويس فهم هو عايز ايه:- لو سمحتي ي حضرت المديرة ممكن تسبينا نتفاهم مع بعضنا 


المديرة:- طبعاً عن اذنكم 


أويس:- من الأخر عايز كام 


الراجل:- أحترم نفسك أنا راجل محترم وشغال في شركة كبيرة 


أويس:- امممم واضح طيب والمطلوب 


الرجال:- أنا هقدم بلاغ في السجن وبيني وبينك المحاكم 


أويس:- شاطر يلا سلام أعمل كدا وأقل محامي من بتوع عيلة النديم يلبسك أنت قضية ويخرب بيتك دا غير رفدك من الشركة الكبيرة اللي شغال فيها 


الرجل:- ها أنت من عيلة النديم طيب ليه بس الزعل الكلام أخذ وعطا ي باش مهندس 


أويس خرج فلوس كتير واداهم ليه والراجل أبتسم وقال:- طيب هات البت بس تعتذر قدام المديرة عشان شكلنا وكدا 


أويس:- ايوه طبعاً أهم حاجة شكلك قدام الناس 


بعد شوية نفس دخلت وهي بتبص في كل الاتجاهات بتفرك أيدها بتوتر ولتحرك رجلها حركة دائرية من الكسوف وباصه للأرض 


البت أول ما شافتها فضلت تصرك:- بابا هي دي اللي ضربتني عاااااااا هي دي ي بابا خدلي حقي 


أويس صعبت عليه البت وفكر بسخرية هو فعل قبض حقك ماشي ي نفس حسابنا في البيت 


نفس:- احم أنا أ أنا أسفه 


البت:- أنتي شريرة ي رب تكوني بابا هي دي اللي ضربتني أنت ساكت ليه 


أويس:- حقك عليا أنا ي قمر وطلع شكولاتة كان جايبها لنفس وداها ليها مبسوطة كدا 





البت:- بص هي ضربتني اذاي 🥺🥺


أويس:- حقك عليا دي جروح بسيطة يومين وتخف 


نفس بغضب:- ما خلاص ي حنين وأنتي ي بت بطلي سهوكك أبو المحن اللي فيكي 


أويس أبتسم بس خباها بسرعة :- كمان ليكي عين تتكلمي قدامي ي مفترية على البيت 


المديرة:- أستاذ أويس دا أول يوم ليها وعملت كدا لو اتكررت تاني هاخد ضدها إجراء رسمي ممكن رفض 


أويس:- ماشي آسفين على الازعاج 


في العربية نفس بتطلع دخان وأويس بيطلع دخان وتفاؤل تبص لأويس شوية ولنفس شوية


تفاؤل:- احم هـ


أويس ونفس في نفس الوقت بصوت عالي:- أسكتي 


تفاؤل:- حاضر ربنا يسهل والعربية متولعش ايه دا 


أويس سايق بسرعة ونفس خايفة بس طبعاً مستحيل تتنازل وتطلب منه يخفف السرعة 


نفس:- ايه دا شوفي مكتوب ايه ع الفيس حادث على الطريق السريع بسبب تهور السائق وسيره بسرعة قوية جداً جداً جداً 


تفاؤل:- ايه دا هو مكتوب كدا سيره بسرعة قوية جداً جداً جداً ي ستار ي رب 


أويس زود السرعة عند فيهم


نفس حطت رأسها على الشباك وغمضت عيونها بخوف لحد ما وصلوا بالسلام 


أويس:- تفاؤل انزلي أنتي 


تفاؤل:- لااااا رجلي على رجل صحبتي أنت عايز الناس تأكل وشي وتقول البت الندله جات البت الندله راحت 


أويس بص ليها نظرة في لحظة كانت مختفية من قدامهم 


نفس:- الندله اتعلمت مني كل حاجة حتى النداله  


قدام المسبح أويس قعد على الأرض 

أويس:- اتفضلي اقعدي 


نفس:- نعم 


أويس:- ليه كدا 


نفس:- مش عايزة أروح المدرسة دي تاني أنا لما أكبر واشتغل أدفع ليك كل الفلوس اللي صرفتها عليا وأعتمد على نفسي بس فلوس المدرسة دي غاليه اوي 


أويس:- وأنا مش بصرف عليكي عشان فلوس ي نفس 


نفس:- آمال ايه المقابل ماما قالت ليا كل حاجة وليها تمن ولا أكون أنا التمن ي أويس 


أويس:- مين قالك الكلام دا ي نفس جبتيه من فين 


نفس:- فرح قالت ليا أنك بتشتريني بفلوسك ومش بتعمل كدا لوجه الله 


أويس:- وأنتي صدقتي كلامها 


نفس:- مش بعرف أثق في حد وللأسف لما كدبتها على أنك هتاخدني عند المجانين كلامها هي طلع صح 


أويس:- وقالت ليكي ايه كمان 


نفس:- كلام كتير من ضمنه أنك بتكلم بنات ومش محترم زي خطيبة أسد اللي هي صحبتها وشفت المحادثة كنت بتقول فيها أنك بحبها وهتيجي تتقدم ليها خلال أسبوع 


أويس:- فرح كمان معاها المحادثات بس اذاي دي حتى مش عارفه بقى كدا ماشي ي فرح حسابك تقل اوي 


نفس بتبكي وقامت تمشي 


أويس:- بتعيطي ليه دلوقتي 





نفس:- هو خالد مش عايزني أعيش معاه خالص ممكن تكلمه يجي يخدني أنا مش عايزة أبقى وحشه كدا شفت عملت ايه في البت بسببك بقيت اذاي الناس  


أويس:- ايه رأيك نعمل اتفاق تروحي المدرسة وتكملي تعليمك فيها عادي وتبقي دكتورة كبيرة ذي ماما وتدفعي ليا كل المصاريف دي لما تكبري 


نفس نسيت كل حاجة:- بس أنا عايزة أكون مهندسة زي جدو واعمل شركة كبيرة زيه 


أويس:- المهندسة شغلها صعب للبنات خصوصاً المهندسة المعمارية بتحتاجي تروحي مواقع مع ناس غريبة ومعظمهم رجالة 


نفس:- اوك أبقى دكتورة كبيرة وكل ما حد يتعب اديله حقنه هههههههه 


أويس:- هههههههه يلا ي شريرة نفس صاحبي البت دي وصالحيها وكمان لو فرح قالت ليكي اي حاجة تيجي تقولي ليا 


نفس:- ماشي يعني مفيش ضرب الموضوع خاص كدا 


أويس:- لو اتكرر الموضوع دا تاني مش هكلمك تاني ي نفس طول عمري 


نفس:- ي نهار ابيض لا طبعاً يلا بقى روح المسجد الظهر على أذان 


أويس:- حاضر يلا أدخلي جوه ضيعتي عليا محاضرتين انهاردة 


وبعد ما مشي ،،،،،،،،،، تفاؤل جات 


تفاؤل:- ها احكيلي عمل فيكي ايه 


نفس ابتسمت:- ولا حاجة بس أنا زعلانه من نفسي كله بسبب البت فرح ايه رأيك نعلم عليها 


تفاؤل:- مش كفاية انهاردة 


نفس:- لا طبعاً هاتي ودنك اقولك الخطة وسوسوسوسوس 


تفاؤل:- اشطا يلا بينا 

،،،،،،،،،،،،،،،سمر إبراهيم


في شركة النديم للمقاولات 


أسد:- الو 


ميرا:- هو في ايه ي أسد متغير عليا وبتكلمني

 من تحت درسك كدا ليه 


أسد:- مش متغير متصلة ليه 

ميرا:- أنت ليك اسبوع مش بترن عليا كلمتك اكتر من ألف مرة مش بترد والساعة وصلت وأنا اللي دفعت الفلوس من فلوسي  


أسد:- ميرا بصي أنا عندي شوية شروط عشان نكمل مع بعض أول حاجة مفيش لبس ديق لو مش نقاب يبقى خمار طويل 

عيلتي خط أحمر لو جات على لسانك سيرتهم تبقى بالخير وبس ملكيش دخل في الشركة أو الورث بتاعنا 

الهدايا اللي اجيبها من نفسي دا كرم مني غير كدا متطلبيش

 وأخر حاجة نفس تلت خطوط حمر وأختي الصغيرة تعامليها احسن من فرح وأويس مش بس ابن عمي دا أخويا ومش مصدق عليه حاجة وحشه  


ميرا:- لا بقى شكلة الأسد فهم اللي فيها قولي بقى مين لعب في دماغك غيري 


أسد:- قصدك ايه ي بت أنتي بتمشي عليا كلامك وبتلعبي في دماغي 


ميرا:- بالضبط كدا وأنا مش هسكت ي أسد مش تخطيط شهور تضيعه في ساعة 


أسد:- فعلاً أنا كنت مغفل وبسمع كلامك من غير تفكير خلتيني كرهت عيلتي كلها حتى جدي بس من النهاردة اللي بينا لاغي 


فصل التلفون في وشها ،،،،،،،،سمر إبراهيم 


نفس:- يلا أويس جه أروح أخد منه الموبيل 


تفاؤل:- اشطاا وأنا أحضر المفتاح الكبير هههههههه 


نفس:- أويس ممكن التلفون بتاعك 


أويس:- ليه 


نفس:- تلفوني فاصل شحن وعايزة أكلم صحبتي ضروري ضروري 






أويس بشك:- طيب يلا خدي اهو 


نفس فتحت الوتس وبعتت رساله لفرح 


"فرح تعالي على صالة الرياضة اللي ورى الفيلا عايزك ضروري اعبر بيكي عن مشاعري تجاهك أنا في كلام كتير حابب أقوله ليكي ي حياتي ومهجة قلبي وأجمل ما رأته عيني " 


تفاؤل:- معناه ايه الكلام دا مش عيب  


نفس:- لا عشان تتكسف تقول لجدي هي جات هنا ليه هههههههه 


فرح أول ما شافت الرسالة جريت على الجيم نفس هي وتفاؤل اتخبوا وأول ما هي دخلت قفلوا الباب بالفتاح 


نفس:- هههههههه باتي عندك ي جميل أنا شفت فار معاكي ليه سم ولا أجيب ليكي 


فرح:- افتحي ي بت والله لقول لجدو 


نفس:- وقولي ليه جيتي هنا ليه ي مهجة القلب هههههههه 

،،،،،،،،،،،،،،،،،سمر إبراهيم 


أويس فضل يدور عن حاجة تثبت أن فرح هي اللي كلمت ميرا عشان يثبت براءته قدام جده وأسد 


أويس:- يعني ي أسد ميرا مش حكت لفرح إني كلمتها 


أسد:- لا هي قالت أنها خبت عليها مين اللي كلمها لأكون أنا مش حابب حد يعرف من العيلة 


أويس:- وفرح رأيها ايه في ميرا 


أسد:- كانت بتقول محترمة ومؤدبه اوي بس أنا اكتشفت أنها كدابة وبتمثل الاحترام 


أويس:- حلو أنا هرجع الرسائل من النسخ الاحتياطي ممكن أكتشف حاجة 


أسد:- اشطا ديما تتعصب منه ممكن نستفيد منه دلوقتي 


أويس رجع النسخ الاحتياطي للرسائل وفعلاً اكتشف أن فرح كلمت ميرا الأول واتفقت معها وبعدها عملت أنها أويس ووعدتها بالجواز 


أسد:- ماشي ي فرح الكلب بقى أنا تدبسيني في وحده ذي دي الحمد لله خلصت منها 


طبعاً رسالة نفس لفرح رجعت من ضمن وأويس شافها وفضل يضحك هههههههه مهجة القلب 


أسد:- أنت بتضحك 


أويس:- بص نفس كاتبه لأختك ايه من تلفوني دا تفكير البنات هههههههه


أسد:- تستاهل خليها كدا محبوسة للصبح  


،،،،،،،،

فرح فضلت تصرخ بس الصالة كانت كاتمه للصوت وتلفونها نسيته فوق من الفرحة وباتت مع الفئران اللي بتلعب رياضه بالليل هههههههه 

سمر إبراهيم إبتسامة عابرة


              الحلقه الحاديه عشر من هنا

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات