Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقي لك تخطي الحدود الحلقه الواحد والعشرون


 



البارت الحادي والعشرون 

نور: ادم كفاية اهدي يلا جت الاسعاف اهي قاوم وخليك صاحي علشان خاطري انا عايزاك انت تاخد بالك مني متسبنيش اانا محتجالك علشان خاطري استحمل وخليك قوي 

تم نقله الي المستشفي وتم ادخالة لغرفة العمليات وبعد مرور 3 ساعات خرج الدكتور


ركضت نور بتجاهه: طمني يادكتور 


الدكتور باسي: انا اسف البقاء للة 

نور بصدمة: اانت بتقول اية لا اانت كداب ادم مش هيسبني صح اووعي كدا اوووعي ودخلت الغرفة ووجدتهم يغطون وجهه بملائة بيضاء 


نور بصراخ: ابعدوووو انتو بتعملوا اية ادم عااييش مش هيسبني ابعدوو اااااادم يلااا قوم قوم يااااادم علشان خاطري حبيبي قوم طيب انت زعلان مني علشان قولت مش بثق فيك صح لا والله ااانا بثق فيك ادم حبيبي قوم متسبنيش لوحدي ااااااااااادم ووجهت حديثها للدكتور 


نور: قولي يصحي يادكتور ههو مبيردوش عليا لية علشان خاطري قوله يرد وميسبنيش لوحدي ههو قالي مش هيسبني ايوا هو قااالي ادم هيعيش صح للا ههوو عايش اانا متاكدة ادم حبيبي قوم يلا طب خدني معاك هتسبني اعيش لوحدي مش انت قولتلي لما كنا بنلعب مع بعض  ان انت مش هتسبني وهتفضل معايا حتي لما نكبر هتتجوزني ومستحيل الموت يفرقنا طب طب انت سبتني لمين ارجعلي علشان خاطري ااااااااااادم يلااااا قووم لو مقومتش اناااا الللي هجيللك سااااامع يلاااااا قوووم يااااااادم اااااااااااااأاااااااااااه يااااااارب انا عاااايزة ادم 

ولكن كان قد فارق الحياه





الدكتور: يابنتي حراام اللي بتعملية دا اعيلة بالرحمة هو دلوقتي في مكان احسن من هنا بكتير هو دلوقتي عند ربنا ومحتاج دعواتك ادعيلة 


نور ببكاء : لا اله الا الله ياااااارب 

اأنا لازم اقول لعمي وبابا وهاتفت العائلة وحضروا علي الفور 


محمود: نور ابني جرالة اية 

نور ببكاء: عمي ادم سابني وارتمت باحضانة 


محمود بصدمة: ااددم اأبني ممممماااات ااأزااي 


امجد وهو يمسد علي كتف اخية: ادعيلة بالرحمة يامحمود ادعيلة انا للة وانا الية راجعون 


محمود بدموع: انا للة وانا الية راجعون 


همت بتماسك :  يعني انا ابني مش هشوفة تاااااني كدا خلاص اااه يااااارب ياااارپ 


محمود بايمان: خلي ايمانك بربنا كبيىر ياام ادم كلنا لها ربنا يرحمة حببتي تماسكي 


همت بدات تصرخ: اااااه ابني لااااا ابني مش هيسبني ووجهت حديثها لنور انتي السبب ابني مات بسببك ربنا ياخدك مموتيش انتي لية لية هو اللي يموت انتي تعيشي ربنا ياخدك ياااارب ربناااا ياخدك ابني لية يحميكي لية ويموت هو انتي شؤم علي كل اللي بتدخلي حياتة حتي اهلك مترحموش يوم ولادتك ماتت امك وبعدها بسنة ابوكي ماتتت وانتي السبب وابني كمان ماتتت بسببك ربنا ياخدك ويريحنا من شرك اااااااااه وسقطت فاقدة للوعي 


نور ببكاء: خالتي 

محمود: همت همت دكتوررر بسررعة همت 

الدكتور: لو سمحت ابعد علشان نشوفها وتم نقلها غرفة لفحصها 


محمود: حصلها اية يادكتور


الدكتور وهو يمسد علي كتفة: انا مش عارف اقول لحضرتك اية غير ربنا يقويك 

ماذا افقد ابنة وحبيبتة في يوم واحد ااايعقل هذا اي عقل يتقبل ذاك الحديث لا بالطبع جن هذا الطبيب

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

......: سيبرايز سيبرايز  مفاجاءة حلوة صح عجبتك طب بص بقا ياباشا اللي عندك يلزمني هتسلمني اللي عندك تستلم السنيورة بتاعتك سلام ياااافهد باشا 


زين:مستحيل مش هسمح للماضي يتكرر ابدا علشاان كدا لازم يرجع وقام بالاتصال علي شخص ما 


زين بامر: نفذ حالا نص ساعة وكل المعلومات توصلني 

واغلق الهاتف 


زين بغضب: وعدي ليكي حببتي اني ارجعك قبل 24 ساعة والمرة دي هخلص علية بايدي مش هسمح ان الماضي يتكرر تاني ومستحيل اسمح تكوني التمن مستحيل  وذهب لمكان يعلمه جيدا 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

ادهم بغموض: كدا يبقا هما نفذوا صح ونجحوا في اللي خططوله بس مش الذئب اللي يوقع في الفخ 

عايزك تجمعلي كل المعلومات عن العصابة دي شكلها بتلعب علي تقيل وتقيل اووي  


........: كل حاجة جاهزة علي التنفيذ لازم كل حاجة تنتهي قبل 24 ساعة 


ادهم: وعدي ليك يصاحبي اني مش هسمح تعيش العذاب اللي عيشتة بفقدان سهي هرجعلك حببتك ودا دين عليا 


زين: كل حاجة هتم زي ما انا عايز المرة دي مش عايز ولا غلطة 


خالد: زين اانااا قاطعة 

زين: خالد مش وقتة العتاب دا بعد اذنك بعدين كل حاجه هتوضح قاطعة رنين هاتفة 

زين: الو 

المتصل:**********

زين: تمام عايز كل حاجه تبان طبيعية واغلق الهاتف 


زين: كدا النهاردة هيظهر في ********(اسم المكان) 

هيستلم اكبر شحنة سلا**ح  في الشرق الاوسط وهنا دورنا بقا وكمان تسليم البنات في نفس المكان 


ادهم: نص ساعة وهيبقي كل حاجة جاهزة 

وقاموا بالاستعدادات الازمة والاجراءات للقبض علي ذالك المجر*م

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مصطفي بدموع: لية عملت كده يامي لية احنا قصرنا معاها في حاجة لية تعمل كده وتوطي راسنا في الارض لية 


همت: انا متاكدة ان في حاجة تانية ومش هصدق حاجه ومكنش لازم اسيب بنتي في الحالة دي وارجع البيت انا ازاي عملت كدا 


.........: ودا اكبر غلط ارتكبتوه مسمعتيش منها لية ياخالتي قبل متسبيها في اكتر وقت هي محتاجلكوا فية لية مستنتيش وتسمعي تبريرها لية 

وانت يامصطفي انت دايما كنت الاخ والاب والصديق وكل حاجة ليها لية تعمل فيها كدا لية ماخدتهاش في حضنك وعرفت السبب لية 


همت بدموع: بنتي جرالها حاجة ياجميلة قلبي مقبوض من ساعة مسبنا المستشفي طمنيني هي بخير صح 


جميلة ببكاء: سهر اتخطفت ياخالتي اتخطفت 


مصطفي بعصبية: جميلة انتي تجننتي اية اللي بتقولية دا هي مش كانت مع الكلب اللي اسمه جوزها دا اتخطفت ازاي 


جميله بغضب: متقلوش جوزها اختك كان التحليل بتاعتها بتقول ان عندها لوكيميا عارف يعني اية يابشمهندس 


همت بصدمة وانهيار : انتي بتقولي اية بنتي لا انتي بتقوووولييي ااااية بنتي مش هيحصلهاااا حاجة لا 


مصطفي بتوجس: جميلة اية اللي بتقولية دا سهر مالها 


جميلة: هي دي الحقيقة هي بس قالت كدا علشان مش عايزة تشوف نظرات الحزن في عيونكوا ولا الشفقة في عيون اي حد تاني انت صدقت ان اختك تتجوز بدون علمك معقول مفكرتش تستني وتسمع منها 





مصطفي: اأنااا مستحيل يكون اااللي بسمعة دا حقيقة ابدا 


جميلة: متقلقش زين طلب من الدكتور يعيد التقارير تاني والحمدللة بقت كويسة ومفيهاش اي حاجة بس هي يعني 


همت بدموع: انطقي ياجميلة بنتي مالها وجرالها اية تاني 


جميلة وهي تنظر لمصطفي: سهر اتخطفت وزين بيدور عليها 

مصطفي: اية ززين فين انا لازم اروحلة فورا وادور علي اختي وغادر بحثا علي شقيقتة

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

خالد: يافندم هما اتاخروا اووي حاسس ان دا فخ علشان يوقعونا 


ادهم: لا استني وهتشوف وبعدين انا عاملي حسابي لاي حاجة 


زين: تم الو الو نفذ 

ادهم: زين متتهورش سهر معاهم وكمان في بنات تانية كتير  مش عايزين نخسر حد


زين بغضب مكتوم: صدقني المرة دي بذات  مش هسيبة يعدي من تحت ايدي عايش 

وبالفعل جاءوا واثناء التسليم تم الهجوم والقبض عليهم ولكن لم يجدوا الفتايات 


زين بغضب: ازااي راحوا فين انطق يابن *******" 

وديتهم فين انطق ياو*********


هو بضحكة شر: متقلقش حبيبة القلب في نفس المكان اللي بنتي وصلته قبلها ضحك هستيري 


ادهم بمكر: اممم وانت تعرف مكان بنتك دلوقتي فين 

لانك شوية وهتحصلها بس قبل متحصلها هعملك عبرة لاي راجل جاهز يابني 


والد سهي: برعب انت هتعمل اية لا ادهم اوهي لاااااااا ابعد عني 


ادهم: توتو تو تو مينفعش كدا ياحمايا العزيز معقول اللي قدر يوهم الشرطة طول السنين دي ان هو ميت ويطلع عايش خايف من عملية صغيرة قد كدا زي شكة لابرة 

بس قولي ياحمايا حلوة فكرة تبديل الرصاص دي جتلك ازاي الفكرة وازاي قدرت تمثل كل دا انك ميت اصلا 

مع العلم الطب الشرعي وكل حاجة اثبتت انك طير انت اية بتخاوي ولا اية 


والد سهي: انا مبدلتش المسدس ولا اي حاجه المسدس اللي ضربت بية سهي وقع وطبعا الظباط اتهلوا في سهي وانا وطيت اجيبة مطولتوش كان في واحد تاني مسكتة وضربت حقيقي بس بعدها فقت لاقيت نفسي في مستشفي وعرفت انا الرصاصة كانت مادة مخدرة والدم كان من هو المادة دي حتي لو لاحظتوا ان مكنش فية نزيف اصلا الدم كان في مكان واحد وبس وبعدها كل اللي شوفتوه كان متخططله من المافيا نفسها مش شغل عيال ابدا 


ادهم: اممم شوف شغلك يابني مش عايز حد يعرف جنس**ة يلا 


والد سهي بصريخ: ادهم لا وحياه سهي لا ادهم سهي عايشة............... 


استوب 


#يتبع 

 #شروق_عبدالعزيز 

#عشقي_لك_تخطي_الحدود

              الحلقه الثانيه والعشرون من هنا

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات