Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ليالي الرعد الحلقه الرابعه


 


ليالي الرعد Pt4


ليالي ببكاء: انا خايفه يا طنط 


ريما: متخافيش يا بنتي رعد طيب صدقيني


ليالي: والله مصدقاكي بس خايفه 


ريما: اهدي يا حبيبتي اهدي مفيش حاجه تخوف ده طبيعي


ليالي: حاضر


ريما: خلاص يلا علشان تجهزي يا حبيبتي


ليالي: حاضر


ليالي جهزت ولبست فستان ابيض بكم ضيق من عند الصدر ونازل علي واسع وكان شكله حلو اوووي وحطت ميكب سيمبل و جميل ولاق عليها اووي و عملت شعرها تصريحه غريبه بس التسريحه مبينتش طول شعرها لأن شعرها كان مرفوع علي هيئه كحكه بس مش الشكل التقليدي


وجه الوقت أن ليالي تنزل من الاوضه اللي في القاعه لأن المعازيم والعريس تحت مستنين 





نزلت ليالي ووراها ريما وكان محمد( ابوها) مانكچها وسلمها لعريسها والزغريط مليا المكان والفرحه كانت كبيره 


بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في الخير


تم كتب الكتاب وكانت ليالي اجمل عروسه في الدنيا كانت قمر اووي


وبعدها رقصت ليالي مع رعد سلو و هما الاتنين كانوا فرحانين جدا وقلوبهم كانت بتدق جامد وبعد مده الفرح خلص وراحت ريهام حضنت ليالي وقالتلهما بهمس: اخيرا خلصنا منك


ليالي عينيها دمعت وكانت هتعيط بس مسكت نفسها بس تعبيرات وشها اتغيرت


ليالي بقوه: قصدك انا اللي خلصت منكوا وحقي هجيبوا تالت ومتلت


رعد لاحظ تغير تعبيرات وشها وتغير مودها


رعد: في حاجه


ليالي: هحكيلك بعدين


رعد: تمام وخدها وراحوا شقتهم بعد ما كل الناس باركتلهم


رعد: ادخلي برجلك اليمين يا عروسه ولاااااااا


ليالي: ولا ايه في ايه


رعد بدون سابق انذار كان شايلها وضعيه العروسه ودخل بيها وقفل الباب برجله وليالي لسه مصدومه من اللي حصل


ليالي اخيرا فاقت من الصدمه: ممكن تنزلني


رعد: تؤتؤ مش هنزلك


ليالي: رعد متهزرش نزلني 


رعد بهزار: تؤتؤ 


ليالي بابتسامه: طب نزلني طيب ادخل اغير


رعد: اشطا


ليالي: اشطا بس نزلني بقي


رعد: ماشي


رعد نزل ليالي وليالي خدت هدومها وجريت علي الحمام ورعد ضحك علي حركتها الطفوليه


وبعد شويه


رعد: ليالي اتأخرت جوه كده ليه وراح نحيه الحمام وقال: ليالي يا ليالي


ليالي من جوه: نعم يا رعد


رعد بقلق: في حاجه ولا ايه اتأخرتي كده ليه 


ليالي بدموع: خايفه


رعد باستغراب: خايفه من ايه


ليالي: .............


رعد: خايفه من ايه ردي أو افتحي اعملي اي حاجه


ليالي: ............


رعد: ليالي لو مفتحتيش هكسر الباب


ليالي: ............


رعد لما ملقاش رد برضو قلق اكتر وكسر الباب وهنا اتصدم 


يا تري اتصدم ليه؟؟! 


وليه ليالي خايفه؟؟!


وايه اللي هيحصل بعد كده؟؟!


                    الحلقه الخامسه من هنا


لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات