Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حور الفهد الحلقه الخامسه



فهد/سوزي مراتي

حور بصدمه/انت بتقول اي"

فهد/زي ما سمعتي.... 

حور بابتسامه مصطنعه/امممم الف..... مبروك

فهد وهو يضع يده في" خصر سوزي/الله يبارك فيكي" 

حور في نفسها/بقا تتجوز المفعوصه..... دي عليا دي ولا بنات الليل....... 

حور/الا قوليلي ي سوزي مالك ضاربه...   وشك معجون...... 

فهد كاتم ابتسامته علي كلام حور""

سوزي/لا يحبيبتي ده جمال طبيعي" قالتها بغيظ

حور/اه اصل كنت مفكراه صناعي...... اصل اليومين دول قليل ما تلاقي واحده مضرباش وشها معجون

وتقلك طبيعي..... 

سوزي بغيظ/عن اذنك ي روحي هروح التولات...... 

حور/الله يرحم امك""

سوزي/بتقولي حاجه؟ 

حور/لا مش بقول 

ذهبت سوزي وانفجر فهد..... ضاحكا لاول مره في حياته يضحك هكذا...... 

حور/ما انت بتعرف تضحك اهو"

فهد بابتسامه اظهرت غمازاته/عجبتك... 

حور بتوتر/ها لا *

نظر اليها فهد بابتسامه لتصمت

......... 





عند حبيبه كانت تسير بسرعه..... وهي ممسكه بكوب من العصير....... 

لتصطدم في شخص ماء ويسكب عليه العصير...... 

نظرت امامها بصدمه لتقول/سوري مش قصدي والله"

ابراهيم بغضب/انتي غبيه.... اي مش بتبصي قدامك.... 

حبيبه/انا اسفه والله مش قصدي 

ابراهيم /اعمل بيه اي اسفك انا دلوقتي 

حبيبه /يوووه ما قولتلك اسفه..... اي يعم مالك

ابراهيم /طلعي بنت....... الشوراع اللي جواكي*

حبيبه /اسمع يابا انا مش فضيالك عندي حاجات اهم من...... اني اقف اتكلم معاك ناس تجيب الفرق"

تركته وذهبت تحت صدمته ليقول/دي هزقتني ماشي اما وريتك قيمتك....... 

ميبقاش اسمي ابراهيم" 

ذهب الي المرحاض لينظف ملابسه 

....... 

في الحفله 

جاء دور رقصه الكابلز ليتجهه الجميع الي الساحه

عند شذا كانت تقف تنتظر ابراهيم 

ليراها مالك ويذهب لها ليقول/تسمحيلي بالرقصه دي...... 

شذا بتوتر وهي تضع يدها..... في يده ليقشعر جسدها"

سحبها مالك الي ساحه الرقص....... ليضع يده في خصرها"

وهو ينظر اليها بحب ظاهر في عينيه

توترت هي من نظراته لها لتشيح....... بنظرها بعيدا عن مرمي عينيه"

عند حور كانت جالسه لياتي..... شخص ويمد يده لها ليقول /ممكن القمر تسمحلي بالرقصه دي"

ابتسمت له وكانت سترفض بلطف "ولكنها نظرت الي فهد وهو يرقص مع سوزي..... 

لتقول بابتسامه /ممكن....... 

لتضع يدها في يده وتذهب معه" 

نظر اليها فهد بغضب جحيمي..... ليترك سوزي ويتجهه اليها ليسحبها من هذا الرجل ويضع هو يده في خصرها بقوه"""

ليقربها منه حتي اختلطت انفاسهم.... لتنظر اليه بتوتر حاولات الافلات من بين يديه ليضغط علي خصرها بقوه فتالمت""

نظرت الي عينيه الخضراء بخوف...... 

عند ابراهيم نظر الي مالك....... وشذا بغيره لا يعرف مصدرها 

ليجد حبيبه تقف بجانبه ليسحبها...... من يدها غصب عنها وياخذها لساحه الرقص"""

حبيبه بغضب/انت غبي اي ده اللي عملته"

ابراهيم /وانتي اي اللي عملتيه....... جوا ده مش اسمه غباء"

حبيبه /لا مش اسمه غباء انت بس...... اللي مش بتشوف"

ابراهيم /واضح اوي...... 

حبيبه وهي تدوس علي قدمه بقوه/متتريقش عليا علشان متشفش...... حاجه مش هتعجبك"

ابراهيم بألم /وحيات اللي خلقني لهوريكي"

حبيبه باستفزاز/منتظره..... 

ابراهيم وهو يضغط علي خصرها بقوه ليقول/شكلك مش هتنتظري كتير""

حبيبه بتوتر من قربه الزايد/انت قصدك اي وبعدين اببعد عني....... 

نظر اليه بابتسامه مستفزه....... ليسحبها اليها مره اخر"

عند حور كانت تنظر الي فهد"" بحب ينمو بداخل قلبها....... 

لتنظر الي الوراء بصدمه....... لتلفه بسرعه لها

نظرت اليه بصدمه ليقول هو بصدمه /حوررررررررررررر.......... 

يتبع 


#حور#الفهد


                    الحلقه السادسه من هنا


لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات