Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اغتصبني واعطيته قلبي الفصل الثالث



 البارت الثالث للكاتبه اميره محمود

انت يا حيوان تعمل في اختي كده وراحت ضربته قلم عنيه قلبت نور

مراد : ااااه يا حيوانه والله مانا سيبك

حسام راح جرى مسك صاحبه مسكه 

نور : لا وكنت بتعاكسني الصبح انت بني ادم ح*قير 

مراد : سيبني يا حسام بقولك

حسام : دي بنت هتعمل فيها ايه يا راجل

ام حور : احنا اسفين يا مراد باشا اخرسي بقا يابت انتي

نور : وبتقوليله باشا بعد اللي عمله مع حور كل ده عشان الشقه دي بتبيعي بنتك عشان شقه 


ام حور ، أنا يا نور بتقوليلي كده يا نور وراحت معيطه


نور ، أنا ماشيه راجعه بيتنا والله مانا قاعده هنا لو عايزه ترجعي يا ماما ارجعي مش عايزه انتي حره وطلعت تجرى نزلت

مراد لقا مامتها بتعيط : أنا جاي اهو يا حسام 


حسام: رايح فين

مراد: أما اجي هقولك ونزل جرى ورا نور 


نور ماشيه بتعيط في الشارع


مراد : يا انسه بس بس


نور : انت جاي ورايا ليه


مراد : اولا اعرفك بنفسي أنا مراد القدرى ضابط بوليس ومش أنا اللي عملت كده 


نور ، اومال مين التاني


مراد : ايوه وهو جاي يصلح غلطته


نور : بس ده وشه برئ جدا ومش باين عليه أنه كده


مراد : يعني أنا وش كده


نور : بصراحه اه عشان انت عكستني الصبح ففكرت أنه انت ياللا اهو القلم قصاد المعاكسه اللي عكيستهالي


مراد : علي فكره مامتك وافقت بالشقه عشان تبعد عن الحاره عشان اكيد الكلام علي اختك كتر هناك واللي انتي قولتهولها عيب جدا وحرام الست صعبت عليه مش معقول تبقي جواها نار كده وانتي تكملي عليها


نور : أنا هطلعلها اصالحها 


مراد : طب ياللا بينا 


نور طلعت مع مراد لقت مامتها منهاره فوق من العياط

نور : انا اسفه يا ماما والله اسفه


ام حور : خلاص يا نور حكمتي عليه خلاص


نور : والله كنت متعصبه بسبب حور مش معقول اختي بتشتغل وبتطفح الدم عشان تصرف عليه وتسدد فلوس الجامعه وفي الاخر اقف اتفرج عليها وهي مكسوره كده


حسام بص لحور وحس أنه دمر اسره كامله مش حور بس


حسام : أنا هتكلف بمصاريف كليتك يا نور كأن حور واكتر كمان

نور : تعرف تسكت ومسمعش حسك


مراد بص لحسام وراح ضاحك


حسام : عجبتك اوي


مراد : بصراحه ااه


المأذون : هتعملو ايه يا جماعه انا عايز امشي ورايا شغل اخر


مراد ، ياللا يا عم الشيخ اتوكل علي الله


حور بصت لحسام بصه طويله كلها الم 


المأذون : اين وكيل العروس


ام حور : بباها متوفي


مراد : حور عندك كام سنه


حور : ٢٣


مراد : تمام العروس وكيلت نفسها يا سيدنا الشيخ 


المأذون : توكلنا علي الله 


خلص المأذون كتب الكتاب


بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير


مراد : مفيش زغروطه


نور بتكشيره : مفيش


مراد : ههههه ماشي خلاص 


حسام : طنط أنا هاخد حور تعيش معايا في الفيلا 


ام حور : انتي شايفه ايه يا حور


حور : لا مفيش مرواح من هنا مش حضرتك كتبت الكتاب يا حسام بيه اتفضل مع السلامه بقا


مراد : بس انتي دي الوقت مراته روحي معاه


حور ، قولت لا أنا داخله انام 


ام حور : ادخلي نامي يا حبيبتي مع السلامه يا حسام بيه 


حسام : طب ممكن تاخدي المبلغ ده تصرفي منه


ام حور : ده تمن أي يا حسام بيه اللي انت اخدته ملوش تمن ولا بفلوس خد فلوسك وامشي بالسلامة


مراد : ياللا يا حسام واخد صاحبه ومشوا 


///////////

مبروك يا حسام بيه ادعيلي بقا خليت حسام المتبولي يتجوز


حسام ، انت عايز مني ايه يا بن الكلب دمرت حياتي ربنا ينتقم منك

مفيش كنت عايز افكرك المناقصه مش عايز اشوف اسمك فيها يا اما قسما عظما الفيديو كل وسائل الإعلام هتتكلم عليه 

حسام : مصيري هعرفك وصدقني هتتمني أن امك متكونش ولدتك اصلا

ماشي يا حسام بيه أنا وانت والايام بيننا بس ياريت تسمع كلامي عشان انت هتخسر كتير اوي لو الفيديو انتشر وراح قافل السكه

حسام : قدرتوا توصلوا للمكان اللي بيتكلم منه


مراد : ايوه يا حسام وصلوله بس المكان اللي بيتكلم منه في فيلتك


حسام : ڤيلتي يعني اللي بيعمل كده خاين من قلب بيتي


مراد : احنا هنحط كاميرات مراقبه في كل مكان عشان نعرف نوصله بس متعرفش حد انك هتركب كاميرات اعطي لكل اللي في الفيلا اجازه عما تتركب


حسام : ورب العزه لو عرفته لهقطع لحمه بايدي


////////////

الساعه بقت ١٢ بليل حور قاعده في غرفتها تعيط


نور : خلاص بقي يا حبيبتي هتفضلي تعيطي كده كتير 


حور : مستقبلي راح يا نور أنا ضعت خلاص يانور ضعت


نور : حبيبتي اهدي خلاص كل حاجه اتحلت بجوازك من حسام 

للكاتبه اميره محمود

رساله اجت لحور على موبايلها


نور : في رساله اجتلك علي موبايلك 


حور : طب هاتيه يا نور معلش مش قادره اقوم


نور : خدي يا حبيبتي 


حور فتحت الرساله لقت الفيديو بتاعها هي وحسام 


حور : يا مصبتي يا مصبتي وفضلت تلطم علي وشها


نور : في أي يا بنتي وراحت مسكت الموبايل شافت الفيديو 


حور : أنا ضعت خلاص انا خلاص معدش ينفع اعيش وراحت جرى عالمطبخ تدور علي سكينه 


نور جرت وراها : حور يا حور 


حور لقت سكينه راحت مقطعه شراينها 


نور : حوووور ليه كده حوووور 


ام حور خرجت من غرفتها مخضوضه : في أي 


حور وقعت في الأرض اول ماشافت الدم 


نور : حور قطعت شراينها يا ماما 


ام حور : ليه كده يا بنتي ومسكت فوطه وكتمت الدم 


ام حور : ياللا يا نور ايدك معايا ننزل نوديها المستشفي 


نور جرت جابت الموبايلات وحطيتها في شنطتها وراحت شالت اختها ونزلو راحوا المستشفي 


//////////////

نور دورت علي رقم حسام في موبايل حور واتصلت بيه 


حسام : ايوه يا حور 


نور بعياط : حسام بيه عايزه اشوفك ضرورى 


حسام : في ايه 


نور : حور قطعت شراينها وفي العمليات بسبب حد بعتلها فيديو ليكم


حسام : انتي بتقولي ايه طب مستشفى اي 


نور : المستشفى اللي كانت فيها امبارح 


حسام : طب انا جاي حالا 


حسام : مش وقتك خالص يا مراد ايوه يا مراد


مراد : بقولك القسم انهارده كله رقاصات كانو بيتخانقوا مع بعض ومقولكش بقي علي شكله الحريم تعالي اتفرج


حسام : اقفل يا مراد أنا في مصيبه


مراد : مصيبه ايه تاني 


حسام : حد بعت الفيديو لحور وهي انتحرت وفي العمليات


مراد : ياربي طب والحل


حسام : أنا رايحلها حالا 


مراد : أنا جيلك اهو بس مستشفي ايه 


حسام ، اللي كانت فيها امبارح وقفل السكه 

////////

في المستشفي 


حسام وصل هو ووراه مراد واتصل بنور 


نور ، ايوه 


حسام : أنا في المستشفى تحت


نور : أنا نازله حالا


نور نزلت لحسام تحت 


حسام : هي عمله ايه دي الوقت


نور : الحمد لله خيطوا الجرح وهي خرجت في اوضه فوق


حسام : طب الحمد لله


نور ، مين اللي صوركوا و ليه بعت الفيديو لحور


حسام ، حد حطلي مخدر قوي هو اللي خلاني اعمل كده وابن الك*لب كان حاطط كاميرات في الاوضه عشان يهددني


نور ، أنا حسيت من شكلك انك متعملش كده ممكن الاخ اللي جنبك شكله بتاع كده


مراد ، أنا بتاع كده


نور ، وأبو كده كمان خلينا في موضوعنا دي الوقت انت لازم تاخد مراتك وتروح البيت بتاعك وتشهر موضوع جوازك منها وبعدين اكيد اللي عمل كده عارف كل خطواتك وممكن يكون حاسبهم عليك فأكيد هيحاول يبتذك فيها بس انت تكون عامل حسابك ومراقب النمله اللي بتمشي في بيتك وفي شغلك كمان راقب كل الموظفين وانت هتعرف توصل للي عمل كده


مراد ، البتاعه دي بتقول كلام سليم جدا


نور ، بتاعه في عينك 


مراد ، بقولك في شويه رقاصين بيتين في القسم تحبي ابيتك انهارده معاهم ده حتي حضنهم حنين اوي


نور ، الحضن الحنين ده خليهولك نام انت في وسطهم اهو كل واحد بينام وسط اللي شبهه وطلعت تجرى طلعت لأختها


مراد : والله مانا سيبها وجاي يجرى وراها 


حسام شد أيده : مراد بس بقه كفايه اللي انا فيه


مرات : وحياه امي مانا سيبها 


حسام ، يعني انت شايف أن حور تيجي الفيلا والشغل كمان


مراد : ايوه اكيد هيحموا حواليها وهيددوها بالفيديو عشان تجيب قرارك ليهم


حسام : تفتكر هي هترضي تيجي معايا 


مراد : مش عارف بس تعالي نطلع نطمن عليها


حسام : مش مطمنلك حاسس ان انت عايز تطلع تنتقم من نور


مراد : هعمل عقلي بعقل عيله يا عم دي آخرها ١٨سنه


حسام : طب ياللا بينا ولوني مش مطمنلك


مراد : عيب عليك ياللا 

///////////

ام حور ؛ انتي كنتي فين


نور : كنت في الحمام 


ام حور : ماشي 


فجأه الباب خبط


ام حور : اتفضل. 

دخل حسام ومراد


ام حور : انتو عرفتوا ازاي


نور : اصل حسام اتصل بحور يسألها علي أوراق مهمه وانا في الحمام فرديت عليه وقولتله


ام حور ، انتي لسه رايحه الحمام مبقلقيش ربع ساعه هيلحق يجي


مراد : احنا كنا في المستشفي اصلا اصل بطني وجعتني جامد فاجيت أنا وحسام وراح باصص لنور


ام حور ، طب وهي عامله اي دي الوقت


مراد : هي مين


ام حور : بطنك


مراد : اااه الحمد لله بقيت كويس 


ام حور: طب الحمد لله


حسام : هي حور عامله ايه دي الوقت


ام حور : اخده مسكنات منيماها 


حسام : طب تمام احنا هنمشي احنا والصبح هاجي اطمن عليها ومعلش خدي الفلوس دي تبقي معاكي


ام حور : قولت لا مش باخد فلوس من حد


حسام : دي فلوس هتجيبي بيها العلاج لمراتي اللي ملزومه مني دي الوقت


ام حور افتكرت أن ممعهاش فلوس خالص : ماشي مع السلامه 


مراد : انسه نور ممكن كلمه بره لو سمحتي


نور بصت لامها شاورتلها بماشي 


نور خرجت مع حسام ومراد 


نور : نعم عايز ايه


مراد : اي يابنتي الكبرياء اللي انتي فيه ده 


نور : وانت مالك عايز ايه اخلص


مراد : مكنتش اعرف انك كدابه اوي كده


نور : ده علي اساس اني واقفه مع الصادق اللي مبيكدبش اومال لو مكنتش مكملي الكدبه


حسام ، اخلص يا مراد عايز اي منها أنا عايز اروح انام 


مراد ، حاولي تخلي اختك تروح مع حسام عشان نعرف نجيب لها حقها من اللي كانوا السبب 


نور : ماشي ياللا بالسلامه 


مراد : والله أنا بقول تبات مع الرقاصات يا حسام 


نور ابتسمت وسابتهم ودخلت 


حسام ، مالك يا بني متنح كده ليه


مراد ، اي الابتسامه دي أنا في حياتي مشفت جمال كده 


حسام : ياللا يابني انت كل ماتشوف واحده تريل عليها


مراد : ودي واحده دي لسانها بعشر وحدات


حسام : ههههه طب ياللا بينا 


////////////

نور دخلت الغرفه


ام حور : كان عايزك في ايه


نور : كان عايز ااا


فجأه سمعوا سريخ جامد

                 الفصل الرابع من هنا 

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات