Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق القاسي الفصل الثالث عشر


  روايه ازهار الحلقه 13
  
امير كان باصص علي البنت اللي قدامه وشايفها قمر بقي يقول ف نفسه اي دا معقوله انتي قدامي طب ايه ازاي 
قالوليى انك موتي من زمان...... طب طب ليه سمعتي كلامهم وبعدتي فعلا

امير قرب منها ولمس خدها وقال 
قمر،،،،،، 
قمر قامت بسرعه لانها حست انه عرفها وشك فيها قامت بسرعه وجريت من قدامه 
امير قام بس مكنش قادر وحاول يجري وراها بس طبعا هو كان شارب ومش قادر 





اما في الفيلا عند قصر الفرماوي 
ازهار كانت ف المطبخ وطلبت معاها تعمل حاجه حلوه قالت اه ياربي زمان كان عندنا مطبخ صغير بس كان دماغي كبير وبعرف افكر ف حاجات جميله ودلوقتي انا بقا عندي مطبخ كبير بس عقلي هو اللي صغر...... 

وفجأه لمحت مرتضي ماسك ايد مروه وبيشدها جامد وهي ماشيه معاه وعماله تعيط وبيقولها متخافيش انا معاكي 

ازهار قالت ف نفسها اه ياربي،،، هو الواظ ده واخدها علي فين وهو شكله سهتان ومش سالك كدا.... اوعا يكون عاوز يتحمرش بيها 
يالهوي اما اروح الحق البت 

خرجت ازهار من المطبخ وراحت بسرعه علي الجنينه وكانت خايفه جدا علي مروه لايكون اللي في دماغها صح 
ازهار مشيت وكانو قاعدين ورا شجره ومرتضي ماسك اديها وكل شويه يلمس خدها وياخدها ف حضنه 





ازهار فضلت تسمع بيقولو ايه 

مرتضي انا مش فاهم انتي خايفه من ايه محدش هايعرف حاجه وانا مش هاسيبم اوعدك 

مروه فضلت تعيط وتقول لا انا ف مصيبه ف ورطه،،،،، انا خلاص حياتي ادمرت يامرتضي 

ازهار بقت تقول اه يايمرتضي يا ابن ام مرتضي طلعت مش سهل،،،،، ياحببتي ياختي الواد دا عمل فيكي ايه 

مروه قالت اوعدني يامرتضي محدش يعرف،،،،، انا زعلانه اوي 





ازهار دخلت وقالت اه يا ندل ياواطي انت عملت ف البت ايه رد عليا 

مرتضي ومروه قامو من مكانهم مفزوعين 

ازهار قربت من مروه وحضنتها وقالت 
عمل فيكي ايه الواد دا،،،،،، بس متزعليش نفسك بانضري..؟..... هم الرجاله كلهم كدا اندال 
مرتضي قال ايه دا انت بتقولي ايه 
ازهار قالتله بقول ايه،،،،، بقول اني سمعت وشوفت كل حاجه بعيني،،،، ومش هارحمك لازم امير ياخد حقه منك 
مرتضي قال ايه 
مروه قالت بس يا ازهار ايه اللي انتي بتقوليه دا،،،،،، انا الكلب بتاعي مات وعلشان كدا كنت زعلانه 






ازهار اتجمدت مكانها وقالت هي مالها بردت كدا،،،، 

مروه قالت امال انتي فكرتي ايه بس وايه الكلام اللي انتي بتقوليه دة 

ازهار قالت انا اسفه الظاهر اني فهمت غلط 
مروه قالت بعد ازنكم ياجماعه انا تعبانه وعايزه امشي 
ومشيت مروه وفضل مرتضي مع ازهار 
لوحدهم 
مرتضي قرب من ازهار وبدأ يشم شعرهت ونفسه يحضنها ومش قادر يعمل كدا 

ازهار قالت هو انا للدرجادي غبيه مش كان لازم افهم بقي كل الزعل دا علشان حته كلب........ دا احنا اللي ولاد ستين كلب 






وجت تمشي فجأه شعرها شبك ف قميص مرتضي استغربت ازهار جدا وقالت ف نفسها اي دا ايه اللي شبك شعري ف قميص مرتضي مع انو كان واقف بعيد 

مرتضي قالها متقلقيش انا هافكه حالا 
وفك شعرها من القميص بسرعه وازهار خافت منه ومشيت 
وقال ف نفسه متقلقيش يا ازهار قريب اوي هاربطك فيا وساعتها مش هافكك من حياتي ابدا 

امير رجع البيت واول مارجع نام عالسرير فورا ولما صحي لقي ازهار نايمه جمبه 





ضحك ف وشها وبعدين افتكر اللي حصل 
ليله امبارح قالها 
ازهار...... قومي معايا،،،،،، يلا قومي 

ازهار قالت امير انت واخدني علي فين امي استني ايدي بتوجعني 
وفجأه وقف قدامها وقالها وطي علي رجلي بوسيها 
ازهار استغربت طلبه جدا وقالتله ايه 
قالها انا مبقولش كلمتي مرتين وانتي سمعتي كويس 
ازهار قالتله بس انا مش جاريه عندك علشان تخليني اوطي علي رجليك علشان ابوسها...... 
امير كان عارف ردها كويس ودا لانه عارف قد ايه هي عندها كبرياء وكرامه 





امير قالها انتي ازاي تقوليلي علي حاجه لا 
انتي عارفه اللي بعارض كلمتي بعمل فيه ايه 
ازهار قالتله اعمل اللي تعمله بس متفكرش اني علشان انا بنت الكلاف اللي شغال عندكو اني هاقبل بالذل منك 
لا انا مش هقبل ب ده 
امير قالها تمام طب حيث كدا تعالي معايا بقي 
ازهار خافت منه جدا وقالتله امير...... 
امير انت واخدني علي فين.... انت هتعمل فيا ايه...... امير انا اسفه........





ازهار حست بالشر اللي بين عنين امير وحست انه هيإذيها....... وكانت خايفه منه جدا 
قالتله امير انت جايبني هنا ليه ايه المكان دا 
امير خدها علي اوضه ضلما موجوده ف بدروم الفيلا والاوضه دي ضلمه جدا ومفهاش نور ابدا 
وقالها انتي بتعملي كدا معايا انا بتستغفليني ومفكرا اني كدا هسكت وهاسيبك ماشيه علي حل شعرك مش كدا 
ازهار قالتله لا يا امير انا لا غشيتك ولا خدعتك حرام عليك متظلمنيش 
امير قالها انتي اكبر كدابه شافتها عنيا 
انتو كلكم كلكم كدابين انا بقي مش هرحمك،،،،،، وزي ما انتي بتحبي توجعي قلبي انا كمان هوجع قلبك. وهاردلك الكف عشره 





وحاب كرباج موجود ف الاوضه ومسكه وبدأ يضرب فيها وازهار كانت عماله تصرخ 
وتقوله لا..... لا يا امير متضربنيش ارجوك انا معملتش حاجه علشان دا كله..... 
انا عملت ايه طيب لهمني،،،،، امير،،،، امير كفايه ارجوك 

ازهار بقت تستحمل الضرب وكل ما تجري وتروح مكان يجري وراها بالكرباج انسان مافيش ف قلبه معني الرحمه لمجرد انه شافها مع اخوه شك فيها بس هو معزور 
اللي حصل معاهم مكنش شويه 







امير خرج من الاوضه وهو مخنوق وزعلان من كتر الوجع الي ف قلبه واللي عمله كمان ف ازهار كان لسه هايرجع علشان يصالحها بس غروره منعه وافتكر انها كانت ف حضن اخوه ف يوم من الايام 

♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕

مها كانت بتحضر لتهريب كميه كبيره من المخدرات بمساعده بنات هي مشغلاهم معاها 
قالت هايابنات جاهزين..،،،،، ايه اخبار الحشو تمام..... 
واحده قالتلها تمام يا مدام احنا حشينا في بطانه الفساتين وف احزمه الوسط وكان الملابس الداخليه 

قالتلهم انتو هاتوزعو نفسكم علي النوادي والبارات وطبعا لازم تحسو بالداخليه علشان لو في اي ظابك او مخبر هنا ولا هنا تعرفو تتصرفو ولو واحده منكم اتمسكت تسكت خالص وتتأكد ان انا هاعوضها تمام يلا امشو انتو دلوقتي،،







البنات قالو تمام 

ولما مشيو اتصلت بحد ورد عليها،،،،،، 
ها ياجيجي،،،،، هاتفضلي بعيد كدل كتييؤ ا
جيجي قالتلها،،،،،، والله علي حسب انتي لو عايزاني انا. من بكرا هاكون عندك 
مها قالتلها خليكي عندك وابعتيلي الفيديو اللي اتفقنا عليه،،،، انا ناويه افضل العيله دي واخلي سمعتهم ف الارض 
جيجي قالتلها طب خافي علي نفسك منهم دول مش ساهلين خالص يامها بصي انتي تعال علي امريكا ونبقي نشير الفيديو من هنا وخلاص ايه رأيك 
مها ردت عليها لا طبعا يا جؤجي مالهاش عازه من بعيد انا لازم افضحهم واتشفي فيهم انا واخويه زين عليه الفرماوي 






♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕
ازهار فضلت تبكي وتعيط من عنيها ومن قلبها علي ظلم امير ليها وقعدت تقول 
هو ليه كدا،،،،،، هو ليه قلبه قاسي كدا وميعرفش الرحمه 
انا عملت ايه ف دنيتي علشان يحصل فيا دا كله...... انا خلاص مش عاوزه اعيش 
وبصت حواليها لقت الدنيا ضلمه 

وفجأه النور نور عليها والباب اتفتح وكان امير 
ازهار قامت وقفت وكانت مرعوبه منه وعماله ترجع بجسمها لورا 
امير قرب منها وبدأ يعتذر ويقولها ازهار...... 
انا،،،،،، انا مش عارف انا عملت دا ازاي 





صدقيني كان غصب عني 
ازهار ضحكت وقالت غصب عنك 
غصب عنك ايه ولا ايه يا امير بيه 
غصب انك اتجوزتني،،،،، وغصب انك قولتلي ف يوم انك حبيتني 
ولا غصب وانت عمال تجرني زي البهايم وف الاخر ترميني وتقعد تضرب فيا 

امير حس بالذنب وشاف نفسه قد ايه هو حيون قالها،،،، ازهار انتي اللي استفزتيني وخلتيني اعمل معاكي كدا،،،،، تقدري تفهميني انتي ايه اللي وقفك مع احمد امبارح مع اني نبهت عليكي انك متقعديش ومتتكلميش معاه خالص،،،،،، وكان حضنتيه 






الحضن اللي ملكي انا لوحدي 
ايوا،،،،، حضنك ملكي،،، وجسمك ملكي،، 
وكل شعره فيكي ملكي انا وبس 

ازهار قالتله انت مريض 
امير قالها اخرسي ووقعت علي الارض جامد واتخبط دماغها ف طوبه 
ازهار غابت عن الوعي وبدأت دماغها تنزف وكمان الجروح اللي مكان ضرب الكرباج بدأت تنزف،،،، 
امير لقي ازهار بتموت بين اديه وهو السبب ومش عارف يعمل حاجه 
قرب عليها وشالها بسرعه وراح علي اقرب مستشفي 
امير لما دخل قال بجنون ترولي شوفولي ترولي بسرعه 
جت الممرضه ومعاها والترولي وخدت ازهار علي جوا 







وبعد شويه الدكتور طلع وقال مع الاسف المدام دخلت ف غيبوبه،،،، الوقعه كانت جامده عليها،،،، ادعيلها تقوم بالسلامه 

امير بقي هيتجنن وزعل جدا من نفسه ان كان السبب ف اللي عمله 

ثواني وجاله تلفون 
الحق يا امير باشا،،،،، في فيديو ليك انت والمدام ومنشور علي النت وبقي تريند 
نعمل ايه يا باشا 
امير قال طيب طيب اقفل وانا جاي حالا 
تعلالي علي الشركه فورا وهات عيل من بتوع السوشال ميديا 

امير راح بسرعه عند شركته واول كا دخل 
لقي معا العمري قاعده وحاطه رحل علي رجل وبتقوله ياخبر يا امير باشا دي مصيبه كبيره بجد مش ممكن 
الله يكون ف عونك 

وجاله تلفون ف نفس اللحظه وقال الو 







فريده ردت عليه وقالتله الحقني يا امير عمك يوسف وقع من طوله.... 
لما عرف بخساره الانتختابات تعال بسرعه 

امير قالها ايه عمي كمان،،،،، هو ايه اللي بيحصل 

مها قالتله ايه يا امير عمك مالو 
امير قالها تعالي معايا عمي تعبان بيموت 

امير راح المستشفي ولقي عمه خلاص مات 
الدكتور قال مع الاسف ازمه قلبيه حاده قدت لوقوف ضخ القلب للدم واضح انه اتعرض لازمه قلبيه شديده 
مها بصت لامير وعنيها كلها شماته وتقول
معلش بقا يا امير العمر الطويل ليك 






وخدت بعضها ومشيت واتصلت ب زين اخوها وقالتله،،،،،مبرووك يازين قدرنا بضربه واحده حققنا انتقامنا من يوسف الفرماوي وعيلته انا فرحانه اوي يا زين دلوقتي ماما   
روحها هاتكون مرتاحه 
الله يرحما،،،،، جهز نفسك بقا علشان نسافر انا وانت 
زين قالها لا انا خلاص سافرت،،،،،، انا دلوقتي ف اميركا اول ماقولتيلي علي فكرتك دي بصراحه فكرت ف عمري وحياتي وانا بصراحه مش مستغني عنهم ابدا مع السلامه ياحببتي 
واه قبل ما انسي كل رصيدنا ف البنوك انا حولته وكمان اسهم الشركه انا بعتها حاولي بقا تنفدي بجلدك وتجيلي






امير كان واقف ورا مها وسمع منها كل حاجه ولما لفت لاقته وراها قالتله اااااااا

امير قطع كلامها وحضنها وقالها 
انا موجوع اوي يامها انا مكسور عمي دا كان اهم حاجه عندي في الدنيا،،،،، انا كنت بحبو اوي وبعتمد عليه جدا 
انا مش عارف ليا مين من بعده دلوقتي
حاسس اني ضعيف ومكسور اوي 
ارجوكي يامها خديني من هنا نفسي اقعد معاكي وافضفض 






مها قلبها حن لا امير جدا لانها طبعا بتحبه وقالتله 
حاضر يا امير تعال معايا شقتي نقعد هناك براحتنا ونتكلم 
امير هز براسه علشان يقولها انه موافق وبعدها مشيو سوا 

 مها العمري خدت امير وراحو علي شقتها 
وكانت فرحانه جدا ان امير بدأ يقربها منه 
وبقي يحتاج ليها 

مها لبست قميص نوم وشغلت مزيكا هاديه وبدأت تصب لامير الخمره 
وتقوله اهدي يا امير،،،، اهدي ياحبيبي 

امير قالها حبيبك 

مها قالتله ايوا يا امير،،،،،، حبيبي وروحي كمان،،،، انا مش بس بحبك يا امير انا كمان بعشقك 





امير قالها بقولك ايه انا عايز اشرب وانسي نفسي وانسا الدنيا كلها بقولك ايه هاتيلب فوتكا من الرف دا 

مها قالتله فوتكا بس دي تقيله انا مش بعرف اشربها 

امير قالها لا دي ليا انا وانتي هاتشربي دي 
ولما لفت مها وراحت تجيب الازازه امير حط سائل ف الازازه اللي معاه 

وامير خد الازازه وبدأ يشرب منها ويقول لمها تيجي نشرب احنا الاتنين ونسكر 





وبعدين زي ما تطلب معانا نعمل 

مها فرحت جدا ان امير هو اللي بيطلب منها وبعد شويه قالتله وهي بتنهج. 
ت تعرف يا امير انا عمري ماحبيت حد غيرك 
بس انت اللي فضلت البت الخدامه دي عليا انا 
احمد اخوك هو اللي اختصبها بس برافو عليك داريت انت عافضيحه واتجوزتها 
وحتي لما شيرت الفيديو الناس كلها معرفتش اذا كنت انت اللي معاها ولا احمد 
لانكم توأم و نسخه من بعض هههههه
بتفكروني ب فيلم دوووم لما كان هو واخوه عملين سيرك وواحد يخش من الباب والتاني يطلع 
بس انا بقي عايزه اسألك سؤال 






انت ليه محبتنيش ها...... هو انا وحشه 
مظنش..... هو انا تخينه ابدا... طب انا مالي 
ها...... 
امير قالها انتي جواكي حقد وغل يملي قلوب البشر كلهم 
انتي واحده رخيصه وفضلتي تصغري ف عيني لحد اما ماشوفتكيش خالص 
دا انتي حتي ايام ما كنت بحب قمر 
كنتي بردو بنفس الغل وكنتي بتحاولي تقتليها،،، بس كنت بحاول انقذها منك علي قد ما اقدر انتي بني ادمه سودا اوي من جواكي 

مها قالت ايوا بس قمر مامتتش بردو 

امير بص ل مها بإستغراب وقالها ايه

مها قالت زي مابقولك م ماتتش 






وبدأت تكح جامد ونفسها بيروح 

وامير عارف طبعا انها بتموت لان السم اللي حاطه 
اكيد اخد مفعوله معاها 
امير مسكها وقالها 
طيب قمر فين دلوقتي انتي تعرفي مكانهاا 

مها شهقت وبدأت تتطلع ف الروح 
وبقت تقول انا اعرف مكانها يا امير ومكان اب ابن نك 
امير قرب منها اكتر وقالها ابني قمر مخلفه 
هو فين....... فين ابني وفين قمر 
ردي عليا،،،، لا يا مها مش هتموتي من غير ماتقوليلي تعرفي ايه ردي عليا وقوليليى





مها بدأت تتكلم وهي خلاص بتطلع ف الروح 
وامير بدأ يسمعها علي امل انه يعرف اي حاجه عن الموضوع 

تفتكرو قمر فين وياتري الطفل دا ابن امير ولا لأ

مها العمري ياتري هاتموت ولا السم مش هياخد مفعوله معاها 

ياتري ازهار هاتفوق من الغيبوبه ولا في حد تاني هياخد مكانها. ف قلب امير 

كى دا هاتعرفوه الحلقات اللي جايه 
بقلمي صابرين علاء.

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق