Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زوجتي كوابس الحلقه الرابعه


 


زوجتي كوابس

الفصل الرابع 

الكاتبة مي علي 


نبدأ بسم الله 


يوم كتب الكتاب اتفاجئت بأن اسمها كوابس 

روحت واقع من طولي 


فوقوني 

ف أوضة الفندق 


كنت زي اللي جاله صرع 


بابا ...

اهدي يابني اهدي 

فوق كده وقوم 


- كوابس يا بابا 

انا اتجوزت واحده اسمها كوابس ههههههههههههه يابابا 


- معلش يابني معلش 

قدرك كده 


- طلقوني منها يا بابا 


- يابني انت لسه مكملتش كتب الكتاب 


قومت فطيت ..

قول والله 


وسجدت شكر لله 


دخل مراد بيه...

اخيرا فوقت يا بيه

اي اللي انت هببته 

ده 


- اسمع اما اقولك 

تخينه وقولت ماشي 

شبه الباخره وقولت ميضرش 

جسمها شبه مدرجات كلية التجاره قولت عادي 

عندما مزلقانات فيصل والهرم 

ولدغه ف نص الحروف 

ومحتاج اجيب مترجم قولت اوكي 


امر واقع وعديتها 

لكن تجوزني كوابس 

وتقولي كوكي 

اهو ده اللي لا بقي 


- وماله كوابس 





- وانا اعيش ليه كل حياتي ف كوابس ومع كوابس 

اهي دي اسم علي مسمي 


- احترم نفسك كوابس ده اسم أمي 


- اعمل اي يعني 

انا مش هتجوز 


- نعم هو لعب عيال ولا اي 

لا انا اوديك ف داهيه 


- انت حرفيا وديتني ف داهيه 


- لا انت ذودتها اوي 


- اعمل لبنتك كرامه حتي يا اخي 


- بقي كده طيب ماشي 


وطلع التليفون 

ولقيته بيتصل 

بواحد بأن من كلامه أنه هو ظابط 

ويعرفه 


لقيت ابويا طبعا جري عليه وقالو ...

استهدي بالله بس مش كده 


- ابنك بيهزءني 

والأدب منفعش معاه 


- استهدي بس بالله واللي انت عاوزه هيكون 


قفل مع الظابط 

وقعدو هو وابويا بره 

وانا عاوز أهرب 


لحد ما اتفقوا علي حل وسط 

ست شهور 

مهله لو مرتحتش هطلق 

والراجل ببساطه وافق 

وانا فعلا استغربت هي هتموت ويلبسني نصيبه ولا معيوبه ولا اي 


ونزلت كملت كتب الكتاب 

منظرنا كان مسخره 


والهانم عماله ترقص 

وانا خوفت المنطقه بتاعت الرقص تاخدنا وتقع 


يعني يرضي ربنا ده تبقي قاعد خايف 


وقرب الفرح يخلص وانا هموت من الرعب 


لما اروح اي الي هيحصل 

دي ممكن تغتصبني او تاكلني 

او تنام عليا تفطسني 


الناس عماله تكلمني وانا بفكر 


وخلص الفرح 

واتزفينا 

وركبنا العربيه 

وأصرت اقعد جنبها 


ياستي يهديكي يرضيكي 

مفيش مكان 

لا عاوساك دمبي 


بقيت قاعد مزنوق ف قاعدة الحمام والله 


ودي عماله تسقف وتهيص 

شخطت فيها 

انا مش عارف اقعد وركي نصه اتاكل

ونزلت ركبت جمب السواق 

ووصلنا الشقه 


وطبعا كأي أهل بيقعدو يهتفو شيلها شيلها 


طبعا اشيل مين انا مش مستغني عن ضهري 


اخدتها انجچتها 

وسحبتها زي الجاموسه 

وطلعنا 


واهلها طلعو يطمنو عليها انا طلعت 


والأولي أنهم يطمنو عليا انا 

ربنا يسترها عليا ده انا من الولايا يارب 


ومشيو 

وكأني ف ليڤل الوحش 


اللي زي دي عندها رغبات مكبوته وفاكره نفسها سعاد حسني 


دخلت الأوضه 

وانا فضلت واقف متنحلها 


وهي بصالي وقال يعني مكسوفه 


عشر دقائق وانا متسمر مكاني 


قربت مني وهي 

بتقول...

مبروت يا حبيبي 


قولت ف سري ...

حبيبي يعني ملقتيش غير الجمله دي اللي تقوليها 


قالت ... 

متخفس مني انا مس هاتلت 

انا هعمل رزيم والنه عسان اخس


هزيت راسي بتمام 


قالت ..

مس حتقلحني الطنحه 


فضلت واقف مكاني ف كانت هتمشي 

وقفتها مرضتش اكسر بخاطرها 


وقولت ..

استني قوليلي بتتقلع ازاي وانا اعملهالك 


وفعلا عملتهالها 

وسبتها وخرجت 


شوفو لما الواحد يبقي قرفان أو خايف يتفاجئ من الست اللي متجوزها 


خرجت وسبتها والحمد لله ماما كانت مطلعالي هدوم بره 


أخدتها ودخلت لبست ف الحمام 


خرجت لقيتها لابسه 

المفروض أنه قميص 


بس انا مش عارف اي ده 


قالتلي ...

خنصت 


قولتلها اه 


هو انتي بتجيبي المقاسات دي منين 


قالت ....

هو انت بتسأن السؤان ده تتير ليه 

عنا فكنه انا مس حلوان منترض انا بناقي مقاسي عادي 

وفي ناس تتير زي


- بس بس بس خلاص 

انا اصلا مش فاهم ولا كلمه 


سكتت وافتكرتها زعلت 


روحت قعدت ع الكنبه 

وهي دخلت مش عارف فين 

وشويه لاقيتها راجعه وشايله صنيه الاكل 


وحطتها قدامي وقالت ...

تاتل 


قولتلها لا شكرا كلي انتي بالهنا والشفا 


قعدت تاكل والله انا نمت وانا قاعد 

وبحلف أن صنية الاكل خلصت عليها لوحدها 


صحيت لقيتها نايمه 

زي الترله مكانها 


يا دوب قومت لقيتها بتقولي ....

نايح فين 


- انتي مش كلتي بقي واتبسطتي نامي نامي 


- نأ انا مس عاوسه أنام 

انت زحلان مني عسان سبتت ونمت 


- لا لا خالص 

انا كمان تعبان وعاوز انام

- ب بس انهالده 


- اي 


- فلحنا يعني هتسبني وتنان 


قولت ف سري ..

الله يحرقك انتي لسه فيكي نفس 


بصتلي وقالت ...

هو انا متن اطلب منت طلب


- اممم اتفضلي 


- متن تحتني 


- اي 


- تحتوني تحتوني 

حتن حتن 


- ااااه عاوزه حضن 


سكت شويه منا مش عارف احضنها من اي ناحيه 


قالت ..

لو مش عاوس بلاس 

انا مش هزعن 


قولتلها ..

هي الفكره بس احضنك منين 


قالت ..

انا متن احتنك 


وقربت ناحيتي 


- استني بس استني 


- حتن واحت متخفس انا مس هاتلك 


وفعلا جت قربت تحضني 

وانا حاسس اني هتشفط


وفعلا حضنتني حسيت اني بغوص ف حاجه طريه كده 

واتشفطت 

والدنيا ضالمه جواااااااا


وطبيعي كأي عريس يوم فرحه 

يكمل اليوم ده 


دخلت معاها 

وبعد ربع ساعه خرجت بعد ما كانت اتقلبت زي العربيه النقل 


اتصلت ببابا 

اول ما رد ...

طمني عليك يابني عملت اي 


- ولا اي حاجه يا بابا 

دي طلعت السرير بس خوفت يتكسر زلزال ١٠٨ريختر 


انا نش عارف اجيبها منين يا بابا

بتبظ مني 

عندها جيلي كولا ف كل حته 


- يابني اتصرف 

شوف خريطه ولا اي حاجه بص فيها 


- انت بتهزر يا بابا 

قولي اعمل اي 

المشكله ان الناس هيعيبو عليا انا 

محدش هيقدر اللي انا فيه 


- وهي فين دلوقتي 


- مقلوبه زي عربية الرش ف الترعه 

مستنيه حد يعدلها 


- والله يابني انا معارف اقولك اي غير ربنا معاك 

ويساعدك 


- بابا انا بفكر اروح اجيب تقرير اني غير صالح للتزاوج 


- ههههههههههههههه


- بتضحك 


- ده ربنا انتقامه عسير 


- صح انت صح 

ماشي 

ليكو يوم 

انا هقفل 


- خلي بالك من نفسك 

وكل 


- أكل اي والله مدوقت حاجه من اللي كانت ف الصنيه 

الحمدلله كنت عامل حسابي علي علية تونه 

ورغيفين عيش مخبيهم ف الدولاب 


- خلي تموين ليك لوحدك 

خبيه اعمل نمليه 


- هعمل نمليه وهبات ف دولاب المطبخ يا بابا حاضر 

حسبي الله ونعم الوكيل 


قفلت معاه 

ودخلت اشوف هنام فين 






اخدت المكان كله 

وبتشخر 


لا وبتلحن كمان 


فضلت قاعد ف الاوضه ببص عليها وهي نايمه 


انا اي اللي عملته ف نفسي ده 

هي شكلها زي الاطفال بس ازاي حد يعيش كده 


طب انا عملت اي ف حياتي 

هي اللي هتأذيني ولا انا اللي هأذيها 


وقعدت افكر وسرحت 


والوقت عدي وانا صاحي وسرحان 


واذ فاجأه الاكل اللي كان ع الصنيه باينه اتهضم 


والضرب بقي شغال الله ينور 


سمفونيه فوق وتحت 


وبيو بيو بيو 


لا والمشكلة أنها بتتقلب 


قعدت اضحك وانا قرفان 


خلاط سابعه وات واشتغل 

والله مبقيت عارف الصوت طالع منين 


شويه ومبقاش صوت 

بقي صوت وريحه 


خوف تكمل ويبقي صوت وضوء وريحه 


خرجت من الأوضه وقفلت الباب


روحت نمت ف اب حته تانيه 


كان المفروض يعملولها اوضة النوم ف الحمام 


عدت الليله ما يعلم بيها الا ربنا 


والصبح طبعا جم يطمنو علينا 


ودي جايه تصحيني ...

حسام اصحي تلهم بره 


- تلهم مين 


- اهلنا تلهم بره


- طيب حاضر 


بتقرب مني ...

صباح الخين يا حبيبي 

معنش محستش بنفسي 


وانا هموت واضحك 


خرجتلهم وسلمت 

وقعدت 


وابويا اخدني علي جمب 

وحكتله وهو ميت ضحك 


ويقولي المحطه الجايه بيو المحطه الجايه 


مراد بيه جه يسأل بتتمألسو علي اي 


بيني وبينكم متكسغتش روحت قايله ...

مخبيلي اي تاني يا زمن 


- عيب يا ولد 

هي بتفضي اول بأول 

وبعدين لا حرج علي النايم 


- انت صح والله تصدق 

لا حرج فعلا 


وقضو القاعده 

ومراد بيه وهو ماشي 

قالي في ليموزين جاي الساعه تلاته ياخدكو يادوب البسو وكل حاجه جاهزه 


هنروح فين 


قال محضرلكم بروجرام هايل 


بس اول محطه اسكندريه عشان كوكي بتحبها 


وسابني ونزل


شهر عسل كمان 

حسبي الله ونعم الوكيل


لبسنا ونزلنا 

وطول الطريق عماله تغني وتأكل وتسقف 


وصلنا لمنتجع تحفه 


ودي ماشيه جمبي 

واللي معدي بيتخض  


وانا ماشي ف وسط هدومي 


طلعنا السويت 

ودي شافت البسين عاوزه تنزل 


ياستي مش هينفع في ناس 


طب انزل البحر 


شبطت 


نزلتها 

عاوزه تنزل 

ياستي لو غرقتي مش هعرف اطلعك 


- نأ مس هغنق متخفس 

تعاني بس معايا ينا 


- مش عاوز انزل 


- نأ هتنزل ينا بقي 


- ياستي اوعي دراعي انزلي وانا قاعد هنا ماسكلك شنطه السندوتشات يلا يا بطه 

انزلي عشان تلحقي تطلعي وتاكلي هم 


وفعلا صدقت كأنها طفل 

وانا قاعد مراقبها 

وعمال اضحك عليها 

تروبيله 


بس بردو لفت انتباهي نظرات الناس ليها 


وأنهم بيبعدو عن المكان اللي هيا فيه 


وهي مش مديه اهتمام بتتعامل بعفويه 

وبتحاول تبسط نفسها بأقل حاجه 


سرحت وانا قاعد 

وشويه لقيتها طالعه مش عارفه تشيل رجلها من الرمله 


وعماله تقولي تعالي هاتني عوامه بطه 


- عوامه اي ياختي 

وانا الاقي عوامه اصلا مقاسك منين 

انتي عاوزه ترانش 

براميل السد اللي هناك دي 


- تده يعني 

ماسي 

طب تعاني نكبني البنانه بوت 


- لا حول ولا قوه الا بالله

يا بنتي ارحميني 


- مليس دعوه تعالي 


بقت تجرني وتعصبت عليا بيني وبينكم خوفت


روحت معاها والناس مرضوش يركبو 

غير انا وهي واحد بس 





والراجل تعب علي ما لقي سفتي مقاسها 


وعلي مطلعناها اصلا البتاعه انا دراعي خدل 


وبعد عن الشط وانا قاعد وراها وهي عماله تسوط وتهيص 


الراجل دخل ف نص البحر وبعد عن الشط تماما 


ولف ورجع تاني 


بس كنا لسه بعيد 


البنانه بوت دي

بتاعه بتلف ف الميه 

والراجل بيجرها باللنش 


وبيعمل حركه اللايك عشان يقلبنا ف الميه 


قولتلها بتعرفي تعومي قالت ..

نأ 


الراجل عمل علامه اللايك أنه يقلب واحنا لسه بعيد جدا عن الشط 


زعقت انا والراجل اللي ورايا 

لااااا متقلبش 


قامت هي مزعقه ..

نأ يا عمو اقنب اقنب 


يناااااا 


ومعرفش فهمها ازاي 

ومسمعناش وراح قالب


وراحت راميه نفسها 


وهوب شلالات نيجريا دخلت ف بوقي ووداني 


الراجل لقيته ماسك ف دراعي 


وقبيت وهي لسه 

والموج لسه عالي 


وانا اتخضيت لتكون غطست 


والاقي بنت الهبله طالعه تقول ...

هييييييي تاني تاني 


وعايمه علي وش الميه 


طبعا مش هعرف أشدها 


الراجل بتاع اللنش كتر خيره 

جه وجاب حبل وربطها 


بيه من السفتي وشديناها 


وطلعنا الشط 


كانت جاعت طبعا 

وقعدت تاكل 

وانا خفت تنام مني 

ف اخدتها بالسندوتشات وطلعتها 


الاوضه 


شغلت الكرتون وقعدت 


وانا بضرب كف علي كف 


وطبعا هاني مود وعرسان

السرير اوضه واحده 


اتقلبت كالعاده 

ولما الضرب اشتغل 


روحت نمت ف الڤرندا 


صحيت علي خضا عمري ما اتخضيتها ف حياتي....


يتبع 

الكاتبه مي علي

                 الحلقه الخامسه من هنا

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق