Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب صدفه الفصل التاسع


 

البارت التاسع

(حب الصدفة ❤️)

في المول

مليكة:خلاص يانور جبتي الفستان العاجبك والا لسة ياحبيبتي

نور:ايوة ياحبيبتي بس مش عارفة حلو والأ لأ

مليكة:طيب ياحبيبتي قيسيه وتعالى وريهوني وانا ااقولك رأيي فيه


نور:ماشي. وقاست الفستان وخرجت لمليكة عشان تقولها رأيها فيه


مليكة:واو حلو اوي نور بجد بجد حلو اوي عليكي

نور:خلاص هاخود ده والأتنين دول

مليكة:ماشي يا حبيبتي وقضوا وقتهم في المول في شراء كل ما يحتجون إليه


في المساء

آدم وصل عشان ياخود مليكة معاه على الأجتماع

مليكة:يلا ياحبيبي انا جاهزة وكانت زي القمر واخر شياكة ههي وأدم


بعد مرور بعض الوقت

وصل آدم ومليكة على المطعم

مليكة :هو فيه ايه ياحبيبي هما الناس بيبصوا علينا كده ليه

آدم :عشان انتي قمر ياحبيبتي

مليكة:وانت كمان يا دومي وراحت باسته 

وصل آدم ومليكة في قاعة الأجتماع

وقعدوا

آدم :ااقدملكم مراتي مليكة

الجميع :اتشرفنا بوجود حضرتك يا مدام مليكة

مليكة:ميرسي

آدم :فين أسر لسة مجاش والا ايه

علاء :السكرتير بتاع أسر


علاء :اه بس هو جاي في الطريق

آدم :اممم. ماشي 

مليكة:لاحظت أن آدم اتعصب


مليكة:خلاص ياحبيبي معلش عشان خاطري

آدم :ماشي ياحبيبتي

بعد شوية وصل أسر وهميس


وصدمة آدم ومليكة

آدم :ودي كمان ايه الجابها هنا

أسر :مساء الخير للجميع. ااقدملكم ياجماعة مراتي هميس

الجميع :أهلاً لحضرتك يا مدام هميس

هميس:أهلاً بيكم ومددت ايديها لمليكة أهلاً بيكي يامدام مليكة انا سعيدة بوجودك 

مليكةبغل:أهلاً بيكي انا اكتر


وبدأ الأجتماع وبدأ الجميع يتحدثون عن المشاريع المهمه وأهم النقط وظلوا هكذا لفترة وبعد شوية خلص الأجتماع والكل هيمشوا


هميس:ايه ده استنوا هو احنا ينفع نمشي من غير مانشوف رقص آدم بيه ومدام مليكة ده انا حتى سمعت انه رقصقم حلو اوي وخدتوا جايزة

 هنا من المطعم في مسابقة للرقص وكنتوا ثنائي حلو اوي والا ايه رايك يامدام مليكة


مليكة:اه طبعاً وإحنا معندناش مانع ابدا

آدم بهمس:مليكة انتي متأكدة ياحبيبتي

مليكة بثقة:ايوة يا حبيبي


وقعدوا الجميع من جديد ينظروا إلى رقص آدم ومليكة اليجنن بجد


وبدأ آدم ومليكة يرقصوا وكانوا منسجمين جدأ في رقصهم مع بعض


هميس:في نفسها كنت مفكرة انك يا مليكة هترفضي وكنت هرقص انا مع آدم لكن انتي خيبتي ظني فيكي وفجأتيني يامليكة بردك


والجميع مبسوطين جدا من رقص مليكة وأدم

وأسر وهميس:العنيهم بطلع شر تجاه آدم ومليكة ومن غيرتهم منهم وانهم ثنائي يجنن فعلاً

الأغنية خلصت وأدم ومليكة خلصوا رقص والكل حياهم على رقصهم

هميس :راحت حضنت مليكة وقالتلها بهرتيني

مليكة:بعد كده يا حلوة متتحدينيش عشان انا متحداش فاهمة والا لأ

هميس بسم :فاهمة

ومشى الجميع وأدم ومليكة ركبوا العربية ومشيوا

في الطريق

آدم :ساكت مقلش ولا كلمة

مليكة:حبيبي مالك مبتتكلمش ليه

آدم :ساكت ومردش عليها. بسبب العملته هميس في الأجتماع

بعد شوية وصلوا على البيت

آدم :طلع على غرفتهم غير لبسه وحاول ينام مش عارف ينام وهي مش في حضنه

مليكة:قاعدة تحت تتفرج على التليفزيون وعمالة تفكر تصالح آدم ازاي

آدم :نزل تحت راح قاعد على الكرسي المقابل للكرسي بتاعها وعمال يبصلها

مليكة:قامت عشان تنام راحت متكعبلة في السجادة وكانت هتوقع راح آدم شاددها في حضنه وهي انبسطت اوي واستغلت الفرصة وراحت بيساه في خده

آدم :راح قايم وطلع ينام

ومليكة:طلعت وراه ونامت في حضنه


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

في صباح يوم جديد على ابطالنا

في بيت آدم ومليكة.

آدم :فاق لقى مليكة نايمة في حضنه

راح قايم بهدوء عشان متقومش وتصحى من نومها وهي نايمة شبه الملاك البرئ

وبعد شوية خرج آدم ونزل تحت على السفرة

لقى مليكة قاعدة عشان تفطر معاه

آدم :اول ماقعد راحت مليكة قامت واتجهت عند آدم وراحت حضناه ومعيطة في حضنه وقالت انا مقدرش على عقابك ده ده بيقتلني يا آدم من جوايا زعقلي عاتبني اعمل اي حاجة بس متعاقبنيش العقاب ده

آدم :من جواه بيتعذب بس هو عايزها تسمع كلامه وتعمل اليقولها عليه

آدم :راح بعدها عن حضنه براحة وراح ماشي على الشركة وهو مضايق من نفسه


وفضلوا كده ثلاثة أيام من دون كلام من آدم

ومليكة :طبعاً مكنتش بتاكل وبدأ جسمها يضعف ويتأثر

في المساء

رجع آدم من الشركة ودخل غير هدومه وبعد شو ية نزل يتعشي هو ومليكة بس من غير كلام

نزل آدم على السفرة

ادم:دادة سعاد اندهي لمليكة عشان تتعشي

دادة سعاد :حاضر يا ابني

دادة سعاد :طلعت فوق لمليكة وقالتلها تنزل تتعشي

مليكة:حاضر يا دادة

وبعد شوية نزلت مليكةوماشية تجاه السفرة راحت واقعة على الأرض

آدم :مليييكة وراح شايلها على الأوضة وطلبلها الدكتورة

الدكتورة:المدام تعبانة اوي وتعاني من هبوط وده غلط وممكن لو فضلت كده هتوصل لهبوط حاد ويبقى كدة خطر عليها هي لازم تاكول كويس جدا

آدم :شكراً يادكتور ة

آدم :رجع وقاعد جمب مليكة ومنيمها في حضنه

بعد شوية مليكة :تبدأ تفتح عينيها وتلاقي آدم واخدها في حضنه تفرح بس في نفس الوقت تزعل تاني عشان هو مبيكلمهاش

آدم :حمد الله علي سلامتك ياحبيبتي كدة تعملي كدة يامليكة ومتاكليش والأكل ماله ومال زعلنا وبعدين انتي مفكرتيش فيا لو حصلك حاجة انا امو

مليكة:حطت ايديها على بوقه وقالت اوعي اسمعك بتقول الكلام ده تاني ياحبيبي

آدم :ماشي يا حبيبتي المهم دلوقتي تاكلي عشان تاخدي العلاج وتبقى كويسة


آدم :رجع ومعاه صينيه عليها أطباق

مليكة:على فكرة انا مستحيل اكول لو انت مش هتاكول معايا

آدم :ومين قال كده هو مينفعش يعني ناكول من نفس الطبق والا ايه

مليكة:لأ طبعاً ينفع يا حبيبي وراحت بيساه

آدم :حبيبة قلبي يا مليكة

وكلت مليكة وخدت علاجها

ونامت في حضن آدم وكانت مبسوطة جدا انهم اتصالحوا 

                   الفصل العاشر من هنا 

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات