Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انجبته بالخطأ الفصل الثاني والعشرون



❤️💎 البارت 22 💎❤️

بيتلفت مروان ع البحر .. على بعد ١٠ أمتار من الشط رهف بتغرق 

قلع الچاكت وجري نط في البحر .. بدأ يعوم بأسرع ما عنده عشان ينقذها 

بدأت تفقد الوعي بما إن بقالها كتير كاتمة نفسها تحت الماية وكانت بتغرق .. وصلها مروان شالها بسرعة وعام بيها لحد ما وصل عند الشط حطها ع الرمل وبدأ يفوق فيها بلهفة وخوف .. يخبط على وشها ويحرك فيها 
قرب منها حس إنها مبتتنفسش والأكسجين واطي جداً ، بدأ يضغط على بطنها عشان يخرج الماية .. يعملها تنفس صناعي 
مازالت مغم عليها 





مروان بيضغط على بطنها : لا يارهف بالله عليكي انا ما صدقت لقييييتك أبوس ايدك فوووووقي 

تامر وكريم جايين من بعيد .. مجرد ما تامر شاف رهف نايمة ع الأرض ومروان جنبها بيفوقها جري عليهم وبدأ يهز في رهف جامد 

تامر : رهههههف مااااالك فيها ايييييه .. مالها يامرواااان حصل ايه في غيابنا انطططططق 

مروان بيبصله باستغراب !! مردش عليه ورجع تاني يفوق في رهف ويضغط على بطنها 
ومع شقشقة النهار وشروق الشمس فوق البحر فتحت رهف عينيها .. خرجت ماية كتير من بوقها وبدأت تكح جامد

عدلها مروان وحضنها حضن جامد اوووووووي بلهفة وشوق فظيع







مروان بيعيط : الحمدلله يارب .. الحمدلله 
كنت خايف اوووي تروحي مني بعد كل اللي عملته فيكي ، الحمدلله 

بعدها تاني ومسك وشها بايديه الاتنين : سامحيني يارهف ، سامحيني انا غلطت في حقك جامد اوي 

رهف بتبصله بتعب ، وشها أصفر وعينيها هزلانى وتعبانة .. مش سامعة هو بيقول ايه أصلا 

تامر بيغمض عينه : الحمدلللللله

كريم : حمدالله على سلامتك يارهف خوفتينا عليكي 

رهف بتعب : انا عاوزة أروح بيتي 





مروان : تامر قوم معلش أمن الدنيا كدا وشوف لو حد متربص هنا ولا هنا ، وانت ياكريم جهزلنا العربية وحاول تقرب بيها على مااجيب رهف واجي 

قام تامر وكريم مشيوا .. مروان قاعد على الشط وساند رهف 

مروان : قلبي كان هيقف من خوفي عليكي أقسم بالله ، لو كان حصلك حاجة انا كنت هموت وراكي ، ولو كانت جت على أذية شعره منك بس كنت هحرق الدنيا باللي فيها وبردو مش هسامح نفسي 

رهف : ياااه .. بقالي كتير اوي مسمعتش منك كلام حلو ، بس للأسف جيت تقول الكلام الحلو في الوقت الغلط 

سندت دماغها على كتفه وراحت في النوم من التعب واليوم الطووووويل دا 





شالها ومشي بيها .. لحد ما كريم وصل بالعربية ، فتح العربية وحطها وركب جنبها 

مروان : تامر فين ؟

كريم : جاي من بعيد اهو 

جه تامر فتح باب العربية وركب جنب مروان 

تامر : بقولك ايه يامروان .. ماتيجي ناخد أحمد وهو متكتف زي ماهو كدا معانا القاهرة بما إننا هنروح نستقر هناك وياعالم هنيجي تاني امتى 







مروان : لا لا انا مش مستعد أشوفه دلوقتي ، لو شوفته هقتله والحكومة هتربط الأحداث ببعض وهيكشوفنا وهنتحبس ، خليه بعيد عني الفترة دي احسن

تامر : تمام .. اطلع ياكريم 

💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎
*في الشارع *
حازم عمال يلف بصورة رهف يوريها لكل الناس على أمل حد يكون شافها 

💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎
*في المستشفي *

ماجدة وصالح وإيمان قاعدين مع أسماء في الغرفة .. إيمان واقفة ماسكة ايديها

ماجدة : حمدالله على سلامتك ياحبيبتي ، يعلم ربنا احنا كنا عاملين ازاي اليومين اللي فاتوا دول من خوفنا عليكي 







صالح : حمدالله على سلامتك يابنتي 

أسماء : الله يسلمكوا 

ال٣ عمالين يبصولها وعايزين يقولولها إن حازم مش موجود عشان رهف ضايعة وبيدور عليها .. وفي نفس الوقت مش عاوزين يقلقوها وتتعب زيادة 
أسماء طبعاً متعرفش كل الكلام دا ، الحاجة الوحيدة اللي في بالها دلوقتي "حتى في الموقف دا حازم مش موجود" 

صالح : يلا قوموا نخرج بقا ونسيبها تستريح شوية 

إيمان : لا لو تعبانين أخرجوا انتو وانا هقعد معاها معلش 

صالح : يابنتي سيبيها ترتاح دي لسة مفاقتش كويس حتى

أسماء : اسمعي كلام بابا ياايمان متذنبيش نفسك جنبي ع الفاضي انا كدا كدا هنام خلاص 

إيمان : ماشي 





خرجوا هما التلاتة من الغرفة وراحوا الغرفة التانية قعدوا فيها 

*بعد نص ساعة *

أسماء نايمة حست بنفس جنبها ، فتحت عينيها 
زياد قاعد جنبها وباصصلها 

أسماء بخضة : ايه يازياد في ايه 

زياد : قولت اجي في الخباثة اتطمن عليكي 😂

أسماء : انت لسة ممشيتش كل دا !! 

زياد : امشي فين ؟ قولتلك انا مش هتحرك من هنا غير وانتي في بيتك 

أسماء بتبتسم : فيك الخير والله يازياد 

زياد : انا آخر واحد تقوليلي الكلمة دي 








أسماء : مش فاهمة 

زياد : انا لو عليا هعمل اكتر من كدا بكتيييير يااسماء 

أسماء : ممكن اسألك سؤال يازياد بس ترد بصراحة

زياد : اكيد ، اتفضلي 

أسماء : انت بتعمل معايا كدا ليه ؟ 

زياد : ما بلاش السؤال دا 

أسماء : معلش .. ريحني 

زياد : حسيتك شبهي ، ظروفك زي ظروفي 
في كل مرة ببص في عينك بحس إني شايفني .. وعشان كدا طول الوقت مش عايز اي حاجة من الدنيا غير إني أشوفك مرتاحة ومبسوطة 

أسماء : وانا اكتر حاجة مفتقداها يكون ليا ضهر يازياد 

زياد : أوعدك لو بقيتي معايا هتفضلي متطمنة بقيت حياتك 

أسماء : وجوزي ؟






زياد : أمره سهل .. اخلعيه 

أسماء بتدور وشها وبتسرح في كل حاجة عملها معاها حازم من أول جوازهم وبالذات آخر موقف 

أسماء : هنعمل ايه ؟

زياد : دلوقتي أنسب وقت نتحرك فيه وانتي في المستشفي والدنيا خربانة كدا ، انا هنزل الأول وهستناكي في العربية في الجراچ ، وهقولك دلوقتي الخطوات اللي هتعمليها عشان تنزليلي في ظروف ١٠ دقايق بالظبط من غير ماحد يحس 

💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎

*في بيت جاد *






شمس رايحة جاية في الشقة متوترة وبتعيط .. نفسها تتطمن أو تفهم ايه اللي بيحصل 

مسكت تليفونها وحاولت تتصل بتامر تاني .. رد عليها 

تامر : أيوة ياشمس 

شمس : اخيراااا رديت ، ايه طمني عملتوا ايه .. قولي انكو انقذتوها 

تامر : اه ياشمس لحقيناها في اخر لحظة وراجعين بيها في الطريق 

شمس بتغمض عينيها : الحمدلللللله يارب ، تمام انا قاعدة مستناكوا أهو 

💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎
*في الشاليه *







خالد قاعد هيتجنن متوتر وعمال يهز في رجله 

مسك تليفونه واتصل بعمه يحي ... التليفون مغلق

خالد : !!!!!!
مغلق .. ازاي يعني ؟؟

حاول يتصل بأي حد من رجالة عمه محدش فيهم بيرد 

خالد : يعني ايه الكلام دا !!

خرج بسرعة على برا .. لقى اتنين رجالة بودي جارد قاعدين على باب الشاليه 

خالد : انتو مين ومين باعتكوا ؟؟

واحد فيهم : احنا رجالة يحي بيه ، جايين نحرس سعادتك

خالد : لا ياحبيبي سعادتي مش محتاج حراسة ، وسعوا بقا عشان ورايا مشوار 

التاني : انا آسف يااستاذ خالد بس يحي بيه محرج علينا سعادتك متخرجش غير بإذنه 






خالد : مخرجش غير بإذنه !!!
انا قلبي مش متطمن .. اتصلي يابني بعمي أما أشوف قصده ايه باللي بيحصل دا

واحد فيهم : انا آسف يافندم بس مينفعش نتصل بيه احنا ، هو لما بيحتاجنا بيتصل 

خالد : اهااا .. انا كدا فهمت 
طلع سلاح وضرب الاتنين طلقتين وجري 

💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎

حازم ماشي في الشارع مازال بيدور .. إيمان بتتصل بيه 

حازم بيرد : أيوة ياايمان 

إيمان : ايه ياحازم انت مبتردش عليا ليه كل دا 

حازم : بدور على اختك ياايمان ومش فاضي أرد 

إيمان : ماشي ياحازم .. عموماً انا كنت عاوزة أقولك إن مراتك فاقت الحمدلله 

حازم بفرحة : ايه ؟؟؟






انتي بتتكلمي بجد 😍😍😍

إيمان : اه والله بتكلم بجد .. تعالي شوفها يلا 

حازم : طيب اقفلي انا جاي حالااااا 😍😍😍😍😍😍

قفلت معاه إيمان وحطت ايديها على دماغها : ياترى انتي فين يارهف .. ارجعي بقا أبوس ايدك كفاية كدا 

💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎

*في عربية مروان *

رهف نايمة في حضن مروان وضايعة خالص ، مروان عمال يبصلها ويتأمل في ملامحها 

مروان بينه وبين نفسه : انا آسف ياحبيبتي ، انا آسف والله 

حط ايده على بطنها : وانت كمان سامحني ، مكانش ليك ذنب في كلللل العك اللي حصل بسببك دا 

كريم : احنا خلاص قربنا نوصل اهو .. هانت الحمدلله 

تامر بيبص على رهف بزعل : حاولت احميكي بكل الطرق ، حاولت احذرك وانبهك







بس انتي كنتي ابرئ بكتير من إنك تفهمي حيل ناس ولاد كلب وعارفين هما بيعملوا ايه

💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎
حازم وصل المستشفى .. دخل يجري على غرفة أسماء

حازم بيفتح الباب وداخل : حبيبتي 😍😍
أسماء مش نايمة على السرير !!

حازم برق : أسماء !!!
دخل على الحمام فتحه وبص بردو ملقاهاش 
خرج على برا : اسماااااء 

جم ابوه وامه وإيمان يجروا 

صالح : ايه يااابني فيه ايه 

حازم : أسماء فين يابا ؟







صالح : كانت لسة هنا 

إيمان : ايه ده هي راحت فين 

حازم : راحت فين !!!
لا حد يفهمني ايه اللي بيحصل بقا ؟؟؟

ماجدة : يابني احنا نفسنا منعرفش ايه اللي حصل احنا كنا لسة قاعدين معاها قبل مانكلمك على طول وسيبناها تنام شوية 

حازم دخل تاني الأوضة ، بص ع السرير 
طرف ورقة طالع من تحت المخدة 

طلع الورقة وفتحها وبدأ يقرا اللي فيها 

" استنيتك كتير اوي ياحازم .. استنيتك لحد ما الصبر نفسه زهق مني 
كنت بحبك حب لو تاقلته بأطنان حديد كافته اللي كانت هتطب .. بس للأسف انت دايماً مكنتش موجود ، حتى وانا في اكتر وقت محتاجاك فيه مكنتش موجود ياحازم





كنت هسيبلك ابننا تربيه انت بس بردو للأسف ضميري مكانش هينيمني 
عارف ليه ياحازم ؟
عشان انت مخدتش بالك منه وهو لسة نقطة دم في بطني عشان تاخد بالك منه لما ييجي الدنيا .. 
وعشان خاطر أي حاجة حلوة عملتها في حقك .. طلقني ياحازم وسيب ورقة طلاقي في أي مصلحة حكومية وانا هاخدها بطريقتي .. انا آسفة ياحبيبي "

حازم بيقرا الورقة ودموع عينيه بتسابق الكلمات المكتوبة ع الورقة .. وقعت الورقة من ايده 
حط ايديه الاتنين على دماغه 

إيمان مسكت الورقة تقراها 








💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎💎
*في عربية مروان*

كريم : خلاص اهو احنا على وصول 

مروان : تمام دوس بنزين بقا عشان نخلص عاوز اوديها مستشفى ولا دكتور يطمني عليها 

داس كريم بنزين جااامد وفجأة جت قدامهم عكس عربية نص نقل وفيها اتنين خافيين وشهم وماسكين أسلحة .. وورا قاعدة دينا لابسة نقاب 

طلعت الفون واتصلت بحد 

دينا : تمام ياباشا .. نفذت الخطة زي ماقولتلي بالظبط ، نص ساعة ورهف هتكون عندك 




تعليقات