Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلتي الخائفه الجزء الثاني الفصل السادس 6

 

رواية طفلتي الخائفه الجزء الثاني الفصل السادس 6

رواية طفلتي الخائفه الفصل السادس


البارت 6
طفلتي الخائفه2
بقلم /شهد عبد السلام
ليله بعياط: قولتلك اسفه اسفه وربنا
سليم ساب الاكل و نزل وهي كانت دافنه وجهاا في المخده
سليم بصوت واطي قدام غرفتها و بحزن:علي عيني ان اسيبك تعيطي وربنا لما بشوفك بتعيطي قلبي بيوجعني
بعد ساعه سليم دخلها تاني و كان الاكل ذي ما هو


سليم: بردو
ليله بتعب:تعبانه مش قادره عشان خاطري سبني براحتي
سليم و لاول مره يضعف قدامها قرب منها و مسكها من شعرها و ثبتها و قبلها قبله عنيف
سليم بحنيه و عيونه في عيونها: مافيش حاجه اسمهاا برحتك
ليله اول ما بعدت كانت انفاسها سريعه من كتر التوتر ووشها احمر
سليم نزل
سليم في سره: يخربيتك ايه اللي عملته ده دي هتخاف مني اكتر من الاول
ليله اول ما سليم نزل هي نامت من الارهاق
ولؤلؤ بتحاول تتعامل من العائله عادي
وسليم سافر في نفس اليوم
في الشركه
اياد:انتي بتعملي ايه
شهد:هكون بعمل ايه بشتغل
اياد:طب ماشي يا قمر يا ام شغل انتي شغلك طول الاسبوع الجاي معايه انا هتبقي السكرتيره بتاعتي عقبال ما سليم يرجع
شهد:حاضر يا مستر...
اياد:اياد مستر اياد
شهد:تمام اتفضل
في مكتب اياد
اياد بتفحص في كل انش فيها
:شهد


شهد:نعم
اياد:عايز كل الفيلات دي تترجم وفي صفقات عايزه تترتب و طبعاا ترتبي كل المقابلات و الاجتماعات بتاعت الاسبوع ده
شهد: حاضر
اياد في سره:هطلع عيونك في الاسبوع ده يا شوشاا
عدا اسبوع علي غياب سليم و طول الاسبوع ليله في اوضتها واوقات قليله بتبقي معاهم و اياد مطلع عين شهد في الشغل
ورجع سليم
اسد:عامل ايه
سليم:الحمد لله يا بابا و الشغل كلو تمام هناك
اسد:تسلم يا حبيبي
العيله كلهاا استقبلة سليم ماعدا ليله في غرفتها
العيله بتتجمع علي الاكل
حور:اطلعي يا لوليا هاتي ليله
لوليا: حاضر يا ماما
وطلعت و فعلا نزلة هي وليله
وليله طول الوقت بتتجانب انها تبص علي سليم
سليم بزعل في سره:ايه اللي انا عملتو فيكي كده
كانت ليله ظاهر علي وشها الارهاق
بعد شويه
ليله وبتقوم:الحمد لله بالهنا
وطلعت من الغرفه وسليم وراهاا
اول ما سليم مسك ايديها ليله بقيت تترعش
سليم دخلها المكتب وقفل الباب
ليله بتوتر وبتترعش:ابيه لو سمحت عايزه اطلع
سليم :هشششش ماتخفيش
ليله بتوتر: انا خايفه
سليم: من ايه
ليله بخوف:خايفه ابقي حامل
سليم بعصبيه ومش مصدق هو سمع ايه قرب عليها ومسكها من دراعها:حامل ازاي
ليله بخوف:مش انت بوستني


سليم ساب شعرها و خد نفس عميق وبيحاول يكتم ضحكته:اطلعي علي فوق
ليله طلعت
سليم في سره:يخربيتك واقفتي قلبي مجنونه وبعدين كمل بابتسامه برائتك دي بموت فيها
وبيدخل عمر المكتب
عمر:سليم
سليم سرحان وعلي وجهه ابتسامه ومش بيرد
عمر وقرب منه وبيشاور قدام عيونه :سليمم
سليم: في ايه
عمر:سرحان في ايه يا معلم
سليم: مافيش يا عم اقعد
عمر:ماتجي نخرج وناخد البنات
سليم: انت عايز تخرج مع اختي
عمر:يا عم هنروح مع بعض
سليم: ماشي
عمر:يعني تمام اقولهم
سليم: اه
وبيطلع
بعد سعات
عمر:خلصته
ليله بهزار:مستعجل علي ايه
عمر:من حقي كامواطن اخرج مع حبيبتي وبيكمل بغزل و بيبص علي لوليا و روحي ومراتي بقولك ايه احنا لازم نرقص سوا
لوليا: هو انت اتعلمت
عمر:اه يختي
ليله:انا هشوف لؤلؤ وننزل سوا
وهططلع من الغرفه
سليم: راحه فين
ليله:هشوف لؤلؤ


سليم: بسرعه
ولسه هتدخل الغرفه طلعت لؤلؤ و تميم
لؤلؤ:احنا جاهزين
سليم: تمام يلا
وبيمسك ايد ليله وبيتجه علي غرفتها
ليله:في ايه
ليله كانت لابسه فستان اسود و الحجاب عباره عن تربون اسود
سليم: هو ده الحجاب
ليله:اه
سليم بعصبيه وبيحاول يكتمها:طرحه في حاجه اسمها طرحه تغطي راقبتك دي و الفستان مفتوح اووي ايه لازم السلسله تبان
ليله:انا مش موافقه
سليم:مش موافق علي ايه
ليله بتوتر:مش موافق ان راقبتي تبقي باينه
سليم: طب بسرعه بقي
ليله بتتجه ناحية المرايه وبتغير شكل حجابها


وسليم نزل
ليله نازله علي السلم
سليم: يلا
وبيخرج بيها علي مكان العربيه و بيفتحلها الباب
سليم للسواق:اطلع
ليله: هو احنا هنروح فين
سليم :لسه عايزه تسافري
ليله بتوتر:هااا
سليم: لسه عايزه تسافري
فلاش باك
سليم يوم ما سافر:لا مش هينفع كده لازم ابعد لازم ابقي بعيد عنها او هي بعيد عني بس لازم انا اللي ابعد مش هينفع افضل قدامها كل ما اشوفها ببقي ضعيف مشاعري بتبان وهي صغيره مش هتستحمل حد ذي بعيوبي وبمشاكلي وعصبيتي
وفي الوقت ده
سليم قرر ان هو يبعدها او هو اللي يبعد عشان اتاكد ان قدامها بيبقي ظاهر عليه مشاعره وان هو لايمكن يسمح بكده لا نها صغيره و مش هتستحمل
باك
ليله بتوتر:هو حضرتك موافق
سليم: حضرتي بيسالك ردي علي السؤال
ليله:هو انت هتسبني
سليم وبيكلمها من غير ما يبصلها:مين اللي قال كده
ليله:انت يا ابيه
سليم: ليله لسه عايزه تسافري


ليله:مش عارفه
سليم: قرري وقوليلي
ليله:يعني انت موافق
سليم:طالما انتي عايزه كده ابقي موافق
ليله:ماشي
في اخر الخروجه
عمر وبيقبل ايديها: بحبك و دائما بحلم باليوم اللي تبقي في مراتي
لوليا بكسوف:وانا
عمر:وانتي ايه
لوليا بتوتر:وانا ..انا بحبك
عمر:اخيراا انا بكره اول حاجه اعملها هكلم عمي و الفرح يبقي اخر الشهر
في العربيه تميم و لؤلؤ
لؤلؤ:انت واد صايع ياض انت
تميم بزعيق:هو انتي سرسجيه كده ليه يا بت انتي انا صايع وبيمسكها من الفستان
لؤلؤ:اوعاا ياعم كده اوعا تفكر ان كيوت ده الفستان بس وبعدين اه صايع كل يوم مع واحده شكل
تميم وسابها و رجع يسوق:بس بيبقو جامدين صح
لؤلؤ :الصراحه اووي وبتضحك
تميم:والنبي يا بت انتي هتبقي زوجه فرفوشه وان شاء الله ربنا يوعدك بواحد ذي
لؤلؤ:ذيك ايه حرام عليك اي بتكرهني اووي كده
تميم:هو انا وحش يا بت
لؤلؤ:والنبي انت لو خطيبي و بتعمل كده هنكد عليك ليل و نهار و هوريك النجوم في عز الضهر
عند ليله و سليم
ليله:انا مش موافقه


سليم: علي ايه
ليله:مش هسافر وهكمل هنا احسن
سليم: برحتك
وبيرجعه الڤيلا
تاني يوم الصبح
في المكتب مالك واسد وسليم
سليم: صباح الخير
مالك واسد:صباح النور
اسد:في ايه
سليم: بابا انا عايزه اتنقل من هنا
اسد بعدم فهم:يعني ايه
سليم: يعني ابعد يبقا ليا حياتي الخاصه
اسد بزعيق:واحنا هنا بندخل في حياتي
مالك وبيمسك اسد :اهدا يا اسد بس نفهم
اسد:نفهم ايه يا مالك
سليم: يا بابا انا ...
اسد بمقاطعه:يعني عايز تسيب البيت وتعيش لوحدك
سليم: اه
اسد:وانا موافق
وبيطلع و بيسيب المكتب
مالك:في ايه يا سليم
سليم: مافيش يا عمي بس عايز ارتاح شويه
مالك و بيحضنه:كفايه تفكير يا سليم
سليم: خلاص وقت التفكير انتها و التنفيذ ابتدا انا هطلع ل بابا اكلمو
مالك:اطلع يا حبيبي
و بيطلع عند اسد
سليم: بابا مش عايز ابقي قدامك صغير ولا قدام عيني صدقني غصب عني
اسد و فاهم ابنه ليه بيعمل كده:انا موافق يا سليم وانت كبير كبير في عيني و في عيون كل الناس انت ابني و كل اللي يريحك هيريحني وعارف يا حبيبي ان غصب عنك
سليم بيقرب منه و بيحضنه


اسد:يلا ياض عشان نفطر
سليم: يلا
اسد: هتمشي امته
سليم بهزار:انت ما صدقت بقي
و نزلو
في غرفة الطعام و بتتجمع العائله كلهاا
واسد بيقول حاجه هو قاصد يقولها و يشوف رد فعل حد معين
اسد:سليم هيسيب البيت هيعيش لوحده
حور:ايه اللي بتقوله ده يا اسد
اسد:ذي ما سمعتي
حور:انا مش موافق ان ابني يبعد
اسد:ودي حياته مش حياتك
عمر:طب ليه
سليم: عادي يا عمر قرار و قررته
وبينتهي النقاش بين استغراب و كلام الكل ماعدا ليله كان استغرابها و هي ساكته من غير ولا كلمه
في الشركة
اياد:ادخل
شهد بتدخل وبعصبيه:اتفضل يا مستر اياد دي استقالتي وشكراا جدا
اياد:علي ايه


شهد وبتخبط علي المكتب:علي البهدله اللي اتبهدلتها معاك هو انت ايه مافيش دممم
اياد سامع كل كلامها و فرحان ان هو بيوقعها في غلط و في نفس الوقت متغاظ من طريقتها
اياد ببرود بيمسك الاستقالا بيقاطعها :الاوبشن ده مش متوفر عندي
شهد:وانا مش عايزه اكمل شغل معاك
اياد:خلاص الغي انتي العقد و ادفعي الشرط الجزائي
شهد:واللي مش معاه تمن الشرط الجزائي
اياد:يبقي يسمع الكلام ويشتغل بحترامه
شهد بعصبيه:انا محترمه غصب عن اهلك
اياد في اللحظه دي بيفقد اعصابه و بيقرب منها و بيمسكها من شعرهاا :لسانك ده لو طول تاني ممكن اقطعهوالك
شهد بوجع و بتكابر:ماحدش يقدر


اياد و لسه ماسكها من شعرهاا: انا عايزك تعمليلي حاجه بسيط اووي مقابل الحاجه دي هوافق علي استقالتك
شهد بوجع:اوعااا
اياد بيسبها وبيرجع مكانه وبيقعد علي الكرسي
اياد بامر:اقعدي
شهد: قول هعمل ايه عشان اغور من وشك ال.....
اياد بمقاطعه:لسانك بصي دي حاجه بسيطه اوي هتجي معايه البيت ...
شهد بزعيق:نعم يا روح ماما

تعليقات