Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببتها بنقابها الفصل الثاني



 #احببتها_بنقابها_اكثر


البارت التانى

اولا بسم الله الرحمن الرحيم 

صلوا على النبي 


الشاب : انت يا بت هو انا مش بكلمك 

رحمة بتجرى بسرعه 

الشاب مسك ايديها ولواها 

هو انت عامله فيها ست الشيخة وبتنصحي البنات 

رحمة على وشك البكاء : انا اه مش شيخه بس بعمل اللى اقدر عليه علشان ديني 

وايدك متلمسنيش ولا تلمس اى بنت تانى فاهم 

الشاب : ليه يا ست الشيخه خايفه اوسخك 

رحمه : لأ بس اسمع الرسول صلى الله عليه وسلم قال " لأن يطعن فى رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له " 

الشاب سمع الكلام بس برده الشيطان لسه بيوسوس : انت هتعملى فيها شيخه وقال الله وقال الرسول وحاول يقلعها خمارها 


فى اللحظه دى جه الدكتور أحمد وضربه ورحمة عدلت نفسها ومشيت وهي تبكي 


فى منزل اسماء 

اسماء فى المطبخ : اعوذ بالله اى يا امانى اللى عملتيه ده المطبخ يقرف

امانى اختها : والله يا باشا ما انا دى اختى منى 

اسماء : امانى المطبخ ده والله العظيم لو ما اتنضف لحضربك وماما شوية وتيجي هقولها 

امانى : طب يلا طريقنا يا اختى انا اصلا هتجوز واحد غني وهيجيبلي خدامين 

اسماء : طب يا سندريلا نضفي يلا 

وبعدين دا الرسول صلي الله عليه وسلم كان بيخدم نفسه بنفسه وبيعمل كل حاجه وكان بيساعد زوجاته انت مش عايزه تعملى ربنا يهديكي 

امانى : صلي الله عليه وسلم بس انا بهزر يا رمضان انت مش بتهزر 

ونسيب امانى مع مطبخها 


فى بيت رحمة 

الجد عبدالعزيز: يا عبدالرحمن اتصل بأختك شوفها اتأخرت ليه 

عبدالرحمن : حاضر يا جدو 

فى الوقت ده دخلت رحمه وهى بتحاول تمسح دموعها 

وارتمت فى أحضان جدها الحنون الذي تحكي له كل شئ تبكي 

اخذ الحاج عبدالعزيز يهدئها حتى سكنت 

فى ايه يا رحومة بتعيطي ليه 

رحمة : انا تعبت يا جدو كل شوية حد يهزقني هو انا وحشه علشان ملتزمه وحشه علشان بساعد البنات على الالتزام واعرفهم دينهم 

الحاج عبدالعزيز : لأ مش وحشة يا حبيبتي وبعدين دا انت لما حد يزعلك وتصبري ليكي اجر عند ربنا كبير مش انت بتصبرى على أذية الناس 

اصبري يا حبيبتي 

رحمة : حاضر يا جدو 

الحاج عبدالعزيز : حاضر كده من غير بوسه لجدو 

رحمة باست جدها وحضنته فهو من عوضها عن فقدان والدها

عبدالرحمن اخو رحمة : احم احم نحن هنا 

رحمة : ملكش دعوة يا حشرى انت وحده بتحضن جدها انت مالك 

عبدالرحمن: انت مالك ؟! طب ماشي خساره فيكي الشكولاته اللى جبتهالك هروح اديها للبت نور بنت عمى احسن 

رحمة : اي يا عبده انا بقول انك اخويا حبيبي برده 

عبدالرحمن : مش كنت حشري من شوية 

الجد عبدالعزيز: انت يا ولد متزعلش اختك اديها الشوكلاته 

رحمة : خدت الشوكلاته وطلعت على شقتها علشان تصلي العصر 


عند أحمد اتصل ب حازم 

واتفقوا يسهروا انهارده عند محمد

احمد فى عربيته ونزل على أول الحارة 

وهو ماشي شاف بنت وجاى عليها عربيه بسرعه حتى راح ولحق البنت بس اتخبط جامد فى دراعة ومش قادر يحركه 

فى الوقت ده كان خارج الحاج عبدالعزيز وابنه علي وشاف اللى حصل 

راح الحاج علي يقوم احمد من الأرض 

علي : قوم يا ابني جرالك حاجه 

احمد : الحمدلله جت بسيطه 

عبدالعزيز : تعالى اتفضل يا ابني نطلبلك دكتور 

احمد : شكرا يا حاج انا هتصل بصاحبي يجي ياخدني 

بعد إلحاح دخل بيت الحاج عبدالعزيز 

وطلب له الدكتور 


في شقة رحمة كانت فى غرفتها تبكي وتدعي الله أن يلهمها الصبر على هذا الاذي 

هناء : رحمة خالتك ام آية جايبالك عريس 

رحمة : يا ماما الله يرضي عنك انا مش هتجوز غير شخص ملتزم 

هناء : هو انت كل شوية ملتزم ملتزم وهتقعدى مع العريس غصب عنك 

وجدك موافق أنه يجي يشوفك 

وخرجت وسابتها 

رحمة : يارب اعمل ايه بس دلني يارب 


مشي احمد بعد ما اتعرف على أهل البيت بس طبعا ميعرفش حد من الستات 

احمد راح بيته 

وقعد يقرأ القرآن بصوته الجميل 

لانه مش بيسمع لا اغانى ولا بيتفرج على افلام ومسلسلات 

هو يعلم تمام العلم أن جراحة لن تزول إلا بالقرأن كلام الرحمن 

آلامك ، احلامك ، همومك 

( ما أنزلنا عليك القرآن لتشقي ) 

وانتهي اليوم وفى اليوم اللى بعده 


ذهبت رحمة إلى الجامعه ولكن قبل أن تذهب ذهبت إلى إحدى المنازل التى تكاد تسقط على من بداخلها 

وخبطت على الباب 

خرجت سيدة يبدو انا فى عقدها السادس 

السيده : ازيك يا رحمة يا بنتي عامله ايه 

وسعدت كثيرا لرؤيتها

رحمة : الحمدلله بخير يا خالتى اخبارك ايه 

السيدة : الحمدلله يا رحمة ربنا يحفظك 

رحمة : طب اتفضلي بقي انا اسفه والله على التأخير 

السيدة: يا بنتي انت دائما تتعبي نفسك وتحوشي مصروفك وتديه ليا وبعدين ما انت بتجبيلي الاكل والعلاج هحتاج الفلوس فى ايه بقي 

رحمة : يا ستي خدى بقي بلاش غلبه هتأخريني ومتنسيش تأخدى العلاج يا سنية 

 سنيه : اه يا غلبويه انت ماشي 

 ‏رحمة : طب سلام بقي يا سوسو لحسن أتأخر على الجامعه 

قضاء حوائج الناس يا بنات هو فى مقدمة الأعمال الصالحة تصدق ولو بكلمة ابتسامة حتى والله هتاخد الاجر بجد هتشوفوا بسبب الصدقة حاجات عظيمة يوم القيامة 

سئل الإمام مالك اى الأعمال تحب ؟ 

قال إدخال السرور على قلب مسلم وإنى نزرت نفسي أن أفرج الكربات 


ذهبت رحمه الى الجامعه وقابلت أصدقائها 

وسلمت عليهن جميعاً فهي تحبهم كثيرا 


دخلن إلى المحاضرة وكانت رحمة تركز فهي تهدف أن تكون معيده ولا تضيع ولو ثانيه 

خلصت المحاضرة وقعدت رحمة فى المسجد ولكن البنات حواليها 

رحمة : عايزين نتكلم فى ايه انهارده ولا اختار انا ؟! 

ايمان : ممكن تكلمينا ازاى نصلي القيام 

رحمة : عيوني يا قمرات بس كده 

بس الاول صلوا على الحبيب المصطفى 

عليه افضل الصلاه والسلام 

هقولك يا جميل 

احنا هنصلي القيام زى ما حبيبنا النبي علمنا 

طب ازاى؟! 

القيام يبدأ من بعد العشاء لحد قبل الفجر 

هنصلي ركعتين ركعتين وبعدين الشفع والوتر 


بعد كده القرآن قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فى الحديث الصحيح"من قام بعشر آيات لم يكتب من الغافلين ومن قام بمأتة آية كتب من القانتين ومن قام ب ألف آية كتب من المقنطرين" 

الف آيه يعني تقريبا جزء عم وتبارك 


وخلصت مع البنات وروحت هى واسماء 


فى بيت رحمة 

هناء : العريس جاى انهارده 

رحمة : انهارده ازاى يعنى أنا مش موافقه 

هناء : غصب عنك وهتقعدى معاه 

رحمة : .......

يا ترى رحمة قالت ايه

ومين العريس

بقلم رحمة عبدالرحمن 

                     الفصل الثالث من هنا 

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات