Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية شهد الفهد الحلقه الثالثه والعشرون


 

*_في مكان مهجور*_


سليم الرفاعي : بقى تبيعيني انا ي زبا*لة وتسلميني ليه 

اسيل ببكاء : والله ضغط عليا وقالي انه هيق*تلني 

سليم : انتِ متستاهليش غير الموت وقام برفع المسدس في وجهها 

مالك وهو يدخل يحمل مسدسه : نزل سلاحك ي سليم 

سليم : لو قربت خطوة هقت*لها 

مالك : كفاية القضايا ال عليك هتزود عليهم قضية ق*تل كمان نزل سلاحك بقولك 

سليم : وانزل سلاحي ليه وانا كدا كدا ميت وقام بإطلاق النار ع اسيل ثم وجه المسدس ع رأسه وق*تل نفسه 


________________________


 مالك وهو يتحدث في الهاتف مع فهد : ق*تل نفسه وقت*لها 

فهد : هو كدا كدا كان ميت بعد المصايب ال عملها دي كلها 

مالك : قال الجملة دي قبل ما يق*تل نفسه 

فهد : ربنا يرحمه ويرحمها

مالك : يارب انا هقفل بقى ع اقفل القضية سلام 

فهد : سلام 

شهد وهي تجلس بجانب فهد في السيارة : في ايه مين ال مات 

فهد : متشغليش بالك حاجة هبقى احكيهالك بعدين 

شهد : ماشي 

شهد : فهد 

فهد : نعم

شهد : سما ومايا وحشوني 

فهد : اممم 

شهد : اممم ايه بقولك وحشوني انا عاوزة ارجع احنا هنا بقالنا كتير ومبشوفش غيرك 

فهد : زهقتي مني يعني 

شهد : بصراحة اه 

فهد وهو ينظر اليها بزعل : تمام هرجعك

شهد : فهد انا مقصدش 

فهد : .....

شهد : فهد بقولك ايه احنا لسة متصالحين مش ناقصة هي 

فهد : .....

شهد : اوف وقف العربية كدا 

فهد : ليه 

شهد : وقف بس 

فهد بعد ايقاف السيارة : عاوزة ايه 

شهد : يلا نجري 

فهد : نعم 

شهد : يلا نجرييي 

فهد : انتِ هبلة 

شهد : اه 

فهد : هنجري دلوقتي 

شهد : ايوة كان نفسي لما اتجوز اجري انا وقرة عيني مع بعض في الضلمة كدا والدنيا بتمطر كدا واو 

فهد : بتمطر ايه الجو ولعة دا انا مش طايق الهدوم ال انا لابسها 

شهد : ايوة منا عارفه بس يلا نجري برضو 

فهد : تجري مع واحد مش طايقاه ليه 

شهد : بهزر ي رمضان ايه مبتهزرش 

فهد : لا يختي مبهزرش 

شهد بضحك : طب يلا نجري 

فهد : انتِ زنانة جدا ع فكرة

شهد : عارفه يلااااااا 

فهد : يلا 

ونزلوا من السيارة 

فهد : طب هنعمل ايه في العربية 

شهد : ماهو احنا هنجري لمكان معين ونرجع هنا تاني 

فهد : هو حد قالك اني مستغني ان رجلي 

شهد : الرياضة حلوة 

فهد : طب هنجري ازاي 

شهد : هنعمل سباق 

فهد : مش كان و احنا جوا نفسك تجري مع قرة عينك انتِ كدا هتطلعي عين قرة عينك 

شهد : لا لا متخفش 

فهد : طب يلا 

شهد : وان تو ثري 

وانطلقوا 

بعد مرور دقائق 

شهد بنهج : ف ه د معتش قادرة يخربيتك مركب عجل في رجلك ايه دا 

فهد وهو ينهج ايضا : ادعي عليكي بإيه بس انا ال كسبت برضو 

شهد : طب تعالى نقعد بس ونبقى نتكلم في الموضوع دا بعدين 

فهد وهو يجلس : اااااه معتش حاسس بركبي 

شهد : ولا انا والله 

فهد : اتبسطي 

شهد بإبتسامة : اوي اوي 

فهد : انا اعرف ان المواقف ال زي دي المفروض يعني بنمسك ايد بعض ونتمشى او نجري بس مع بعض لكن حوار السباق دا جديد 

شهد : تدري ليش 

فهد : ليش 

شهد : ع احنا نختلف عن الاخرين 

فهد : نختلف في ايه بقى 

شهد وهي تنظر اليه بحزن بعد اختفاء ابتسامتها : نختلف اننا معملناش فرح زي اي اتنين ملبستش فستان ابيض ولا بقيت عروسة الهاني مون بتاعي كنت جايبنا ع تعذبني قصدك تقول احنا متشابهين في ايه مش نختلف في ايه 

فهد وهو يلعن نفسه لما سببه لها من اذى نفسي ولكن يريد ان يخرجها من هذا المود : قطعتي قلبي ي بنتي والله 

شهد : ي بارد 

فهد : بتعلم منك 

شهد : طب يلا نمشي 

فهد وهو يحملها بحركة مفاجئة : يلا 

شهد : ايه ال انت يتعمله دا 

فهد : بعمل ايه 

شهد : نزلني 

فهد : لا 

شهد : مينفعش كدا رجلك وضهرك هيوجعوك 

فهد : خايفة عليا 

شهد : يبني بقى 

فهد : انتِ خفيفة جدا ع فكرة 

شهد : خفيفة ايه دا انا 64 كيلو 

فهد : خفيفة والله 

شهد : ولو انت رجلك بتوجعك اصلا ع الجري 

فهد بغمز : كله يهون عشانك ي جميل 

شهد : انت بتتكلم كدا ليه 

فهد : بهزر ي رمضان ايه مبتهزرش 

شهد بضحك : لا مبهزرش 



________________________


مروان وهو يدخل الڤيلا : جدوووووو 

مايا : هششش وطي صوتك 

مروان : اسكتي دا انا ما صدقت 

الجد : في ايه بتزعق كدا ليه 

مروان : وافقت ي جدو وافقت 

الجد محاول اخافته : ومين قال ان انا موافق 

مروان : ايه ي حج انا مش متفق معاك قبل ما اروحلها 

الجد : محصلش 

مايا : ي كداب وبتضحك عليا و تقولي جدو عارف 

مروان : والله ي بنتي عارف 

مايا : اسكت واعتبرني مش موافقة 

الجد بضحك : تستاهل 

مروان : ي جدو بطل هزار بقى وقولها 

الجد : هو قايلي فعلا ي مايا وانا وافقت 

مروان : شوفتي حيث كدا بقى ي جدو انا مش عاوز خطوبة انا هتجوز ع طول 

جاسر : حيلك حيلك مش لما اتجوز انا الاول البت خللت معايا 

الجد : ازاي يعني مش عاوز خطوبة 

مروان : ي جدو الخطوبة دي بتتعمل ع العرسان يتعرفوا ع بعض وانا عارفها اكتر من نفسي ف انا رأيي نكتب الكتاب ع طول 

الجد : والله انا معنديش مانع بس نشوف رأي مايا 

مايا : بس جاسر وسما مخطوبين من زمان ازاي احنا نتجوز قبلهم 

جاسر : انا عندي فكرة حلوة 

الجميع : ايه هي 

جاسر : نعمل فرحنا في نفس اليوم 

مروان : اشطا 

الجد : ايه رأيكوا ي بنات 

نظروا الى بعض وابتسموا 

مروان : ضحكت يعني قلبها مال معروفة يعني 

جاسر : الفرح اخر الاسبوع دا ايه رأيك ي جدو

الجد : مفيش حاجة هتم الا لما فهد وشهد يجوا 

جاسر : ليه الافترا دا اشمعنا هو يتجوز و احنا لأ 

الجد : الكلام انتهى لما فهد يجي نبقى نتفق وغادر الجد 

جاسر : عرووووستي 

سما : بااااارد 

جاسر : قلب البارد وربنا 

سما : انت مبتحرمش 

جاسر : ما خلاص هتبقى مراتي اخر الاسبوع 

سما : ولو لسة مبقتش 

جاسر : طب بس ي عسل بدل ما اديكي ع وشك 

سما وهي تتحرك من امامه : عسل اه وسع من وشي كدا انا مش موافقة ع الجوازة دي اصلا 

جاسر : مش بمزاااجك 


وذهب اليها ليكملوا منازعاتهم

 

مروان : عروستي الحلوة 

مايا بضحك : زودت الحلوة يعني

مروان : ايوة طبعا تختلف 

مايا : عاوز ايه 

مروان : مبقتش عاوز اي حاجة من الدنيا غير انك تبقي معايا 

مايا : طب بطل محن ي بتاع اسيل 

مروان : اسيل مين ي بت انتِ ال في القلب 

مايا : متثبتش انا هطلع انام تصبح ع خير 

مروان : وانتِ من اهلي 


______________________


شهد : فهههد 

فهد بنعاس : نعم 

شهد : انا جعانة 

فهد : جعانة دلوقتي 

شهد : ايوة 

فهد : انتِ ايه ال منيمك ع الكنبة 

شهد : انا من ساعة ما جيت وانا متعودة انام هنا ايه الجديد يعني 

فهد وهو يشعر بالذنب : طب تعالي نامي ع السرير عادي 

شهد : وانت هتنام فين 

فهد : ع السرير هنام فين يعني 

شهد : وعاوزني انام جنبك ليه ايه قلة الادب دي 

فهد : انا جوزك حضرتك مش كل شوية هفكرك 

شهد : ما علينا مش وقته الكلام دا انا جعانة 

فهد : كُلي 

شهد : اكل فعلا بجد شكرا جدا معرفش من غيرك كنت هعمل ايه 

فهد : طب اعمل ايه 

شهد : الڤيلا ضلمة و مفيش حد تحت وانا بخاف تعالى انزل معايا اعمل سندوتش 

فهد : مش ملاحظة ان احنا هنسافر كمان كام ساعة 

شهد : ايوة يعني انا جعانة اعمل ايه 

فهد : استغفر الله العظيم تعالي ي اخرة صبري 

وخرجوا من الغرفة متجهين الى المطبخ 

فهد : ها يلا اعملي السندوتش 

شهد : لا معتش جايلي نفس 

فهد : نعم يختي 

شهد : بجد والله معتش عاوزة اكل سندوتش انا عاوزة اندومي 

فهد : استني اشوفلك كنت جايب 

فهد : اهو لقيته 

شهد : اشطاااا اعملك معايا

فهد : لا شكرا 

شهد : مش عاوز بجد ع مش هأكلك معايا 

فهد : لا مش عاوز يلا ع خاطري هموت وانام 

شهد : حاضر هخلص بسرعة 

بعد مرور دقائق 

شهد : ياللي حبيبك قاسي وسابك ويا عذابك 

فهد : ااااااااااه 

شهد : نار نار نار 

فهد : انا قلبي قايد نار بس استني فيه جميلة ناقصة قبل نار 

شهد : حصل خير 

فهد : معتش جايلي نوم 

شهد : اي خدمة 

فهد : ابقي شوفي هسوق ازاي الصبح ي نعمل حادثة ي هنفضل قاعدين هنا ع حضرتك ترتاحي وتاكلي اندومي كويس 

شهد : لا لا يلا نطلع ننام ع انا عاوزة اسافر 

فهد : لا 

شهد : خلاص خليك هطلع انا 

فهد وهو يغلق باب المطبخ : لا ي قطة مش هيحصل 

شهد : عدي ي بابا بلا مش هيحصل انا منعوسة 

فهد : منا كنت منعوس من شوية

شهد : خلاص انا اسفة عديني بقى 

فهد : تؤ تؤ 

شهد : ولاااااا عديني بقى 

فهد : لاااااا 





واخذ يجري في المطبخ وهو يحمل المفتاح 

شهد : هات يبني وانت شبه الزرافة كدا 

فهد : اتحايلي عليا شوية 

شهد : منا بتحايل عليك من ساعتها 

فهد : لا برضو 

وكان يجري ناحية الباب ثم انزلق بسبب اثار الماء التي توجد في الارض 

شهد : هههههههههههههه تستاااهل ع ال بيجي عليا بيخسر 

فهد : ضهري اتسكر 

شهد : ههههههههههه ثم انقطعت ضحكاتها وتذكرت موقفها معه اول مرة عندما وقع في المطبخ واخذت تضحك عليه في اول مقابلة بينهم فعلم فهد انها تذكرت واراد ان يعيدها من تفكيرها 

فهد : شهد 

شهد : ها نعم 

فهد : روحتي فين 

شهد بإبتسامة ممزوجة بحزن : ولا حاجة لو سمحت عاوزة المفتاح ع نعوست بجد 

فهد : اتفضلي بس قوميني الاول ع ضهري وجعني 

شهد وهي تمد له يدها : قوم 

شهد : لا لا مش اوي كدا ضهري هيتكسر يخربيتك انت تقيل اوي 

فهد وهو ينهض ويسند على كتفها : دا انا شايلك طول الطريق مش هتستحمليني السلمتين دول 

شهد : يلا هاجي ع نفسي ال بيساعد الحيوانات بياخد حسنات برضو 

فهد : حيوانات الله يسامحها ماما هي سمتني الاسم دا 

شهد : تعرف 

فهد : لا 

شهد : انا بحب اسم فهد جدا 

فهد : وهو بيحبك والله

شهد : وصلنا 

فهد وهو ينام ع السرير : ااااه 

شهد : انا ال كنت سنداك ع فكرة انا ال المفروض اقول اه وكدا 

فهد : هتنامي فين 

شهد : ع الكنبة 

فهد : لا تعالي انتِ هنا وانا هنام انا ع الكنبة 

شهد : لا لا انت ضهرك بيوجعك 

فهد : تمام تصبحي ع خير 

شهد : مشوفتش بجاحة كدا الحقيقة 

فهد : بطلي رغي ونامي عندنا سفر 


*_في الصباح*_


فهد : هفضل واقف ساعة مستني 

شهد : معلش كنت بأكد ع كل حاجة ع منساش حاجة 

فهد : ماشي اركبي 

شهد بعد ركوبها السيارة : ضهرك عامل ايه دلوقتي 

فهد : الحمدلله ي دكتورة 

شهد : تصدق بالله انا نسيت ان انا دكتورة وعندي كلية لازم اروحها وكدا حسبي الله 

فهد : كله هيبقى تمام وهتروحي كليتك متقلقيش 

شهد : هو الطريق بياخد قد ايه 

فهد : نامي ولما نوصل هصحيكي 

شهد : ماشي 


بعد مرور عدة ساعات 


فهد : شهد اصحي 

شهد وهي تقفز : وصلنا 

فهد بإبتسامة : اه وصلنا 

شهد : ويييييي ونزلت من العربية اتجهت نحو الڤيلا 

فهد : استني ي بت 

شهد وهي تجري : لااااا 

فهد : مجنونة 

شهد وهي تدخل من باب الڤيلا : جدووووووو 

الجد وهو يجلس ع الاريكة : حبيبة جدو 

شهد وهي تجري اليه وترتمي في احضانه : وحشتني اوي 

شهد : انت اكتر والله 

سما وهي تأتي من الداخل : شههههههد 

شهد : سماسيمو وحشتيني 

سما : روح قلبي والله 

شهد : ماااااياااااا 

مايا : قلبهاااا 

شهد : تعالى في حضن اخوك ي فواااز 

مايا : وحشتيني اوي اوي اوي اوي والله 

شهد : اكتر 

مروان : حمدالله ع السلامة ي شهود 

شهد: الله يسلمك ي مارو 

جاسر : شهودة البيت نور 

شهد : دا نورك ي جسورة 

فهد : لو خلصتوا دلع وحب في بعض ياريت ترحبوا بيا يعني 

مايا وهي تجري ع فهد : فهههد وحشتني 

مروان وهو يلحق بها قبل انا تحضنه : انتِ بتعملي ايه 

مايا : هسلم عليه في ايه 

مروان : تسلميه عليه بالحضن 

مايا : ايوة دا اخويا الكبير 

مروان : دا كان زمان ي حلويات 

مايا : حلويات ايه ي بيئة انت سبني كدا اسلم عليه 

فهد : ما تسيبها يلا في ايه 

مروان : فيه انها بقت خطيبتي واخر الاسبوع هتكون مراتي

شهد : الله بجد 

جاسر : ايوة بجد وهعمل فرحي انا وهو مع بعض 

شهد بفرحة : الف مبروك ي بناويت اخيرا هشوفكوا عروسات 

الجد : ايه رأيك ي فهد 

فهد : ال تشوفه ي جدو 

الجد : ع بركة الله الفرح اخر الاسبوع يلا اطلع انت ومراتك ارتاحوا 

فهد : يلا ي شهد 

شهد : لا اطلع انت انا هقعد شوية  

فهد بإبتسامة : تمام تصبحي ع خير 

شهد بإبتسامة ايضا : وانت من اهله 

سما : ايه دا ايه دا ايه دا 

مايا : شكل في حوارات كتير حصلت 

شهد : بطلوا وشوشة وتعالوا نتكلم برا شوية 

مايا : هتحكلنا كل حاجة 

شهد : ايوة تعالوا يلا 


*_في الحديقة*_ 


سما : واو بجد ايه القمر دا 

مايا : فهد طلع رومانسي اوي 

شهد : مأخدتوش انتوا بالكوا من نص القصة ال في الاول وركزتوا في اخر حتة 

مايا : قصتكوا ينفع تتكتب رواية جدا ع فكرة 

سما : حصل وتكون اسمها رواية شهد الفهد 

البارت انتهى 


بقلم الكاتبة 🖊️ شهد احمد


شهد_الفهد💜☁️


البارت الثالث_والعشرون (قبل الاخير)


             الحلقه الرابعه والعشرون من هنا

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات