Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملكة الاسد الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم فاطمه حسن


 

رواية ملكة الاسد الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم فاطمه حسن


 البارت 24
ملكت الأسد
FaTmaHaSSan
تاني يوم الصباح
أسد صحي الاول وفضل يبص ع ملك
أسد فضل يلعب في شعرها 
ملك صحيت بضيق
ملك بصت ع اسد ب ابتسامه.
أسد . صباح الخير
ملك.صباح النو....ثم أكملت باستغراب. هو انت عرفت ازاي اني صحيت
أسد ف نفسه.مممم شكل الفترة اللي فاتتت علمتها كتير وبقت تشغل دماغها.
ملك.اسد.
أسد.هاا
أسد دفن رأسه ف رقبتها.هو أنا مش قولتلك اني بحس بكل حاجه.
ملك.اه.انا نسيت.اسفه
أسد بصوت واطي.ماثرش عليها اوي.ثم أكمل بصوت عالي . لا عادي.يلاا قومي خدي دش.علشان اوريكي المفاجاه  
ملك قامت بسرعه.حاضر 
ملك دخلت الحمام بسرعه
أسد فضل يبص عليها لحد ما اختفت.شكلك ملكتي الأسد خلاص ي ملاكي.
تلفون أسد رن 
أسد.الوو
مراد.اي مش هتنزل الشركه
أسد.ليه
مراد بهدوء وشر.اصلي هتجوز قريب
أسد بهدوء.ممم مراد باشا اللي رافض الجواز هيتجوز ومره واحده كده.عملتلك اي .
مراد بشر .دا أنا هعلم أهلها الاداب ع اللي عملتو دا . وياريت تنزل الشركه علشان أنا عندي شغل تاني
أسد كأن لسه هيتكلم لاقه ملك خرجه وهي لافه فوطه ع جسمها أسد قفل التلفون ف وش مراد
أسد فضل مركز معها
ملك كنت خرجه وهي ماسكه الفوطه جامد
اسد . ملك
ملك.ن.نعم.
أسد برغبه.خلصتي 
ملك وهي بتفتح الدولاب.ا.ايوه
أسد قام قرب منها بهدوء وهي كنت بترجع لحد ما لازقت ف الدولاب.مالك 
ملك بكسوف.م.مفيش ابعد
ادهم رفع أيده بس ملك جريت ع الحمام وقفلت الباب
أسد بخبثه.ملك مالك
ملك خرجت بعد شوي.ها مفيش.ا.ن.انا 
أسد بخبثه اكتر.اكيد نسيتي حاجه في الحمام مش كده
ملك بسرعه.اه .اه
أسد .طب انزلي تحت خلي صفيه تحضر الاكل عبقال ما اخد دش أنا كمان
ملك ببراءة.وبعدين نشوف المفاجاه مش كده




أسد.ايوه كده
ملك نزلت بسرعه تحت
ملك .صفيه جهزي الفطار 
صفيه.تحت امرك ي هانم 
ملك خرجت
ف الوقت دا 
دخل حازم بغرور لاقه ملك
حازم ب إعجاب.اهلاا ي ملك هانم
ملك كنت لسه هتتكلم. بس أفتكرت أسد
ملك رجعت لي ورا وحازم كان بيقرب عليها أكتر.
حازم.مالك اهدي 
ملك بصوت عالي.اسد.اسسسد
فوق 
كأن أسد خرج وبيلبس لحد ما سمع صوت ملك
أسد قلبه وقع من الخوف ونزل يجري ع تحت
أسد نزل لاقه حازم مقرب منها ولسه هيلمسها بس أسد مسك أيده
حازم بص ف عين أسد وابتسم
حازم قرب منه واتكلم ف ودانه.اسد باشا رجع أخيرا
أسد بصوت عالي.انت بتعمل اي هنأ
حازم بحزن مصتنع.بق ف حد يعمل ابن عمه كده .بس انا أحسن منك وجي اعزمك ع فرحي 
اسد بسخرية.فرحك.ايي زهقت من بنات الليل اللي تعرفهم
حازم.مم ما إحنا دفننو سوا ولا ايي وبعدين بص ع ملك اللي ورا ضهر أسد . الدكتوره بتاعتك هتفرح اويي لو كنتي موجودة ي ملك هانم حتي انا كمان هفرح اويي 
أسد مسك حازم من هدومه.حازم اياك تتجاوز حدودك أنت فاهم لاني ساعتها مش هرحمك 
حازم نزل أيد أسد بهدوء ومشي
أسد كأن متعصب اوي ولسه هيزعق لي ملك 
ملك بيراءه.انا عملت زي ما قولتلي ي أسدي ومتكلمتش معااا  ومش هتكلم م اي حد غيرك انت وبابا فين بق المفاجاه
أسد ابتسم براحه وهدوء.شاطره  طول ما انتي شاطره كده هحبك
.يلا روحي افطري علشان نمشي
عند حازم خرج من الفيلا وطلع ع شقه ندي
بعد شوي حازم نزل بغرور وطلع العماره
وطلع الشقه
حازم رن الجرس لاقه ندي اللي بتفتحلو
حازم بشر.انتي مش لبسه ليه
ندي بضيف.وانت مالك .أنا مش هروح ف حته
حازم نزل عينه لحد تحت وفضل  يبص عليها بوقحه
ندي بغضب.انت بتبص ع اي ي ساف*ل
حازم قرب منها واتكلم بصوت واطي.كويس اني ببص من فوق الهدوم بكره ثم غمزلها انتي فاهمه بق
ندي وشها كله بق أحمر وطلعت تجري ع جوا 
عند أسد وملك
أسد وملك خلصوا فطار وخرجوا
بعد شوي وصلوا.......


لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا