Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الخرس المميت الفصل الرابع بقلم تامر صقر



رواية الخرس المميت الفصل الرابع بقلم تامر صقر


 الخرس المميت الفصل الرابع بقلم تامر صقر


الجزء الرابع


بقلم / تامر صقر


فتح الباب ودخلت شيماء

بس شيماء مكنتش لوحدها وكانت داخلة معاها نيرمين صاحبة شيماء وعشيقة رامز


في الوقت دة رامز إتسمر مكانة ووشة إحمر وعِرق وحس إنها لحظة المواجهة


دخلت شيماء وقالت معلش إتأخرت عليكوا بس نرمين صاحبتي قابلتها عند الدكتور وأصرت إنها توصلني عشان تعبت شوية


بصلها رامز بعد ما بلع ريقة وحس إن الموضوع عدي


تعبتي من إية مالك وبعدين هو إنتي مش قولتي إنك رايحة مع ماما للدكتور


قالتلة طب ممكن نتكلم بعدين عشان عندنا ضيفة والمفروض نرحب بيها

تعالي يا نور تعالي يا سما سلموا علي طنط نيرمين

أجيبلك حاجة تشربيها يا نيرمين علي ما أجهز الغدا


تعالي يا رامز عاوزاك


دخلت شيماء ورامز الاوضة وتركوا نيرمين مع البنات


رامز.... فهميني بقي يا شيماء اية الموضوع؟

لية قولتيلي إنك رايحة مع مامتك للدكتور ودة محصلش


وإية اللي خلاكي تجيبي صاحبتك معاكي


شيماء..... أقعد يا رامز وانا هحكيلك كل حاجة


أنا فعلا كذبت عليك لما قولتلك إني رايحة مع ماما للدكتور

لاني بقالي مدة تعبانة ومكنتش عاوزة أقولك ولا اشيلك همي ولما صحيت يوم المشكلة الصبح وشوفت المحادثة تعبت جدا ومقدرتش أتحمل عشان كدة أُغمي عليا


إنهاردة روحت لدكتور النسا ومقولتش لحد عشان مقلقش حد وهناك قابلت نيرمين كانت هي كمان بتكشف


دخلت أنا الاول والدكتور كشف عليا وقالي إنة شاكك إن يكون في ورم في الرحم

بعتني أعمل تحليل وإشاعات وروحت أنا ونيرمين عملتها ورجعت للدكتور وأكدلي فعلا إني عندي كانسر وفي مرحلة متأخرة

















أخدها في حضنة وطبطب علبها وقالها متخافيش إنشاء الله تخفي وترجعي احسن من الاول


رن تليفونها لقت مامتها بتتصل وردت علي مامتها 

والدة شيماء..... أيوة يا شيماء إنتي فين وقافلة تليفونك لية


شيماء.... معلش يا ماما تليفوني فصل شحن ولسة راجعه البيت وحطيته على الشاحن


والدة شيماء.....طب لية قولتي لجوزك إنك رايحة للدكتور معايا؟ لية يا بنتي تكذبي هلي جوزك وتقلقية عليكي


معلش يا ماما أنا كنت نازلة وكنت عاوزة احيب لرامز هدية وكنت عملهالة مفاجأة بس أعملك إية بقي حرقتيلي المفاجأة


بصلها رامز وعيونة كلها قلق وخوف ولاول مرة يحس بقيمة شيماء في حياتة


طب هكلمك تاني يا ماما عشان نيرمين صاحبتي عندي وعاوزة أضايفها وهكلمك أول ما تنزل


يلا يا رامز يلا عشان اللي قاعدة برة لواحدة دي متزعلش كتر خيرها بتلف معايا من الصبح وهي حامل وماسابتنيش ولا لحظة


رامز تنح من الكلمة.... حامل؟ حامل إزاي هي مش جوزها مسافر


شيماء مستغربة..... وعرفت منين إنة مسافر

رامز إتلخبط وتهتة في الكلام ولسانة تِقل وقال إنتي كنتي حكيتيلي باين قبل كدة


شيماء بكل ثقه.... بس أنا مكنتش اعرف إن جوزها مسافر أصلا ولسة عارفة إنهاردة


رامز بطريقة التفكير.... تقريبا انا سمعت إن حوزها مسافر مش عارف منك ولا من واحد زميلي في الشغل لانة صاحبة


المهم يا حبيبتي إحنا لازم نروح لدكتور تاني وتالت عشان نطمن عليكي وانا متأكد إنشاء الله إنك هتقومي بالسلامه


وخرجوا من الاوضة ورامز شبة أخد شيماء في حضنة ومسندها ولافف دراعة حوالين رقبتها


بصت نيرمين للمنظر عنيها برقت وفي ذات نفسها بتتكلم

هي دي اللي مبتحبهاش هي دي إللي كل ما تكلمني تقولي مبقربلهاش أخو جة اليوم اللي تتكشف فية















بصلها رامز وكأنة بيغمز بعينة عشان باين علي وشها وقالها ممكن تساعديني يامدام لو سمحتي وتاخدي صاخبتك تقعد ماكي علي ما أحضرلكوا حاجة


ساب شيماء مع نيرمين وجاب عصير وتورتة وقدمهم وأخد البنتين ودخلهم أوضتهم وراح قعد مع شيماء ونيرمين


نيرمين قالت لرامز لو سمحت يا أستاذ رامز هستأذنك أجي كل يوم أطمن علي شيماء واساعدها في البيت لحد ما تقوم بالسلامة.

رامز.... لا متتعبيش نفسك يا مدام إحنا هنكون تحت رجليها لحد ما تقوم وتخف وترجع بالسلامة


نيرمين.... لا بهد إزنك بقي يا أستاذ رامز دي صاحبتي من قبل ما تعرفك وليها حق عليا وبعد إزنك انا هجيلها بكرة


أستأذن أنا بقي يا شيماء وهعدي عليكي بكرة إنشاء الله

سلمت عليها وقالتلها هي المنطقة بتاعتكوا أمان؟

يعني لو نزلت دلوقتي ومشيت لوحدي في الشارع محدش هيضايقني


شيماء... لا إزاي المنطقة كويسة جدا بس أكيد رامز هينزل يوصلك

فعلا نزل رامز مع نيرمين وفتح الباب وهو باصص في الارض وقالها إتفضلي حضرتك


واول ما نزلوا الشارع بدأ الحوار كدة


إنتي إية اللي عملتية دة إية اللي جابك وإية اللي خلاكي تتكلمي معاها مش كونتوا متخانقين أيام الجامعة

وإية موضوع الحمل دة كمان


نيرمين... معرفش أنا بقالي مدة حاسة إني مش طبيعية وبدوخ ومبقدرش أقف مدة طويلة ولما حسيت بأعراض غريبة والب**** إتأخرت

 نزلت علي جروب ازاي الصحة علي النت دة جروب نسائي


سألت علي الاعراض لقيت مراتك معانا في الجروب

 كلمتني وقالتلي إن دي أعراض حمل وبصراحة خوفت أقولك وكمان بقالك يومين من ساعة ما قولتلي إن شيماء شافت المحادثة وأنا مش عارفة أوصلك وكويس إن المحادثة من رقم غريب عن الرقم اللي معاها كنت إتفضحت


وإتفقت معايا إنها تيجي معايا للدكتور وكمان هي كانت عاوزة تكشف

ودة كل اللي حصل

بس بصراحه أنا كنت عاوزة أمسكك منزومارة رقبتك أخنقك وإنت خارج معاها من الاوضة وحاضنها


إنتي عاوزاني أعمل إية لما تقولي إنها عندها كانسر أقولها ربنا يشفيكي؟ هو صداع يا نيرمين؟،


المهم دلوقتي يا نيرمين اللي في بطنك دة إبن مين


يعني إية إبن مين يا رامز هو أنا عشان هملت معاك أنت كدة أبقي واحدة شمال؟


أنا جوزي مش موجود من مدة وانت عارف إني معملتش كدة مع غيرك عشان حبيتك وعشان كمان قولتلي إنك مش بتحبها ودايما علي خلاف معاها


بس اللي شوفتة إنهاردة عرفني إنك بتكذب


رامز.... نيرمين اللي في بطنك دة لازم ينزل


نيرمين.... بس يا رامز أنا عاوزة أخلية أنا بحبك وعاوزة أكمل معاك إنت

أنا عمري ما سمعت كلام حلو غير منك عمري ما خسيت إني ست غير معاك عمري ماحيست..........


رامز قاطعها وقالها يا نيرمين أنا عمري ما هعترف بطفل جاي في الحرام حتي لو بحبك

ومش دة الوقت اللي المفروض كان يحصل كدة


تروحي للدكتور تشوفي صرفة للكارثة دي


طب والكارثة دي أنا سببها لوحدي مانت كمان سبب فيها معايا ولولا كلامك الحلو ليا ولولا إني وثقت فيك مكنتش هبقي في الموقف دة


خلاص يا نيرمين أنا لازم اطلع عشان إتأخرت ومش عاوز شيماء تحس بحاجة بس لو سمحتي متجيش البيت عشان نظراتك بتفضحك


وأنا كمان هبقي متوتر طول مانتي موجودة


وسابها رامز وطلع البيت لقي شيماء علي السرير واخده بناتها في حضنها وبتعيط


دخل وقالها ممكن نقعد مع بعض شوية


قالتلة حاضر هنيم البنات وهجيلك


شوية وقامت نيرمين ودخلت علي رامز لقيتة قاعد وماسك تليفونة وبيقلب في صورهم مع بعض ودموعة نازلة


قالتلة مالك يا رامز إنت بتعيط؟

قالها أنا مكنتش أعرف إنك غالية عندي أوي كدة أنا من إنهاردة هكون رامز تاني خالص هكون رامز إللي بتتمنية


شيماء.... يااااااااااة بعد إية يا رامز بعد ما خلاص أيامي بقت معدودة في الدنيا بعد ما المرض مسك في جسمي وخلاص معدش ليا علاج


رامز..... متقوليش كدة أنا هفضل جمبك ومش هسيبك وهوديكي دكتور وإتنين وتلاتة


شيماء...... خلي بالك من البنات يا رامز ومتجيبلهمش واحدة تبهدلهم ولو هتتجوز ياريت تخلي اللي هتتجوزها تحافظ علي البات وتحبهم أي نعم مش هتعوضهم عن حنان وحب أمهم بس علي الاقل ما تعلملهمش مرات أب


شيماء متأثرة...... عارف يا رامز القعدة اللي إحما قاعدينا دي وكلامك الحلو ومشاعرك الجميلة دي كنت بتمناها كل يوم واقول يارب يرجع إنهارة يقولي أنا عاوز أتكلم معاكي تقولي كلمة حلوة تقولي وحشتيني


عارف انا اوقات كتير لما كنت بتصل عليك كنت بتمني تقولي أيوة يا حبيبي تقولي وحشتيني تجيبلي وردة أي حاجة


أنا ببقي مستنياك مدة طويلة أوي وانت في شغلك عسان واحشني ونفيَسي أتكلم معاك ولو قعدت في البيت يوم أحازة بتفضل تنفخ وتقول زهقان وعاوز تنزل ولو منزلتش كنت يا بتتفرج علي التليفزيون يا إما ماسك التليفون.


كنت بحس إني أخر اولوياتك مكنتش بخس إني ليا قيمة في حياتك


طبطب عليها وقالها أوعدك هعوضك وأخدها في حضنة قالها أجمل كلام مع اجمل إحساس وناموا


تاني يوم صحي رامز بدري دخل المطبخ عمل فطار ودخل علي شيماء صحاها من النوم وقالها صباح الخير يا ملاكي صباح الخير علي أجمل شيماء في الكون صباح الخير علي مراتي وحبيبتي وام بناتي قومي إفطري يا قلبي


عاملك فطار من صنع إيديا


ردت شيماء والله مش قادوة يا رامز سيبني أنام شوية وهقوم افطر


خلاص انا هنزل أجيب حاجة للغدا وهطلع علي طول خدي بالك من نفسك لا إله إلا الله


ونزل رامز يجيب طلبات البيت والغدا


شوية وجرس الباب ضرب قامت شيماء وفتخت الباب وهي بتقول حرام عليك يا رامز ما أخدتش المفاتيح معاك لية انا مش قادرة امشي علي رجلي


فتحت الباب لقت نيرمين


صباح الخير يا شيماء انا جيت عشان اكون في خدمتك إتفضلي يا سيتي إدخلي إرتاحي وأنا هعملك كل حاجة


لزمتة اية يا نيرمين ما رامز موجود وأخد أحازة من سغلة وكمان ماما جاية كمان شوية


نيرمين..... أنا يا حبيبتي معنديش حاجه ومش هسيبك غير لما تبقي كويسة إتفضلي إنتي ارتاحي في سريرك وأنا هعمل كل حاجة


شيماء..... أنا فعلا تعبانة اوي ومش قادرة هدخل ارتاح ولما رامز يرجع من برة خليك يدخل يصحي البنات


معلش يا شيماء هاتيلي أي حاجة من لبسك اللي بتنضفي بية عشان نسيت أجيب لبس من البيت عندي


دخلت شيماء وجابت قميص بتلبسة لما بتشتغل في البيت وأديتة لنرمين ودخلت ترتاح


شوية ورامز فتح الباب وكانت نيرمين في المطبخ بتنضف تحت الطرابيزة

رامز إفتكرها شيماء واتسحب وقف وراها عشان يعملها مفاجأة وعمل حركة حركت مشاعر نيرمين قامت من تحت الترابيزة لقت رامز مفكرتش هي فين لقت نفسها حاضنة رامز   

ورامز لقي ان اللي بتحضنة هي نيرمين مش شيماء


فجاة دخلت عليهم


بنتة الكبيرة


يتبع............


بقلم/تامر صقر

                   الفصل الخامس من هنا 

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا