Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق الزين الفصل الثاني الجزء الثالث بقلم اسراء محمد


رواية عشق الزين الفصل الثاني 


 الفصل الثاني الحزء الثالث

عند زين وليليان .

زين : مالك يا لي لي مبتتكلميش .

ليليان : ساكتة ... هاقول ايه .

زين قعد جنبها واخدها في حضنه : انا عارف انك زعلانة من اللي حصل .. بس هما شباب ومتهورين شوية في حياتهم.

ليليان : بيعقدوا حياتهم بشكل لا يطاق ...انا تعبت منهم ...احنا مش هانعشيلهم العمر كله ..يعقلوا ويكبروا بقى .

زين : هدي نفسك انتي ...وكل حاجة هاتتحل .


ليليان بتعب : امتى ..امتى ...انا تعبت جدا ..المواضيع بقت معقدة ... كلهم معقدين .. مكلكعين .. حتى مراد وسارة بقى ايه في العمر علشان نعيش في غم وحزن وقرف .

زين : ولادنا ونقدر نساعدهم ..لكن مراد وسارة هما حرين ملناش دعوة .

ليليان : لا لينا ...خلاص بقى هو خان في وجهة نظرها وزين متجيش عليها اوي انت متعرفش احساس الست لما تشوف جوزها بيخونها .

زين : كانت تستنى وتسمع وتفهم احسن ما تقرر وتنفذ وترجع تندم وتعيط .

ليليان : مش كلنا ردة فعلنا واحدة .. وهيا حبته جدا ...ارجوك بلاش نحكم ..واحنا مش عشنا الموقف دا .. ارجوك حاول تهدي مراد ... خلينا بقى نرجع زي الاول .

زين : طيب ...المهم تهدي نفسك ..انا مش هاتبسط لو حصلك حاجة ... اهدي كدا دي كانت اجازة نكد .

( مراد وميرا خبطوا على الباب وزين اذن انهم يدخلوا... ودخلوا فعلا مبتسمين وليليان وزين استغربوا وبصوا لبعض ).

مراد بضحك : مالكوا .

زين. : مفيش ...بس انتو كويسين صح ؟.

مراد بضحك : الحمد لله ...معلش بقى على جو الاكشن اللي عشتوه انهاردة ..بس اهو اليوم عدى في ثانية من غير ملل .

ليليان : انتي كويسة يا ميرا .

ميرا : اه ..كويسة .

( ليليان وزين بصوا لبعض وسكتوا ).

مراد : يالا تصبحوا على خير .

ليليان وزين : وانت من اهل الخير .

***********************

في الشرقية 

شوكت : يوسف بيه ..السواق جهز العربية وممكن نتحرك دلوقتي .

يوسف : ماشي ..روح انت .


( شوكت خرج ويوسف مسك الورقة وكتب اسم زين وتحته اسم من كل واحد من اولاده ).

يوسف : جايلك يا ميرا ..جايلك .

***************************

عند سارة .

سارة : زياد حبيبي ...قولي هيا ماما عايشة ؟.

زياد : ايوة انا بكلمها ومعايا رقمها .

سارة : طيب حافظه ولا لأ .

زياد : اهو ٠١٢*********.

سارة : اسمها ايه ؟.

زياد : عائشة .

( سارة اتصلت على الرقم )

سارة : الو ...السلام عليكم .

: وعليكم السلام ...حضرتك مين ؟.

سارة : احم حضرتك مدام عائشة .

عائشة والدة زياد : ايوة انا .

سارة : انا جارة الدكتور فريد وعرفت من زياد انك عايشة .

عائشة : انتي مدام سارة ...زياد بيحكلي عنك ..هو ابني حصله حاجة .

سارة : لأ ..ابنك بخير ...بس يعني كنت عاوزة افهم ليه سيبتي زياد مع والده ...وليه فريد مفهمني انك ميتة .

عائشة : انا هافهم حضرتك ....انا بنت ناس على قدنا شوية ...في فرق في المستوى الاجتماعي والعمري بيني وبين فريد ...وهو اتجوزني برغبة من والدته الله يرحمها ... اتجوزته وعمره ما حبني وعلى طول كان بيضربني وبيهيني كنت عايشة اسود سنين عمري..كان بيسيبني في مصر

الفصل الثالث الجزء الثالث من هنا