Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مروضة الرجال الفصل العاشر بقلم

رواية مروضة الرجال الفصل العاشر 

 بقلم سلطان زماني 


تاني يوم لقيت حماتي وخده الواد هي وكريم ورايحين 


يطلعو. ليه شهادة ميلاد شوية وجبتلي الواد وبتقولي خدي 


منصور شكله جعان عايز يرضع


 ..بصتلها جامد اوي وقولتلها منصور مين 


قالتلي منصور ابن ابني


 قلبي وجعني ليه الاسم الي اكبر منه ده واخدته منها 


ورضعته ومبقتش طايقه ابص في وشها طول ما هي قاعدة 


وهي عارفه وشايفه ده وعماله تبصلي من تحت لتحت وبتغظني


ضرتي اتصلت بيا واطمنت عليا وفضلت تتريق وتقولي الف سلامة يا ام منصور عقبال ما تشوفيه عريس يا ام منصور 


ولما لاقتني زعلانه بجد بطلت تتريق علي الاسم 


وقالتلي متزعليش دول ناس وسخه هو كان عايز يسمي ابني كده بس 


أنا خربت الدنيا وصممت اني امي تروح معاهم وهما بيكتبو 


اسمه في الصحة ..ولاد الكلاب مش بيجو غير ع الغلبان 


اضايقت وزعلت علي نفسي وصعبت عليا نفسي وفضلت 


ابكي بحرقه وافتكر ابويا الله يرحمه وافتكر جبروت وظلم 


امي ليا واني مليش حد اتسند عليه ولا يجبلي حقي من اي 


حد ظالم ووسخ 




مرات ابويا بصراحة مسبتنيش وتعبت معايا واستحملت 


رخامة وقلة ذوق اهل جوزي كتير كنت في حالة نفسيا 


وحشة جبتلي كتاب اذكار وقالتلي تقولي الأذكار دي اقريها 


بقلب مش بعينك كل يوم بعد صلاة الفجر أو الصبح لما 

الفصل الحادي عشر من هنا