Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اجبروني علي الواقع الفصل الثاني والعشرون 22بقلم راندا علي


 رواية اجبروني علي الواقع الفصل الثاني والعشرون 

صدقوني بيوصل الشخص للانت*حار مفيش حد اختار نفسه اختار يبقي فا"شل أو ناجج مر"يض ولا سليم عاقل ولا مج"نون ربنا هو اللي بيخلقنا محدش اختار هو يبقي اي اما اسر ف لحظه سيليا احتلت حياته كلها كان فاكر أن الحب ارتباط وان طرف تاني يمثل الحب يبقي دا الحب مكنش عارف مشاعره كان فاكر مرام هي الحب الاول كان الكل بيقوله تصرفاتك بتدل أنك مش بتحبها لاكن مكنش مصدق...والبنت اللي كان رافض منها الجواز هي اول بنت وقع ف حبها وعرف معني الحب ومشاعر معاها ف لحظه الملاكه الصغير احتل كيانه وكل حاجه في ..ف هو وقع ف حبها لاكن ميعرفش أن اوقات الحب مش بيدوم ولا طرف تاني بيفضل يستحمل ويجي علي نفسه ف لحظه طاقته بتخلص وبيبعد ..لاكن مهما كان بلاش الاستسلام واليأس ف ربنا قادر علي كل شي ف لحظه يغير العالم كله ف لحظه ناس اللي بتتر"يق علي حاجه فيك ملكش ذنب فيها ف لحظه بتبقي احسن منهم الف مره ويتمني الف حد يكلمك ويبقي معاك زي سيليا كدا متعلمش ربنا شايلها اي هيغير حياتها الف مره .....)

لمتابعة باقي الرواية زورو قناتنا على التليجرام من هنا 


جاري كتابه الفصل الجديد للروايه حصريه لعالم سكيرهوم اترك تعليق ليصلك كل جديد أو عاود زيارتنا الليله