Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية المغرور والدلوعه الفصل الثالث والعشرون 23بقلم ميرو محمد


 رواية المغرور والدلوعه الفصل الثالث والعشرون 



ايمن : تتفضلي تشربي معايا الاقهوه  .قبل متشوفي المريضه
وليد بغض.ب : نعم ياحيلة امك .
ميار بخوف من منظر وليد : احم وانا موافقه

وليد : نعم ياختي انتي كمان .
برا .
ايمن : ها نعم .
وليد بغضب . انت مش سامع برا مشوفش وشك انهارده بررررا . جري ايمن خارج المكتب بخوف من وليد 😂😂

وليد : وهو بيفك اول زورار من قميصه . ها كنتي بتقولي ايه بقا . وبداء يقرب من ميار . 
ميار وهي بترجع للخلف : ها ما .ما.ما مفيش انا انا كنت بقول . ولزقة في الحيطه ووليد اتصدم فيها . 
ميار وهي ترتعش بخوف من غضب وليد . ووليد كان ينظر لعنيها ولشفايف ميار .
وليد : انتي ملكي انا ملكي وبس . انتي تخصيني . فاهمه ولا لاء .
ميار بدموع : فاهمه فاهمه .
وليد : الروج  دا متحطهوش تاني

ميار : حاضر .
وليد وهو يلمس شفايفها بايده : كل حاجه فيكي ملكي . 

وليسه رايح يبو.سها دخلت مها ..

ميار وهي تعدل من نفسها .
مها : هو انا قطعتكم ولا ايه .



وليد : تعالي يامها .
ميار : ممكن امشي .
وليد : لاء ياميار خليكي . ثم وجه كلامه لمها . ها يامها كنتي عاوزا ايه . كنت هقولك نتعشا سوا زي زمان يابيبي . 
وليد : احم مش هينفع عندي شغل في الشركه دلوقتي .
مها : طيب بعد متخلص عدي عليا ونخرج . 
كل دا وميار سامعه بغيره وحزن وضيقه . ثم خرجت من الغرفه بزعل .
وليد : يووه مها قولتلك مش عاوز . وخرج بغض وترك مها بلغرفه تقف لوحدها .
مها : انت ليا انا ياوليد . ولو البتاعه دي هتاخدك مني هيكون اخر ايامها .

عند بسنت في الجامعه  ......

حازم : تعالي علي مكتبي يابسنت .
بسنت : عن ازنك انا مش  فاضيه .
حازم : قولتلك تعالي . وبلاش دماغك النشفه دي .
بسنت ذهبت مع حازم الي غرفته في الجامعه . 

بسنت : افندم في ايه  .
حازم : حقك عليا  انا بس عشان الطلابه لما قولتي اسمي من غير لقب .
بسنت بدموع : تقوم تحرجني وتهزقني وتطردني من المحاضر  امام الجميع .








حازم : حقك عليا انا اسف خلاص بقا  . وياستي بكرا هردلك اعتبارك امام الجميع .
بسنت : والمحاضر الانت شرحتها .
حازم بابتسامه : انا مشرحتش حاجه . وعلي فكرة  انا هنا عشانك .
بسنت : احم انا همشي عشان متاخرش علي المحاضرا الجايا  والبشمهندس يهز.قني ويطر.دني هو كمان .
حازم وهو يقرب من بسنت : طب خلي حد كده يبصلك وانا انسفو من علي وش الارض .
بسنت : ممكن اخرج . مسك حازم بسنت من وسطها .
حازم : تؤتؤ مش قبل ماخد بو.سه

بسنت : لاء انت بتهزر صح .
حازم : لاء مش بهزر خطبتي وهتكون مراتي .
بسنت بتفكير: احم طب غمض عينك عشان متحرجنيش .
حازم بفرحه : اهو . وغمض عينو . 
بسنت : ابقا احلم بقا 😂😂
وجريت الي الخارج .
حازم : ماشي ماشي يابسنت .
وخرج هو كمان وراها .

في الشركه .........

حياه : صقر انا تعبت فين وليد وحازم .
صقر: هرن عليهم اشوفهم هما اتاخرو اوي .
رن صقر علي وليد . 
صقر : ايوه ياوليد فينك يابني .
وليد : انا في الطريق اهو ياعم .
صقر: مالك ياض .
وليد : اتخنقت انا وميار .
صقر: ليه كده بس .
وليد : لما هاجي هحكيلك .
صقر: تمام متتاخرش . منتظرك . واغلق الخط .
حياه : في ايه .
صقر: متخانق مع ميار .
حياه بزعل: ليه كده .
صقر: قال لما يجي هيقولنا .
حياه : خير . انا هخرج اجيب حاجه نشربها .
صقر: تمام اكون خلصت الملف ال في ايدي دا .
حياه : اشطا . وخرجت الي الخارج .

سما كانت تاكل سندوتشات. 
حياه : احم اليكل لوحدو يزور 😂
سما : تعالي طيب كلي معايا .
حياه : بالف هنا ياحبيبتي . بس ممكن اقعد معاكي . وجلست حياه علي الكرسي .
سما : بس بشرط .
حياه : شرط ايه . انا قعدت اصلا 😂
سما : تاخدي السندوتش دا مني .
اخذتو حياه وظلو يتحدثون ويضحكو . حتي جاءت مفرقت الجماعات نسرين .

نسرين : الله الله دا المكتب اتحول لكافيه .
حياه وهي تنظر لها بش.ر: وانتي مالك .
نسرين : انا هشوف الموضوع دا مع . وكانت رايحه تدخل لصقر المكتب .جريت حياه عليها . ووقفت امام الباب .
حياه : مقيش دخول 
نسرين : افندم . ابعدي ياجمو.سه انتي . هو انتي هتمنعني ادخل لصقري .
حياه : انا جمو.سه . وكمان صقرك .لاء دا انتي عاوزا علقه زي المره الفاتت . ومسكتها حياه من شعر.ها  😂
سما : ينهار اسود . يجماعه عيب كده . ياصقر بيه . يااستاذ صقر . خرج صقر من المكتب علي الخنا.قه 
صقر : ايه دا حياه وسعي وسعي كده عيب . حياه بقولك وسعي . وبغض.ب وزعيق لحياه من صقر .حياااااااه قولتلك وقفي البتعملي دا . فرجتي الناس علينا .
حياه : انت بتزعقلي ياصقر .
صقر : عشان انتي مش محتر.مه ...
حياه بصدمه :..............

في الجامعه ......

#بقلمي_ميرو_محمد 

دخل المهندس عماد قبل بسنت .
بسنت : احم اسفه يابشمهندس .
عماد : محدش بيدخل بعدي . روحي شوفي كنتي بتتصر.محي فين 
بسنت بدموع : انا اسفه يابشمهندس .
عماد : قولتلك برررا .
وجاء حازم من الخلف وهو يتحول مثل الوحش في غضبه 
حازم : ..........

في المستشفي ......
ميار: مشاء الله  . انتي قويه وعسوله اهو .
الطفله : يعني مش همو.ت يادكتوره 
ميار: ياروحي ليه بتقولي كده . مش انتي قويه .
الطفله : ايوه يادكتوره .
ميار: شطوره . ولو اخدتي العلاج كويس انا هجبلك شوكلاته كبيره . 
الطفله بابتسامه: حاضر يادكتوره .
وذهبت ميار الي الخارج  .

وجات مها اليها .....

مها: خلصتي ياميار .
ميار نظرت اليها وسكتت .
مها: اووف هو اتاخر كده ليه .
ميار والفضول هيكلها: احم هو مين 
مها: وليد . ماانتي لما خرجتي اتفقنا نخرج سوا . وكمان قالي ان في مفجاءه ليا .

ميار في نفسها : يغشا.ش ياخا.ين اما وريتك . وجريت اخدت حاجتها . واتجهت الي الشركه ..........

في الصعيد........

سهام : محمود انا قلقانه علي حياه .
محمود : وانا كمان . بفكر انزل القاهره . 
سهام : وموضوع شمس هنسكت عليه تاني .
محمود : والله انا مكلف ناس يدورو عليها .
سهام : يااااه ١٩ سنه بتقولي نفس الكلام يامحمود .
محمود : وانا في ايه في ايدي اعملو .
سهام : كله بسببك انت ومرات اخوك . انا متاكده انها هي خطف.ت بنتي يامحمود 
محمود : يووووه انتي ليسه بردو التفكير دا في كلامك .
سهام : انا حاسه انها هي السبب .

كانت تستمع لهم هاله ...
هاله : ياخوفي شمس يرجعوها . انا لازم اكلمه تاني وتاكد منه .....

ياترا مين هو دا ال هاله بتكلم عنه .
وحياه وصقر هيعملو ايه وحياه هتعمل ايه مع صقر بعد مش.تمها
وحازم هيعمل ايه  مع عماد ورد فعله هتكون ايه .
وميار هتعمل ايه مع وليد لما تروح الشركه . وهل محمود وسهام هيلاقئو بنتهم بعد السنين دي كلها . وايه اصلا الحصل لسما وهاله بتعمل ليه كده