Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أحببت قاصر الفصل الثامن بقلم صابرينا

رواية أحببت قاصر الفصل الثامن 


انتي طالق !

في قصر اسر 

********

كانت نور بااحضان اسر وهي تشعر بانها تملك العالم باكمله 

نور:انا بحبك اوووى يااسر متسبنيش 

غرس فمه بعنقها وهو يوعدها بالاف الوعود علي البقاء معها وبانها روحه التي اذا انتزعت منه سيموت 

اسر:انا بعشقك 

&_________________________& 

في النادى 

&_______&

شهيره: خلاص انا فهمت انا هاعمل ااي 

مازن : وانا كمان 

لبني: تمام قووى بكرا اخر يوم لنور في القصر 

شهيره:هارميها رميه الكلاب من القصر

لبني بغضب :عييييب 

اسمها هانرميها كلنا برا القصر هاهاهاهاهاها  

&___________________________&

 في منزل هاشم 

............. 

هاشم :ايوا ي صقر 






اطلع من الموضوع دا ي صقر نهايه اسر علي ايدي 

صقر بغضب :كل دا عشان اااي 

حته بت هاتخسر صاحبك عشانها وبعدين هي اختارته هو 

ضرب هاشم ايده في الحيطه بقوه 

هاشم:مختارتهوش 

دا ضحك عليها 

مضها علي عقد عورفي 

صقر:انا وانتي عارفين جدا يعني اي الشخص يبقي خايف حبيبه يهرب منو 

يعني اي يبقي ضعيف وخايف عليه 

اسر حبها والبنت كمان حبته بلاش العند وارجع لشغلك ومارس حياتك وانسي 

هاشم:لو اخر يوم في عمرى مش هارجع 

ومش هاسيب حقي ونور من حقي 

صقر:انت اتغيرت اووى ياصاحبي 

هاشم:انا حبيت 

ودى اول مره تحصل اني احب اووى كدا وانا من حقي ادافع عن حبي 

صقر:انت غلطان وهاترجع ندمان  

خرج صقر من بيت هاشم وفضل هاشم يشرب كحل من غيظه وقهره 

قعد يشرب حتي نص الليل 

دخلت يمني الاوضه ولقيته بيشرب وتايه 

يمني: يادى حظك الزفت ياقرمط 

طلعت خمورجي يامنيل 

راحت يمني لهاشم وساعدته يقوم وطلعت بيه لاوضته 

.......في اوضه هاشم ......

كان هاشم بيعيط اووى وصعب علي يمني وقعدت جمبه تطبطب عليه كانه طفل صغير قعد يشاكيلها من الي حصله 

يمني حست بالغيره من نور ومتعرفش دا حب ولا اي 

بس اتمنت انها تكون مكانها لان هاشم بيحب نور اووى 

يمني:نام ي هاشم 

نام ي حبيبي 

جت يمني تقوم من مكانها هاشم مسك ايديها وحضنها اوووى وفضل يعيط علي صدرها 

هاشم:متسبنيش ي نور 

انا اتغيرت عشانك 

متسبنيش يانور 

حبت يمني تبعد عن هاشم لكن هاشم شدد من احضانه ليها 

هاشم :انا بحبك 

يمني حست بالخطر وبدات تبعد عنه 

يمني :الله يخربيتك مش انا ابعد عنى 

لكن هاشم كان مخمور ومحسش بنفسه وهو بيعتدى علي يمني الي كانت بتصرخ بين ايديه 

يمني :ابعد عني 

الحقوووني 

حد يلحقني والنبي ابعد عنى والنبي ابعد عني 

بدات يمني زى المجنونه تنادى علي اختها

الحقيني ي رحمه 

رحمه 

الحقوووووني 

&___________________________&

اليوم التالي 

..............

كانت نور في اوضتها بتمشك خصلات شعرها حتي سمعت صوت الهاتف 

نور :الو 

مجهول : نور هانم 

اختك عملت حادثه وهي موجوده في البيت 

نور بخوف :حادثه 

وبيت ااي 

طب هي كويسه 

الو 

الو 

الو رد عليا الووووو 

لم تتحمل نور وخرجت من القصر الي الخارج .... 

نظرت شهيره لها فاابتسمه وتحدثت الي لبني 

شهيره :شايفاها بتجرى اهي رايحالك 

لبني: حلو 

الخطه ماشيه زى مااحنا عايزين 

ادخلي بقي اوضتها حطي الحاجه الي اتفقنا عليها 

شهيره ؛:تمام 

دخلت شهيره غرفه نوم نور ووضعت الرسائل الغراميه الكاذبه وبعض الصور الجنسيه لجسد مازن 

شهيره :وريني بقي هاتعمل اي ي اسر في حبيبه القلب 

&________________________&

في الشركه 

.......

كان اسر يعمل في غرفه مكتبه حتي وصلت له رساله من مجهول 

بان زوجته في شقه ووضع عنوان شقه لبني 

اسر :مش ممكن 

شهيره بتخوني

اعتقد اسر ان الخائنه هي شهيره  

&_______________________________&

في شقه هاشم 

............ 

كانت يمني في الارض والدماء من حولها وملابسها ممزقه ومشوه الوجه من كثره الضرب 

استيقظ هاشم من نومه علي هذا المنظر وتجمدت الدماء بعروقه 

هاشم :ي نهااار اسود 

ي نهاااار اسود 

&______________________________&

في شقه لبني 

............. 

كان مازن في الشقه عارى الصدر لا يغطي جسده سوى شورت اسود قصير 

دخلت نور الشقه حيث كان الباب مفتوح وظلت تنادى علي اختها دون سماع شيء فدخلت غرفه نوم لبني ولم تجد شيء جاءت لتخرج لكنها وجدت مازن يدفعها الي الفراش بقوه 

مازن:عامله ااي ي بنت عمييييي العزيزه 

متقلقيش كله هايعدى والي معرفتش اخده منك زمان هااخده دلوقتي اقترب منها ونور تبتعد عنه وتصرخ 

ظلت نور تقاوم وهي تصرخ وهي تكاد ان تفقد الامل لكن جاء اسر باللحظه المناسبه وظل يضرب مازن بقوه

اقترب اسر من نور 

اسر:انتي كويسه 

حصلك حاجه 

احتضنته نور بقوه وهي تجاهد في البكاء 

نور:كويسه 

مازن وهو يشعر بالغيره : لا هي بس الي بتحب العنف 

اسر:اخرس ياابن ال*لب 

اقترب منه اسر ليكمل الضرب 

مازن وهو يصرخ : انتي ساكته ليه 

احنا مع بعض من زمان 

من قبل ماتغفلك وتتجوزها 

بااماره الحسنه السوده الي في صدرها 

توقف اسر عن الضرب وهو ينظر لها 

اسر:عرف منين بالحسنه السوده الي في صدرك 

نور:والله كداب 

والله كداب 

والله كداب 

وظلت تبتعد عن اسر واسر يقترب منها الا ان صفعهااا علي وجهها 

اسر:بقي حته عيله زيك تلبسني العمه يابت الكلب 

مازن:دا غير رسايل الحب الي بينا وصورى الي عندها 

نور:والله كداب والله مااعرف عن الحجات دى حاجه 

والله انا ماعارف حاجه 

والله كداب 

هرب مازن من الشقه وبقي نور واسر 

اسر:اي الي جابك هناا 







نور:رقم اتصل بيا وقالي لبني عملت حادثه 

لم تكمل كلماتها حتي وجدت لبني 

لبني:انتي اي جابك هنا ي بت انتي 

انا مش كنت قفشتك في شقتي قبل كدا وكرشتك منها 

انا ماصدقت خلصت من ن*استك دى 

انتي بتعملي ااي هناااا  

قبض اسر علي خصلات نور بقوه وهو يدفعها للامام 

حيث اخذها في السياره وسط بكاء نور 

&_____________________________&

في شقه هاشم 

....

هاشم :يمني 

يمني 

ارجوكي فوقي ارجوكي فوقي 

حملها هاشم علي الفراش وهو يزيل عنها ثيابها ويلبسها منامه قطنيه من ملابس اخته الصغرى 

هاشم :فوقي 

فوقي ابوس ايدك 

فوقي انا مستعد اعوضك عن اي حاجه عايزاها فوقي انا ممكن ادفعلك الي انتي عايزاه 

يمني 

ارجوكي فوقي 

يمني 

ذهب الي المطبخ كي يجلب مايمكن افاقتها به 

استيقظت يمني وهي تبكي 

الذي فعله معها المها ولكن ماسمعته المها اكثر 

كيف له بتعويضها بالمال عن مافقدته 

&___________________________& 

في قصر اسر 

........... 

دخل غرفه نور كالمجنون وهو يبحث عن اي شيء يدينها 

نور:بتدور علي ااي 

انت متخيل ان كلامه صح 

صعقت نور حينما وجد اسر تلك الصور الاباحيه لجسد مازن 

اسر:يابت الكلب 

متخيل اي من واحده ممسكوه مع بتوع الاداب 

نور:اخرص 

لم يتحمل اسر ما راه وكم الرسائل الاباحيه المرسله لها واخذ يضربها بقوه وامسك بها من خصلات شعرها ورماها خارج القصر وسط نظرات شهيره 

اسر :انتي طالق 

قذره 

اتفوووووو. 

بالارض غير قادره علي الحراك تعطفت عليها اخدى الخادمات وادخلتها الي المطبخ 

صعد اسر الي اعلا حيث غرفه شهيره 

وصدم مما سمع 

&&_______&&&&&&

في غرفه شهيره 

ياريتك كنتي هنا 

الخطه نجحت ورماها زي الكلبه  

&____________________&


الفصل التاسع من هنا