Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مصيبة سكنت قلبي الفصل السابع عشر 17 بقلم أميرة رمضان

 


 رواية مصيبة سكنت قلبي الفصل السابع عشر  

البارت17❤
جريت بسرعه وانا منهاره من اللي حصل وشافتني ميرا
ميرا : ملك في اي ماااااالك 
مش عارفه اتكلم من العياط 
_ ا ا انا عا عايزه اروح البيت 😭
ميرا : حاضر حاضر بس قوليلي بس مين اللي زعلك 
_ مش عاااايزه اتكلم روحيني البيييييت 
ميرا : حاضر حاضر 
روحت البيت وميرا كلمت ساره وريم وجم عندي وبعد كلام كتير عشان اقول اللي حصل قررت اني اقول 
فلاااااااااااش بااااااااااااااك

كنت في البيت وجاتلي رساله بان الاجتماع اتحاد الطلبه بعد نص ساعه 
_ يالهوووي يارب الحقهم قبل هيبدءو 
رحت بسرعه علي مكان الاجتماعات 
_ اي ده هو مفيش حد ليه كده هو الاجتماع خلص ولا لسه مبداش
لقيت صوت جه من ورايا بيقول
= مفيش اجتماع اصلا #بقلمي_اميره_رمضان
_انت😳 انت بتعمل اي هنااا
محمود : وحشاني وعارف انك مش عايزه حد يشوفنا مع بعض عشان ميقولش للي اسمه خطيبك ده عشان كده قولت نتقابل هنا







_ انت متخلف يلااا اوعي من وشي 
محمود مسك ايدي 
=استني بس رايحه فين 
اتوترت وخوفت  لانه كان قريب مني اووي 
_ انت اتجننت سيب ااااااايدي وابعد عنيييي
= هو انتي ليه مش مصدقه اني بحبك 
_ انت كدااااب وانا بكرهككككككككك اوووووعي 
وبعدته عني وجيت اطلع برا بس مسكني من دراعي ولفه ورا ضهري وكان وشي في وشه وقريب مني اووي  
انا بدءت انهار وقتها 

=بقي عايزه تهربي منى طب ليه ي قلبي دانا حتي كنت في يوم من الايام العشق
قولت بصراخ _ ابعدددد عنيييييي 
_ بتصرخي ليه عايزه حد ياجي ينقذك مني  صرخي مفيش حد هيسمعك انتي عارفه ان الدور ده مش بيطلعو ناس كتير الا لو فيه اجتماع ولا حاجه وكمان محدش هيسمعك لان صوتهم عالي تحت عشان الحفله يعني محدش هيرحمك مني 
وقرب عليا جامد وكان هيبوسني بس ضربته بدماغي في مناخيرو 
=ااااااه ي بنت الكااا*لب 
جريت من قدامو بس مسكني بسهوله وكان بيحاول يبوسني وانا ببعدو عني بصعوبه 
وبصيت جنبي كان فيه فازه مسكتها بسرعه ونزلت بيها علي دماغو وقع علي الارض 
= اااااااه انتي بتضربيني وشدني من رجلي وقعني علي الارض  وجه فوقي برضو بيحاول يبوسني 
كل ده وانا بصرخ ومفيش حد 
كان فيه ازاز بتاع الفازه واقع علي الارض مسكت حته وعورته في وشه وبعد عني  
= ااااااه عملتي اااي ي بنت المجنونه 
فتحت الباب وطلعت اجري بسرعه وانا منهاره لحد مشفت ميرا 
باااك
ريم : ي ابن الكاا*لب ي واااا*ااطي بقي كان عايز يبوسك غصب عنك 
_ هششششش وطي صوتك لامي تسمعك #بقلمي_اميره_رمضان
ساره ببكاء : ي قلبي حصلك كل ده 
ميرا : الواد ده مش هيجيبها البر مينفعش نسكتلو لازم يتربي 
_ هعمل اي يعني منه لله😭
ريم : قولي ليوسف وهو هيتصرف معاه 
_انا لو قولت ليوسف حاجه زي كده ممكن يموته ويموتني بعديه 
ميرا : لاء هيموته هو بس 

_ انتي بتقولي اااي انتي كماان
ساره : ملك لازم تقولي ليوسف هو ده الحل للانتي فيه لو سكتي محمود مش هيسكت والمرادي ربنا ستر الله اعلم المره الجايه هيحصل اي
_ طيب هقوله وامري لله فين التليفون 
ريم : انتي سبتيه فين 
افتكرت اني لما كنت في الجامعه وطلعت اجري من محمود وقعت مني الشنطه وفيها التليفون
________
عند محمود لما ملك مشت 









محمود : اااه اااااه     
مصطفي : ههههههه انت كويس #بقلمي_اميره_رمضان
محمود : بتضحك عليا 
مصطفي : اعمل اي ماهي بهدلتك خالص 
محمود : ملكش دعوه المهم صورت الفديو 
مصطفي طبعااا وسمعو صوت تليفون بيرن ومشو ورا الصوت لحد موصلو لشنطة ملك وكان يوسف اللي بيرن 
محمود : هات التليفون ده كده اما اشوف هعمل اي وبعت الفديو لروفان 
_________
روفان شافت الفديو ورنت علي محمود 

روفان : اي مش عارف تسيطر عليها    
حلو اللي هي عملته فيك ده 
محمود : ملكيش دعوه المهم شوفتي الفديو 
روفان : طبعا بس لسه هحط التتش بتاعي 
محمود : هتعملي اي 
روفان بضحك : اللي انت معرفتش تعملو هعملو انا في الصوره هخليك تبوسها 
محمود : ههههههه ياريت انا لقيت تلفونها هنا ويوسف بيرن عليها 
روفان:استني هفبرك الصور وابعتهالك وانت ترد علي يوسف وتستفزو بالكلام ان ملك باستك وانها معاك وكلام من ده يعني عايزاه ميبقاش طايق اسمها بص عايزاه يموتها 
محمود : تمام 
___________
يوسف : مش بتردي لييه ده كلو لو كنتي في محاضره كان زمانك خلصتيها وبعدين الموبايل اتفتح  

يوسف : اخيرااا قلقتيني عليكي مش بتردي ليه 
محمود : هو ده وقت حد يتصل فيه
يوسف باستغراب : مين معايا
محمود : اعرفك ي باشا مع ان مش وقته عشان احنا مش فاضين (وقال بصوت عالي ) البسي بقي بسرعه ي روحي 
يوسف بعصبيه : اخلص قول انت ميين وفين ملك 
محمود ببرود: انا مين انا محمود حبيب ملك 
وملك فين ملك كانت في حضني وكنا بنقضي مع بعض اجمل وقت وحاليا هي بتلبس عشان متتاخرش علي اهلها ويشكو فيها 
مقولتليش انت مين بقي
يوسف بغضب شديد: بس ي وس*خ  ملك اشرف من عيلتك كلها ي زبا*له ومتجبش سيرتها علي لسانك لاقطعه 
محمود : مش مصدقني ليه بس دانا حتي رادد عليك من تليفونها     #بقلمي_اميره_رمضان
طيب انا هخليك تصدق هبعتلك كام صوره واتس كده يمكن تصدق المرادي وتخلي عندك دم وتسيبها متعملش زي المره اللي فاتت وتفضل لازق فيها هي خلاص مش طايقاك 
وبعت ليوسف صور وهو بيبوس ملك    (بس الصور كانت متعدله  كانها راضيه عن اللي بيحصل )
يوسف شاف الصور جن جنونه 
محمود: هاا اي رايك بقي صدقت ولا عايز دليل اكتر من كده انا معايا الدليل بس بصراحه بغير عليها مش عايز حد يشوفها وهي نايمه في حضني 
يوسف : ي ابن الكاااااا*االب وربنا ما هرحمككككككك 
وقفل في وشف وبص علي الصور بغضب  ورمي التليفون بعصبيه في الارض جامد
وطلع بسرعه من الشركه 
________
ريم : طب خدي رني عليه من عندي  
_ هاتي    ( كتبت الرقم ورنيت)
التليفون مقفول #بقلمي_اميره_رمضان
ميرا : مقفول ! ممكن يكون في الاجتماع 
_ مش عارفه انا ززززززهت هو ليييه بيحصل معاياااااا كده مكنتش غلطه 
ساره : ي حبيبتي اهدي ان شاء الله الموضوع بسيط وهيعدي علي خير لما تقولي ليوسف هيخلصك من محمود ده وساعتها هترتاحي 
_ يارب عشان انا تعبت بجد😭
الباب خبط 
مسحت دموعي بسرعه 
_ ادخلي ي ماما 
= يوسف عايزك ي لوكا تعالي كلميه بسرعه
_حاضر       (ماما مشت وانا خوفت اووي ) 
_يالهووووووي عايز اي جاي لييه 
ميرا : اهدي ي ملك متوتره كده ليه
ريم : هو ممكن يكون رن عليكي كتير  ومردتيش  فهو قلق عشان كده جالك
_ ربنا يستر انا طالعه اشوفو 
دخلت الاوضه وشفته عنيه كان فيها بركان غضب ومتبشرش بالخير ابدا
_ ازيك ي يوسف 
لقيت يوسف قام مره وحده ومسك خدودي بايد وحده جامد اوووي 
يوسف بغضب : كنتي فين 
_ اااااااه 
يوسف بغضب اكتر : كنتي فيييييين بقي انا تقرطسيني وتفضلي مع الزفت بتاعك لاء وكمان فيييه بينكم علاااااقه وكل ده وانا مختوم علي قفااااايااااا     #بقلمي_اميره_رمضان
_ يوسف انت اتجننت اي الانت بتقوله ده 
يوسف بعصبيه : انا فعلااا اتجننت بس بسببك بقي انا احبك وانتي تخونيني ي زبااا*اااله وشدني من شعري 
_ ااااااه خونتك اي انا مخونتكش والله العظيم اي اللي انت بتقوله ده 











يوسف : انا صدقتك مره ومش هصدقكككك تااااني 
_ والله العظيم ابدااا انا معملتش كده ده هو اللي جه  وكان بيحاول يبوسني غصب عني وانا ضربته علي دماغو وهربت منه
يوسف : غصب عنك ااااااازاي وباين علي وشككككك انك راضيه ومبسووووووطه ي و*سخه  
وطخخخخ نزل علي وشي بالقلم ووقعت علي الارض
_ اااااه يوسف اسمعني والله  كان عايز يبوسني غصب عني وكمان انا مخلتهوش يبوسني والله هربت منه 

وسمعنا صوت حد بيزعق جااامد  برا
يوسف كان طااالع 
مسكت ايدو 
_ يوسف انت لازم تصدقني عارفه ان الواطي ده عمل كل ده وصورني وفبرك الصور عشان يوريهالك ونسيب بعض بس متصدقهوش ده كداب 
= انتي خدعتيني مرتين وانا مستحيل اسامحك
وسمعنا تاني صوت عالي اوووي وكانت حماتي 
حماتي : بنتك اللي عامله انها الطاهره الشريف دايره علي حل شعرها مع الرجاله   #بقلمي_اميره_رمضان
هدي : قطع لسانك انتي بنتي اشرف من الشرف 
روفان : اه ماهو باين شوفي الصور ياختي وبعدين اتكلمي علي بنتك 
ماما شافت الصور ولطمت علي وشها 
حماتي : شوفتي ي اختي بنتك المحترمه بتعمل اي 
ماما : لاء مستحيل مستحيل بنتي تعمل كده 
روفان : ده بس الاحنا شوفناه الله اعلم بتعمل اي تاني 
طلعنا انا ويوسف 
امال : يوسف بتعمل اي في البيت الو*سخ ده شوف الصور دي عشان تعرفها علي حقيقتها وحده شمال 
انا لما شوفت الصور اتصدمت الصور فعلا متفبركه 
ريم : لاء بقولك اي احترمي نفسك هو مش عشان احنا ساكتين هتسوقو فيهاا
روفان : انتو ليكم عين تتكلمو ولا صحيح لما ملك كده اكيد اصحابها زيها 
_ انا مسمحلكيش تتكلمي عن اصحابي كددددددده
امال :  انتي اسكتي خالص وقال اي ابني بيحبك وخطبك علي اخر الزمن هناسب ناس شمااا*ال وعر*ر
كل ده ويوسف واقف ساكت تايهه في صدمتو ومحدش مصدقني ماهو عندهم حق الصور فعلا تقنع اي حد
هدي : ملك هو الكلام ده حقيقي 
_ والله العظيم ي ماما الصور متفبركه والله ابدا انا معملتش حااااااااااجه 😭









امال : قالو للحرامي احلف يلا ي يوسف نمشي من هنا بس قبل منمشي ارومي دبلتك في وشها 
روفان : خساره فيهم هاتو الدهب بتاعنا           (ووقفت قدامي بغرور )
روفان بغرور : اقلعي الدبله 
_ لاء طبعا مش هقلعها يوسف انت لازم تصدقني فييييي ااااااي والله العظييييييم انا معملتش كددددددددده 
روفان مسكت ايدي جامد وبتحاول تقلعني الدبله بلعافيه 
وفجاء دخلت رنا
رنا : ابعدي عنهااااا ملك معملتش اي حاجه من الارف اللي بتقولو ده 
امال : معملتش ازاي ي بنت الجزمه واحنا شايفين الصور 
رنا : لان ببساطه الصور دي متفبركه ومن تصميم الست روفااااان 



تعليقات