Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق المالك الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم مروه موسى

          

رواية عشق المالك الفصل الواحد والعشرون بقلم مروه موسى 

جت الدكتورة وفحصت عشق 
الدكتورة: أنا لازم أكلم البوليس حالن 

الكل باستغراب: ليه 

الدكتورة : عشان هي حالتها صعبة واللي عمل كدا لازم يتعاقب 

ورد بدموع علي أختها: هو حصل ليها اي 
الدكتورة : رجليها مكسورة والضرب دا كان ضرب موت مش ضرب حد بيتخانق مع حد 

معتز : يعني حالتها صعبة 
الدكتورة : للاسف هي زي ما تكون كانت خايفه من حاجة عشان كدا نبض قلبها مش مستقر 











معتز بجمود : لازم نتصل فعلا بالبوليس واللي عمل كدا يتعاقب 
رشا: يالهوي هتحبس ابنك 
زين : بابا انت هتعمل اي 

معتز : زي ما انتوا خايفين علي ابنكوا المكسينه دي كانت بتموت تحت رجليه 

الدكتورة كتبت ليها علاج وقالت متتحركش لمدة شهر من علي السرير ومشيت 

معتز واقف قدام مالك 
معتز : ليه عملت كدا 
نيرة جت في الوقت دا 
نيرة بفرحة وهي شايفه منظر عشق وهي نايمة مش حاسة بحاجة 

مالك بيرد علي كلام ابوه: مراتي ولازم أأدبها عشان تحترم نفسها 

نيرة بحقد ؛ جدع لازم الواحدة متقيمش عنيها في عين جوزها 
محمد لنيرة : اخرسي متتكلميش وعمك بيتكلم 
نيرة : حاضر 

مالك : هي شوية وهتفوق 
معتز : لما تفوق انا هخيرها بين انها تسامحك وبين انها تطلبلك حقها 

مالك بغضب : يعني اي 
معتز : يعني لازم انت اللي تتأدب الاول مش هي وايدك دي لو اتمدت عليها تاني هكسرها ليك فاااهم 

مالك : فاهم 
ورد بدموع: انا عاوزة اخد اختي وامشي من هنا 
كفاية كدا هي اتأذت هنا كتير اوي 

زين بيكلمها: اهدي ي ورد هتروحي فين بس حالن واختك كدا 
ورد لزين : اسكت مش عاوزة اسمع صوتك ولا تكلمني 

زين عارف انها مضايقه بسبب أختها والسبب مالك خاف تكره بسبب اللي مالك بيعمله في عشق 

الكل خرج من غرفتها وفضل مالك وورد في الاوضة بس 

ورد وهي مميله علي أختها وبتكلمها بدموع : عشق قومي انتي قولتليلي انك مش هتسبيني 
انتي قولتيلي انك هتفضلي جمبي وخاصة الايام الجاية عشان مفضلش كتير علي امتحاني 
بقلم مروة موسي 
انتي تعبتي كتير ولازم نمشي من البيت دا مفيش لينا هنا مكان 

قامت وقفت مرة واحدة ومالك كان سامعها ومتحركش اي حاجة جواه 

ورد لمالك بجمود : انت كدا مبسوط كدا انت كويس بإهانتك ليها كدا 
كدا لما تضربها مفكر انها هتتكسر بالعكس عشق اختي يبان انها قوية وبتتحمل اي حاجة بس من جواها ضغيفه مفيش حد يقويها عاشت طول عمرها متهانه من ابوها جيت انت وكملت الاهانه ليها 

وخرجت بعدها وسابته كان زي ما يكون مالك من جواه زعل عشانها 

زين لورد: ورد افتحي 
ورد بعياط : لاء 
زين : طب انا ذنبي أي ليه بتعملي كدا فيا 
ورد : عشان انت اخوه 
زين : طب اي ذنبي بردوا 
ورد بدموع: معرفش 
زين : ورد افتحي عشان مكسرش الباب 
ورد : لاء وامشي 
زين : بلاش دموعك دي غالية متخليهاش تنزل 
ورد بعند : لاء ملكش دعوة بيا ي زين 

زين انتهز الفرصة لما شاف البلكونه بتاعتها مفتوحة 
ونط من البلكونه بتاعته لبلكونه ورد 

ورد وهي بتعيط وحاطة وشها علي السرير  
زين من وراها : بتعيطي ليه 
ورد مفكره انه لسه واقف برا علي الباب: امشي ي زين 












زين : ولو ممشتش 
ورد مفيش رد علي كلامه وبتعيط

زين قعد جمبها وهمس ليها ؛ كفاية بقي 
ورد اتفزعت: انت دخلت هنا إزاي 
زين بضحك: البيت دا زي بيتنا كدا فحافظ كل حته فيه 

ورد وعيونها مليانه دموع : امشي من هنا 
زين شدها في حضنه وهي زي ما تكون لقت الامان ليها بقربه 

زين ؛ خلاص بقي وحياتي عندك 
ورد بدموع : هو ضربها وكمان رجليها مكسورة 

زين : هي هتبقي كويسة بس اهم حاجة مذاكرتك عشان مفضلش وقت كبير علي امتحانك

ورد بطلت عياط وسكتت وزين قعد معاها شوية وخرج 

الوقت دا صاحب البار اتصل بنيرة 
نيرة بخبث: احنا نلغي خطتنا ونعمل واحدة احلي

صاحب البار فرحان عشان هياخد منها فلوس وعشان عاوز يشفي غليله من عشق بعد ما نيرة شحنته بكلامها انها مع زبون غني جدا وقالت مش هتعرفه عشان ميكسبش منها فلوس 

صاحب البار : الخطة اي 
نيرة بخبث كبيير: الخطة انك تبعت واحد هنا البيت يمثل انه عارف عشق وجاي يشوفها عشان بقالها كتير مش موجودة في البار وهو بيحبها وبيحب يقضي معاها وقت 

صاحب البار : وبعد كدا 
نيرة : بعد كدا بقي ملكش دعوة دي تصرفات ناس تانيه( قصدها علي رد فعل مالك ) 

صاحب البار : امتي ابعته 
نيرة : بعد يومين 
صاحب البار : طيب تمام 

وقفلوا السكة ونيرة فرحانه بحالة عشق واللي هيحصل فيها بعد كدا 
 
بقلم مروة موسي 
عند عشق بدأت تفوق ومالك كان قصادها 
عشق اول لما لمحت صورة مالك اتفزعت 

عشق بوجع وهي ماسكة رجليها: بلاش الضلمة والنبي انا بخاف جدا 

مالك كان قلبه وجعه عليها بس يبان عليه الجمود 
مالك وهو بيقرب منها : اهدي متخافيش 

عشق وهي ماسكة رجليها : رجلي وجعاني مش قادرة اقوم اجري من قدامك 

مالك : رجلك مكسورة 

عشق بدموع : حرام عليك ليه كدا 
مالك بجمود: انتي السبب مكنش لازم تعملي فيها المظلومه 

عشق بعياط ودموع: انا بكرهك ي مالك بكرهك 
مالك بوجع: علي اساس إني بموت فيكي 
عشق : صدقني هتندم 
مالك : ولا عشرة زيك يخلوني اندم 

ودخلت رشا ومعتز علي عشق 
رشا جريت عليها وحضنتها: انتي كويسة 

معتز : متتحركيش عشان رجلك مكسورة ي بنتي حقك عليا انا 

غشق والدموع في عيونها هزت راسها 

معتز بجمود : أنا هبلغ البوليس علي االي مالك عمله 
دا حقك منه ولازم تاخديه 

معتز : تحبي أبلغ البوليس ؟ 

عشق بجمود : ..........

يتبع 
البارت الواحد والعشرون 

Marwa mosa ✌ ❤

الفصل الثاني والعشرون من هنا 
 

تعليقات