Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ماهيا الفصل الثاني 2 بقلم ميادة خالد


      رواية ماهيا الفصل الثاني


_ متجوزه ! 

هزت راسها بخوف ..
سرحت شويه يمكن استوعب ، الموضوع كان صعب جدا ، متجوزه ازاي ! 
دا لسه هي لابسه فستان فرحنا ..

_ متجوزه ازاي ؟ ويعني اي تتجوزيني وانتي متجوزة ؟ وازاي أهلك يعملوا كدا اصلا ! 

انهارت اكتر ف العياط ، وشها ابتدي يتخطف لونه ، مش قادره تتكلم من شدة العياط ، لسه بتحاول تجمع كلامها ..

= أهل .. أهلي ميعرفوش حاجه عن .. عن جوازي ..

قعدت مكاني وانا مصدوم من كل كلمه ، هي دي حبيبة سنيني؟! 




حطيت راسي بين ايدي وبصيت للارض بحاول الاقي حل ، بحاول استوعب أصلا كل كلمه اتقالت م الاول ..

لفت نظري نقط الدم اللي موجوده ع الارض ، ركزت شويه سمعت صوت ، كأن مايه بتقع ع الارض ، لا دا دم بيسقط ع الارض !
بصيت ع نقط الدم ورفعت عيني معاها عشان اتفاجئ بمرايه بتسقط دم ، وفجأه " مايا " جريت عليها عشان تخبيها ، قربت منها وهي بتبلع ريقها بصعوبه ، بصيتلها اوي ، سرحت ف جمالها من تاني ..

_ إنتي إيه حكايتك ، حاسس اني لأول مره بعرفك !

بعدت عن المرايه ، اتنهدت بحزن ، قعدت بعيد عني ، سكتت شويه قبل م تقول وهي باصه ف الأرض ..

= مش  محتاجه مقدمات عشان أشرحلك انا بحبك اد اي ..
_ اه دا حقيقي حتي طلعتي متجوزه ف الاخر 

بصتلي بعتاب ع جملتي اللي قولتها باستهزاء ، كانها مش متوقعه مني كدا ، هي مستنيه مني اي بعد م اكتشف انها متجوزه حد تاني وتيجي تقولي إنها بتحبني ، كملت كلامها بعياط من تاني ..

= أنا بحبك عشان كدا كان لازم اخبي عليك ، كنت عارفه ان مسيرك هتكتشف ده ، لكن اكتشافك ف الوقت دا أحسن حل ، مش هتكون مضطر تتحمل الصدمات دي لفتره كبيره ..

مدن ايدها ع خدي بهدوء وحنيه وكملت ..
= صدقني هتفهم كل حاجه ف وقت قصير جدا ..





حسيت انها مرهقه جدا ، مع كل كلمه بتقولها كانت ملامحها بتبهت ، ولما لمست خدي كان حد ضربها ، حسيت بألمها ، فزعني ملامح وشها اللي بهتت اكتر من اللازم ، حبي ليها كان أقوي من زعلي منها وصدمتي فيها ..

_ إنتي كويسه ؟ 

هزت راسها بمعني " ايوه " ..
= أنا اسفه ، بس وقت م تعرف الحقيقه اكيد هتسامحني ، صح ؟

_ سيبك م الكلام ده دلوقت ، إنتي باين عليكي تعبانه اوي ..

فضلت جمبها مش عارف اعمل اي ، لسه كل شويه بتبهت قدامي ، لهفتي عليها بتزيد كل لحظه ، مسكت ايدي وابتسمت ..

= متقلقش عليا اوي كدا ، دا الطريق الوحيد اللي ممكن يعرفك الحقيقه ، الوقت بيفوت ..

_ أنا مش فاهم حاجه ! إنتي اكيد عارفه ايه اللي بيحصلك ، قوليلي اساعدك ازاي ؟

= مبقاش ينفع ..

شاورت ع الدم اللي لسه بينزل من المرايه ، بصيت عليها ، الدم زاد ع الارض بدرجه كبيره ، بصيتلها من تاني 

= اللي بينزل من المرايه اللي هناك ده دمي أنا ، دا كان عهد شيطاني بدمي ، انتقدت العهد دا لما اتجوزتك ، ودا عقابي ..

فقدت الوعي من تاني ، حاسس إني هتجنن ، أنا أكيد ف حلم ! ، دخان كثيف بيظهر قدامي ، سامع صوت غريب ،  صداع رهيب جوه دماغي ..

- لقد انتقدت عهد زواجنا من أجلك انت أيها الإنسي ..

بصيت حواليا ، الرؤيه ضبابيه ، حد بيخنقني من رقبتي ، بدأت اغيب عن الوعي واحده واحده ..

لحد م صحيت ع صوت " مايا " من تاني .

#يتبع.....

تعليقات