Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

 


 رواية صدفة الفصل الثالث   


البارت التالت والأخير 
          في المستشفى 
فوقت لقيت نفسي نايم على سرير ومش قادر اتكلم
انا:انا فين وايه اللي جابني هنا
الممرضه: حمدلله على السلامة يا بطل
كل اللي قاعدين قاموا عشان يطمنوا عليا
بابا:بقا كدا يا عبدو تقلقنا عليك 
انا:انا فين وايه اللي جابني هنا 
الممرضه:فيه بلطجي عورك بمطوه وللأسف الشديد نزفت دم كتير بس لحسن حظك لقينا متبرع 
انا:مين المتبرع 
الممرضه: خطيبتك 
ببص جنبي لقيت منى نايمه على سرير وبتقولي حمد لله علي سلامتك






انا:هوا انتي ايه اللي خلاكي تتبرعي بالدم 
منى:زي ما انتا دافعت عني واتعورت بسببي 
انا: ميرسي جدا انتي دمك بقى يجري جوا جسمي يعني جوايا حته منك 
منى اتكسفت جدا ووشها احمر بقا زي الفراوله 
انا:دا لو الكسوف حلو كدا يبقا اتكسفي على طول 
منى:اتلم اهالينا قاعدين 
ماما للمرضه: هما هيخرجوا امتا 
الممرضه:بكره الصبح 
بابا:احنا هنستأذن ونسيبهم يرتاحوا ونيجي بكره
منى:يا ماما هوا انتي هتسيبيني هنا لوحدي 
عمتي:متخافيش انتي قاعده مع ابن خالك زي اخوكي 
انا بصوت واطي:بلاش أخوها خليه جوزها
عمتي:بتقول حاجه يا عبد الرحمن 
انا:ابدا يا عمتي انا بقول ابقوا تعالوا بكره بدري او متجوش خالص 
بابا:اتلم يا واد بت يا منى لو الواد دا دايقك قوليلي
منى:حاضر يا خالي يلا تصبحوا على خير
بعد ما الجماعه مشيو 
انا :اخيرا 
منى :اخيرا ايه 
انا :لا مفيش بس كنت عاوز اسألك سؤال
منى: اسأل
انا: هوا انتي قولتي للممرضه انك خطيبتي 
منى:انا اسفه والله مكنش قصدي اني اقول كدا الكلمه طلعت من بوقي تلقائي يمكن عشان حسيت معاك بالأمان ولقيت فيك الحاجه اللي ناقصه مني 
انا:وانا والله حسيت معاكي بالامان انتي مش بس خطفتي قلبي انتي خطفتيني انا 
منى:بجد يا عبد الرحمن 
انا:بجد يا منى
منى:انا مش عايزه اقولك يا عبد الرحمن عايزه ادلعك ايه رأيك في بودا 
انا:وانا برضه نفسي ادلعك انا هاناديكي واقولك يا نونه 
منى:نونه طالعه من بوقك زي العسل
انا:دي مش بس طالعه من بوقي دي طالعه من قلبي
منى:آه لقيت الطبطبه 
انا:واقوي لو منتاش بعيد
منى:ضحكتك فيها كهربا 
انا:ببقا زي واحد جديد
منى:ههههه تصبح على خير
انا:وانتي من اهل قلبي مش من اهل الخير بس
       ( بعد ما طلعنا من المستشفى عدي يومين وجه اليوم اللي كنت بتمنى انو ميجيش)
عمتي:اشوف وشكم بخير 
انا :هتوحشيني اوي يا عمتي 
عمتي:وانتو هتوحشوني اكتر والله
عمتي لبابا:ممكن بس منى تقعد عندكم عشان مش بآمن لها في سكن الجامعه 
بابا:اكيد طبعا 







(انا لما سمعت الكلام دا قلبي رقص من الفرحه عشان حبيت الحياه وهي جنبي وبقيت شخص اجتماعي وكنت خايف ان ييجي اليوم اللي هتمشي فيه لأني مش بحب وجع الفراق وما أدراك ما وجع الفراق) 
وفي يوم من الأيام واحنا قاعدين انا ومنى في كافيه الجامعه
فهد:يا انسه منى
منى:نعم
فهد:ممكن اخد منك المحاضرات اللي فاتتني عشان كنت غايب الاسبوع اللي فات
انا:هو انا شفاف واقف ما بينكم
منى:فيه ايه يا عبد الرحمن
انا:اسكتي انتي انت يا عم فهد لما شايفني قاعد معاها روح اسأل حد غيرها او تعالى اسألني انا 
فهد:وانت مين اصلا عشان تكلمني بالطريقه دي
انا :انا ابقى خطيبها يا استاذ 
فهد:صح الكلام دا يا منى
منى:فعلا عبد الرحمن خطيبي
انا:سيبك من منى وخليك معايا هنا عارف لو شوفتك بتتكلم معاها تاني هاقطع خبرك انت فاهم يلا غور من وشي
منى:هدي نفسك محصلش حاجه لكل دا 
انا:يعني ايه اهدي نفسي امك سايباكي معايا امانه وانا لازم اصون الامانه 
منى:انت ليه قولت انك خطيبي
انا:عشان محدش يتعرضلك تاني او يفكر يكلمك فاهمه ويلا عشان نروح 
          (بعد الغدا دخلت اقعد في البلكونه ومنى دخلت ورايا)
منى:احم احم ينفع ادخل
انا:اتفضلي
منى:متزعلش نفسك محصلش حاجه لكل دا 
انا: مش زعلان
منى:طب مش عايز ليه تبص في وشي 
انا:عشان مش عايز أضعف قدام عيونك الجمال
منى:خلاص بقا يا بودتي 
انا:ماشي يا نونه
منى :هاتفسحني فين النهاردة 
انا:تحبي نقعد فين 
منى:في الكافيه اللي قعدنا فيه اول مره 
انا:ماشي
(قعدنا انا ومنى على طرابيزه وفيه شوية بنات قاعدين ورانا بيهمسوا)








ساره:مش دا عبد الرحمن اللي بيقعد لوحده دايما بس مين اللي قاعده معاه دي 
مريم:دي خطيبتو يا ستي 
ساره:يا بختها بيه تعالي نسلم عليه 
منى طبعا سامعه الكلام ده كله وهاتفرقع من الغضب
ساره:اي دا عبد الرحمن ازيك ايه الصدفه الغريبه دي (ساره مدت ايديها عشان تسلم راحت منى زقت ايديها)
منى:معلش هوا مش بيسلم على بنات عشان متوضي 
انا:آه فعلا متوضي يلا عايزين حاجه شوفوا انتو كنتو رايحين فين
ساره بغيظ: انا يتعمل فيا كده ماشي والله لاوريهم
انا:جدعه يا منى اوعي تسمحي لحد يضايقك
الجرسون: تشرب ايه يا استاذ عبد الرحمن 
انا:شوف الانسه تشرب ايه 
منى:اتنين شاي بلبن
الجرسون:تحت امرك يا فندم 
انا: بس انا مش بحب اللبن 
منى:احنا قلنا ايه مفيش قهوة تاني
انا:تحت امرك يا نونه قلبي
منى: انت قولت ايه
انا:بقول اشربي اللبن عشان نمشي
منى :حاضر يا رخم.
انا:جارسون الحساب 
(وعدت الايام بسرعه وكل يوم بتعلق بمنى اكتر لحد ما جه اليوم اللي هتمشي فيه )

         (عدى ٣ سنين خلصت فيهم جامعه واتعينت في بنك  ومنى خلصت الجامعه وجه اليوم اللي هترجع فيه اسكندريه )
انا:هتوحشيني اوي يا منى
منى:وانت اكتر والله وبدأت عينيها تدمع 
انا:انتي بتعيطي 
منى:لا في حاجه دخلت في عيني
انا:كدابه انتي بتعيطي
منى:اكيد بعيط انا اتعودت عليك وكان نفسي اقعد معاك على طول 
انا:قريب اوي إنشاء الله هنبقى مع بعض على طول 
منى: قصدك ايه
انا:لا مش قصدي حاجه يلا اشوف وشك بخير 
منى:خالي هيوحشني اوي 
انا :خالك بس
منى:ومرات خالي طبعا 
انا :يلا يا بت من هنا 
منى:يلا باي








انا :باي مشيتي واخدتي قلبي وعقلي معاكي
      بعد مرور ٥ ساعات
       في الواتس 
انا: وصلتي ولا لسه 
منى :وصلت الحمد لله قولي صحيح عامل ايه في شغلك
انا الحمد لله باي بقا عشان هنام ورايا شغل كتير بكره
منى:باي
      قعدنا شهر نتكلم على الواتس وجيه اليوم اللي قررت اعترف بحبي 
انا:مني 
مني :نعم 
انا:هوا انتي ابوكي اسمه ايه 
منى :عيد بتسأل ليه 
انا :عايزك تقولي لعمي عيد اني جاي اشرب معاه الشاي بكره
منى:قصدك اي
انا :تتجوزيني يا منى 
منى:يااااه اخيرا قولتها 
انا:كنت مستني اكون نفسي عشان تبقي حلالي قدام ربنا 
منى:طب ممكن بلاش الشاي خليها شربات
انا:بحبك يا نونه قلبي 
منى:وانا اكتر يابودا







       اليوم اللي بعده في اسكندريه 
انا:عمي عيد انا طالب ايد بنتك منى 
عيد:انا موافق 
نسيب العرسان مع بعضهم 
انا:اتفضلي اسألي يا ست البنات
منى:انا معنديش أسأله انا موافقه على طول 
يوم الفرح
المأذون: بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير 
انا:مبروك يا ست البنات 
منى:مبروك يا سيد الرجاله
             (تمنيتكي من الله واعلم أن الله لن يخذلني🥰)

اول حاجه اكتبها معلش بقى مش قد كده 

رأيكم

تعليقات