Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام زوجة الفصل السابع 7 بقلم يارا محمد


    رواية انتقام زوجة الفصل السابع 

داليا طلعت من عند تالين بب*رود وثبات تام و مسكت فونها واتصلت علي حد

داليا: بنبرة بار*ده خال*يه من المشاعر شركه فريد الشهاوي عايزاها ت*دمر توق*ع ومتقفش عايزاهم يعلنو إفلاس*ها ف يومين سامعني عايزة فريد ووالدته يعلنه افلاس*هم ف اسرع وقت.





مجهول: حاضر يا فندم هحاول اخلي الصفقات بتعتهم تتعطل وتخسر وكده تبقي مداينه.

داليا: تمام اعمل اللي لازم يتعمل وتوقع المهم عايزه اسم الشهاوي يتمحي من الوجود فاهم.

ف مكان تاني عزت ومراته كانو واقعين ف الأرض صحيو لقيو بيتهم مقل*وب وعزت جاله تليفون خلاه وقع من الص*دمه.

عزت: بص*دمه ازاي ازاي شركتي بقيت محرو*قه والبض*اعه اللي فيها أنا كده هعلن افلاس*ي ف اقرب وقت لو مش اتصرفت أنا هض*يع هيقتل*وني اقفل دلوقتي أنا هتصرف.





داليا عملتها وخرب*ت بيتي ماشي أنا مش هسيبها هدم*رها زي ما دمرت*ني مش هسيبك يا داليا.

نرمين والده تالين: بزع*ر عزت تالين مش موجوده تالين مختف*يه مالهاش اثر.

عزت: يعني ايه اكيد داليا دي داليا اللي عملت كده خطفت بنتي واكيد عملتلها حاجه.

أما تالين حرس داليا رموها قدام المستشفي اللي فيها فريد والدكتور اخدها للطوارئ لانه واضح عليها آث*ار التعذي*ب والض*رب اتصلو بأهلها من تليفونها اللي كان معاها أهل تالين وصلو المستشفي وشافه بنتهم وهي مض*روبه وآث*ار الض*رب عليها والدكتور خرج من عندها.

الدكتور: بغض*ب مين عمل فيها كده دي اث*ار ض*رب وتعذي*ب لازم ابل*غ الشرطه انته بتتهمو حد .

عزت: بسرعه أيوة أيوة صحبتها داليا هي اللي عملت كده بعتت رجاله ليها وخطفوها بعد ما ضرب*ونا بلغ حضرتك.

داليا روحت بيتها وأبوها مراقب تصرفاتها واتاكد أنها عملت مصيبه ف طليق*ها وصحب*تها معقول يا داليا مرض*ك النفس*ي بقي مؤ*ذي وخلاكي تعذبي*هم انتي لازم تكملي علاجك وف وسط تفكير ابو داليا الباب خبط الشغاله فتحت لقيت بوليس 

ده بيت داليا  المحمدي فاروق خرج الظابط واتكلم.

فاروق: اه ده بيتها وانا ابوها خير حضرتك ف حاجه.

معانا أمر بالقب*ض عليها.

طلعت داليا ليهم بوجه خالي م المشاعر خير ف حاجه .

مقبوض عليكي بتهمه اختط*اف تالين الدهشوري وتعذي*بها.

وووو يتبع ....
                    الفصل الثامن من هنا

تعليقات