Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اغتصبني ولكنني احببتة الفصل التاسع 9 بقلم ملك حمدي

 رواية اغتصبني ولكنني احببتة الفصل التاسع 

مراد بص بصدمه : ريناد 

ريناد:ايوه  ريناد يا روحي ريناد الي ضحكت عليها  وغلط معاها ولما حملت مشيت وهربت زي ال*** 

مراد بعصبيه جه يضربها بالقلم مسكت أيدوا

ريناد:تؤتؤ مش هتقدر تعمل حاجه وايديك دي متتمدش عليا تمام يا روحي 

مراد بعصبيه نزل أيدوا جامد وكلم الحارس

مراد: خد الزباله دي بره 




الحارس جه يمسكها ويطلعها لفه الي بتشدها منه  وهي روح  ووقفت قدام مراد

روح: هقولك حاجه 
لما تغلط غلطه اتحمل نتيجه الي انت عملته  وانت غلط ودي النتيجه استحمل بقا 

مراد بضيق:. والفليسوفه معملتش كده لي 

روح بكسره طلعت علي أوضتها 

ريناد: هتفضل طول عمرك غبي  

مراد حس بحاجه غريبه وحس انو ظلم روح  قطاع لأوضته 

( ملحوظه هما كتبوا الكتاب )

.............

عند يوسف ومريم 

راحوا الفيلا  كان الجو متأخر 

مريم: انا هنام فين 





يوسف قرب منها:في حضني 

مريم بتوتر وبعدت: بتكلم بجد

يوسف: هتنامي في الأوضه

مريم : طيب وانت 

يوسف: هنام في الأوضه اللي جنبك 

مريم : تمام 

ودخلت نامت وهو دخل نام 

تاني يوم الصبح 

صحي يوسف علي  خبط علي الباب بيفتح أنصدم لما بقي😳

.................
عند روح كانت بتعيط ومن كتر العياط نامت 

دخل مراد لقاها نايمه خدها شلها ووداها الأوضاع بتاعته ونيمها علي السرير ودخل خد دش  وطلع نام جمبها وجه يشاهدها في حضنه شاف دموعها مسحلها دموعها وخدها في حضنه وكل ده بهدوء 

الساعه ٤ الفجر 

صحيت روح مفزوعه من مغظ بطنها قامت بسرعه دخلت الحمام استفرغت وطلعت كانت دايخه  وقعت علي الارض مغمي عليها   ومن اثر الواقعه مراد صحي لاقها وقعه قام بسرعه 

مراد: روح روح 
مراد جاب مائه ورشها علي وشهافاقت وكانت دايخه 

مراد بقلق: في أي 

روح بدموع: بطني 

مراد شلها ونزل بيها ركبها العربيه وراح علي المستشفي 

الدكتوره خدتها  وبعد ساعه جوه 

الدكتوره طلعت 

مراد: خير يا دكتوره 

الدكتوره بفرحه: مبروك المدام حامل 

مراد بصدمه:.........

#يتبع

 

تعليقات