Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صفقة زواج الفصل العاشر10 بقلم اسماء السرسى

 


 رواية صفقة زواج الفصل العاشر 

يوسف بخبث: انا هتجوز جلنار 
اريج وهي بتضحك وبتعيط في نفس الوقت: هههه بتهزر صح... قول انك بتهزر 
يوسف وهو قلبه بيتقطع عليها بس مش عارف السبب اي: اااه هتجوز جلنار ي اريج وانتي بعد ست شهور من دلوقتي هتكوني برا عصمتي 






اريج بصدمه ودموع: هتطلقني ي يوسف 
يوسف بقلب موجوع: مش احنا مبنحبش بعض ومجبورين زي بعض يبقي كل واحد يختار شريك حياته 
اريج بتتنهد وبتحاول متعيطش: تماام... تمام اوي ي يوسف خليك فاكر الكلمه دي اوي لانك هتندم في الاخر ولسه هتمشي لقت اللي ماسك ايديها 
يوسف بغضب: انت بتهدديني 
اريج وهي بتشيل ايده وبترميها بعيد: انا مبهددكش انا بعرفك بس وطلعت لقت سليم واقف برا وبصلها بحزن 
اريج بدموع: متبصليش كده انت ملكش زمب ي عمي انا اللي وفقت من الاول علي واحد محبنيش وبيشوفني جربوعه جايه من الشارع ومش من مستواه ولولها ابوه مكنش اتجوزني 
سليم وطي راسه من عمايل ابنه وان البت الوحده اللي حبته لنفسه مش عشان فلوسه ونفوذه عاوز يسبها ويتجوز واحده مش هتعرف تربي نفسها قبل م تربي عياله 








اريج طلعت وقفت في الجنينه وراحت يمه الورود وقعدت تتكلم مع الورده 
اريج بدموع: شوفتي ي وردتي يوسف اللي كنت بحكيلك عنه وخليتك تحبيه زي عاوز يسبني يسيب اللي حبته بجد ويروح للي متجوزه عشان فلوسه ونفوذه وخلاص بس انا مش هسمحله يسيبني ويكسر قلبي كده يوسف ليا ومش هسمحله يسيبني في شئ مسموح بيه بالحب او بالحرب وقامت مسحت دموعها ودخلت جوه تحت عيون اللي متابع اللي حصل من بلكونته 
يوسف بستغراب: يترا اي اللي يخليها تعيط كده معقول بتعيط عشان انا زعلتها ولا عشان اي يترا..  وبعدين انا مالي شاغل بالي بيها ليه متولع ولا تتحرق ولا يجلها اسها'ل زي مجبتلي يجلها شكه متقوم منها وارتاح اوووف انا اروح انام احسن 


تعليقات