Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام زوجة الفصل الحادي عشر 11 بقلم يارا محمد


  رواية انتقام زوجة الفصل الحادي عشر

 الدكتور قفل المكالمه مع المجهوله وافتكر لما جاتبه واحده لابسه لابس واسع وكاب مغطي وشها كله.

Flash back

الباب اتفتح علي الدكتور والدكتور شاف واحده لابسه اسود ف اسود وايس كاب مغطي وشها.

الدكتور: افندم انتي مين وازاي دخلتي ودي ساعه راحتي.

المجهوله: بابتسامه اهدي بس يا دوك واسمعني أنا عايزاك ف خدمه هتكسب من وراها فلوس كتير اوي فلوس تقدر تسيب المست*شفي هنا وتسافر بره تفتح عيادتك الخاصه من غير اي تحكمات من المدير.

وحيد: واي هي الخدمه بتاعتك .

المجهوله: كده انت تعجبني وابتديت تفهمني صح اسمعني بقي؛ مريض*ه غرفه302 تالين عزت التهامي عارفها.

وحيد: اه عرفتها اللي دخلت الطوا*رئ وهي غرق*انا ف دم*ها وآث*ار تعذي*ب مالها.

المجهوله: اكيد هتعمل ليها تحالي*ل صح.

وحيد:اكيد هعمل ليها تحالي*ل علشان شاك*ك ف كس*ور ف ايه بقي.

المجهوله: ما ده المطلوب نتيجه التحليل عايزاها بدل ما تكون كس*ور تطلعها أنها معت*دي عليها فاهمني ولا .

وحيد: بغض*ب مستح*يل لا أنا مستح*يل اعمل كده اس*ف طلبك مرف*وض.




المجهوله: بب*رود طيب لو مش نفذت اللي بقوله ده مراتك وابنك هيكونو ف المش*رحه النهارده.

وحيد: انتي بتهددي*ني.

 المجهوله: اه بهد*دك ها هتنفذ ولا حياه مراتك وابنك.

وحيد: ح ح حاضر هنفذ كل اللي بتقوليه.

المجهوله: تمام تنفذ وتكلمني بعدها.

back.

الدكتور: لما نشوف أخرة اللي بنعمله ده.

أما داليا قفلت الفون وهي مبسوطه جدا لانها سمعت ص*راخ تالين ف فون الدكتور لانه كان مشغل تليفونه بمكالمه داليا.

داليا: تؤتؤ انتو لسه شفتو حاجه أنا هخلي حياتكم دم*ار تالين خلصت منها فاضل فريد اللي هيم*وت بحس*رته النهارده.

أما فريد سمع كلام صاحبه بص*دمه وت*وهه

فريد: بص*دمه وعدم استع*ياب ازاي ش ش شركتي أنا بتفل*س ليه والصفقات المفروض نعملها فين قولي. 

عامر: كلها راحت لشركه فاروق ابو طليق*تك والشركاء سحبو تعاقدهم واحنا علينا فلوس كتير هنعمل ايه.

فريد: معرفش أنا مش عارف افكر ازاي يحصل ده معقول كل ده يحصل.

عامر: فريد أنا اسف بس مضطر افس*خ شراكتي معاك لاني مش عايز ابقي معاك وفاروق عرض عليا مبلغ كبير ودي استقال*تي.





عامر حط الاستق*الة قدام فريد وهو بيبص ليه بص*دمه وت*وهه عامر مشي وطلع فونه.

عامر: ها سمعتي اظن انك كده ارتحتي بعد ما خربت*ي كل حاجه.

داليا: بب*رود اه ارتحت واخ*رس واقفل صوتك تعرف واطلع علي شركتنا استلم الشغل وخليك ف حالك فاهم. 

عامر: حاضر هسكت وهروح هناك.

داليا: تمام اوي كده وطلعت لبس وراحت لتالين المست*شفي خبطت علي باب اوضتها وفتحتها.

عزت: بغض*ب انتي اي جابك تاني ي زب*اله انتي ها دم*رتي بنتي  وخلتيها راق*ده ف السرير عايزة اي تاني.

داليا بتسمعه بب*رود ولما خلص قربت منه وبصت ف عيونه قوي وفجاه وق*ع علي الأرض لأنها ضرب*ته.

داليا: اولا أنا انض*ف منك فاهم ولا لا وبصراحه منظ*ر بنتك وهي كده عاجبني اه صحيح ايه رائيك ف علام*ات رجال*تي علي بنتك حلوة صح؛

وثانيا جايه ليه ده لانك هتم*ضي تن*ازل علي شركت*ك وهضمها لشركاتي.

عزت وهو لسه علي الأرض.

عزت: واتن*ازل عن شركاتي ليه ها.

داليا: لأنها أفلس*ت والتجار اللي بتتعامل معاهم ناويين علي موت*ك وتمض*ي من غير شوش*رة.

عزت: بعن*د لا مش متن*ازل لواحده زيك ابدا سامعه.

داليا: امم ماشي وراحت لتالين ومسكتها من جروح*ها وضغط*ت عليها وتالين بتت*وجع اوي.

تالين: اااا*ااه سبيني ح*رام عليكي اا*ااه بعدي عني.

داليا: ها هتمضي ولا افتح جرو*ح بنتك.

عزت: لا لا همضي بس سببها ارجوكي.

داليا رمت*له ورقة التن*ازل وهو مضي وادهالها وداليا قبل ما تمشي أدت ذكري حلوي لتالين.

داليا: سلامتك يا ازب*ل صحابي ومسكت المش*رط ونزل*ت بيه علي ج*رح أيدها وفتح*ته بط*ول دراعها دي هديه مني ليكي باي.

عزت: بنتي لا.
وووو يتبع...
                   الفصل الثاني عشر من هنا

تعليقات