Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية فرصة ولم تكمل الفصل الثاني عشر 12 بقلم مرام عبد الفتاح

 

رواية فرصة ولم تكمل الفصل الثاني عشر

-‏انا اللِ موت نوح 
-‏"بعد فهم ".. مش فاهم يعني ايه 
-" بخوف".. ‏انا السبب في اللِ كان بيحصل انا السبب في انك تضربه و في ايه كلمه كانت بتكسر خاطرو
-‏"بدا يفهم بس بيكذب نفسه".. حبيبتِي قولي إن كلامك غلط صح هو غلط أكيد ما هو مَينفعاش اللِ حبيتها تكون السبب فى تدميري 
-"ببكاء".. أسفه والله اسفه  "بدأت تحكِ كل موقف كانت غلطانه في" انا والله مكَانش قصدي إنه يموت انا قولت اسخنك على ليل و تروح تجيب إبنك ينام في حض*نك بس مكُانتش اعرف انه هيم*وت و ان غضبك وحش كدَ 
-‏"أنس كان واقف متجمد من كلامها".. يعني انا وانتِ سبب في مو،*ته طب هو عملك ايه علشان تعملي في كدَ رُدِ عليا عملك ايه ها و جايه دلوقتي تقولي بعد ايه دَ انتِ مش شويه كُنتي بتتعاملي معايا ببرود  ؛ دلوقتي فوقتي "بزعيق"  رُد عليا 
-‏"بعياط".. انا بس كُنت خايف تحبه أكتر من يونس و تفرق بينهم لما يكبروا انا كُنت خايفه و اتكلمت علشان خايفه يونس يجرى ليه حاجه صدقني غصب عني 
-‏انتِ انانيه ليه ها يعني جايه تقوليلي دلوقتي علشان خايفه على ابنك وأسفه علي ايه لو الكلمه دِ هترجع إبني انا هقبلها لكن مش هترجعه  
-‏أنس انا والله

-‏"بزعيق و عيونه زي الجمر".. اخرسي مش عايز أسمع صوتك فاهمه "قرب من مرام و مسك كفها بدموع".. قوليلي انك كذابه انا والله هصدق
-"ببكاء".. ‏للأسف مش كذابه 



-‏"بصدمه".. انا كُنت بكذب إبني و اصدقك و في الاخر هو اللِ كلامه صحيح هو قالي هتندم يا بابا لما تعرف الحقيقه و دلوقتي عرفت بس بعد ايه بعد ما مات خلاص "بص لمرام بشر و قرب منها" همو*تك زي ما موتي إبني همو*تك يا مرام "مسك رقبتها و مرام تحاول تبعد ايده بس مش عارفه"  لازم امو*تك 
-‏"أيمن كان جاي يطمن على أنس و الباب كان متورب و دخل شاف أنس بيخنق مرام ".. أنس 

-" أيمن قرب من أنس بسرعه بعده عن مرام ومرام كانت بتنهج و وقعت على الأرض و أنس بص لأيمن بغضب"

-سيبني اموتها هي تستاهل الموت سيبني 
-‏"قرب منها و أيمن ماسك في بسرعه" .. اهدى بس في ايه اهدى 
-‏"بضعف".. هي اللِ موتت نوح هي السبب هي السبب يا أيمن
-‏" أيمن مش فاهم حاجه ".. طب اهدى الاول تعالى اقعد تعالى 
-‏" بزعيق".. أبعت ايدك سامع انا لازم اموتها لازم
-‏"مسكه تاني".. اهدى بقى و فهماني في ايه 
-‏هي كانت عامل مساعد في إن اقتل ابني بيدي دِ هي اللِ كانت السبب 
-انا اسف والله اسفه
-"بزعيق".. مش عايز اسمع صوتك سامعه اسفه على ايه ولا ايه ها صدقني هموتك لازم اموتك يا مرام "قرب من السفره و مِسك السكينة اللِ كانت موجودة في طبق الفواكه و قرب من مرام"  هموتك و اشرب من دمك 
-"أيمن جري عليه و مِسك السكينة و هو اللِ اتعور".. في ايه يا أنس انا مش فاهم انتَ بتعمل كدَ ليه اهدى و فهمني 
-"بقهر".. تفهم ايه تفهم ان مراتي هي اللِ كانت السبب في أن اضرب ابني و انا اللي اموته علشان بس خايفه يونس لما يكبر مفرقش ما بينهم  ،  تفهم ان هي اللِ قالت ليا كلام زي السم لما ليل اخدت نوح و انا روحت اخده وانا متعصب بسبب كلامها وعملت حادثه و هو مات "ببكاء"  تفهم ايه يا أيمن 





-"أنس وقع على الأرض و أيمن و مرام جريوا عليه أيمن شاله و طلعه غرفه من الغرف الموجودة و اتصل بدكتور "

-جوزي عامل ايه بالله طمني عليه
-‏اظاهر انه تعرض لصدمة فَبتالي فقد النطق وانا اديته حقنه تهدي و بسببها نايم دلوقتي "بص لأيمن" حالته النفسيه وحشه جدا و لازم يتعرض على دكتور نفسي 
-‏"أيمن وهو مش مستوعب اللِ حصل و اللِ بيحصل".. ت تمام يا دكتور تعبنك معانا 
-‏دَ واجبي في امان الله

-"الدكتور مشي و ايمن اتجاه ناحيه غرفه أنس و كان نايم بسبب الحقنه و خرج بهدوء و قاعد قصاد مرام بجمود وبرود"

-ممكن افهم اخويا ماله و ايه اللِ حصل خليها يفقد النطق 
-‏"مرام قالت كل شيء".. بس انا والله مكُانتش اعرف إن الامور هتوصل بينا لكدَ
-‏"بسخرية" .. مكُانتش تعرفِ امال مين يعرف 

-"سابها و دخل غرفه أنس و قعد جنبه بهدوء و بقى حزين عليه و مرام فضلت موجوده في البيت و حابسه نفسها في الغرفه مع يونس اما عن ليل قرارات انها تسافر مع امها و مترجعش تاني"

-ما تفكري تاني يا لي لي 
-‏انا فكرت يا ماما و مش هترجع عن قراري 
-‏ماشي يا حبيبتِي وهتسافري امتى 
-‏باذن الله بعد يومين و لازم حضرتك تجهزي شنطتك علشان هتسافري معايا ماشي 
-‏"ابتسمت".. ماشي يا ستِ و يلا علشان تاكلي بقى
-‏هروح مشوار مهم الأول 
-‏"تنهدت بحزن".. هتروحي قبر نوح 
-‏"بحزن".. ايوة يا ماما و بعد اذنك




-"ليل مشيت و راحت قبر نوح و فضلت تقرا قران  ،  لكن مرام كانت بتعيط و هي حضنه يونس إبنها و أيمن كان قاعد مع أنس لغايه ما صحي"

-"أيمن بدا يتكلم بحزن".. بُص يا أنس انتَ فقد النطق بسبب صدمتك في اللِ حصل بس هون على نفسك يا حبيبِي و باذن الله ربك موجود هيجبلك حق إبنك 
-‏"أنس دموعه نزلت و مسك ايد أيمن وأيمن بدأ يتكلم و هو بيمسح دموعه".. انا معاك وجنبك و عمري ما هسيبك تاني انا مليش غيرك دلوقتى بس عايزك تكون عارف كويس إن ربك موجود و لازم ترجع احسن من الأول 
-‏"أنس بيحاول يتكلم و مش عارف" 
-‏ششش اهدي خلاص دلوقتي هتقوم معايا تقعد في الشقه اللِ عايش فيها تمام 
-‏"هز راسه بنعم" 

-"أيمن اخد أنس في شقته و مرام رجعت البيت و وقفت قدام امها"

-انا مش هسافر انا هفضل هنا علشان نوح
-‏عين العقل يا بنتي والله و باذن الله خير 
-‏يارب يا ماما  ؛  انا نوح وحشني اوي 
-‏ربنا يربط على قلبك و يصبرك يا بنتِي
-‏يارب يا ماما  "سكتت"  حاسة انك عايزة تقولي حاجة قولي يا ماما
-أنس 
-"بعنف".. تاني يا ماما تاني دَ قاتل سامعه 
-الغلط عليكم انتم الاتنين 
-"بستغراب".. انتم الاتنين  ،  يعني انا كمان هو انا كُنت عملت ايه 
-"بزعيق".. ما المشكله انك مش عارفه انتِ عملتي ايه دِ المشكله يا ليل  ،  عايزة تعرفي عملتي ايه اانتِ سبتي طفل صغير مالهوش ذنب انتِ جيتي على نوح علشان أنس لمجرد بس انه ابنه ما هو ابنك كمان يا ليل انتِ غلطانه ممكن غلطك اكبر من انس نفسه
-"بدأت تستوعب كلام امها".. ماما انا كُنت قاصرة
-"قطعت حديثها".. مش مبرر صدقني مش مبرر انك قاصرة  ،  انتِ بتضحكي على نفسك بكلامك صدقني انتِ غلطك اكبر بكتير من انس

-"امها سابتها و ليل دخلت غرفتها هي تايهه ومش فاهمه او مدركة كلام امها ؛  انس كان في بيت أيمن و راقد على السرير باصص للسقف و منهار في البكاء"

-وبعدين معاك بقى أنس عارف ان اللِ انتَ في دَ صعب عليك بس هون على نفسك  
-‏..... 
-‏ممكن تعمل أيه إشارة لو سمحت "و مسح دموعه" كفايه بكاء هتتعب اكتر ما انتَ تعبان 
-‏..... 

-"أنس مكَانش بيرد عليه و أيمن كان حزين على اخوه و فضل يطبطب عليه لغايه ما نام و وعدى كذا يوم و انس موجود مع أيمن لغايه ما في يوم ايمن دخل على انس علشان موعد الاكل "

-‏"بصدمه".. أنس انتَ بتعمل ايه إياك تعمل كدَ 
-‏"كان ماسك سكينة و بيقربها من ايده و في ورق مرمي على الارض و اول ما أيمن فتحها لقى مكتوب فيها انا اللِ قتلت ابني لازم اموت".. 
-‏"بدموع".. حبيبِي انتَ اعصابك تعبانه بس انتَ مش السبب ولا حاجه "بدا يقرب منه" انتَ عايز نوح يزعل منك 
-‏"هز رأسه بلأ".. 
-‏يبقى خلاص سيب السكينه دِ ماشي طُول ما انتَ عايز تشوف نوح يبقى مش تأذي نفسك "مِسك السكينة على غفله و حضنه" فوق يا أنس انتَ ليه بتعمل كدَ فيك و فيا اسمع الكلام و تعالى معايا لدكتور انتَ مش مجنون بس دَ بس هيساعدك انك تكون كويس
-‏"أنس حضن أيمن و فضل يعيط".. 
-‏"اتنهد".. ممكن تهدي و تجي معايا انا مش عايز اخدك غصب عنك 
-‏"هز راسه نعم".. 

-‏"أنس بدا يتعالج وايمن دايما معاه  ،  وبتمر الايام و ليل فهمت انها غلطت في حق نوح ومن ساعتها ضميرها وجعها و مش بيعدي يوم غير و هي موجودة عند نوح  ،  و مرام قربت من ربنا أكتر وعايشه في بيت أنس على امل ان يجي يوم وتلاقي باب الشقه بيتفتح و يدخل أنس  ،  و يونس بدا يتكلم و يمشي"

-طَق طَق طَق 
-‏حاضر ياللِ على الباب "و فتحت الباب"  أنس  "و جريت عليه تحضنه " وحشاني يا حبيبِي عامل ايه انتَ دَ كله كُنت فين ها انا قلبِي كان واجعني عليك من ساعه ما أيمن اخدك و انتَ مش بتسأل بس مش مهم  ، المهم دلوقتي يا حبيبِي انتَ  ،  ساكت ليه رُد عليا صوتك وحشتنى أوي 
-انتِ طالق انتِ طالق بِتالتة يا مرام
-يُتبع..

تعليقات