Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام زوجة الفصل الثاني عشر 12 والاخير بقلم يارا محمد

 رواية انتقام زوجة الفصل الثاني عشر والاخير 

 داليا طلعت من عند تالين بعد ما أضافت ج*رح جديد لجروح*ها اللي لسه مش لم*ت ووراها عزت بيقول أنه مش هيسي*بها وهين*تقم منها وملاحظتش أن في كامي*رات مراق*به لقطت"ها والظاب*ط عمر حاط*ط مراقب"ه عليها داليا طلعت من المست*شفي راحت لفريد ف بيته ودخلت بالمفتاح اللي معاها واللي فريد ومامته اول ما شافوها اتصدم*و.

فريد: انتي دخلتي هنا ازاي وايه اللي جابك بعد ده كله جايه تشم*تي صح.

داليا: اهو انت سئلت السؤال وجاوبته كمان اه يا فريد أنا جايه اشم*ت في*ك وق*وي كمان وبالنسبه لدخلت ازاي ف ده مفتاح بيتي اللي انتو قاعدين فيه دلوقتي وجايه كمان علشان امض*يك علي دول.

فريد: بيتك ازاي يعني وبعدين امض*ي علي ايه وايه ده.

داليا: ده يا سيدي ورق تن*ازل عن شركتك اللي فلس*ت ووقع*ت ويا ح*رام صاحبك فض شراك*ته معاك ف امض*ي يالا ومش تض*يع وقت وبالنسبه اني بقول أنه ده بيتي ده لانه انت مضي*تلي تن*ازل عليه لما جبتلك ورق وقلتلك تمضي فبقي بيتي.

فريد: انتي عايزة شركتي تح*طي ايدك عليها ده مستحيل وبعدين ازاي مضيت تن*ازل عن البيت كلامك ده معناه ايه.

داليا: معناه انكم بقيتو ف الش*ارع ومالك*مش مكان وبعدين شركتك دي لازم تبي*عها امال ازاي هتس*دد فلوس تج*ار الس*لاح ازاي ولا فاكرني مش عارفه امض*ي يافريد ورفعت الس*لاح عليه امض*ي.




فريد مض*ي علي التن*ازل تحت تهدي*د داليا المبتس*مه بش*ر وغ*ل 

داليا: بابتس*امه كده انا اخ*دت حق*ي منكم تال*ت ومتل*ت أنا همشي وانتو ظبطو حاجتكم وليكم مهله لبكره علشان تمشو سلام .

طلعت داليا من عند فريد وهي حاسه بسع*اده بعد ما اخدت كل حاجه ورجعت بيتها وقابلها ابوها.

فاروق: كنتي فين يا داليا من الصبح وانتي مختف*يه عمل*تي في*هم ايه تاني ردي 

داليا: بب*رود ورفعت كتافها ولا حاجه مضي*تهم تن*ازل علي شركاتهم تحت التهدي*د واخدت حق*ي منهم كامل.

فاروق: وبالنسبه لتالين اللي خليتي دراع*ها مش ناف*ع ده ايه.

داليا: عادي ذك*ري مني ليها علي اللي عمل*ته معايا عن اذنك رايحه الاوضه.

داليا دخلت الأوضه بتاعها وهي سعيده وشغلت موسيقاها المفضله وابتدت تتم*ايل معاها لغايه ما وصلت للمرايه وبصت فيها كتير اوي واشتغ*لت تضح*ك بهست*ريه وتبك*ي وفجاه 

داليا: ببك*اء اطلعي مني اطلعي بقالك سنتين وانتي فيا خسرتي*ني الناس كفاية بقي اخرج*ي من دماغي وجس*مي اخرج*ي بقولك.

هههه انتي لسه مش مستوع*به أنا جواكي يا اختي الوحيده ومش هسي*بك اللي بموت*ك ودي هتبقي نهايتن*ا احنا الاتنين.

داليا: انتي جيتي تاني ليه انتي مي*ته ودي روح*ك صح انتي رجعت*ي ليه.

علشان انت*قم منه بس بدل ما انت*قم من ابونا وانا جواكي انتق*مت من ج*وزك وصحب*تك علي اللي عملوه يعني ساعدت*ك يا غب*يه.

داليا: لا اطلعي يا مرام كف*ايه ح*رام كف*ايه سبي*ني ف حالي ااا*ااه اطلعيييي مني.

فجاه دخل ابوها علي صراخ*ها

فاروق: داليا ف ايه مالك بتص*رخي ليه.

داليا: مرام مرام بتن*تقم من كل اللي حواليا صدقن*ي يا بابا مش أنا اللي عملت كده ده هي راجعه تنت*قم منك وانتق*مت من ج*وزي وتالين ساعدني ارجوك.

الناحيه التانيه عمر الظاب*ط جه المست*شفي ودخل اوضه تالين واتفاجي بمنظ*رها وال*دم ساي*ل منها 

عمر: بص*دمه ايه اللي حصل*ها ده ف ايه.

عزت: بانهي*ار د داليا داليا عملت كده جت مضت*ني تن*ازل لشرك*تي وعملت كده فيها وخرجت.

عمر:ازاي يعني ده توح*ش أنا هطلع أمر بالقب*ض عليها وهو خارج قابل فريد وأمه اللي جو لتالين زي*ارة وفريد حكي لعمر كل حاجه.

عمر خرج من المست*شفي وراح القس*م طلع أمر ظب*ط وإحض*ار لداليا علي جرائم*ها اللي عملتها دي طلع الضب*ط وراح لبيتها فتحتله الشغاله ونزله فاروق اللي عرف أنه تحت.

فاروق: بقل*ق خير يا حضرة الظاب*ط ف ايه.

عمر: طلع أمر بالقب*ض علي بنتك لأنها مته*مه بجرمتي*ن وهي عارفاهم والمره دي فريد ووالدته وتالين وأبوها اعت*رفوا عليها ينفع اجيبها.

فاروق: استني بس اكيد ف حاجه غل*ط ف س*وء تفاه*م.




عمر: مفيش س*وء تفاه*م الكامي*رات جايباها ودخل عمر بجيبها لاقاها نازله من علي السلم.

داليا: برع*ب مفيش داعي بس خدني من هنا علشان لو فضلت اختي اللي جوايا هتق*تل ابويا خدني ارجوك.

عمر: دي مسرحيه من بتوعك صح يالا علشان مش هص"دقك.

داليا راحت القس"م وعمر فضل يستج*وبها وهي مش بت*رد ومفيش غير بس انها بتض*حك وبتقول هي مش انا وفريد ومامته وعزت شه*دوا عليها وهي بصتلهم وقعدت تضح*ك واض*طروا يجيبو دكتور اللي قلهم لازم تدخل مص*حه اتحول*ت داليا علي المص*حه وجواها مرام بتقولها انها مش هتسي*بهم.

بعد اسبوع بالليل داليا كانت قاعده أو بمعني اصح مرام كانت واخده مكان داليا اللي بتخط*ط ليها اسبوع تنت*قم منهم ازاي.

ف نص الليل داليا حطت مخدات مكانها وهرب*ت من المست*شفي لأنها عرفت مداخ*لها ومخارج*ها وراحت الاول علي بيت فريد.

دخلت من الشباك بتاع أوضته وشافها.

فريد: برع*ب داليا خرجتي ازاي وايه اللي ف ايدك ده.

ده ده حب*ل علشان اخنق*ك بيه بقي انت  تش*هد عليا وربط*ت الح*بل ف  وشالت فريد وعلق*ته.

فريد: داليا ارجوكي اللي بتعمليه ده مش يصح سبي*ني أنا اس*ف والله مش كان قص*دي.

داليا كانت بتبصله وبابتس*امه مكنش قص*دك صح واحد مشل*ول وعاج*ز زيك يعترف عليا ودع حيات*ك يا فريد.

فريد: بص*راخ لاااا*اااا دالياااا.
داليا بصت عليه وهو بيت*رنح قدام*ها وعلي ثغرها ابتس*امه وضح*ك هست*يري وخرجت من أوضته زي ما دخلت.

داليا: دلوقتي اله*دف التاني عزت وبنته.

راحت لهم ودخلت بيتهم زي ما دخلت لفريد وقالت بصوت عالي انتو قاعدين بعد ما اعترفتو عليا برافو .

تالين: بخ*وف د د داليا انتي جيتي ازاي ودخلت*ي منين

داليا: تؤتؤ انتي خايف*ه ليه ده حتي طريقه موت*ك سهله وفج*اه تالين مش حس*ت بحاجه غير وهي بتص*رخ لان داليا ضربتها رص*اصه ف قلب*ها ومات*ت ف نفس اللحظه.

عزت: لا بنتي تالين قومي.

داليا: تؤتؤ مش تقل*ق هتحصل*ها 

عزت: بغض*ب واندف*اع عليها مش هسي*بك يا داليا ومحس*ش بنف*سه غير وف سكي*نه داخ*له فيه وق*ع  علي الأرض وبيت*الم وداليا كملت عليه برص*اصه وم*ات.
داليا بصت عليهم وابتس*امه وراحه علي وشها أنها خلص*ت منهم وفجاه قعدت تب*كي داليا انتي عمل*تي ايه قتلتي*هم يا مرام.

مرام: اه قتل*تهم واخرس*ي بقي رجعت داليا لتوهان*ها وخرجت من عند عزت ورجعت المص*حه ودخلت اوضتها.

وسمعت صوت المزيكا بتاعتها المفضله واشتغلت تتم*ايل وهي بتتم*ايل لاحظت مش*رط صغير قربت منه وحطته علي أي*دها وف لح*ظه كانت سحب*اه علشان أيدها ابتدأ تن*زف بغ*زاره وعماله تضح*ك اوي لحد ما مات*ت والممرض*ين دخلو عليها لاقوها كده ومات"ت داليا ومرام زي ما مات"ت مرام داليا كان لازم تم"وت وده كان عق"اب مرام لابوها وانتق"امها علشان قت"لها زي ما قت"لها قت"لت بنته الوحيده. تمت.
جاري كتابه الفصل الجديد من الروايه حصريه لعالم سيكرهوم اترك تعليق ليصلك البارت فور نزوله او حاول زيارتنا الليله

تعليقات