Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقت مصيبة الفصل الثاني 2 بقلم كيان خالد


   رواية عشقت مصيبة الفصل الثاني

ريان: يا زفتتتتته انت يا آيه. 
آيه: أقدر اقول ان عذ*ابك انت اللي بدأ يا حضرة الرائد.
آية طلعت من الأوضة بسرعة لريان. 
ريان: دوقي الأكل دا الأول. 
آية: أنت لسة مأكلتش. 
ريان بغضب: اسمعي الكلام. 
آية: مليش نفس مش عايزة أكل. 
ريان: خلاص ارميه. 
آية: لأ حرام كلوا أنت. 



ريان: طيب دوقيه الأول. 
آية: ماشي. 
ريان: اتفضلي. 
آية أكلت شوية صغيرين ومستحملتش وقامت. 
ريان: كده اقدر آكل براحتي. 
ريان أكل ومع أول حته صرخ بأسمها تاني. 
ريان: آاااااييييه. 
آية كانت في المطبخ بتشرب ميه. 
آية: اووف اي دا كل دا شطه والله حرام عليه. 
وسمعت صريخه باسمها. 
ابتسمت وحست بالنار اللي في بقها هديت من الفرحة.... 
آية: ياااه والله صوته دا يستاهل حرقان بقي. 
وطلعت من المطبخ تشوفه. 
آية والابتسامة على وشها: فيه اي. 
ريان لاحظ ابتسمتها وقال..... 
ريان: اي محطاش شطة في الأكل ليه مع انك عارفة اني بحبها. 




آية فتحت بقها بصدمه. 
ريان: حاسبي حاجه تدخل بقك اقفليه. 
آية: انت عايز اي. 
ريان: ابقي فكريني اخدك عند دكتور للسمع علشان شكله سمعك ضعيف. 
آية: لأ الحمد لله سمعي كويس. 
ريان: خلاص اكيد سمعتي عايز الشطة. 
آية دخلت المطبخ وجابتله الشطة. 
ريان: شكراً..... 
آية وهي متغاظة: العفو. 
ريان: امشي كملي نضيف. 
آية: أنا عايزة اشوف بابا. 
ريان: اقلك اي امشي يلا. 
آية مشيت وهي هتتشل من التفكير دا الأكل نار. 
..................................... 
وبعد ما آية خلصت تنضيف البيت كله. 
ريان: غوري اعملي الغدا. 
آية: نص ساعة عايزة انام. 
ريان: تنامي اي يا روح أمك امشي اعملي الأكل. 
آية: مش هتتحكم فيا وبعدين لما اخد اوامر اخدها من انسان مش حيوان زيك وكانت هتمشي بس.... 
  ريان ضربها بالقلم.  
آية بصدمة حطت ايدها علي خدها: انت... 
ريان: دا قليل من اللي هتشوفيه وادخلي اعملي الأكل. 
آية: مش هعمل حاجه وهطلقني. 
ريان: في أحلامك ويلا ولو مش حابة ف مش هيعجبك اللي هيحصل. 
آية: هتعمل اي مثلا هاا. 
ريان بنظرات جريئة: هاخد حقي. 
آية: حقك انت ملكش حقوق عليا ومش هتقرب مني. 
ريان: تحبي تشوفي هاخده ولا لأ. 
ريان بدأ يقرب منها وهو بيفك زراير القميص. 
آية: ابععععد اعععععععع. 
#يتبع....

تعليقات