Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انا عاوزه ابيع دمى الفصل الثاني 2بقلم تمر حنه

 

رواية انا عاوزه ابيع دمى الفصل الثاني بقلم تمر حنه

البارت 2    

    _فتحت عيني شويه شويه وانا حاسه ان دماغي هتنفجر ببص حواليا ملاقتش حد ولاقيت الممرضه حاطه الفلوس جنبي خدتها بسرعه ومشيت وانا مش شايفه قدامي؛ مشيت بسرعه وانا مش شايفه بس غير امي اللي بتموت وعاوزه الحقها
طلعت من المستشفي وانا بشد نفسي وقفت تاكسي ووصلت عند ماما طلعت عندها لاقيت بابا قاعد جنبها وبيعيط حطيت ايدي علي ايده وطبطبت عليه وقولت له: متخافش يابابا ماما هتبقي كويسه ان شاء الله وانا جبت فلوس عشان نعملها الاشاعات اللي الدكتور طلبها مننا… بصلي بلهفه وحزن وقالي: جبتي فلوس جبتيهم منين؟
قولت له: انا اتبرعت بدمي في المستشفي وخدت تمنه
بصلي بحزن شديد وبصلي بصه عجز منه وبص في الارض وقالي: انا اسف يابنتي اسف ليكم كلكم اسف ان شغلي مش مكفي مصاريفك ولا حتي علاج امك انا اب فاشل يابنتي
قولت له: متقولش كده يا بابا انت بتشتغل ليل نهار انت احسن اب في الدنيا وان شاء الله هتتعدل وكل حاجه هتبقي كويسه وماما هتصحي وهترجع معانا البيت فضلت اتكلم معاه واديله امل وتفاؤل في الحياه* ومهما طال الليل بظلامه سيشرق الصبح متبسم *








بعد شويه قال لي: خليكي هنا جنبها وانا هروح اشوف الدكتور عاوز ايه عشان نعمله وبعدين طلع……..
طلع وسابني جنبها مسكت ايدها وطبطت عليها وعيطت فضلت اكلمها وهي مش سمعاني.. ماما بالله عليك قومي بقي اوعي تسبيني لوحدي انا وبابا احنا ملناش غيرك في الدنيا يلا اصحي بقي عشان تروحي معانا البيت ونضحك ونهزر زي زمان ماما انا نجحت وهدخل الجامعه مش كان نفسك تشوفيني وانا رايحه الجامعه ماما ابوس ايدك اوعي تسبينا انت روحي يا ماما اوعي تاخدي روحي وتمشي فضلت اتكلم معاها بحرقه؛ والم؛ وحسره؛ شعور العجز انك تشوف اعز الناس علي قلبك بتروح ما بين ايديك ومش قادر تعملهم حاجه مهما كنت قوي لازم هتكون ضعيف وذليل قدامه..
سبتها وخرجت وانا قلبي بيتفطر عليها خايفه ارجع قي مره ملقهاش مسحت دموعي وقعدت برا فضلت اطرد علي الافكار السلبيه من دماغي واقوي نفسي واصبر وادعي ربنا
بعد شويه لاقيت بابا جاي
هااا يا بابا عملت ايه
_روحي انت وانا هعمل التحاليل دي مع الدكتور وهرجع بالليل
وبعدين مش انت مفروض تسافري عشان كليتك
رديت عليه بكل حزن وقولت له: كلية ايه يابابا في الظروف اللي زي دي وبعدين هسيبك ازاي انت وماما
رد عليا وقال لي: مالكيش دعوه بالظروف اللي احنا فيها لازم تكملي وتاخدي شهادة كويسه عشان نفتخر بيكي انا وامك لازم تبصي لمستقبلك ومتخليش الظروف تأثر عليك انا عارف انها صاعبه بس لازم تصبري وتبقي قوية لازم تخلي الناس يقولوا ان بنت سيد البواب بقت حاجه….. ارجوكي يابنتي ساعديني وابقي حاجه عشان تفتخري بنفسك بين الناس وافتخر بيكي بين الناس ومتشليش هم المصاريف انا هبعتلك مصاريفك وهعلمك عشان تبقي حاجة كبيره
بصتله بأسي وقولت له: بس
قال لي…. من غير بس
اعملي اللي بقول لك عليه






بصتله بحب وقولت له: حاضر يابابا انا هعمل اللي قولت لي عليه وهبقي حاجه كبيره تفتخر بيها دايما وسط الناس
=ان شاء الله يابنتي باس علي راسي بكل حب وحنان وقالي يا امشي انت
_حاضر…. وبعدين
سبته ومشيت بعد ما وصلت البيت
اللي هي شقه صغيره في بادروم العماره
دخلت البيت واترميت علي السرير… وجسمي كأنه اتخدر واستسلمت للنوم
………………… في المستشفي عند ساره كانت بتحضر شنطتها عشان تمشي وفجأه قالت :: او انا نسيت ادي الفلوس لدكتور حسام يارب الاقيه لسه مروحش فضلت ادور عليه وفي الاخر لاقيته
دكتور لو سمحت
-خير ياساره في حاجة
=دكتور دي الفلوس اللي انت ادتهاني اديها للبنت هي رفضت تاخدها
الدكتور باستغراب: ليه؟
_معرفش هي قالت انا مش بشحت ومش محتاجه مساعده وشكرتني واسرت انها تسحب دم وتاخد حسابه وبعدين للأسف تعبت حتي ملحقتش اطمن عليها ومشت
=هي البنت اللي تعبت وداخت دي!؟
_ايوه هي دي بتسأل ليه هو حضرتك تعرفها!؟
=اممم لا معرفهاش… امم طب ملهاش اي رقم تليفون هنا او حاجة؟
_لا للأسف بس ليه؟
=لا مفيش بس كنت عاوز اوصلها عشان اساعدها او حتي نطمنوا عليها لانها مشت تعبانه
عمومآ خلاص مفيش مشكله روحي انت
__اوك حاضر حضرتك مش عاوز حاجة
=لا مع السلامه
مشي حسام وساره من المستشفي
عند شهد……
شهد!
__ شهد بنعاس: بابا حمدالله علي السلامه ماما عامله ايه
=الحمدلله كويسه الدكتور قال في تحسن
__طب الحمدلله
=حضرتي حاجتك عشان تمشي بكرا!
_لا لسه انا جيت تعبانه اووي ونمت
=طب قومي حضري حاجتك عشان هتمشي بدري
انا كلمت استاذ ابراهيم معانا هنا وهو رايح اسكندريه وهيوصلك معاه
في طريقه
___حاضر
في اليوم التالي
تسارع في الاحداث
كنت واقفه قدام الكليه وشايفه البنات والشباب اشكال والوان قدامي وشايفه البنات لابسه احسن لبس واللي جايه بعربية والي…… الخ
بصيت لنفسي ولبسي


تعليقات