Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلة ملكت قلب صعيدي الفصل الرابع 4بقلم امل زكي

 

رواية طفلة ملكت قلب صعيدي الفصل الرابع بقلم امل زكي


زفاف صعيدي وقاصر ❤🥰
تاني يوم جه سيف عشان ياخد حياه بس كانت صدمته لما لقي حياه بالفستان الابيض وعامله شعرها الاسود الطويل علي شكل جميل من ورا 
سيف بغضب وغيره : فين طرحتك عاد يا بنت البندر 
حياه بقوه : لا ده فرحي مش هلبس الحجاب 
سيف وهوه يشد شعرها التوكه وقعت وشعرها اتسيب بشكل جميل اتسحر بيه وبجماله
سيف بغضب وهوه يشد شعرها :  انتي مفكره عاد اني بجرون هسيبك تمشي بشعرك ده يلا البسي الطرحه 
حياه بقوه : لا  
سيف وهو يمسك يديها بغضب: هتسمعي الحديت عاد ولا الغي الفرح 
لبست حياه الطرحه بعد مده عناد وزعلت كان نفسها تكون في اي حاجه زى البنات 







راحت حياه لاول مره الصعيد وشافت جمالها وجمال الاقصر وخصوصا باليل  ❤
سيف كان بيسوق بس شارد في حياه لحد ما فاق علي صوت 
والد حياه بتعب : بقولك يا بني وقف هات لي كوبيه عصير
وبالفعل وقف سيف وفاق من شروده وجاب شوكليت وعصاير وحاجات حلوه ومناديل عشان مفيش حاجه تقع علي فستان حياه 
حياه وهيه تاكل شوكليت بطفوله : حلوه الشوكليت دي يا سيف 
يا الله لاول مره يسمع اسمه منها كالسحر حقا 
سيف بمغازله وجراءه : عشان اللي بتاكلها حلوه بس
خجلت حياه كثيرا وتركت كل شئ من يديها وادارت وجهها بخجل منه لجهه النافذه
ضحك هو بصوته الرجولي وضحك معاه والدها 😅
سيف بجديه : فاضل خمس دقايق ونوصل القصر استعدوا 
حياه بتساؤل : هوه الفرح في القصر
سيف بضحك : لا ده فرحكم انتوا انا هسيبك مع الحريم واخد الحاج ونلبس ونخرج مع الرجاله 
حياه بلا مبالاه : اممم طيب 
دخل سيف حياه لوالدته اللي اتبسطت جدا لانها اول مره تشوف لمعه عين ابنها من بعد مااااا ⁉️⁉️⁉️⁉️⁉️
الام بفرحه: كيف الجمر يا ولدي واخدتها في حضنها وحسيت حياه بحضن امها فدمعت مسحت دمعتها بسرعه بس لاحظها سيف واتعصب جامد وراح مع الرجاله 
وجه وقت الرقصه بالعصا وقوموا سيف وجه قصاده واحد من الرجاله وكسب سيف باجتياز لانه كان متعصب من دموع حياه ومش عارف يعمل ايه وهناك عند البنات رقصت حياه بامتياز لان امها كانت بتعلمها وبيهزروا وهيه بتحب الرقص جدا 
(مبدأ اللي حصل حصل انا هعيش حياتي وافرح بيها حتى لو دقايق) 
الساعه 12 منتصف الليل خلص الفرح وطلع سيف وهوه من جواه حاجه هيقولها اكيد ولكن لما دخل كانت صدمته ان 😱😱😱😱😱😱😱
#طفلة-ملكت_قلب_صعيدي
#بقلمي Amal Zaki


تعليقات